الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » حيدر حسين سويري


القسم حيدر حسين سويري نشر بتأريخ: 04 /05 /2016 م 09:28 مساء
  
إيران(بره بره) داعش(جوه جوه)!

إيران(بره بره) داعش(جوه جوه)!

حيدر حسين سويري

 

   بالتأكيد لا يخفى على الحصيف، ذي الدراية بالإمور الإدارية والسياسية، أن ثمة مصالحٍ عامة، تربط العلاقات بين والدول وتحركها، وقد تتغير تلك العلاقات وفقاً لتغير تلك المصالح، ولذا فكلنا يعلم أن من مصلحة إيران(الداخلية والخارجية)، دعم العراق في الحرب على داعش، وكُلنا يُجزم أن السعودية وقطر وإسرائيل(على أقل تقدير) تفرح بفوز داعش، إن لم نكن جازمين بأنهم الداعم الرئيسي لها.

   عندما يُطلق شعار" إيران بره بره" فمن يا تُرى يقف خلف إطلاق هذه الشعارات؟

لدينا عدة إحتمالات:

الأول: أن هناك مندسين(كما يؤكد التيار الصدري) من أيتام البعث قاموا بذلك

الثاني: أن هناك تذمر من التيار الصدري، ضد الموقف الإيراني من دعم(المالكي) العدو الأول للصدريين(كما يدعون)، وهم يتصورون أن إيران تقف حائلاً بين الشعب ومحاكمة المالكي

الثالث: أن مَن أطلق الشعارات هم التيار المدني، المشارك في التظاهرات، وذلك لأنهم يتصورون أن إيران هي من أوصلت المشروع الإسلامي للسلطة في العراق(وسأقف مع هذا الإحتمال بشئ قد يكون غريباً)

العقل يقولها بصراحة: أن إيران تدعمنا بالسلاح والجنود، ضد مَنْ يريد إبادتنا بالكامل وإلغاء وجودنا، فيهي مرحبٌ بها إذن، ومَنْ يقول بخلاف ذلك، فهو غير عاقل، أو لديهِ مصلحة مع داعش والذي يقف خلفها، والآن لنأتي ونفرز ولنرجح أي الإحتمالات أقوى بإطلاق الشعار:

الأول: نعم هناك مندسين من أيتام البعث ولكن عددهم ليس مؤثراً أبداً، هؤلاء هم من أطلق الشعار، ولكن مّن ردده هم مّنْ ورد ذكرهم بالأحتمالين الآخرين.

الثاني: إيران لديها إستراتيجية قائمة على دعم جميع المظلومين في العالم، ومنهم مَن يشاركهم الدين والعقيدة(التشيع)، ومنهم التيار الصدري، ولذا فهم ينظرون إلى الكُليات ولا ينظرون إلى الجزئيات، ونحن لا نستطيع الجزم بأن ما يتصوره التيار الصدري صحيحاً، ولكننا في نفس الوقت، نظن أن إيران لا تريد محاكمة المالكي، خصوصاً الآن وفي هذه الظروف الحرجة، لما لهُ من سلبيات كثيرة(داخلية وخارجية)، ولكن من المؤكد، أن لا شأن لإيران في مستقبل الأيام بهذا الشأن الداخلي.

الثالث: ثمة إسلاميين عقائديين، إنتحلوا صفة المدنية، هم من أتباع المتمرجع(الصرخي)، ومما لا يخفى على أحد، علاقة هذا الشخص بالنظام السابق، وعلاقته الحالية بقطر ومن خلفها اسرائيل، وأكاد أُجزم أنهم مَنْ أطلق هذه الشعارات، لما يتبنونهُ من مبدأ(عربية المرجعية وعروبتها)، وهي إحدى الأمور التي روج وعمل عليها النظام البعثي، في حقبة تسعينيات القرن الماضي؛ لقد تواصل بعضهم معنا عن طريق الفيس بوك، وإستطاعوا أن يجمعوا جمهوراً لا بأس بهِ، من خلال قنوات التواصل الإجتماعي الألكتروني، ثم التواصل على أرض الواقع، وهم اليوم لا يستطعون قيادة التيار المدني، لمفضوحيتهم، ولكن مع الأسف هم مَنْ يحركوه!

بقي شئ...

يجب على الجهات الأمنية أخذ الموضوع بشكل جدي، وسيتمكنون من فك تشفير ما حصل أو ما قد يحصل.

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
إعلانات الملتقى | أضف إعلانك من هنا | الإطلاع على جميع الإعلانات
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

أستراليا: فوز الائتلاف الحاكم بالانتخابات الفيدرالية وتنحي زعيم العمال الخاسر

أستراليا: فريزر أنينغ يخسر مقعده!

مشروع روزانا: التطبيع مع العدو... ولو في الطبّ
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
تأييداً لقرار فضح المفسدين وتحويل ما سرقوه لدعم الفقراء | مصطفى الكاظمي
روزبه في السينما العراقية | حيدر حسين سويري
حرب الإنابة .. هل سنكون ضحيتها؟ | سلام محمد جعاز العامري
فراسة الفرس | سامي جواد كاظم
أمريكا وحربُ الإبتزاز | رحيم الخالدي
لعبة النّسيان والتّذكّر وآليّات التّشكيل والرّؤية في رواية | د. سناء الشعلان
تأملات في القران الكريم ح424 | حيدر الحدراوي
مدخل لبحث هِجْرَةُ الأدمغة العربية | المهندس لطيف عبد سالم
هل ثمّة مجال لرحلة أخرى نحو آلمجهول؟ | عزيز الخزرجي
جدل وهجوم لارتداء مادونا النقاب في رمضان: | عزيز الخزرجي
الحبّ قويّ كالموت | د. سناء الشعلان
النجوم (قصة قصيرة) | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
ألحروب ضد الإصلاح | سلام محمد جعاز العامري
معنى الصيام من الناحية الروحية والمادية / 1 | عبود مزهر الكرخي
ألصّدر لم يُذبح مرّة واحدة | عزيز الخزرجي
كرة النار .. يجب اخمادها | خالد الناهي
تَدَاعَت عليكم الأمم؛ فما أنتم فاعلون؟ | عزيز الخزرجي
قناع (قصة قصيرة) | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
ضاع عقلي | عبد صبري ابو ربيع
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 319(محتاجين) | المحتاجة بنورة حسن س... | إكفل العائلة
العائلة 257(أيتام) | المرحوم طارق فيصل رو... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 322(أيتام) | المرحوم وهاب العبودي... | عدد الأيتام: 2 | إكفل العائلة
العائلة 82(أيتام) | المرحوم شاكر عطيه ... | عدد الأيتام: 6 | إكفل العائلة
العائلة 323(محتاجين) | المريض حسين عبد الرح... | عدد الأطفال: 3 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي