الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية مواقيت الصلاة كتب ومطبوعات أخرى

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » حيدر الحدراوي


القسم حيدر الحدراوي نشر بتأريخ: 12 /06 /2016 م 05:15 مساء
  
تأملات في القران الكريم ح319

تأملات في القران الكريم ح319

سورة  فاطر الشريفة

بسم الله الرحمن الرحيم

 

وَاللَّهُ خَلَقَكُم مِّن تُرَابٍ ثُمَّ مِن نُّطْفَةٍ ثُمَّ جَعَلَكُمْ أَزْوَاجاً وَمَا تَحْمِلُ مِنْ أُنثَى وَلَا تَضَعُ إِلَّا بِعِلْمِهِ وَمَا يُعَمَّرُ مِن مُّعَمَّرٍ وَلَا يُنقَصُ مِنْ عُمُرِهِ إِلَّا فِي كِتَابٍ إِنَّ ذَلِكَ عَلَى اللَّهِ يَسِيرٌ{11}

تستمر الآية الكريمة مضيفة (  وَاللَّهُ خَلَقَكُم مِّن تُرَابٍ ) , أصل الخلق , (  ثُمَّ مِن نُّطْفَةٍ ) , مني , { أَفَرَأَيْتُم مَّا تُمْنُونَ }الواقعة58 , { أَلَمْ يَكُ نُطْفَةً مِّن مَّنِيٍّ يُمْنَى }القيامة37 , (  ثُمَّ جَعَلَكُمْ أَزْوَاجاً ) , ذكورا واناثا , (  وَمَا تَحْمِلُ مِنْ أُنثَى وَلَا تَضَعُ إِلَّا بِعِلْمِهِ ) , لا يغب ذلك عن علمه وقدرته , (  وَمَا يُعَمَّرُ مِن مُّعَمَّرٍ ) , يمدّ في عمره , (  وَلَا يُنقَصُ مِنْ عُمُرِهِ ) , او ينقص منه , (  إِلَّا فِي كِتَابٍ ) , كل زيادة او نقصان الا وهو مكتوب ومسجل في اللوح المحفوظ , (  إِنَّ ذَلِكَ عَلَى اللَّهِ يَسِيرٌ ) , ذلك "الزيادة والنقيصة" عليه جل وعلا هين .    

( عن الصادق عليه السلام ما نعلم شيئا يزيد في العمر إلا صلة الرحم حتى أن الرجل يكون أجله ثلاث سنين فيكون وصولا للرحم فيزيد الله عز وجل في عمره ثلاثين سنة فيجعلها ثلاثا وثلاثين سنة ويكون أجله ثلاثا وثلاثين سنة فيكون قاطعا للرحم فينقصه الله ثلاثين سنة في عمره ويجعل أجله إلى ثلاث سنين ) . "تفسير الصافي ج4 للفيض الكاشاني" . 

 

وَمَا يَسْتَوِي الْبَحْرَانِ هَذَا عَذْبٌ فُرَاتٌ سَائِغٌ شَرَابُهُ وَهَذَا مِلْحٌ أُجَاجٌ وَمِن كُلٍّ تَأْكُلُونَ لَحْماً طَرِيّاً وَتَسْتَخْرِجُونَ حِلْيَةً تَلْبَسُونَهَا وَتَرَى الْفُلْكَ فِيهِ مَوَاخِرَ لِتَبْتَغُوا مِن فَضْلِهِ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ{12}

تنعطف الآية الكريمة مضيفة (  وَمَا يَسْتَوِي الْبَحْرَانِ ) , لا يتساويان , (  هَذَا عَذْبٌ فُرَاتٌ سَائِغٌ شَرَابُهُ ) , شديد العذوبة , يستساغ للشرب , (  وَهَذَا مِلْحٌ أُجَاجٌ ) , مر , مالح , غير صالح للشرب لمرارته او ملوحته , (  وَمِن كُلٍّ ) , ومن كل منهما "البحر العذب والبحر المالح" :

  1. تَأْكُلُونَ لَحْماً طَرِيّاً ) : السمك وغيره .
  2. وَتَسْتَخْرِجُونَ حِلْيَةً تَلْبَسُونَهَا ) : اللؤلؤ والياقوت ... الخ .
  3. وَتَرَى الْفُلْكَ فِيهِ مَوَاخِرَ ) : تشق الماء , (  لِتَبْتَغُوا مِن فَضْلِهِ ) , من فضله تعالى بالنقل للتجارة وغيرها , (  وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ ) , الله تعالى على ذلك .

 

يُولِجُ اللَّيْلَ فِي النَّهَارِ وَيُولِجُ النَّهَارَ فِي اللَّيْلِ وَسَخَّرَ الشَّمْسَ وَالْقَمَرَ كُلٌّ يَجْرِي لِأَجَلٍ مُّسَمًّى ذَلِكُمُ اللَّهُ رَبُّكُمْ لَهُ الْمُلْكُ وَالَّذِينَ تَدْعُونَ مِن دُونِهِ مَا يَمْلِكُونَ مِن قِطْمِيرٍ{13}

تستمر الآية الكريمة مضيفة (  يُولِجُ اللَّيْلَ فِي النَّهَارِ وَيُولِجُ النَّهَارَ فِي اللَّيْلِ ) , يدخل احدهما في الاخر , فيزداد الداخل وينقص المدخول فيه , (  وَسَخَّرَ الشَّمْسَ وَالْقَمَرَ كُلٌّ يَجْرِي لِأَجَلٍ مُّسَمًّى ) , كلا منهما يدور في مداره الى وقت معلوم , وهذا الوقت المعلوم اما ان يكون يوم القيامة على بعض الآراء , او قد يكون ذلك قبل يوم القيامة على آراء اخرى , (  ذَلِكُمُ اللَّهُ رَبُّكُمْ لَهُ الْمُلْكُ ) , المالك , الخالق , المدبر , (  وَالَّذِينَ تَدْعُونَ مِن دُونِهِ ) , ما اتخذتم من الهة , (  مَا يَمْلِكُونَ مِن قِطْمِيرٍ ) , لا يملكون شيئا وان كان تافها كالغشاء الذي يلف النواة .     

 

إِن تَدْعُوهُمْ لَا يَسْمَعُوا دُعَاءكُمْ وَلَوْ سَمِعُوا مَا اسْتَجَابُوا لَكُمْ وَيَوْمَ الْقِيَامَةِ يَكْفُرُونَ بِشِرْكِكُمْ وَلَا يُنَبِّئُكَ مِثْلُ خَبِيرٍ{14}

تستمر الآية الكريمة في موضوع سابقتها (  إِن تَدْعُوهُمْ ) , ما اتخذتموه من الهة من الاصنام وغيرها , (  لَا يَسْمَعُوا دُعَاءكُمْ ) , لأنها جمادات , (  وَلَوْ سَمِعُوا ) , على افتراض انهم سمعوا دعوتكم , (  مَا اسْتَجَابُوا لَكُمْ ) , فلا يمكنهم الاجابة , (  وَيَوْمَ الْقِيَامَةِ يَكْفُرُونَ بِشِرْكِكُمْ ) , سوف يكفرون بكم وبعبادتكم لها , وبكل ما زعمتموه ونسبتموه وخلعتموه عليها , (  وَلَا يُنَبِّئُكَ مِثْلُ خَبِيرٍ ) , لا يخبرك عن احوال الدارين مثل الخبير جل وعلا , او لا يخبرك مخبر بإمر ما مثل مخبر خبير به , مطلع عليه .    

 

يَا أَيُّهَا النَّاسُ أَنتُمُ الْفُقَرَاء إِلَى اللَّهِ وَاللَّهُ هُوَ الْغَنِيُّ الْحَمِيدُ{15}

تخاطب الآية الكريمة عامة الناس (  يَا أَيُّهَا النَّاسُ أَنتُمُ الْفُقَرَاء إِلَى اللَّهِ ) , في انفسكم وكافة احوالكم , (  وَاللَّهُ هُوَ الْغَنِيُّ الْحَمِيدُ ) , وهو جل وعلا (  الْغَنِيُّ ) , عن خلقه , المتفضل بالنعم عليهم , (  الْحَمِيدُ ) , المستحق للحمد والثناء . 

 

إِن يَشَأْ يُذْهِبْكُمْ وَيَأْتِ بِخَلْقٍ جَدِيدٍ{16}

تستمر الآية الكريمة في الخطاب (  إِن يَشَأْ يُذْهِبْكُمْ  وَيَأْتِ بِخَلْقٍ جَدِيدٍ ) , للنص المبارك محورين :

  1. ان يهلك البشرية , ويأتي بخلق اخر اطوع له تعالى منهم .
  2. ان يكون الخطاب موجها الى اهل مكة , فيحمل على هلاكهم واستبدالهم بقوم اكثر طواعية لله تعالى منهم . 

 

وَمَا ذَلِكَ عَلَى اللَّهِ بِعَزِيزٍ{17}

يستمر خطاب الآية الكريمة (  وَمَا ذَلِكَ ) , ما ذلك الاستبدال , (  عَلَى اللَّهِ بِعَزِيزٍ ) , عليه جل وعلا بممتنع او متعذر , بل هو هيّن ويسير .

 

وَلَا تَزِرُ وَازِرَةٌ وِزْرَ أُخْرَى وَإِن تَدْعُ مُثْقَلَةٌ إِلَى حِمْلِهَا لَا يُحْمَلْ مِنْهُ شَيْءٌ وَلَوْ كَانَ ذَا قُرْبَى إِنَّمَا تُنذِرُ الَّذِينَ يَخْشَوْنَ رَبَّهُم بِالغَيْبِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ وَمَن تَزَكَّى فَإِنَّمَا يَتَزَكَّى لِنَفْسِهِ وَإِلَى اللَّهِ الْمَصِيرُ{18}

تضيف الآية الكريمة مبينة (  وَلَا تَزِرُ وَازِرَةٌ وِزْرَ أُخْرَى ) , لا تحمل نفسا اثم نفسا اخرى , (  وَإِن تَدْعُ مُثْقَلَةٌ ) , نفس اثقلتها الذنوب "الاوزار" , (  إِلَى حِمْلِهَا ) , الى ان يحمل احدا منه شيئا , (  لَا يُحْمَلْ مِنْهُ شَيْءٌ ) , لا احد يحمل معها شيئا من وزرها , فيخفف عنها حملها , بل تحمل وزرها بنفسها , (  وَلَوْ كَانَ ذَا قُرْبَى ) , وان كان المدعو ذو قرابة لها , (  إِنَّمَا تُنذِرُ ) , الخطاب موجه له "ص واله" انما تخوّف :  

  1. الَّذِينَ يَخْشَوْنَ رَبَّهُم بِالغَيْبِ ) : خافوه جل وعلا ولم يروه بالجوارح , بل ادركوه بالحقائق والدقائق .
  2. وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ ) : الصلاة الواجبة خالصة له تعالى ذكره .  

كلا ذينك الطائفتين هما المنتفعين بالإنذار , (  وَمَن تَزَكَّى فَإِنَّمَا يَتَزَكَّى لِنَفْسِهِ ) , يقرر النص المبارك ان من تطهر من الشرك والذنوب , فأن نفع تطهره يعود اليه بالنفع , (  وَإِلَى اللَّهِ الْمَصِيرُ ) , المرجع , يوم القيامة , فيجازى كل بما عمل .

 

وَمَا يَسْتَوِي الْأَعْمَى وَالْبَصِيرُ{19}

تضيف الآية الكريمة مبينة (  وَمَا يَسْتَوِي الْأَعْمَى وَالْبَصِيرُ ) , لا يتساوى الكافر والمؤمن . 

 

وَلَا الظُّلُمَاتُ وَلَا النُّورُ{20}

تضيف الآية الكريمة مبينة ايضا (  وَلَا الظُّلُمَاتُ وَلَا النُّورُ ) , ولا يتساوى الباطل والحق , الكفر والايمان , تكرار ( ولا ) لمزيد من التأكيد .  

 

وَلَا الظِّلُّ وَلَا الْحَرُورُ{21}

تضيف الآية الكريمة مبينة ايضا (  وَلَا الظِّلُّ وَلَا الْحَرُورُ ) , الجنة والنار , الثواب والعقاب .  

 

وَمَا يَسْتَوِي الْأَحْيَاء وَلَا الْأَمْوَاتُ إِنَّ اللَّهَ يُسْمِعُ مَن يَشَاءُ وَمَا أَنتَ بِمُسْمِعٍ مَّن فِي الْقُبُورِ{22}

تضيف الآية الكريمة مبينة ايضا (  وَمَا يَسْتَوِي الْأَحْيَاء وَلَا الْأَمْوَاتُ ) , تمثيل للمؤمن والكافر , فالمؤمن حي والكافر ميت , (  إِنَّ اللَّهَ يُسْمِعُ مَن يَشَاءُ ) , هدايته , فيوفقه لفهم الموعظة  واخذ العبرة , (  وَمَا أَنتَ بِمُسْمِعٍ مَّن فِي الْقُبُورِ ) , وهم الكفار المصرين على الكفر , شبههم بالموتى المقبورين لاستحالة اجابتهم لدعوة الداعي .  

 

إِنْ أَنتَ إِلَّا نَذِيرٌ{23}

تخاطب الآية الكريمة النبي الكريم محمد "ص واله" مقررة له (  إِنْ أَنتَ إِلَّا نَذِيرٌ ) , ما عليك يا محمد "ص واله"الا ان تنذرهم .

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

إعلانات الملتقى | إرسل اعلانك من هنــــــــــــــــــــا
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

أستراليا.. حادثة مأساوية: نسي طفله لساعات في السيارة وقت الظهيرة!

أستراليا.. لأول مرة درون ينقذ مراهقين من الغرق

موجة الحرّ عائدة إلى أستراليا ولولاية NSW الحصّة الأكبر
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية | إرسل سؤالك من هنــــا
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
ما ينسى وما لاينسى | المهندس زيد شحاثة
مفخخات وإنتخابات | ثامر الحجامي
الانشطار الأميبي والانشطار الحزبي.. والجبهات الجديده | الدكتور يوسف السعيدي
لوطن والسكن والإنتخابات | واثق الجابري
رعاة اخر زمن | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
كاريكاتير: تحالفات وتكتلات واسماء عجيبه تتهافت لخوض الانتخابات | الفنان يوسف فاضل
هل ينجح الفاسدون بعد فشل أحزابهم؟ | عزيز الخزرجي
كيف يُصنع العميل الشيعي؟ | سامي جواد كاظم
جرأة في علي | حيدر محمد الوائلي
من حسن حظ العالم ان جاء ترامب الى السلطة | محسن وهيب عبد
المعادلات الكيميائية والفيزيائية دليل على وجود الخالق | عبد الكاظم حسن الجابري
ترامب شجاع وصريح | سامي جواد كاظم
التدخلات الخارجية في الانتخابات العراقية | ثامر الحجامي
بناء المساجد في السعودية | الشيخ عبد الأمير النجار
كان معمما | سامي جواد كاظم
كاريكاتير:النائبة حمدية الحسيني: سيارتي موديل 2012 ماگدر أغيرها.. لان الراتب هو سبع ملايين نص.. والد | الفنان يوسف فاضل
الحرب السياسية القادمة | كتّاب مشاركون
همسات فكر كونية(167) | عزيز الخزرجي
الإنتخابات المقبلة وخارطة التحالفات الجديدة. | أثير الشرع
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
صندوق الملتقى لدعم عوائل الأيتام والمحتاجين
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي