الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » رحيم الخالدي


القسم رحيم الخالدي نشر بتأريخ: 08 /02 /2016 م 08:12 صباحا
  
النجاح في مرمى الفاشلين ...

"من جد وجد، ومن زرع حصد"، إرث كبير بمعناه، الذي يَحضُّ الإنسان على الجد في العمل، والإتقان والتفنن فيه، لتنال مسألة شخصية يحب رضا الخالق أولاً، والمخلوق ثانياً، والجدية إنما المقصود منها المصداقية، والنتيجة معروفة، لان من بعد ذلك حصاد ما تجنيه من العمل، الذي يوصلك الى الحاصل، وهو بمقدار ما عملت، ولا يمكن أن تأخذ أكثر من نتاج حاصلك، مهما إجتهدت أو عملت أو تحايلت لتكون بالمقدمة، يبقى نتاجك نفسه لا يتغير .

يُعابُ على السيد باقر جبر الزبيدي تسلمه أكثر من وزارة، ووصل التعدي على شخصه وإتهامه بشتى الإتهامات الفارغة، التي لا تستند على حقيقة، ومعروف من هي الجهة الممولة لهذا التسقيط، لانه كان الند الأول للمتبني لنهج التسقيط، وكان قاب قوسين أو أدنى من تسلم ذلك المنصب، الذي تم بيع العراق من أجله، ويا ليت باقي الوزارات العراقية كانت ناجحة، بقدر نجاح الزبيدي، فهل هنالك وزارة، لم يُسَجَّلْ عليها أيّ فسادٍ او شبهةٍ مالية ؟.  

مقارنات بين الأمس واليوم لوزارة النقل، التي كانت تأخذ من ميزانية الدولة، مبلغا قدره أربعة مليار دولار، ولم يكن هنالك ناتج تم إيداعه لدي الحكومة، جراء ناتج عمل تلك الوزارة، وكانت الاصوات خافتة جداً، وتكاد لا تُسْمَعْ، بينما في عهد السيد الزبيدي، وبعد كل الجهد الذي بذله، في سبيل الإرتقاء والصعود للوصول الى ناتج، يغذي الحكومة بالأموال بعد أزمة التقشف، وعدم إستلام الوزارة أيِّ من الأموال، التي كانت سابقا في عهد من سبقوه .

وزارة التجارة، ومنذ بداية إنشاء الحكومة ولحد اليوم، تستنزف الأموال من الدولة دون إرتقاء، والنظام المعمول به فقط "شيلتي وأشيلك"، وصل فقط في ملف واحد، سرقة سبعة عشر مليار دولار لا غيرها! وعلى يد وزيرها السابق المحصّن عبد الفلاح السوداني، دون أن يطاله القانون! مع الحماية والحصانة الدبلوماسية، التي بناها حزب الدعوة في حمايته، بل وصل به شراء نادي في إنكلترا، ولا زال القانون يحميه، ولو تمت محاكمته سيجر معه قاعدة الهرم ورأسها .

بإفتراض أن الرجل، لم يعمل كما هو معهود منه في النجاحات، التي حققها، فهل سيكون في مرمى السهام؟ التي تُوَجّهْ اليه اليوم، ولو كان يملك فنادق أو بيوت فارهة، أو سعفة في برج دبي، إضافة الى ذلك الأموال والارصدة، لكان ضمن الذين على رأس الهرم، ويحميهم القانون الذي يحمي الفاسدين، وما سكوته وعدم الرد على الذين يتهمونه، إلا الثقة التي يتمتع بها، ويبقى واثق الخطوة يمشي ملكاً لا يهاب ولا يخشى إلا ربهُ.

من يعمل بجد وإجتهاد يجب أن ينال نتاج عمله، مهما صغر أو كبر حجمه، وقد نال الزبيدي نتاج عَمَلِهِ، من خلال التسقيط! لانه كشف زيف من سبقه، في تولي جميع المناصب التي تولاها، وفي العراق نهج جديد، لم نألفه من قبل، وهو أن تكون حرامي وسارق للأموال، فأنت محمي ولا تخاف، لانه لديك الأموال، وتستطيع بها أن تُخرِجَ نفسك وتهرب لخارج العراق، وتستثمر الأموال بالأماكن الحساسة والقريبة من تلك الدولة، لتكون تحت حمايتهم .

تحقيق وارد من الأموال يدعم الدولة، شيء جديد وغير مألوف في الحكومة، لان كل الوزارات تستنزف الميزانية من الدولة، فكيف تعاكس باقي الوزارات وتحقق أرباح؟ سيما والبلد يمر بأزمة إقتصادية خانقة، ومما جنت عليك يداك، عليك تحمل كل السهام التي تتوجه اليك، وأمامك خياران: إما أن تعمل كما يعملون، وتذوب معهم ويحموك، كما تم حماية كل الذين سرقوا المال العام، وإما أن تبقى تحقق نجاحات، وتستقبل السهام التي تتوجه اليك يوميا وبدون إنقطاع . 

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
إعلانات الملتقى | أضف إعلانك من هنا | الإطلاع على جميع الإعلانات
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

يداه ملطختان بدماء مسلمي نيوزيلندا.. أستراليا تنتفض ضد السيناتور فريزر أنينج

أستراليا.. المفلس سليم مهاجر يبيع منزله في المزاد

حزب الخضر يطالب بالسماح لمواطني أستراليا برعاية اللاجئين
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
صور أبلغ من الكلام | ثامر الحجامي
لفافة التبغ... | عبد الجبار الحمدي
{هل مت حقا؟!} الحاج/ فتحي محمد علي الأسدي | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
جشعهم قتل وطن | خالد الناهي
احمد الربيعي الذي قتله الكاريكاتير | الفنان يوسف فاضل
شهيد من العراق وإليه | واثق الجابري
قراءة في المجموعة القصصية (موعد مع الفراق) للكاتب/ حسام أبو العلا | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
الأمام علي الهادي(عليه السلام) وألق النبوة | عبود مزهر الكرخي
لعراق الى الهاوية | هادي جلو مرعي
العبادي في ملتقى السليمانية | هادي جلو مرعي
أبيات بحق الإمام علي الهادي | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
الى العلمانية بمناسبة ولادة الامام الباقر عليه السلام | سامي جواد كاظم
تطبيع عراقي مع إسرائيل | هادي جلو مرعي
الوظائف والسكن.. والسياسة | واثق الجابري
مقال/ كُل عدساً ولا تكن مُندساً | سلام محمد جعاز العامري
المنهجية في دراسة الشخصية (السيد محمد باقر الحكيم إنموذجاً) | حيدر حسين سويري
محمد باقر الحكيم .. الشجرة المثمرة | ثامر الحجامي
أخطر فساد لم يسبقه أي فساد | عزيز الخزرجي
لذة قرب (قصة قصيرة) | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 186(أيتام) | عائلة المرحوم عطوان ... | عدد الأيتام: 2 | إكفل العائلة
العائلة 26(أيتام) | المرحوم عويد نادر /ز... | عدد الأيتام: 1 | إكفل العائلة
العائلة 214(محتاجين) | المحتاج عبد الحسين ... | إكفل العائلة
العائلة 250(محتاجين) | المحتاجة نهاد خليل م... | عدد الأطفال: 5 | إكفل العائلة
العائلة 299(محتاجين) | المريض علي عبادي عبو... | عدد الأطفال: 4 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي