الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » رحيم الخالدي


القسم رحيم الخالدي نشر بتأريخ: 28 /04 /2016 م 06:55 صباحا
  
النواب وظاهرة التظاهر !..

رحيم الخالدي

النظام السابق وفي آخر أيامه، خاصة بعد حادثة أحداث الحادي عشر من أيلول، وضرب الأبراج بواسطة طائرات وانتحاريين في الولايات المتحدة الأمريكية، كان هنالك حراكاً من قبل المخابرات العراقية، وعلى قدم وساق بطريقة الصمت، حتى لا تتم مراقبة الحدث الأبرز، الذي تم تهيئة أرضيته من قبل ذلك النظام .

 

عمل مضني لكل مفاصل الأمن العامة، ومراقبة الأحداث وما ينتج عنه، كان تتم مراقبته وتدريب الكوادر، التي تمت تهيئتها للعب دورها على الساحة العراقية، من خلال المحاضرات العلنية في الجوامع، بعدما كانت عبارة عن محاضرات داخلية وخاصة جدا! بحراسة ومتابعة رجال الأمن، ويتم تسجيل الشاردة والواردة مع الإضافات، ولأول مرة وفي داخل المدن، يصعد على المنبر أحد الدعاة والمشهور عنه وعن عائلته بالإنحراف! بالتعدي على الرموز الدينية في النجف الأشرف، وصل لحد السباب والشتم والتكفير لكن بلهجة بسيطة، وليست كما تستعملها المجاميع الإرهابية اليوم، وكان المراد منه جس نبض الشارع الشيعي بالذات .

 

كل الذي عمله النظام السابق وكان متأكدا من تحقيقه قد تحقق، ومن شواذه اليوم الإعتصام الذي قام به النواب داخل البرلمان العراقي، وهذا الأمر يبعث على الريبة! وعليه أكثر من سؤال ؟ إذا كان النائب الممثل للمواطن العراقي، لا يقدر على تحقيق الأمن والاستقرار والقضاء على الفساد، وكثير من المتطلبات الضرورية لحياة المواطن العراقي، فكيف بالمواطن العادي المسلوب الإرادة !.

 

المثير للجدل والاستغراب لهؤلاء النواب المعتصمين، خلال السنتين الماضيتين نقول لهم هل كنتم نائمين وصحوتم اليوم؟ بل ماذا حققتم في الأشهر الماضية، وعلى مدى السنتين المنصرمتين! هل حققتم أي مطلب للجماهير التي طالبت بالإصلاح ومحاسبة الفاسدين والسرّاق؟ الذين أتخمت بطونهم الأموال التي تم تهريبها لخارج العراق، سيما ونحن نخوض حربا ضروساً ضد الإرهاب، الذي إحتل ثلث مساحة العراق، نتيجة إهمال وتهور من كان على رأس هرم السلطة، لأنه كان منشغلا بكيفية زيادة أرصدته في خارج العراق، وشراء الأملاك وبناء قصور كما كان يعمل النظام السابق !.

 

سيناريو كان من الممكن أن يمر دون الإحساس به من قبل المواطن البسيط لكن المتتبعين حذروا منه ومن المؤسف انجراف أعضاء كتلة الأحرار به لو لا تنبّه السيد الصدر له حيث أعطى أوامره لأعضاء الكتلة بالانسحاب ومن لطف الباري تم كشف من يقف خلف تلك التمثيلية المراد منها حرف مسار الإصلاح عن من كان السبب في كل الذي حصل خلال السنوات الفائتة وهذه نتيجة تلك الأخطاء وهؤلاء ستتم محاسبتهم بقادم الأيام من خلال تفعيل ملفاتهم وتقديمها للمحكمة الاتحادية ونرجوا أن يكون كادر القضاء جديداَ وليس الكادر الذي اخرج المجرمين بعد إدانتهم بالجرائم التي ارتكبوها بحق العراقيين الأبرياء . 

 

- التعليقات: 1

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



أضيف بواسطة: ابا الطيب
غير مسجل

التسجيل : 07 /09 /2008 م
المشاركات : 1
مراسلة موقع

[تاريخ الإضافة : 29 /04 /2016 م 02:15 صباحا ]

بسمه تعالى



الاخ رحيم معروف توجهك تتبع المجلس وتدافع عنهم ولكن اقول اذا كانوا من سنين لم يتكلموا واين كانوا هل يبرر ذلك انهم وحسب مجريات الاحداث والظروف غيروا ونادوا للاصلح الجذري وهل  نقف ضدهم اونبقى مع من اراد ان يبقى على فساده ونخنع للواقع من الاولى بالاتباع؟



وهل التوبة والندم مسدودة برأيك ام مفتوحة؟



وهل بينك وبين الله شققت على قلوب هؤلاء ووجدتهم جميعا كاذبون في طلب الاصلاح؟



وهل بنظرك ان من الصواب ان نخنق كل صوت ينادي بالحق او نقف ضدة بحجج نضعها



وهل الحق يعرف بالرجال او ان الرجال تعرف بالحق وان الحكمة تؤخذ ولو من اهل الضلال وان الدين ربما ينصر بالرجل الفاجر ؟؟ ارى حركة ارادت ان تغير الواقع الفاسد من جذوره وحتى اذا كانت نوايا بعضهم غير سليمة ولكن نفعها يعم الجميع خير من ان نبقى نعبد سبع اشخاص او اكثر يقودون الكتل السياسية وسببو بنهب البلد واجاعوا الوالد وما ولد



 



------------------


'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
إعلانات الملتقى | أضف إعلانك من هنا | الإطلاع على جميع الإعلانات
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

أستراليا تسعى إلى إلغاء جنسية ١٨ مواطنا وتحويلهم إلى أشخاص بلا دولة

أستراليا.. نفق ويست كونيكس يتسبب في شروخ بالمنازل بدون تعويضات

في 2019.. انخفاض أسعار المنازل بأستراليا الأكبر عالميًا
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
سيادة الداعشي التائب! | خالد الناهي
هذي حلبجة | عبد الستار نورعلي
تجاعيد خمسينية.. | عبد الجبار الحمدي
شركات الصرافة المحلية تستعد لتظاهرة كبرى في 24 يناير الجاري | هادي جلو مرعي
رئيس الوزراء اليتيم | واثق الجابري
سوريا..من المنتصر؟! | المهندس زيد شحاثة
هل تعود (الدّعوة) بعد تفسخها؟ الحلقة الثانية | كتّاب مشاركون
العمل التطوعي.. المفهوم والأهداف المنشودة | المهندس لطيف عبد سالم
فلسفتنا بأسلوب و بيان واضح : الرأسمالية تفتقر للفهم الفلسفي للحياة . | كتّاب مشاركون
في لقاء مع الأديبة الأردنية د.سناء الشعلان: البرفيسور القضاة رئيس جامعة استثنائيّ،ولذلك أهديته الجائ | د. سناء الشعلان
ظلامات ونتائج دنيوية | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
بعثي يطلب صداقتي ! | ثامر الحجامي
هل تعود الدّعوة بعد تفسّخها؟ الحلقة الأولى | عزيز الخزرجي
شمس الأدب العربيّ تهدي جائزة المثقف العربيّ لرئيس الجامعة الأردنيّة | كتّاب مشاركون
عبد المهدي بين نارين . | رحيم الخالدي
مهندس الحشد الشعبي | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
المعلم بين مطرقة الإدارة وسندان المشرفين | حيدر حسين سويري
إلى يوم الثلاثاء 8/1/2019 | مسجد أهل البيت في ملبورن
مشانق وطن | خالد الناهي
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 329(أيتام) | المرحوم علي مالك الع... | عدد الأيتام: 7 | إكفل العائلة
العائلة 294(أيتام) | المرحوم وليد عبدالكر... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 282(أيتام) | المرحوم علاء قاسم ال... | عدد الأيتام: 2 | إكفل العائلة
العائلة 118(محتاجين) | المريضة عطشانة عبدال... | إكفل العائلة
العائلة 181(أيتام) | المرحوم ثامر عزيز ال... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي