الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » عبد الكاظم حسن الجابري


القسم عبد الكاظم حسن الجابري نشر بتأريخ: 15 /08 /2016 م 05:47 صباحا
  
إدراج الأهوار والاثار على لائحة التراث العالمي فرحة أم مسؤولية؟

إدراج الأهوار والاثار على لائحة التراث العالمي فرحة أم مسؤولية؟!

الفرحة لا توصف، والمشاعر لا يمكن التعبير عنها، فبعد شد وجذب، وإنتظار وترقب، وتوجس وأمل، تم التصويت على قبول ملف العراق، الخاص بإنضمام الاهوار والآثار للائحة التراث العالمي في اليونسكو، بتصويت غالبية الأعضاء.

ضم الأهوار إلى اللائحة كمحمية طبيعية، هو إنتصار لهذه البيئة المظلومة، والتي طالما عمل الظالمون على طمسها، وإخفاءها، فجرائم النظام السابق، مازال جفاف الاهوار شاهدا عليها، ونزوح أهلها في أكبر ظاهرة نزوح جماعي مازالت قائمة.

حلاوة الفرحة، ومشاعر الإنتصار، ستخبوا قريبا، ليبدأ السؤال المهم، هل سنكون كعراقيين، وخصوصا الحكومة، قادرين على الإرتقاء بمستوى الأهوار والآثار، إلى مكانتها اللائقة؟ وهل ستعمل حكومتنا، على تفعيل الإستثمار السياحي وتشجيعه، وبناء مرافق سياحية تعمل على جذب السواح من كل بلدان العالم؟ وهل أعد القائمون على الملف، رؤية مستقبلية لإدارة هذه الموارد؟.

 المسؤولية كبيرة، وليست بالمهمة السهلة، في التعاطي مع موضوعة إدراج الأهوار والاثار، على لائحة التراث، فالمرحلة المقبلة -ما بعد الانضمام- هي ليست مرحلة اهازيج وتهاني، ووهج إنتصار، المرحلة القادمة هي مرحلة عمل دؤوب، ومرحلة وضع إسس لمشاريع تنموية في هذا القطاع، والعمل على جذب رؤوس الأموال والمستثمرين، للارتقاء بمستوى الأهوار والاثار، لتكون نقطة جذب سياحي عالمي، كباقي المناطق السياحية في العالم والمنطقة.

الموافقة على ادراج اهوار العراق واثاره، على لائحة التراث العالمي هي ليست نهاية المطاف، بل هي نقطة الشروع للعمل، فاليونسكو حتما لن تترك الملف لحاله، بل ستقوم بارسال لجان ومتابعة ادارة العراق لهذه المواقع، وآلية العمل على حمايتها، وهذا الأمر يجعل المسؤولية كبيرة، والمهمة جسيمة على المعنيين، لغرض وضع مسارات وإسس رصينة، لمشاريع التطوير في هذه المناطق. حماية الأهوار والآثار مسؤولية تضامنية، بين المواطن والحكومة، على إن الدور الأكبر والأهم للحكومة للعمل بهذا الإتجاه.

كما إن هذا الإنظمام سيولد تقطعات كبيرة مهمة، مع بعض الموارد والمشاريع العملاقة الأخرى، وأهمها مشاريع الإستثمارات النفطية، فالأهوار ومناطق الآثار زاخرة بهذه الثروة الكامنة، ولا نكاد نرى موقع آثاري أو موقع للأهوار إلا وقربه حقل نفطي، وهذا التقاطع يجب أن يؤخذ بنظر الإعتبار، والعمل على حلحلة التقاطعات بما يخدم القطاعين، وبنفس الوقت يحقق مصلحة العراق كبلد وكشعب. كذلك سيعرقل هذا الإنضمام مشاريع مهمة، ابرزها على سبيل المثال، مطار ذي قار المدني، وكذلك مشاريع الطرق والكهرباء والإتصالات، وهذه المشاريع في القادم تحتاج موافقات خاصة لغرض تنفيذها، وهذا الأمر يلقي بالمسؤولية على عاتق المسؤولين، وتقليل البروقراطية والروتين الناجم عن هذا التداخل.

إنضمام الأهوار والآثار مسؤولية، وعمل، وليست فرحة عابرة، وعلى المسؤولين الإنطلاق والشروع بالعمل من هذه اللحظة، لإنجاح ادارة هذا الملف لنحوز ثقة اليونسكو، لكي توافق على ادراج مواقع الأهوار والآثار المتبقية.

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
إعلانات الملتقى | أضف إعلانك من هنا | الإطلاع على جميع الإعلانات
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

70% من الأستراليين ضد زيادة عدد السكان

أستراليا: هكذا ربح والد أنطوني أنيسة 1.3 مليون دولار في يوم واحد

أستراليا.. احذروا القيادة بسرعة أقل من السرعة المحددة فالغرامة قد تكون باهظة
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
تجاعيد خمسينية.. | عبد الجبار الحمدي
شركات الصرافة المحلية تستعد لتظاهرة كبرى في 24 يناير الجاري | هادي جلو مرعي
رئيس الوزراء اليتيم | واثق الجابري
سوريا..من المنتصر؟! | المهندس زيد شحاثة
هل تعود (الدّعوة) بعد تفسخها؟ الحلقة الثانية | كتّاب مشاركون
العمل التطوعي.. المفهوم والأهداف المنشودة | المهندس لطيف عبد سالم
فلسفتنا بأسلوب و بيان واضح : الرأسمالية تفتقر للفهم الفلسفي للحياة . | كتّاب مشاركون
في لقاء مع الأديبة الأردنية د.سناء الشعلان: البرفيسور القضاة رئيس جامعة استثنائيّ،ولذلك أهديته الجائ | د. سناء الشعلان
ظلامات ونتائج دنيوية | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
بعثي يطلب صداقتي ! | ثامر الحجامي
هل تعود الدّعوة بعد تفسّخها؟ الحلقة الأولى | عزيز الخزرجي
شمس الأدب العربيّ تهدي جائزة المثقف العربيّ لرئيس الجامعة الأردنيّة | كتّاب مشاركون
عبد المهدي بين نارين . | رحيم الخالدي
مهندس الحشد الشعبي | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
المعلم بين مطرقة الإدارة وسندان المشرفين | حيدر حسين سويري
إلى يوم الثلاثاء 8/1/2019 | مسجد أهل البيت في ملبورن
مشانق وطن | خالد الناهي
عندما يرقص الإرهاب على دماء الشهداء !. | رحيم الخالدي
عليه ليس بالهين. | رحيم الخالدي
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 213(محتاجين) | هاني عگاب... | عدد الأطفال: 1 | إكفل العائلة
العائلة 264(محتاجين) | المحتاج عباس جواد عا... | عدد الأطفال: 3 | إكفل العائلة
العائلة 299(محتاجين) | المريض علي عبادي عبو... | عدد الأطفال: 4 | إكفل العائلة
العائلة 319(محتاجين) | المحتاجة بنورة حسن س... | إكفل العائلة
العائلة 332(محتاجين) | المريض حسن رميض... | عدد الأطفال: 4 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي