الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » رحيم الخالدي


القسم رحيم الخالدي نشر بتأريخ: 28 /02 /2016 م 07:27 صباحا
  
والنستلة وطحين نظام البعث !...

تذكرني حادثة حملة التشويه، التي طالت الشيخ جلال الدين الصغير، بحادثة قديمة جداً، تعود الى ثمانيينات القرن الماضي، عندما كان عمي المرحوم "أبو عبد الله"، ينادي أحد أحفادهِ "إبن القوطية"، لانه كان يرضع حليب جاف، كونه يعاني من حساسية شديدة مفرطة من صدر أُمهِ، والطفل يعرف صوت جده ويضحك، عندما يتم نعته بذلك الإسم الغريب! وكأنه نقصان من شخصيتهِ الطفولية البريئة، وما كان منه الاّ الضحك المستمر .

وعلى دأب الشيخ جلال الدين، كل أمسية جمعة في جامع براثا، يُلقي خطبة يتناول كل ما يمت للحياة اليومية العراقية، سواءٌ في عالم الأسرة والمجتمع أو السياسة وغيرها من الأمور، التي تتصل بحياة وأخرى للمواطن العراقي، وكان النصح ديدنه، ونقد الطرف الآخر، ولا يخشى بما يلمسه الشارع من تقصير، فكان مكملا لما تطرحه المرجعية الدينية في النجف الأشرف، من خلال منبر الجمعة في كربلاء، وباقي المحافظات العراقية  .

فبركة خطبة الشيخ وجعلها في موضع سخرية! حيث إذا رآها المتلقي يراها ليست كما تم طرحها، وتجريدها من الجوهر الاصلي المراد منه المثال، وهذه الأطراف إجتمعت كما أجتمعت قريش في أيام الرسالة، على تشويه صورة الاسلام المحمدي، وأضهرت الشيخ ينهى عن أكل أتفه شيء في الحياة اليومية، وكان الأجدر من المتلقي البحث عن المادة الأصلية، ليعرف ما هو المغزى من الطرح، قبل أن يتهم الشيخ ويسبهُ جزافاً    .

كان الطرح ضرب مثال من وجه التشبيه او التقريب، لتصل للمتلقي بطريقة سلسة، وبالطبع فالذي لديه خلفية علمية لا يتعب في البحث، بل يفهمها وإن كانت على مستوى عالي من الطرح، وكانت أتفه الاشياء التي يصرف عليها رَبُ الأسرة أو الفرد، هي الأشياء غير الضرورية، والنستلة وكارت الموبايل ليست من الضروريات، بقدر قوت العائلة التي تعتمد عليها إعتماداً كلياً، كالزيت أو الرز أو الدقيق وغيرها من الضروريات .

المغزي من الفبركة للمقطع الذي نُشِرْ، كان الغرض منه الفات المواطن عمّا يجري، وتزييف الحقائق عن السرقات التي بدأت تتكشف و تظهر للعلن، لما تم كشفه من سرقات طوال السنوات المنصرمة من عمر الحكومة، ليصار الى الهدف المرسوم، وقذف الشرفاء بما ليس فيهم، لانهم محبين لبلدهم، وإعتصار قلوبهم ألماً، لما سيحل بهم في قادم الأيام، سيما والحكومة آيلة للإنهيار بسبب سوء التصرف، والتغطية على السرقات المستمرة !

خلال سنوات الحصار، دأبت حكومة البعث على تجويع الموا طن العراقي، وحاربته بكل الوسائل الممكنة، وجعلته تابع لها من خلال أساليب مكشوفة، خلطت طحين البطاقة التموينية بمختلف الملوثات، وصلت لخلط نشارة الخشب مع الطحين، من دون أن يظهر مواطن واحد يعترض كما يجري اليوم،  فهل أخطأ الشيخ عندما نصح العوائل، بان يتقشفوا ويتقصدوا والإحتفاظ باموالهم ليوم أسود، يتحسر على بضع غرامات من الطحين أم ياكل نستلة !

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
إعلانات الملتقى | أضف إعلانك من هنا | الإطلاع على جميع الإعلانات
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

أستراليا: خفض سعر الفائدة الرسمي 0،25 في المئة

أستراليا: قتلى في إطلاق نار داخل فندق

أستراليا: اشتعال النيران في صدر مريض أثناء عملية جراحية!
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
التسيير والتخيير وحيرة الحمير | حيدر حسين سويري
التصدي السياسي كالزواج | سلام محمد جعاز العامري
حكومات الجرعات المخدرة | سلام محمد جعاز العامري
مباركة رايسي تدرس تمظهرات المكان في السّقوط في الشّمس لسناء الشعلان | د. سناء الشعلان
الإعلاميّة المصريّة دينا دياب تناقش رسالتها عن الكائنات الخارقة عند نجيب محفوظ | د. سناء الشعلان
صفقة القرن.. واللعبة الكبرى | المهندس زيد شحاثة
الضّعف في اللّغة العربيّة (أسبابه وآثاره والحلول المقترحة لعلاجه) | كتّاب مشاركون
عمار الحكيم يصارح الاكراد... هذه حدودكم | كتّاب مشاركون
طرفة قاضي اموي اصبحت حقيقة في بلدي!!!! | سامي جواد كاظم
كاريكاتير: جماعتنا والألقاب | يوسف الموسوي
ما يحمل العراق وشعبه للشيخ الكهل المنزوي في النجف / 2 | عبود مزهر الكرخي
الدكتور علي شريعتي في كتاب (الدين والظمأ الانطولوجي) | علي جابر الفتلاوي
مؤسسة أضواء القلم الثقافية تستضيف النائب السابق رحيم الدراجي بأمسية ثقافية | المهندس لطيف عبد سالم
همسة كونية(250) أسهل الأعمال و أصعبها | عزيز الخزرجي
ما يحمل العراق وشعبه للشيخ الكهل المنزوي في النجف | عبود مزهر الكرخي
رسالة الى القائد الصدر | واثق الجابري
عقيدتنا اثبت منك يا.. | خالد الناهي
العيد الزنكَلاديشي (دبابيس من حبر31) | حيدر حسين سويري
عبد الباري عطوان ... ليس الامر كما تعتقد | سامي جواد كاظم
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 92(محتاجين) | المرحوم ياسين الياسر... | عدد الأطفال: 1 | إكفل العائلة
العائلة 27(أيتام) | المرحوم ياسين صابر... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 264(محتاجين) | المحتاج عباس جواد عا... | عدد الأطفال: 3 | إكفل العائلة
العائلة 332(محتاجين) | المريض حسن رميض... | عدد الأطفال: 4 | إكفل العائلة
العائلة 204(أيتام) | المريض حازم عبد الله... | عدد الأيتام: 5 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي