الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية مواقيت الصلاة كتب ومطبوعات أخرى

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » محسن وهيب عبد


القسم محسن وهيب عبد نشر بتأريخ: 03 /09 /2016 م 07:13 مساء
  
التشبيه بقارون

 

 

بلغنا حد التشبيه بقارون:

في الخطبة الثانية للمرجعية في صلاة الجمعة ( 2/9/ 2016) في الصحن الحسيني الشريف تعرض السيد الصافي الى تفسير قوله تعالى :

{ إِنَّ قَارُونَ كَانَ مِنْ قَوْمِ مُوسَى فَبَغَى عَلَيْهِمْ وَآتَيْنَاهُ مِنَ الْكُنُوزِ مَا إِنَّ مَفَاتِحَهُ لَتَنُوءُ بِالْعُصْبَةِ أُولِي الْقُوَّةِ إِذْ قَالَ لَهُ قَوْمُهُ لَا تَفْرَحْ إِنَّ اللَّهَ لَا يُحِبُّ الْفَرِحِينَ * وَابْتَغِ فِيمَا آتَاكَ اللَّهُ الدَّارَ الْآخِرَةَ وَلَا تَنْسَ نَصِيبَكَ مِنَ الدُّنْيَا وَأَحْسِنْ كَمَا أَحْسَنَ اللَّهُ إِلَيْكَ وَلَا تَبْغِ الْفَسَادَ فِي الْأَرْضِ إِنَّ اللَّهَ لَا يُحِبُّ الْمُفْسِدِينَ * قَالَ إِنَّمَا أُوتِيتُهُ عَلَى عِلْمٍ عِنْدِي أَوَلَمْ يَعْلَمْ أَنَّ اللَّهَ قَدْ أَهْلَكَ مِنْ قَبْلِهِ مِنَ الْقُرُونِ مَنْ هُوَ أَشَدُّ مِنْهُ قُوَّةً وَأَكْثَرُ جَمْعًا وَلَا يُسْأَلُ عَنْ ذُنُوبِهِمُ الْمُجْرِمُونَ (78)} [القصص: 76، 78].

وهناك في المنطق والفلسفة اسلوب التعريف بالمثل وضرب الامثال للاعتبار والقصص بحد ذاتها عبر.

 فقارون هذا مثال للمقربين من الانبياء والأولياء المارقين عليهم ، وفي قصته عبرة للمدعين من انهم اتباع اهل البيت عليهم السلام المطهرين ، الذين كنزوا المال من استغلالهم السياسة في التسلط  والسلطة ، ويظنون – كما قارون - انهم حازوه لعلم وشطارة كما يظن قارون (قَالَ إِنَّمَا أُوتِيتُهُ عَلَى عِلْمٍ عِنْدِي) ولكن الناس يعلمون من اين هي مصار ثروتهم الحقيقية ، فقد عرفوهم فقراء معدمين قبل سقوط الصنم .

ان دعوات المرجعية المتكررة والدائمة للإصلاح والضرب بيد من حديد على الفاسدين والمفسدين وتوالي النصائح القوية بالتلميح وبالتصريح التي يستخدمها خطباء الجمعة لإنقاذ العراق مما فيه من فساد قانوني وقضائي واداري ومالي وامني ..  ابتداء فتوى الجهاد الكفائي التي لولاها لسقط العراق كله بيد الدواعش بسبب فساد المسؤولين السياسيين وعدم اكتراثهم لما يحيط بالبلد الى نداءات المرجعية لإيقاف دعم السياسيين بوضعه الحالي ، فلقد كانت المرجعية تنادي الناس دوما: لا تنتخبوا الفاسدين ولا تنتخبوا الفاشلين ورفض استقبالهم من قبل المرجع.

وقبلها كانت المرجعية توصي بما يمكن العراق من اقنصاد قوي بضرورة ايجاد منافذ للتمويل غير النفط، وكم من مرة اكدت المرجعية على الصناعات المحلية ، وكم من مرة اكدت المرجعية على الاهتمام بدور الاستخبارات وضرورة تجهيزهم بافضل الاجهزة والتقنية التي تخدم عملهم ، وكم مرة اكدت المرجعية على اصلاح القضاء وكم من مرة اكدت المرجعية على توحيد الكلمة، وكم مرة اكدت المرجعية على التسامح ونبذ الخلافات جانبا ، وكم من مرة نبهتكم عن الخطر القادم ويجب ان تنبذ الخلافات وايجاد ارضية للتفاهم من اجل عراق قوي موحد ولا زالت المرجعية تؤكد على ضرورة الاعتماد على الكفاءات وتجنب المحاصصة؟  .

واما نصائح المرجعية للمقاتلين في ساحات القتال التي صدرت عن المرجعية في 22 ربيع اخر 1436 ، فانها دستور عمل للجهاد وللادارة السياسية

ثم لما لم ينفع والساسة سادرون في غيهم ولا مبالاتهم قال السيد الصافي لقد بح صوتنا ، بل خيم علينا شعور الاحباط بعدم الاهتمام بخطاب المرجعية

وقد اكدت المرجعية انها توقفت عن النصح للسياسيين بعد ان بح صوتها في تاريخ 2/ 5/ 2016.

وبهد ان بح صوتها من النصح المباشر وصل الامر بالمرجعية للتذكير بقصة قارون لما فيها من عبرة للسياسيين وللفاسدين عموما.

فهل هناك انكى من تشبيههم بقارون : (لا تبغ الفساد في الارض ان الله لايحب المفسدين)

ولنعلم ان السياسيين غير معنيين بهذا التشبيه لانهم يظنون انهم صاروا الى هذا الحال العظيم بسبب علم وشطارة عندهم ، فقد سمعت احد السياسيين الكبار يخاطب اتباعه  ويدفع للدخول في الانتخابات القادمة  بقوة ، لسد الابواب على المفسدين واعتقد انه ليس وحده من رؤساء الكتل من يعتقد انه مصلح والآخرين هم المفسدين!!

وهذه هي كارثتنا في العراق كل رؤساء الكتل يرون انهم وكتلهم لا علاقة لهم بالفساد ولا ندري اذا كانت الحكومة والبرلمان غير مسؤولين عن الفساد. اذن؛  فمن اين جاء الفساد وما مصدره؟؟!!

نعم قد يكون الفاسد هو من يخالف المرجعية  وتوصياتها وينتخب الفاشلين وغير الكفوئين ويحابي الفاسدين والمفسدين ، وستأتي الانتخابات ونعلم من الفاسد ؟ وان غدا لناظره قريب.

قصة قارون تدلنا على ان قارون الباغي الطاغي المفسد يرى انه هو الائق بالمال لانه حصل عليه بلباقته وعلمه ومؤهلاته التي لامثيل لها ، وكذلك رؤساء الكتل لهم نفس خصائص قارون.

فقد خلصت المرجعية الى ان تشبه بقارون وتطلب الاعتبار به فهل من مدكر؟

(ولايسال عن ذنوبهم المجرمون)

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

إعلانات الملتقى | إرسل اعلانك من هنــــــــــــــــــــا
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

في ولاية أسترالية.. قتل طفل = أقل من 7 سنوات سجن

لماذا تستحق الحرية الدينية للأستراليين الحماية؟

أستراليا: ولاية فكتوريا قد تقضي على ظاهرة التدخين كلياً مع حلول العام 2025
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية | إرسل سؤالك من هنــــا
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
مظاهرات البصرة ما لها وما عليها؟ | كتّاب مشاركون
أجواء ملتهبة وحلول غائبة | ثامر الحجامي
نستحق او لا نستحق | سامي جواد كاظم
بعض الأمل قاتل | خالد الناهي
رؤية نقدية لسفر اشياء مجموعة الكاتبة مريم اسامه | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
ألثورة العراقيّة المسلّحة | عزيز الخزرجي
تاملات في القران الكريم ح396 | حيدر الحدراوي
عقول وسبعين الف نخلة مابين الا ستثمار والاستحمار | رحمن الفياض
الجيوش الإليكترونية سلاح الحداثة | كتّاب مشاركون
تظاهرات الجنوب إلى أين؟! | حيدر حسين سويري
التظاهرات.. رسالة علينا فهمها قبل فوات الأوان | أثير الشرع
قصة قصيرة جدا...دوللي... | عبد الجبار الحمدي
لماذا يكذب الناس في ممارسة الدين | هادي جلو مرعي
أفواه الطريق | عبد الجبار الحمدي
الوصفة السحرية لتشكيل كتلة حزبية! | جواد الماجدي
وباء الجهل, يحبس أنفاس العلم | كتّاب مشاركون
حرب مدمرة على الأبواب | عزيز الخزرجي
لماذا يطرقون باب المرجعية ومن ثم يقولون فصل الدين عن الدولة؟ | سامي جواد كاظم
عندما تدار البلد من السوشل ميديا | خالد الناهي
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 184(محتاجين) | المريض شهيد صفر... | عدد الأطفال: 5 | إكفل العائلة
العائلة 157(أيتام) | اسعد حمد ابو جخيرة... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 253(محتاجين) | العلوية المحتاجة جنا... | عدد الأطفال: 2 | إكفل العائلة
العائلة 233(أيتام) | المرحوم جعفر مظلوم... | عدد الأيتام: 4 | إكفل العائلة
العائلة 283(أيتام) | المرحوم مهدي محيسن... | عدد الأيتام: 7 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي