الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية مواقيت الصلاة كتب ومطبوعات أخرى

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » هادي جلو مرعي


القسم هادي جلو مرعي نشر بتأريخ: 21 /02 /2016 م 10:59 صباحا
  
إعلان موت بغداد
 

لاشك إننا نعيش في أروع مدينة في العالم.قال القاضي.

لكن المدن كالبشر تولد ثم تشيخ فتموت، وبغداد بلغت أواخر شبابها. قال الدرويش.

كان ذلك حوارا بين القاضي والمتصوف المتجول، في نيسان من العام 1242 للميلاد في بغداد سيدة العالم. ورغم ذلك بقيت بغداد تشيخ، لكنها لم تمت موتا نهائيا، فكلما نظرنا إليها وجدناها تنبض بالحياة، لكنها ليست شابة، وهي تتقدم في العمر، وتؤجل موتها بإرادتها، بالطبع هي لاتختلف عن بقية المدن التي شبت فشاخت فماتت أو تكاد، ولكن وصف فتكاد هو الأدق من وصف الموت، فهي تكاد تموت ولكنها لاتموت على أية حال، وتبقى تعيش بعذابات أبنائها وجنونهم وحبهم للحياة وملذاتها، وربما خربوها ومارسوا فيها أسوأ الأفعال وأشنعها.

بغداد التي تأسست في بدايات النهضة الإسلامية على يد العباسيين وفخروا بها أنها جوهرة الدنيا وقلب العالم، ماتزال محط الإهتمام، ومايزال الناس ينظرون لها بأهمية فائقة، وماتزال ضمن أولويات إهتمام المستعمرين والدول الكبرى والإقليمية حتى التي كانت تحت سلطتها أيام هارون الرشيد، لكنها لاتملك قرارها وتعاني من سوء فعال حكامها وساكنيها، وربما تعاقب عليها المحتلون عبر أزمنة طويلة وتباهى حكامها بحماقاتهم وجنونهم المستمر ورغباتهم في خوض الحروب ومشاكسة الخصوم، حتى وصلت الى مرحلة متقدمة من المرض، فهي تشبه القرية الكبيرة، ومداخلها من جميع جهاتها مثل مداخل الأسواق الشعبية العاجة بالباعة المتنقلين والمتسكعين والثابتين، والموبوءة بالأوساخ والخراب، دون أن يلتفت أحد إليها ليعاين خرابها، ويتحرك لينهي معاناتها.

وقضية بغداد ليست متصلة بمسؤول حكومي، أو بطريقة أداء سيئة لاتلبي طموحات سكانها، بل هي حتمية تاريخية، أن تشب وتشيخ وتموت، أو تكاد، وقد إتفقنا إنها لم تمت لكنها تكاد، غير أنها وصلت الى مرحلة اللاتأثير في الأحداث ومن حولها عواصم وبعيد عنها عواصم أخرى تحكم مسيرتها ومسارها وقرارها، وهي تعيش على وقع ذلك وتتحمل أثمان ذلك دون أن تعترض، وحتى لو إعترض بعض من فيها لكن الإذعان أمر لابد منه نتيجة ظروف تاريخية تتحكم بمسار المدينة لتكون ضحية لصراعات الإقليم والعالم.

بغداد اليوم سيئة الطباع، متقلبة المزاج، يبدو شعرها متسخا، ورائحتها ليست زكية، هي أشبه بالمجنونة تتنقل من شارع الى آخر، وتبحث عن لاشئ. فهي لاتعرف ماتريد، وتجهل مصيرها وتريد أن تحصل على قوت يومها، ولايهمها كثيرا نوع الطعام الذي يتوفر لها، إن كان نيئا، أم ناضجا، أو كان فاخرا، والمهم أن تستمر في الحياة، يحيطها العقوق، فأبنائها طامعون جاحدون باحثون عن الملذات، ونسوا إنها مدينتهم، وليس لديهم سوى الرغبة في الحصول على المال والمتعة والمنصب والمكاسب التافهة يتقاتلون عليها، ليحصلوا على النصيب الأوفر من ذلك، ولم يعد معنى الوطنية مهما عندهم فالوطنية تعني أنفسهم التي تستحق منهم بذل الجهد، وهم غير مستعدين  ليضحوا لوطنهم وأن يعمروه ويمنعوا عنه الخراب.

 

 

 
 
 
هادي جلو مرعي
نقابة الصحفيين العراقيين
 
 
 
 
Iraqi Observatory for Press Freedoms
Hadee Jalu Maree
Iraq - Baghdad
 
009647901645028
009647500217123
009647702593694
 
 
- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

أخبار أستراليا المحلية

أستراليا: حظر التبرعات الأجنبية يقترب من التحقيق

أستراليا: بولين هانسون متهمة بازدراء زميل لها في مجلس الشيوخ

مواقف الحكومات الأسترالية المتعاقبة من قضية القدس
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية | إرسل سؤالك من هنــــا
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
لماذا تحوّلت بلادنا لجحيم؟ | عزيز الخزرجي
مفارقات غير عادية من تراتيل سجادية | سامي جواد كاظم
عشرون معلومة عن منصب رئاسة الوزراء في العراق قبل 2003 | رشيد السراي
هل ينقذ عبد المهدي الأحزاب الإسلامية من الفشل؟ | جواد الماجدي
هل سيسقط رأس الفساد | سلام محمد جعاز العامري
و يسألونك بعد الذي كان ...؟ | عزيز الخزرجي
مناصب الوكالة والأقارب.. معضلة تحتاج حلول | سلام محمد جعاز العامري
السعودية دولة ملتزمة | سامي جواد كاظم
نافذة الى الجنة ام نافذة الى الجحيم؟ | خالد الناهي
الدولة والجهل, أرهاب السلطة | كتّاب مشاركون
تاملات في القران الكريم ح409 | حيدر الحدراوي
لوجاء ت كل أمم الأرض بكذابيها ومفتريها ووضاعيها وجاءت امة الإسلام لفاقتهم وزادت عليهم .!!!(2) | الحاج هلال آل فخر الدين
فرحة الزهرة | هادي جلو مرعي
ليلة سقوط حزب الدعوة | واثق الجابري
للطفل حقوق تبنّاها الغرب وضيّع الشرق كثيرها | د. نضير رشيد الخزرجي
كيف تصبح وزير في نصف ساعة؟ | واثق الجابري
في مجلس الشهيد | حيدر حسين سويري
سأظل أبكي على الحُسينُ | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
ندوة في جامعة | د. سناء الشعلان
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 300(أيتام) | المرحوم حسام كاظم ال... | عدد الأيتام: 2 | إكفل العائلة
العائلة 242(أيتام) | المرحوم نايف شركاط ا... | عدد الأيتام: 5 | إكفل العائلة
العائلة 101(محتاجين) | المحتاجة فتحية خزعل ... | عدد الأطفال: 6 | إكفل العائلة
العائلة 297(أيتام) | المرحوم عبد الحسن ال... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 224(أيتام) | المحتاج جميل عبد الع... | عدد الأيتام: 4 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي