الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية مواقيت الصلاة كتب ومطبوعات أخرى

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » عبد صبري ابو ربيع


القسم عبد صبري ابو ربيع نشر بتأريخ: 28 /04 /2016 م 01:10 صباحا
  
لا زلت حزينة يا شهريار

لبس العمامة وارتدى أجمل ملابسه الدمقسية والحريرية .. جلس على التخت المعد له منفرداً بنفسه إلا من شهرزاد التي كان يتطلع إليها وقد زين الحزن ملامحها . قالت سيدي الأمير تناهى الى سمعي ان احدهم لملم أصحابه المنافقين وهو بينهم كأنه الفرعون وهم يستقبلونه ويقبلون يديه وكان ينظر اليهم نظرة القرد المسكين .

لم أنت خارج السرب

تنتهك صوت الشعب

دنانيرك من الذهب

أشبعت بها فتوة الحزب

وهذه التخمة في البطن والجيب

وعين الله تراك

بلا أستار وحجب

نظر شهريار الى مائدته .. تناول كأساً يدمغ به رأسه الذي اهتز لهذا النبأ الصارخ قال لها ... ألا من يحاسبه ؟ ام يبقى هكذا كالطليق . انا اعرف ان خزائنه الذهبية تغطي عليه لتجعل منه أداة فرعونية .. قالت شهرزاد .. تبارك الله يا سيدي الأمير لقد أسرتني وها انذا الان اروي لك قصصاً حتى الفجر ... ربما تقطع رأسي .. ربما تأنس بجمالي .. ربما تغويك قصصي .

اليوم الكثير من الاعراب رعاة الجمال والماشية بين ليلة وضحاها صاروا ملوكاً لم يمنحهم الله تفويضاً .. انهم يتكؤون على الأجنبي وبعض الناس يكونون كالعبيد لمن هو من جنسهم ... وسمعت ان هناك فتية مبتغاهم تحرير الناس من الفساد والظلم كانوا يقولون العدل طريقنا وهم راسخون رسوخ الجذر في الأرض ...

هكذا بصدورنا وصوتنا

نشق كل جدار

ونطمح أن نكون

في موطننا كالأحرار

نشبع من خيراتنا

وندوس على كل غدار

والفجر قريب

وليل الفاسدين اقصر

من النهار ...

مع إنني أتعجب واستغرب تلملم الاغراب ودعاة الفتنة وسراق المال العام يهددون أولئك الفتية الرابضين كالأسود وانا اعرف ان كل الناس يعاضدونهم ويدعمون مساعيهم الجليلة من اجل الخير والاصلاح .

تلملموا بالويل والثبور

وقالوا  قتلوا أحلامنا في الصدور

والفتية في الساحات والثغور

ينشدون للشعب كل الخير والسرور

وغيرنا لا يكون إلا في السعير

وهل يعقل وجود مثل هؤلاء البشر ألا يعلمون ان الناس سواسية كأسنان المشط وان أحسن المتنفذين والحاكمين ان يكون كالمرآة أمام الناس لا ان يكون كالليل غامضاً يتكئ على الغريب ويترك أهله تحت أسنان الجوع

أتكأ الأمير على وسادة أخرى والكأس بين يديه وعلامات الحب تبدو في عينيه قالت شهرزاد .. سيدي الأمير لماذا الاشتهاء للسلطة مرضاً وللكرسي الملعون بدعة والاتكاء على الغريب محبباً مع أنه خيانة للأهل والتراب . وهل فوض الله بعض الرجال ان يكونوا حكاماً على الآخرين مع الاعتذار الى سيدي الأمير . وإنني استغرب ان يكون البعض فرحاً إذ يجر من عنقه كالعبيد ليكون تحت سلطة فرد مع ان الله خلقهم جميعاً سواسية ...

( اذا الشعب يوماً أراد الحياة )

ينكسر الظلم وينهزم الجناة

وخفافيش الليل تفر

وأشباه البزاة

وصوت الشعب أعلى

من صوت الطغاة

وضع الأمير كأسه جانباً وقال لها .. سيدتي الجميلة هو ذا الفجر قد أشرق ونجمة الصبح تشبه خديك ِ الجميلين واراني الان يسرقني النعاس ولا أحب ان يكون النوم يسرق عيون الناس ويتركون كل شيء على الغارب ويكونون جسراً للفاسدين والمتسلطين .

 

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

إعلانات الملتقى | إرسل اعلانك من هنــــــــــــــــــــا
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

أستراليا.. حادثة مأساوية: نسي طفله لساعات في السيارة وقت الظهيرة!

أستراليا.. لأول مرة درون ينقذ مراهقين من الغرق

موجة الحرّ عائدة إلى أستراليا ولولاية NSW الحصّة الأكبر
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية | إرسل سؤالك من هنــــا
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
ما ينسى وما لاينسى | المهندس زيد شحاثة
مفخخات وإنتخابات | ثامر الحجامي
الانشطار الأميبي والانشطار الحزبي.. والجبهات الجديده | الدكتور يوسف السعيدي
لوطن والسكن والإنتخابات | واثق الجابري
رعاة اخر زمن | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
كاريكاتير: تحالفات وتكتلات واسماء عجيبه تتهافت لخوض الانتخابات | الفنان يوسف فاضل
هل ينجح الفاسدون بعد فشل أحزابهم؟ | عزيز الخزرجي
كيف يُصنع العميل الشيعي؟ | سامي جواد كاظم
جرأة في علي | حيدر محمد الوائلي
من حسن حظ العالم ان جاء ترامب الى السلطة | محسن وهيب عبد
المعادلات الكيميائية والفيزيائية دليل على وجود الخالق | عبد الكاظم حسن الجابري
ترامب شجاع وصريح | سامي جواد كاظم
التدخلات الخارجية في الانتخابات العراقية | ثامر الحجامي
بناء المساجد في السعودية | الشيخ عبد الأمير النجار
كان معمما | سامي جواد كاظم
كاريكاتير:النائبة حمدية الحسيني: سيارتي موديل 2012 ماگدر أغيرها.. لان الراتب هو سبع ملايين نص.. والد | الفنان يوسف فاضل
الحرب السياسية القادمة | كتّاب مشاركون
همسات فكر كونية(167) | عزيز الخزرجي
الإنتخابات المقبلة وخارطة التحالفات الجديدة. | أثير الشرع
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
صندوق الملتقى لدعم عوائل الأيتام والمحتاجين
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي