الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » حيدر حسين سويري


القسم حيدر حسين سويري نشر بتأريخ: 05 /05 /2016 م 06:55 صباحا
  
تحذيرُ الحكيم: ماذا بعد؟

تحذير الحكيم: ماذا بعد؟

حيدر حسين سويري

 

   مقولةٌ نسمعها كثيراً:" إنظر إلى ما قيل وليس مَنْ قال"، وكذلك المقولة التي لا تختلف عنها كثيراً: " إنظر إلى الفعل ودعكَ من الفاعل".

   هنا سنرد رواية تنافي المقولتين، وبغض النظر عن صحة الرواية، فمضمونها هو ما إعتاد عليه المواطن العربي بصورة عامة وإن كنا نكتب في الشأن العراقي بشكلٍ خاص، تقول الرواية: سئل رسول الله(ص) أبا ذرٍ الغفاري: ماذا تقول لو رأيت علياً(ويقصد علي بن أبي طالب) يشربُ خمراً؟ فأجاب أبو ذر: أقول أنها ليست خمراً، فالتفت رسول الله إلى سلمان الفارسي وسألهُ: فماذا تقولُ يا سلمان؟ فأجاب سلمان قائلاً: أقولُ بأن الخمرة حلال.

   بالنسبة لي لا أختلفت مع موقف أبو ذر، وكل مواقفهِ جميلة، ولكني أتفقُ مع سلمان، فأبو ذر يعتقد بعصمة علي، وأنهُ لا يخالف التشريعات، ولكن سلمان يعتقد بأن علياً فوق التشريعات، ولستُ هنا في بحثٍ عقائديٍ، ولكني رُمتُ الوقوف مع مَن يختلف مع المقولتين أعلاه، فالنظر إلى القائل وإلى الفاعل، يُنبئنا بما بعد القول والفعل، أي يُنبئنا بما هو المُراد من الفعل والقول، ولذلك قيل " الإعمال بالنيات ".

   عندما يقول السيد الحكيم في كلمتهِ بمناسبة المبعث النبوي، يوم الأربعاء 4/5/2016:" لقد حذرنا من اننا سنتخذ خطوات من جانب واحد بهذا الشأن مالم تتدارك قوى التحالف الوطني حالة الضعف التي يعيشها وان تكون على مستوى المسؤولية التاريخية والتحديات المصيرية التي تواجه الوطن."

   كلام قوي جداً! يُصدر عن مكون سياسيٍ قوي جداً، وشخص لهُ ولعائلتهِ مكانة وقوة كبيرة، ومؤثرة في الساحة السياسية العراقية والعربية والإسلامية، يجب أن نقف عند الكلام وعند المتكلم، كلاهما معاً، فمن غير الممكن هنا، فصل الكلام عن المتكلم، والسؤال: المطروح ماذا يقصد ويريد الحكيم بهذا الكلام؟ وبشكل أدق: ماذا سيفعل في ظل هذه الأزمة وما بعدها؟

وللإجابة عن هذا السؤال سنركز على فقرة((من جانب واحد)) يمكننا القول: نتوقع أن تكون هناك حركة سيقوم بها المجلس الأعلى بإتجاهين: الإتجاه الأول سياسياً: سيقوم المجلس بتشكيل تحالف عابر للطائفية، ونتوقع بأنهُ سينجح في ذلك، لأن لديه القبول عند كافة الأطراف، وأما الأتجاه الثاني فعسكرياً: حيث يمتلك المجلس الأعلى تشكيلات منضوية تحت راية الحشد الشعبي، تبلغ(20000 عشرون ألف متطوع)، يُمكنهُ من خلالها إسكات التشكيلات الأخرى، التي يتكأ عليها البعض، لتحقيق مصالح شخصية، ونتمنى أن لا تصل الأمور إلى الخيار العسكري، فهذا ما تتمناه "داعش" ومن خلفها "إسرائيل".

بقي شئ...

نفرح بمجيئ كل قوي أمين، يستطيع الوصول بنا إلى بر الأمان.

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
إعلانات الملتقى | أضف إعلانك من هنا | الإطلاع على جميع الإعلانات
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

أستراليا: فوز الائتلاف الحاكم بالانتخابات الفيدرالية وتنحي زعيم العمال الخاسر

أستراليا: فريزر أنينغ يخسر مقعده!

مشروع روزانا: التطبيع مع العدو... ولو في الطبّ
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
تأييداً لقرار فضح المفسدين وتحويل ما سرقوه لدعم الفقراء | مصطفى الكاظمي
روزبه في السينما العراقية | حيدر حسين سويري
حرب الإنابة .. هل سنكون ضحيتها؟ | سلام محمد جعاز العامري
فراسة الفرس | سامي جواد كاظم
أمريكا وحربُ الإبتزاز | رحيم الخالدي
لعبة النّسيان والتّذكّر وآليّات التّشكيل والرّؤية في رواية | د. سناء الشعلان
تأملات في القران الكريم ح424 | حيدر الحدراوي
مدخل لبحث هِجْرَةُ الأدمغة العربية | المهندس لطيف عبد سالم
هل ثمّة مجال لرحلة أخرى نحو آلمجهول؟ | عزيز الخزرجي
جدل وهجوم لارتداء مادونا النقاب في رمضان: | عزيز الخزرجي
الحبّ قويّ كالموت | د. سناء الشعلان
النجوم (قصة قصيرة) | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
ألحروب ضد الإصلاح | سلام محمد جعاز العامري
معنى الصيام من الناحية الروحية والمادية / 1 | عبود مزهر الكرخي
ألصّدر لم يُذبح مرّة واحدة | عزيز الخزرجي
كرة النار .. يجب اخمادها | خالد الناهي
تَدَاعَت عليكم الأمم؛ فما أنتم فاعلون؟ | عزيز الخزرجي
قناع (قصة قصيرة) | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
ضاع عقلي | عبد صبري ابو ربيع
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 83(أيتام) | المرحوم شهد طبيج مطر... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 115(محتاجين) | المريضة سعدة يحيى... | إكفل العائلة
العائلة 299(محتاجين) | المريض علي عبادي عبو... | عدد الأطفال: 4 | إكفل العائلة
العائلة 333(محتاجين) | المعاقين الأربعة ابن... | عدد الأطفال: 4 | إكفل العائلة
العائلة 157(أيتام) | اسعد حمد ابو جخيرة... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي