الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » رحيم الخالدي


القسم رحيم الخالدي نشر بتأريخ: 14 /02 /2016 م 07:35 صباحا
  
الحشد بين الوجود والإقصاء !...

الجهاد الكفائي السيف الذي قصم ظهر الإرهاب، سماحة السيد علي السيستاني ناشد العراقيين، وكانت التلبية سيل جارف اذهل العقول، فكان الإنطلاقة الأولى لتحرير العراق، بعد أن عاكس رئيس الوزراء السابق المراجع وخالفهم، وأستَبَدَّ برأيه الذي أوصلنا للهاوية، ولو لا لطف الباري والفتوى المقدسة، لكان الدواعش يسرحون ويمرحون في بغداد.

الرد من رجال الحوزة العلمية في النجف الأشرف، كان صادما للعدو المزدوج، سواء كان من الداخل او الخارج، وبالذات الراعي الأول للإرهاب أمريكا، ومن يساندها من أعراب الخليج، وبعض السياسيين العراقيين الذين يضعون العصا في العجلة، وجعلوا العملية السياسية كما يريدون، من خلال دفع الأموال الطائلة، لمن رضي لنفسه أن يكون تَبَعاً لهم، وبما أن للقيادة العامة للقوات المسلحة العراقية كانت تعج برجال البعث، ووضعت هذه الملفات المهمة بيد أشخاصٍ غير مؤهلين، فكانت نهاية العملية السياسية سقوط الموصل، إضافة لذلك جريمة العصر، سبايكر وما لحقها من عار القادة، الذين تركوا مواقعهم وهربوا، تاركين أرض المعركة وما تحويه من معدات عسكرية، لا يمكن الإستهانة بها بيد الإرهابيين، وهم يقاتلوننا بها اليوم، ولم نعرف لحد الآن ما هو المقصود من ترك الأسلحة والمعدات، وكان الجيش قادر على مقاتلة أكثر من الف ومائتين إرهابي، مقارنة مع العدد والقوة والتسليح، لكن الذي إتضح بعد مضي فترة من الزمن، أن أمريكا والكيان الصهيوني، بمساعدة الأطراف الراعية للإرهاب في الخليج، وتركيا من يقفون خلفها،  

الحشد تم إيقافه بالضغط على الحكومة من قبل أمريكا، خوفا من إنتهاء الإرهاب في العراق، ولضمان ديمومته يتم إتهام قوات الحشد بالطائفية، وغيرها من الإتهامات الفارغة، التي لا تستند الى دليل، ومقارنة الأنبار بمحافظة صلاح الدين، وسرعة تحرير المناطق، لكان تحرير الأنبار أسرع .

الفلوجة رأس الأفعى، ويحاول الأمريكان بشتى الطرق تأخير تحريرها، والعذر أن هنالك مدنيون، فهل حجم المدنيون فيها بقدر الذين تم قتلهم في سبايكر والصقلاوية! وغيرها من المجازر التي إرتكبتها العصابات الإرهابية، المتمثلة بداعش والقاعدة وباقي المسميات الأخرى .

الحشد أثبت أنه القوة الرادعة للإرهاب، ويحاول سياسيوا تلك المناطق، بشتى الطرق بالحؤول دون مشاركته بعنوانه، في معركة الأنبار التي طال أمدها، والحكومة العراقية تقف ضعيفة أمام الإرادة الأمريكية، التي لا تريد للإرهاب أن ينتهي في العراق، وهي من أدخله بالأمس، وتتدخل اليوم بحجة محاربته، وهي التي وقفت متفرجة عند دخوله! .

هل سنرى في قادم الأيام قرار الحكومة، بمشاركة الحشد في أي مكان يتواجد فيه الإرهاب، وعدم الرضوخ للقرار الأمريكي الذي يتحكم بمصيرنا، وهي التي تنصلت بالأمس من الإتفاقية الأمنية، الملزمة لأمريكا بالدفاع عن العراق، وليتها فعلت كما تفعل مع دول الخليج، ولنا هنا شاهد، كيف إستطاعت أمريكا في تسعينات القرن الماضي، بإبادة الجيش العراقي في الكويت أثناء إنسحابه من الكويت ؟

 

 

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
إعلانات الملتقى | أضف إعلانك من هنا | الإطلاع على جميع الإعلانات
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

يداه ملطختان بدماء مسلمي نيوزيلندا.. أستراليا تنتفض ضد السيناتور فريزر أنينج

أستراليا.. المفلس سليم مهاجر يبيع منزله في المزاد

حزب الخضر يطالب بالسماح لمواطني أستراليا برعاية اللاجئين
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
صور أبلغ من الكلام | ثامر الحجامي
لفافة التبغ... | عبد الجبار الحمدي
{هل مت حقا؟!} الحاج/ فتحي محمد علي الأسدي | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
جشعهم قتل وطن | خالد الناهي
احمد الربيعي الذي قتله الكاريكاتير | الفنان يوسف فاضل
شهيد من العراق وإليه | واثق الجابري
قراءة في المجموعة القصصية (موعد مع الفراق) للكاتب/ حسام أبو العلا | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
الأمام علي الهادي(عليه السلام) وألق النبوة | عبود مزهر الكرخي
لعراق الى الهاوية | هادي جلو مرعي
العبادي في ملتقى السليمانية | هادي جلو مرعي
أبيات بحق الإمام علي الهادي | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
الى العلمانية بمناسبة ولادة الامام الباقر عليه السلام | سامي جواد كاظم
تطبيع عراقي مع إسرائيل | هادي جلو مرعي
الوظائف والسكن.. والسياسة | واثق الجابري
مقال/ كُل عدساً ولا تكن مُندساً | سلام محمد جعاز العامري
المنهجية في دراسة الشخصية (السيد محمد باقر الحكيم إنموذجاً) | حيدر حسين سويري
محمد باقر الحكيم .. الشجرة المثمرة | ثامر الحجامي
أخطر فساد لم يسبقه أي فساد | عزيز الخزرجي
لذة قرب (قصة قصيرة) | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 318(محتاجين) | المحتاجة نعيسة نايم ... | إكفل العائلة
العائلة 271(أيتام) | المرحوم عمر جبار محم... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 212(أيتام) | المرحوم حامد ماجد... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 155(أيتام) | المرحوم عادل حنون ال... | عدد الأيتام: 8 | إكفل العائلة
العائلة 181(أيتام) | المرحوم ثامر عزيز ال... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي