الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية مواقيت الصلاة كتب ومطبوعات أخرى

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » عبد صبري ابو ربيع


القسم عبد صبري ابو ربيع نشر بتأريخ: 20 /03 /2016 م 12:24 مساء
  
خطأ على خطأ .. والصراع خراب

من يريد ان يدرك ويدور حوله فليكن أكثر تعقلاً في الاستجابة والموقف الواضح ، ومن لا يريد ان يدرك ما حوله سيجرفه السيل وهو لا يدري اي قاع مريع سيتلقاه . فمن يعلم والذي لا يعلم ان صمت الجوع والبطالة والحرمان سيولد الانفجار يوماً وسيضيع الحابل بالنابل وحينئذ ٍ انتم الخاسرون . وإنكم تديرون ظهركم لكل حر وطني شريف ولكل إنسان يريد ان يصلح هذا البلد وينقذه من الخراب وعمل على بناءه وبناء إنسانه الضائع بين هذه المحن الكثيرة . فكان الأجدر بعقلاء القوم ان يفتحوا الأبواب للناس المخلصين الذين يرومون بناء الوطن والقضاء على الفساد وتقسيم أموال الشعب بين ثلة من الناس ويعلنون التقشف والعراق أبو الخيرات وأبو الذهب وأبو المياه والتراب الأسود .

فأين يا ترى مصير هذه المليارات ولا طريق عُبد ولا مصنع ابتنى ولا أيد ٍ تشتغل ولا سدود أنشأت ولا مباني عمرت والكل منشغل ٌ في أمور ذاتية والشعب يبقى بلا هوية .

لقد ضاع الكثير من أبناءنا بين القتل والذبح والتهجير والشهادة في هذا الوطن الجريح الذي تربى على الجراح والأنين والقهر والخذلان وانعدام الحياة السوية .. فلم يا سادتي هذا الصراع المريع ؟ وتكون الطامة على الشعب الفجيع فمن لا يعلم أو يريد ان لا يعلم ان هذا الصراع يخدم اغراضاً خارجية  . فالكثير من الأفواه الحديدة والأسنان الذئبية تنتظر بفارغ الصبر اشتعال لحظة الخطأ حتى ينعدم الأبيض والأسود .

أتريدون ان يذهب أدراج الرياح كل ما كسبتموه في لحظة عابره توفرت لكم بإمكانات خارجية وبواسطة الماكنة الكبيرة لما حظيتم بهذا الوجود وهذا الترف وهذا السلطان الذي لم تحلموا به ابداً ولن يتحقق لكم ابداً .

فكان الوطن يدار بقوى متغطرسة بشعة طائفية تسندها دول كبرى ومخابرات أجنبية غايتها تدمير هذا المجتمع المتماسك بكل أطيافه الجميلة . إذن يا سادتي لم هذا الصراع الذي سيقودكم الى الخراب والانهيار إذ لا يمكن الرجوع الى نقطة البداية ... ذلك رجع ٌ بعيد .

فتحت لكم أبواب المال فامتلأت بها جيوبكم والناس أفواهها فاغرة تنتظر فتاتكم ... ومناصب لم تقدروا ان تكونوا بمستواها لعدم امتلاك الكثير منكم الخبرة والمهنية في إدارة شؤون الدولة فأغرقتم البلاد بما لا يحمد عقباه من الترهل والانهزام وفلتان القانون وتسلط الفردية ومجموعات حاكمة صغيرة لكل هواها ورغائبها وظهور مجموعات مسلحة من عبدة الأفراد وانخرط فيها ما هب ودب . وبقي الشعب لا حول له ولا قوة وساعد على انكساره من يريد إعادة عقاب الساعة الى الوراء فكان الدم وكان الصريخ وضاعت موازين الرحمة والحب والحنان المجتمعي الذي ساعد على تمزيقه الأجانب والحاقدون والطائفيون وأشياخ الخليج ومن يرى ان السلطان قد فر من بين أيديهم وإعادته حتى ولو احترق العراق .

فأنقلب المجتمع الى الكراهة والأحقاد والتفرقة فمتى يتعض البعض ممن يدير شؤون البلد وممن يحظى بكرسي في البرلمان وهو يبتلع أموال الشعب ويقف معلناً كراهته للسلطة التي تبنته .. شيء ٌ عجب .. شيء ٌ غريب ... يجلسون على الكراسي وهم يعملون على تفريق المجتمع وعلى تدميره وزرع الفتنة في صفوفه والانقسام .

والعجب العجاب ممن يرى هؤلاء وهو صامت وهو لا يحرك ساكناً هل هو شريك لهم ؟ ام هو خائف ٌ منهم ؟ ام ماذا .. والبلد ينحدر الى الهاوية حيث تنتظره الذئاب . والوطن يا سادتي بين فكي الرحى بين حرب ٍ اختلقها الكبار وبين صغار قوم يفتكون بالشعب تحت الغطاء وفيهم من هو على دست الحكم ... والله المستعان على ما يصفون .

 
- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

إعلانات الملتقى | إرسل اعلانك من هنــــــــــــــــــــا
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

الوزيرة ويلز من لندن: 80% من الاستراليين لا يدعمون زيادة المساعدات الخارجية

أستراليا: أسلوب الانضمام هو الطريق السليم لصيد الأسماك من على الصخر

تقرير مشترك لوزارتي الخزانة والشؤون الداخلية يبرز الفوائد الاقتصادية لأستراليا من الهجرة
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية | إرسل سؤالك من هنــــا
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
سياسيين ومهازل الإنتخابات !. | رحيم الخالدي
تنتخب أو لا تنتخب | حيدر محمد الوائلي
سيأكلهم الاسد (قصة قصيرة جدا) | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
لغة الطاقة .. اللغة الكونية ح1 | حيدر الحدراوي
مَنْ أمن المفوضية أساء أدب الإنتخابات | واثق الجابري
العلمانية تمنح لنفسها ما ترفضه لغيرها | سامي جواد كاظم
هل تصدقون توبة الفكر الوهابي؟ | سامي جواد كاظم
السجين السياسي الأول | ثامر الحجامي
الفاكهة الممنوعة | خالد الناهي
طاولة العراق للحوار الإقليمي | واثق الجابري
الصورة الناطقة (قصة قصيرة ) | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
ناخب سيء لنائب أسوأ..! | كتّاب مشاركون
الأمام موسى الكاظم (عليه السلام) نظرة وتأمل / ج 2 | عبود مزهر الكرخي
الطمر الصِحي العشوائي!! | المهندس لطيف عبد سالم
هل هناك ثمن لصوت الناخب العراقي ؟ | ثامر الحجامي
إلغاء العد البايومتري تشريع للتزوير | رحيم الخالدي
بعد خمسة عشر عاما.. العراق الى اين؟ | خالد الناهي
همساتٌ كونيّةٌ(188) | عزيز الخزرجي
طاولة العراق للحوار الإقليمي | واثق الجابري
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 181(أيتام) | المرحوم ثامر عزيز ال... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 257(أيتام) | المرحوم طارق فيصل رو... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 183(أيتام) | المرحوم عيسى ناجي عب... | عدد الأيتام: 1 | إكفل العائلة
العائلة 241(أيتام) | الارملة ساهرة جواد ك... | عدد الأيتام: 5 | إكفل العائلة
العائلة 41(محتاجين) | المريضة كاظمية عبود ... | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي