الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية مواقيت الصلاة كتب ومطبوعات أخرى

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » كتّاب مشاركون


القسم كتّاب مشاركون نشر بتأريخ: 14 /07 /2016 م 06:26 صباحا
  
مقتدى سيحرق البلاد بفتنته اذا لم يردع .. / بقلم بسام الزهيري

هنالك مثل يقول (الاواني الفارغة اكثر ضجيجا) فبعد الانتصارات الكبيرة والانهزام الواضح لاعداء العراق واعداء وحدته وبعد تكاتف جهود الغيارى من ابناء البلد من اجل القضاء على الارهاب وتحرير ارض العراق الغالية وبعد حصول بعض الانسجام النسبي بين الحكومة والبرلمان والسعي الحثيث لتلافي كل الخلافات واذا يظهر علينا ( البو المنفوخ ) والذي يمثل هو مصدرا من مصادر تفكيك المجتمع العراقي ومن يحرك من قبل دول الخارج والتي لا تريد الاستقرار للعراق وبالاخص السعودية وتركيا التي يعمل لها بالخفاء والتي تدعمه سرا والتي منحته رتل السيارات الجكسار هدية الملك المقبور عبدالله ملك دولة ال سعود الى مقتده في زيارته الاخيرة الى السعودية وكذلك الزيارة التي قام بها الزعيم التركي الى مقتدى في بيته خير شاهد على الانسجام والتعاون بين مقتدى وهاتين الدولتين اللتان لديهما ارتباطا وثيقا وتحالفات ولديهم الدعم الكثير لبعض الفصائل المسلحة والدواعش في العراق وسوريا فمقتدى وتزامنا مع ما يحصل من تحرير لمعظم المناطق التي كانت البؤرة للارهاب وخاصة الفلوجة والتقدم الملحوظ باتجاه الموصل واذا بالاخير يريد ان يفتح لنا جبهة من التصارع الداخلي وارباك الاجهزة الحكومية والامنية لغرض التعتيم على هذه الخطوات المباركة في ارجاع الاراضي المسلوبة وعودة الناس الى بيوتهم وان ينعم العراق بالوحدة والتلاحم والقضاء على المظاهر المسلحة وعودة امور البلد الى الدولة فهو يسعى بهذه المظاهرات التي دعا لها بان يعرقل هذه العجلة بوضع العصا في دولابها فان مقتدى لابد وان يعالج بصولة اخرى كصولة الفرسان التي قام بها الزعيم نوري المالكي التي اخرسته لسنوات عديدة وجعل من البصرة التي كانت تحت سطوة مليشياته والتي كان اهلها يعانون من الابتزاز واخذ الاتاوات وخطف ابنائهم وكذلك الهيمنة على الموانىء واخذ حصص من النفط والتصدير الغير شرعية فكانت صولة الفرسان التي كسرت شوكتهم وقضت عليهم من خلال سجن كبارهم وما يسمى بقيادتهم وطرد الاخرين الى دول عديده واليوم وضع العراق بعد احتلال المحافظات الغربية وانشغال الدولة واجهزتها الامنية بتحرير تلك المحافظات ودخول الحشد الشعبي المقدس بعد فتوى الجهاد الكفائي ومن ضمنها اتباع مقتدى استغل هذا الوضع وعاد الى الساحة فاذا لم يردع واذا لم يوقف عند حده سوف يصعب ويعقد الامور ويربك الاجهزة الامنية فعلى الحكومة ان تكون حازمة معه ومع مهاتراته المستمرة وان تكون كلمة الفصل بيد الدولة لا بيد من هب ودب ..

 

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

إعلانات الملتقى | إرسل اعلانك من هنــــــــــــــــــــا
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

أستراليا: مجلس النواب في ولاية فكتوريا يقر قانون القتل الرحيم

نهاية عهد صناعة السيارات في استراليا!

أستراليا: وصول أول قطار مترو الى سيدني
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية | إرسل سؤالك من هنــــا
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
مقال/ ماذا بعد كركوك | سلام محمد جعاز العامري
بناء الجيش بعد هزيمة 1991 وهزيمة 2014 | سامي جواد كاظم
السقوط المحتوم | الدكتور يوسف السعيدي
برنامج عاشوراء 2017 في مسجد أهل البيت - الليلة السابعة نموذجاً | مسجد أهل البيت في ملبورن
الحشد والمخاوف الأمريكية والفلك الإيراني!... | رحيم الخالدي
تأملات فى الثورات العربية والأجنبية | كتّاب مشاركون
بان الخيط الابيض من الاسود | احمد جابر محمد
ميسي يفعلها مرة أخرى | ثامر الحجامي
الدكتاتورية هي الحل | كتّاب مشاركون
من سيحاسب امريكا على جرائمها؟ | سامي جواد كاظم
إستفتاء كردستان بين تاريخ الصلاحية وتاريخ النفاذ | كتّاب مشاركون
إستراتيجية جديدة لإعلان الشيعة إرهابيين | هادي جلو مرعي
شكراً كاكه مسعود | واثق الجابري
أحلام المفلسين في تأجيل الانتخابات العراقية | ثامر الحجامي
مرحبا بالمصالحة الفلسطينية .. ولكن نتمنى ..! | علي جابر الفتلاوي
زهير بن القين علوي الهوية حسيني الهوى | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
البحث عن الطاقة ح2 | حيدر الحدراوي
ايعقل ان يكون لديهم مارد...؟ | كتّاب مشاركون
أوراق في فلسفة الفيزياء ـ الحلقة الثانية | د. مؤيد الحسيني العابد
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
صندوق الملتقى لدعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 247(أيتام) | المرحوم محمد منشد اب... | عدد الأيتام: 4 | إكفل العائلة
العائلة 236(أيتام) | المرحوم عبيد خلف... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 172(أيتام) | المرحوم أمجد ساهي ال... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 224(أيتام) | المحتاج جميل عبد الع... | عدد الأيتام: 4 | إكفل العائلة
العائلة 234(أيتام) | المرحوم صباح معيلي ... | عدد الأيتام: 6 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي