الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » حيدر حسين سويري


القسم حيدر حسين سويري نشر بتأريخ: 15 /03 /2016 م 03:01 مساء
  
القائدُ والرَاعيُ مِنْ وَجهةِ نَظَرٍ إجتِماعيةٍ

القائد والراعي من وجهة نظر إجتماعية

   حيدر حسين سويري

 

   كنا كتبنا مِنْ قَبل، مقالين تحت عنوانين منفصلين، الأول" الراعي من وجهة نظر إجتماعية"، والثاني"القائد من وجهة نظر إجتماعية"، بيَّنا فيهما إيجابيات وسلبيات كليهما، وفق نظرة المجتمع لهما... ونعود اليوم في هذا المقال، لنجد حلاً ونقطة إتصال، بين هاتين الشخصيتين في بناء الدولة.

   البرلمانات والمجالس التشريعية هي الحل الأمثل، لأنها تمثل عينات عن كافة أطياف الشعب، كذلك هي تأتي عن طريق الأنتخابات العامة، حيثُ يختار الشعب من يمثلهُ وينقل تطلعاتهِ، ليجعلها ضمن خطط وتنفيذ مؤسسات الدولة.

   تنبثق عن هذه البرلمانات وهي السلطة العليا، عدة لجان، مهمتها مراقبة ومحاسبة الحكومة، المتمثلة بقادةٍ ورعاة، حيثُ بالمفهوم العام، القادة هم من يمثلون المؤسسة العسكرية، والرعاة هم الإداريون، ولا يحق لهاتين المؤسستين من التداخل بأيِّ حال من الأحوال.

   من اللجان المهمة التي يجب أن تنبثق أولاً وقبل كل شئ، هي لجنة السياسات الإستراتيجية، وتُشكل من قادة الكتل الفائزة بالإنتخابات، ويصوت على نظامها الداخلي من قبل البرلمان، وفق السياقات المعمول بها في تشكيل اللجان، وتكون هذه اللجنة هي السلطة العليا، وهي الحاكم الرسمي للشعب، وأن أي خلل يصيب الدولة، فمهمة معالجتهِ وإصلاحهِ، تكون على عاتق هذه اللجنة.

   هنا لن يتبرأ شخصٌ من آخر ولا تتحمل المسؤولية كتلة معينة وتتنصل باقي الكتل، وكذلك الأحزاب الفائزة والمشاركة، ففي تلكم الحالة سيكون الجميع مشاركاً بالنجاحِ والفشل، حيثُ أن هذه اللجنة ستكون قادرة على إبدال رئيس الوزراء وحكومته، متى ما وجدت المصلحة في ذلك، وستكون محاسبة الفاسدين سهلة يسيرة، ووفق القانون، دون إعتراض أيةِ كتلة أو حزب، تحت ذريعة المماس بالرموز السياسية، لأن الجميع تقريباً سيكونون من المستقلين التكنوقراط.

   إن دفع قادة الكتل السياسية عن مناصب الدولة، هو المُنقذ الوحيد من الصراعات والتناحرات السياسية، فعندما يكون رئيس الكتلة، لا يمتلك أيَّ منصبٍ إداري، ستكون لديهِ الرؤية واضحة، والتشخيص سليم، وسيتحرك وفق المصلحة الوطنية وبالإتكال على قاعدتهِ الجماهرية، عندما يتمرد بعض أعضاء كتلتهِ على القوانين العامة والخاصة.

بقي شئ...

إذا كان قادتنا يبحثون عن حلول حقاً، فها نحن نضع بين أيديهم الحل الأمثل، وفق نظرة المجتمع، ليخرجوا بنا وبأنفسهم من المأزق، الذي وضعوا أنفسهم والبلد فيه، وليظهروا لنا وطنيتهم إن كانوا صادقين.

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
إعلانات الملتقى | أضف إعلانك من هنا | الإطلاع على جميع الإعلانات
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

أستراليا: فوز الائتلاف الحاكم بالانتخابات الفيدرالية وتنحي زعيم العمال الخاسر

أستراليا: فريزر أنينغ يخسر مقعده!

مشروع روزانا: التطبيع مع العدو... ولو في الطبّ
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
تأييداً لقرار فضح المفسدين وتحويل ما سرقوه لدعم الفقراء | مصطفى الكاظمي
روزبه في السينما العراقية | حيدر حسين سويري
حرب الإنابة .. هل سنكون ضحيتها؟ | سلام محمد جعاز العامري
فراسة الفرس | سامي جواد كاظم
أمريكا وحربُ الإبتزاز | رحيم الخالدي
لعبة النّسيان والتّذكّر وآليّات التّشكيل والرّؤية في رواية | د. سناء الشعلان
تأملات في القران الكريم ح424 | حيدر الحدراوي
مدخل لبحث هِجْرَةُ الأدمغة العربية | المهندس لطيف عبد سالم
هل ثمّة مجال لرحلة أخرى نحو آلمجهول؟ | عزيز الخزرجي
جدل وهجوم لارتداء مادونا النقاب في رمضان: | عزيز الخزرجي
الحبّ قويّ كالموت | د. سناء الشعلان
النجوم (قصة قصيرة) | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
ألحروب ضد الإصلاح | سلام محمد جعاز العامري
معنى الصيام من الناحية الروحية والمادية / 1 | عبود مزهر الكرخي
ألصّدر لم يُذبح مرّة واحدة | عزيز الخزرجي
كرة النار .. يجب اخمادها | خالد الناهي
تَدَاعَت عليكم الأمم؛ فما أنتم فاعلون؟ | عزيز الخزرجي
قناع (قصة قصيرة) | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
ضاع عقلي | عبد صبري ابو ربيع
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 250(محتاجين) | المحتاجة نهاد خليل م... | عدد الأطفال: 5 | إكفل العائلة
العائلة 4(أيتام) | المحتاجة سفيرة كريم ... | عدد الأيتام: 2 | إكفل العائلة
العائلة 172(أيتام) | المرحوم أمجد ساهي ال... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 323(محتاجين) | المريض حسين عبد الرح... | عدد الأطفال: 3 | إكفل العائلة
العائلة 212(أيتام) | المرحوم حامد ماجد... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي