الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » رحيم الخالدي


القسم رحيم الخالدي نشر بتأريخ: 21 /10 /2015 م 03:12 صباحا
  
من يقف وراء مهاجمة الناجحين؟!

 

تتقدم الدول بإحتضان المبدعين وتساندهم وتساعدهم، وتهيء له المستلزمات الضرورية كي ينهض، ويعرف أنه عليه الإبداع والعمل على النجاح، كي يصل لهدفه المنشود وهنا يبدأ سُلّمْ التقدم .

ما نراه اليوم في بلدنا يتركون الناجحين ويهتمون بالفاشلين، ولم يكتفوا بذلك! بل ويصنعون لهم هالة كبيرة ويلصقون هم نجاحات الغير، وهم بالأساس ضرر كبير، بل خلايا سرطان تنخر جسد الحكومة بكل مكوناتها، إضافة لذلك يجب اجتثاثهم .

في مشهد مثير للسخرية، لأحد مقدمي البرامج في إحدى القنوات الإعلامية، وبسابقة خطيرة لم نشهدها من قبل! تهجم شخصي وليس من باب النقد من أجل الاصلاح، الذي نبحث ونعمل عليه اليوم أكثر من ذي، قبل خاصة ونحن في أوج التظاهرات التي تطالب بالإصلاح المنشود، وبما أن السيد رئيس الوزراء يقودها والشعب والمرجعية تؤيدها، نحن اليوم احوج لفضح الفاسدين ومحاسبتهم، كان من الموجب من مقدم البرنامج أن يذكر المحاسن، بقدر ما يذكر المساويء! ومن باب إنصف عدوك، وإلا إذا كان كل ذلك من الأخطاء والإتهامات غير المستندة الى وثائق تدين وزير النقل، والسير بعكس الإتجاه في شخص الوزير، فكيف إعتلى المنصب! والناخبين الذين إنتخبوه وأعطوه أصواتهم، وهذا عكس الذين صعدوا بأصوات غيرهم، والتزوير الذي شهدته الإنتخابات الماضية، والمراقبين الذين سجّلوا ملاحظاتهم على كيفية التزوير، والسيد باقر جبر الزبيدي الذي نجح في كل الوزارات، التي مسك زمام أمورها، خلال الفترة الماضية من عمر الحكومة، ووزارة الداخلية أنموذجاً! فكانت الوزارة تمسك بغداد  بقوات يكاد يكون عديدها نصف الربع من القوات الحالية، التي خرقها الإرهاب من أذنيها الى أخمس قدمها، ناهيك عن وزارة المالية والإسكان والتعمير، وأخيرا وزارة النقل! وهنا يكمن السؤال؟ لماذا الإستهداف! وأين كان هذا المقدم عن بقية الوزراء، الذين تعاقبوا على هذه الوزارة وغيرها من الوزارات، وإذا كانت هنالك سلبية، يجب عليه ومن باب المهنية التوجيه وليس التهجم!.

كل ما شرحه مقدم البرنامج لا يمت للحقيقة بصلة، وهو اليوم متهم أكثر من ذي قبل، لان إتهامهُ وتهجمه على شخص السيد باقر الزبيدي، يستند الى أمور شخصية! وهي ليست مع السيد وزير النقل! وقد نشر أحد المقربين منه! أن الامر ليس بهذه الصورة، بل لأجل مصلحة شخصية بحتة، وتتعلق بطلب موافقة لفتح محطة لتعبئة الوقود التابعة لمقدم البرنامج، وهي لا تطابق المواصفات، وبما أنه قد وسّط أشخاص ليروجوا له المعاملة، وتعبر من خلال المعارف! لكنها إصطدمت بجدار الإنسيابية التي تعمل عليها وزارة النفط، مع اللجنة التي تعمل بنظام صارم وهذا سبب أول .

طرح أحد اقارب مقدم البرنامج القصة، وهو على مقربة منها كون تم تكليفه من قبل فلاح الفضلي، وشرح ما يريده من وزارة النفط، لكن الوزارة أبت إلا أن يكون التقديم حسب الأسبقية، ولا يحق له أن يعبر التقديمات التي أمامه، وهذا الذي جعل من مقدم البرنامج يتهجم بكلام غير منطقي، بل من النوع الهمجي، والمشكلة أن السيد وزير النقل ليس له في الموضوع لا ناقة ولا جمل، ومن هذا نستشف أن الحلفة كانت رسالة واضحة لوزير النفط، إما ان تقبل وتوافق على المحطة! أو سأعمل حلقة ثانية وأقول ما أقول .

هل وصل المستوى الإعلامي الى هذه الدرجة من الحضيض! بحيث يتم التهجم على شخص، والصاق التهم وإبتزازهُ بهذه الطريقة غير المهنية، والتي لا ترتقي الى مستوى الإعلامي صاحب الكلمة الحق، إضافة للمهنية والاخلاق ؟ وهذا لم يأتي من فراغ بل هنالك شخص أو مجموعة دفعت به ووعدته بالحماية الكاملة وإلا هل من المعقول كل هذا التهجم من أجل محطة لتزويد الوقود !.

   

 

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
إعلانات الملتقى | أضف إعلانك من هنا | الإطلاع على جميع الإعلانات
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

أستراليا: انتخابات نيو ساوث ويلز تطيح بزعيم حزب العمال في الولاية

أستراليا: الائتلاف يفوز بانتخابات نيو ساوث ويلز

أستراليا: موريسون يمنح أماكن العبادة 55 مليون دولار منحا أمنية
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
القروض الإفتراسية.. بين الحاجة والوجاهة | واثق الجابري
من أدب الطريق: تربيع الأمثال في مئة مثال | د. نضير رشيد الخزرجي
رؤية متشائمة نحو المستقبل . | رحيم الخالدي
سفاح الموصل | ثامر الحجامي
أهدنا الصراط المستقيم | عبود مزهر الكرخي
ألأسس التربوية لتحصين الأبناء من الأنحراف | عزيز الخزرجي
ذكرى استشهاد(عَابِدَةُ آلٌ عَلَيَّ) الصَّدِيقَةُ الصُّغْرَى | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
على ضفاف علي | ثامر الحجامي
وطن الفزاعات | عبد الجبار الحمدي
إحذر السرطان يقترب منك | هادي جلو مرعي
سباق بين الدمعة والرصاصة... ح٢ | السيد سلام البهية السماوي
جحود وَاِعْتِرَافٌ (قصة قصيرة) | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
فلسفة الحُبّ في المفهوم الكونيّ | عزيز الخزرجي
عورة المسؤول | خالد الناهي
كي نكون دولة ! | ثامر الحجامي
تأملات في القران الكريم ح419 | حيدر الحدراوي
لعبة .. يجب أن نجيدها | المهندس زيد شحاثة
قراءة وتحميل كتاب (أدب كاتب) | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
في ذكرى الولادة المباركة لأمير المؤمنين(عليه السلام) | عبود مزهر الكرخي
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 292(أيتام) | المرحوم عذاب محمد... | عدد الأيتام: 5 | إكفل العائلة
العائلة 268(أيتام) | المرحوم مشعل فرهود ا... | عدد الأيتام: 5 | إكفل العائلة
العائلة 334(أيتام) | المرحوم سامي حيدر... | عدد الأيتام: 2 | إكفل العائلة
العائلة 326(أيتام) | المرحوم جبار نعيس ... | عدد الأيتام: 4 | إكفل العائلة
العائلة 118(محتاجين) | المريضة عطشانة عبدال... | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي