الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » حيدر حسين سويري


القسم حيدر حسين سويري نشر بتأريخ: 19 /05 /2016 م 10:01 مساء
  
كشف الأسرار في البحث عن سيدار!

كشف الأسرار في البحث عن سيدار!

حيدر حسين سويري

 

   بعدَ بَحثٍ طويلٍ بَينَ الأزقةِ والطُرقات، والسُعال لا يفارقُ صدريَّ المُلتهب، أبحثُ عمَنْ يَقطعُ ضرباتهِ المتواصلةِ على أضلاعي، التي تَكادُ أن تَفتكُ بها، بإنفجارٍ هائلٍ للرئة؛ لَمْ أجد ضالتي، بالرغمِ مِنْ كوني كُنت سأُعطي كثيراً مما أملك، من أجل الحصول على شريطٍ مِنْ حبوب(سيدار).

   حبوب(سيدار) لا يتجاوز سعر الشريط منها النصف دولار، وهي من إنتاج معمل أدوية سامراء، ولكن مفعولها عظيم، كما جربتهُ، حينما تنتابني موجه من السعال، إثر إلتهاب القصبات، فما هو سر إختفائها من الصيدليات؟ هذا ما بدأت أبحثُ عنهُ بعد أن فقدتُ الأمل بالعثور عليها.

   جلست لأستريح في إحدى الصيدليات، كون صاحبها من الأصدقاء، وسألتهُ عن سبب إختفاء هذه الحبوب، فأجاب: إن مدمني المخدرات لم يبقوا لنا شيئاً، فهم يقرأون النشرة الدوائية لكل دواء، فإذا وجدوا أن هناك نسبة من المخدرات فيه، أي المهدئات، بدأوا بإستخدامه على الفور، وكل حسب الكمية التي يستطيع إستخدامها، بعد ذلك تصل المعلومات إلى وزارة الصحة، فتمنع تجهيزه للصيدليات.

   يروي لي صديقي الصيدلاني، ويقول: ذات مرة حضرت عندي إمرأة جميلة جداً، وتوسلت أن أبيعها دواء السعال(توسيرام)، وبعد أن إمتنعتُ عن إعطائها الدواء، إلا بوصفة طبيب، قالت: أتذكر الرجل الذي حضر عندك قبل قليل؟ فقلتُ: مَنْ؟ قالت: الذي طلب منك هذا الدواء ورفضت أن تبيعه؟ قلت: بلى، ما به؟ قالت: هو زوجي، عاد من عندك غاضباً، وكسَّر أثاث البيت، ثم قال: إذهبي للصيدلاني وأعطيه ما يريد وأجلبي لي الدواء، وها أنا ذا أتوسل إليك وأقول لك خُذ ما تريد حتى جسدي وأعطني قناني الدواء؛ ولكي أتخلص منها، أخبرتها أني لا أملك الدواء أصلاً فأنصرفت!

إلى هذا الحد وصل بالمدمنين الحال، بل وأسوء من ذلك! أفتهلكونا بما فعل المدمنون؟!

ما ذنبنا نحن المرضى يا وزارة الصحة؟! أنموت ونتألم بسبب هؤلاء الحثالات؟!

كنتُ كتبتُ فيما مضى مقالاً تحت عنوان " الظواهر الإجتماعية والتقنين" وحاولتُ من خلالهِ عرض المشكلة والحل، لأن من غير الممكن أن يتذى الصالحون بما فعل المفسدون.

بقي شئ...

إن أثر فتك المخدرات في المجتمع العراقي اليوم، أشدُ من فتك التفجيرات، وعلى الدولة أن تنظر بعين الجد لما أقول.

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
أخبار أستراليا المحلية

أستراليا.. انتهاك صارخ: ركاب طائرة قادمة من ملبورن غادروا مطار سيدني دون فحوصات

أستراليا: أندروز يعتذر لسكان فيكتوريا مع تسجيل 134 حالة جديدة قبل ساعات من تنفيذ الإغلاق

السلطات تتبنى استراتيجية "حلقات الاحتواء" لمنع انتقال كورونا الى باقي أجزاء أستراليا
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
أجنحة العشيرة أسرع خطوط للطيران في عالم التميُّز | د. نضير رشيد الخزرجي
حبيبي يا محمد | عبد صبري ابو ربيع
موت الساحر ..! | علي سالم الساعدي
رؤية رجل ... السيد السيستاني | سامي جواد كاظم
ألرّسالة الكونيّة آلتي غيّرت ألعالم | عزيز الخزرجي
أزمة الأوكسجين | حيدر الحدراوي
لماذا التنابز ؟ | سامي جواد كاظم
نظارات طبية وعقول فارغة | رحمن الفياض
عندما تفتقر ألنّخب آلثّقافة! | عزيز الخزرجي
ارادة قوات الاحتلال تفرض امكانية التدخل وتشكيل فرق الموت لنشر الرعب‎ | كتّاب مشاركون
أن لا وجود للعبودية إلا لأنها طوعية | كتّاب مشاركون
حقيقة كردستان ضمن دولة العراق ولاتعترف بالعراق اصلا نفوسها 5.5 مليون وتستلم 23% من الميزانية‎ | كتّاب مشاركون
هل سيندم الكاظمي على ارتدائه زيّ الحشد ؟ | محمد الجاسم
الاستحمار الذاتي واستخدام الطائفية | الدكتور عادل رضا
ألبشر و الذئاب | عزيز الخزرجي
لا استطيع التنفس | وسام أبو كلل
آل ألعلّاق رؤوس الفساد في العراق | عزيز الخزرجي
تأملات في زمن كورنا محضر تحقيق | رحمن الفياض
ياحكومة العراق كم جورج فلويد قتلتم من المتقاعدين؟ | عزيز الحافظ
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 291(أيتام) | المفقود حسين عبد الل... | عدد الأيتام: 5 | إكفل العائلة
العائلة 333(محتاجين) | المعاقين الأربعة ابن... | عدد الأطفال: 4 | إكفل العائلة
العائلة 151(أيتام) | المرحوم جليل عبد الح... | عدد الأيتام: 5 | إكفل العائلة
العائلة 343(أيتام) | المرحوم رافد كاظم عج... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 215(أيتام) | المريض حسين حميد مجي... | عدد الأيتام: 1 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي