الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » رحيم الخالدي


القسم رحيم الخالدي نشر بتأريخ: 23 /03 /2016 م 06:36 صباحا
  
حلبجة تازة بروكسل !...


رحيم الخالدي
لا يخفى على المتطلع ما جرى في حلبجة في ثمانينات القرن الماضي، أيام صولة صدام على حلبجة وضربها بالكيماوي، الذي خلّف عشرات الضحايا والمعاقين، وكانت بحق جريمة ضد الإنسانية لأنها تعتبر إبادة جماعية لمكون تم سلب حقوقه ومصادرتها. 
الإرهاب التكفيري المستمد من دين عبد الوهاب، الذي يروج له دين آل سعود ودويلة قطر واللوبي الصهيوني الجديد تركيا، قام بقصف منطقة تازة بالكيميائي، وكانت النتائج الأولية كارثية، مع الصمت الدولي والحكومي المستغرب، بينما وقفت الجمهورية الاسلامية في إيران وقفتها المشرّفة، بإرسال مفرزة طبية لمعالجة المصابين .
نقلت القنوات الفضائية حادث تفجير مطار بروكسل بكل تفاصيله ولحظة بلحظة، وتتصدر القنوات قناة العربية الحدث! وكأن المصابين من سلالة الانبياء، والدولة كأنها دولة العدل الالهي، والعراق غير معني بالأمر، لأنه لا يستحق أن يذكره الأعراب، وما ناله الإرهاب التكفيري من خراب ودماربكل مفصل من مفاصل الحياة اليومية، وهنا يكمن السؤال! لماذا تتسابق القنوات العربية بنقل أبسط خرق أمني وتفجير؟ بينما تنخرس السنهم عندما يكونون الضحايا عراقيين! فهل دماءنا رخيصة لهذا الحد، أو أننا غير محسوبين على بني البشر، أو أننا لا نستحق أن نكون حالنا كحال مواطني أوربا، وغيرها من المدن الآمنة، أو أننا مقصودين بالإبادة بموافقة كل الدول، التي صمتت عندما قصفت المجاميع الإرهابية لمنطقة تازة بالمواد الكيميائية ! 
عندما أمر صدام بقصف منطقة حلبجة بالمواد الكيمائية، كان من المؤكد بموافقة الدول الكبيرة، والتي هي اليوم اللاعب الأكبر بالعملية السياسية، بل وتم التغطية على تلك الجريمة، ومنع تداولها عبر القنوات الإعلامية العالمية، لبيان حجم المظلومية والمجزرة التي كان ضحيتها المواطنين العزل !.
ياليت المسؤولين العراقيين يقفون اليوم على المنصات، ويبكون كما بكت وزيرة المجموعة الأوربية أمام الصحفيين، ولم تُكمِلْ المؤتمر الإعلامي المقام! متأثرة بالضحايا الذين لا يتعدون أصابع اليد الواحدة، بينما يتم تفجيرنا يوميا بالعبوات الناسفة والسيارات الملغمة، ويتم قتل الآلاف من العراقيين يوميا! يقابله الصمت من هؤلاء الذين يتباكون اليوم أمام عدسات الإعلاميين !
أيها السياسيون المحسوبين علينا، هل قمتم بواجبكم أزاء الضحايا من منطقة تازة؟ أو هل سعيتم بتدويل القضية وجعلها من جرائم الإبادة الجماعية، سيما وأنتم منتخبون من قبل هؤلاء الضحايا، وغيرهم وأنتم اقسمتم أن تكونوا عونا لهم، وتمثلونهم تحت قبة البرلمان !    

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
إعلانات الملتقى | أضف إعلانك من هنا | الإطلاع على جميع الإعلانات
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

يداه ملطختان بدماء مسلمي نيوزيلندا.. أستراليا تنتفض ضد السيناتور فريزر أنينج

أستراليا.. المفلس سليم مهاجر يبيع منزله في المزاد

حزب الخضر يطالب بالسماح لمواطني أستراليا برعاية اللاجئين
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
صور أبلغ من الكلام | ثامر الحجامي
لفافة التبغ... | عبد الجبار الحمدي
{هل مت حقا؟!} الحاج/ فتحي محمد علي الأسدي | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
جشعهم قتل وطن | خالد الناهي
احمد الربيعي الذي قتله الكاريكاتير | الفنان يوسف فاضل
شهيد من العراق وإليه | واثق الجابري
قراءة في المجموعة القصصية (موعد مع الفراق) للكاتب/ حسام أبو العلا | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
الأمام علي الهادي(عليه السلام) وألق النبوة | عبود مزهر الكرخي
لعراق الى الهاوية | هادي جلو مرعي
العبادي في ملتقى السليمانية | هادي جلو مرعي
أبيات بحق الإمام علي الهادي | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
الى العلمانية بمناسبة ولادة الامام الباقر عليه السلام | سامي جواد كاظم
تطبيع عراقي مع إسرائيل | هادي جلو مرعي
الوظائف والسكن.. والسياسة | واثق الجابري
مقال/ كُل عدساً ولا تكن مُندساً | سلام محمد جعاز العامري
المنهجية في دراسة الشخصية (السيد محمد باقر الحكيم إنموذجاً) | حيدر حسين سويري
محمد باقر الحكيم .. الشجرة المثمرة | ثامر الحجامي
أخطر فساد لم يسبقه أي فساد | عزيز الخزرجي
لذة قرب (قصة قصيرة) | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 186(أيتام) | عائلة المرحوم عطوان ... | عدد الأيتام: 2 | إكفل العائلة
العائلة 148(أيتام) | المفقود مروان حمزة ع... | عدد الأيتام: 2 | إكفل العائلة
العائلة 215(أيتام) | المريض حسين حميد مجي... | عدد الأيتام: 1 | إكفل العائلة
العائلة 311(أيتام) | المرحوم عبد العزيز ح... | عدد الأيتام: 2 | إكفل العائلة
العائلة 283(أيتام) | المرحوم مهدي محيسن... | عدد الأيتام: 7 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي