الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » هادي جلو مرعي


القسم هادي جلو مرعي نشر بتأريخ: 23 /03 /2016 م 07:33 مساء
  
محاصرة المنطقة الخضراء
 

    التوجيهات التي صدرت عن المكتب الخاص لزعيم التيار الصدري السيد مقتدى الصدر كانت واضحة بضرورة الإعتصام عند بوابات المنطقة الخضراء في بغداد، للمطالبة بالكشف عن المفسدين، وتغيير الكابينة الوزارية، وتحقيق شروط الإصلاح التي يطالب بها العراقيون منذ أشهر عدة، وسيكون مع الصدريين مجموعات من المعارضين والمؤيدين للتيار المدني، وقوى مارست التظاهر السلمي والإحتجاج في ساحة التحرير خلال الفترة الماضية وتجمع أنصار الحركة السلمية في بقية المدن العراقية، وكانت المظاهرات بشكل عام سلمية بعيدة عن العنف وحظيت بتغطية صحفية واسعة ووصلت أخبارها الى العالم بأسره، ومثلت ضغطا متزايدا على النخب السياسية التي وجدت أنها بمواجهة شارع غاضب، وكان مغيبا لكنه بدأ ينتفض رافضا مايجري، ومطالبا بحقوق صمت عنها طويلا.

    الموجة الأولى من التظاهرات أدت الى دخول المرجعية الدينية العليا على الخط، وبدأت بإطلاق جملة مطالب محددة، وكانت تنتظر تحقق النزر اليسير منها، ولكن النزر اليسير لم يتحقق وبقية الأمور على حالها، ولم يتقدم السياسيون خطوة واحدة الى الأمام، وبقي العديد منهم يراهن على عامل الزمن، وكسل المتظاهرين، وإمكانية أن تنخفض درجات الحرارة لكن المرجعية واصلت الضغط، وإستمر الناس بالتظاهر، بينما بقيت الكتل السياسية تحتال وتناور، حتى قررت المرجعية الكف عن ضغوطها وفوضت الأمر الى الشارع الذي تناول الكرة، وبدا يعدو بها، وصار واضحا إن التوتر سيسود الشارع، فالذين يمارسون الفساد لايهتمون كثيرا بمثل هذه الإحتجاجات بعد أن ضمنوا مصالحهم، وعرفوا إن الضحية في كل الأحوال هي مجموعة أسماء، وربما هو رئيس الحكومة بذاته، وأنهم سيفلتون بجريمتهم ولايهمهم إن حدث شئ ما، أو لم يحدث.

    بعد بيان المرجعية بالكف عن المطالب الموجهة للحكومة والقوى السياسية إستمر الشارع بالتظاهر والإحتجاج، وهنا بدأت الأمور تأخذ منحى آخر مع دخول التيار الصدري وبقوة الى الميدان، ودعوة السيد مقتدى الصدر الى التظاهر السلمي، ثم إمهاله الحكومة بعض الوقت لتجري تلك الإصلاحات الموعودة، وألقى كلمات قوية ومباشرة خلال جمعتين وختمها بتوجيه الجمهور الى الإعتصام على أبواب الخضراء ليكون الضغط أشد وأقوى، وبدا جليا الإهتمام الذي أظهرته قوى سياسية، وكان في المقدمة رئيس الوزراء حيدر العبادي الذي أمهل القوى السياسية أياما معدودات لتقدم مرشحيها وهو طلب قد لايكون ذات جدوى لأن الوقت يبدو أنه قد فات للأسف.

    حصار المنطقة الخضراء بدأ ولن ينتهي إلا بتحقيق شروط قاسية نحن بإنتظار تلبيتها. 

Pdciraq19@gmail.com

 
 
 
 
 
 
 
 
هادي جلو مرعي
نقابة الصحفيين العراقيين
 
 
 
 
Iraqi Observatory for Press Freedoms
Hadee Jalu Maree
Iraq - Baghdad
 
009647901645028
009647500217123
009647702593694
 
 
 
 
- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
أخبار أستراليا المحلية

كريج كامبل.. الرجل الذي أنقذ لبنانيين من الموت في أستراليا

هل يزيد حزب العمال بدل البطالة ويحفظ كرامة فقراء أستراليا؟

العوامل التي تنفّر المهاجرين الجدد من المناطق الريفية في أستراليا
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
امانة العاصمة والهدر اليومي | كتّاب مشاركون
مقعد برلماني .. خير من محافظ على شجرة | خالد الناهي
إلى أبي | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
المالكي والصدر صراع لن ينتهي | غزوان البلداوي
أبيات بحق أ.د هادي عطية مطر الهلالي | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
لماذا فقدت الثقة في العراق؟ | عزيز الخزرجي
عادل عبد المهدي وورقة باب المندب الرجل المناسب في الزمان غير المناسب | محمد أبو النواعير
حتى الأرض تستحي من دفنهم | خالد الناهي
مقال/ كوارث طبيعية وصراعات سياسية | سلام محمد جعاز العامري
أمطار سياسية | ثامر الحجامي
علة تسمية البلد الأسطوري بالعراق | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
بين السماء والأرض | خالد الناهي
النفط واستبداد الشعوب ! الزبائنية الجماهيرية كمضاد للديمقراطية الحقيقية. | محمد أبو النواعير
في رحاب الحضرة النبوية الشريفة / الجزء السادس | عبود مزهر الكرخي
الإمتحان الصعب | ثامر الحجامي
حكاية الشهيد البطل الملازم مرتضى علي الوزني الخفاجي | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
المالكي والفوضى حديث متجدد! | عبد الكاظم حسن الجابري
الملعب العراقي..وصراع الإرادات | المهندس زيد شحاثة
ممنوع ممنوع .. يا بلدي | خالد الناهي
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 40(محتاجين) | المريضة شنوة محمد من... | إكفل العائلة
العائلة 41(محتاجين) | المريضة كاظمية عبود ... | إكفل العائلة
العائلة 264(محتاجين) | المحتاج عباس جواد عا... | عدد الأطفال: 3 | إكفل العائلة
العائلة 219(محتاجين) | المرحوم ايدام منسي ع... | عدد الأطفال: 2 | إكفل العائلة
العائلة 313(محتاجين) | المريضه تهاني حسين ع... | عدد الأطفال: 3 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي