الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » علي حسن الشيخ حبيب


القسم علي حسن الشيخ حبيب نشر بتأريخ: 29 /04 /2011 م 03:20 مساء
  
المذهب الشيعي بين صراع المحاور والحروب الاستباقية ؟

تشن دول الخليج العربية حربا اعلامية غير معهودة وحرب ابادة ممنهجة على المذهب الشيعي ، استخدمت السعودية ومشيخة الخليج في هجومها الاستباقي على المذهب الشيعي جميع انواع الاسلحة المتاحة ، وكان رهانها على الفتنة الطائفية ونقل الصراع من صراع بينها وبين شعوبها التي كانت تتطلع لتحقيق الحرية وتغيير تلك الانظمة الهرمة الفاسدة كباقي الشعوب العربية، الى صراع مذهبي بين سنة وشيعة...
وكانت أخطر انواع الاعتداءات الخليجية هي قمع انتفاضة الشعب البحريني الذي يشكل العرب الشيعة الغالبية العظمى منه ، فدفع التشيع في البحرين فاتورة تلك المواجهة الغير متكافئة، وانتهت المعركة بهزيمة عسكرية للشعب البحريني الاعزل، والأهم من ذلك كان ذلك سابقة خطيرة في تاريخ المنطقة، من حيث قمع شعب اعزل وبصمت دولي مطبق، وبمباركة الهيئات الدينية السنية المدعومة من البلاط الملكي في تلك الممالك والامارات والدويلات الخليجية..
وبعد ان رفعت السلفية الحاكمة في الخليج، وبقيادة الوهابية السعودية شعار تحطيم المشروع الفارسي، وربط المذهب الشيعي به ، ورفع شعار القضاء على اتباع ايران في المنطقة والعالم، بعد حصولها على الضوء الاخضر من الولايات المتحدة والغرب نتيجة لمواقف ايران المتشنجة ضد الغرب وامريكا.
اكتفت ايران بالتنديد والتظاهر والشجب والاستنكار، بعد ان كان المتوقع اكبر من ذلك بكثير، بعد ان عمدت القيادة الايرانية الحالية الى تضخيم المحور الايراني وتحويله الى تهديد للمصالح الغربية بناءَ على معطيات المشروع النووي الايراني وقوة الجيش الايراني ومايمتلكة من ذخيرة واسلحة، وغيرها من الاوراق التي تلعب بها ايران ؟
وكان من المتوقع ان لن تقف الجمهورية الإسلامية متفرجة ومكتوفة الايدي اتجاة المفاجأة الكبيرة في تجرؤ السعودية على احتلال البحرين وترويع شعبة وتدنيس مقدساته من مساجد وحسينيات وحرق المصاحف في خطوة وكأن الرياض تقول: ها أنذا تجرأت وتجاوزت الخطوط الحمر، فماذا ستفعلون؟
واصبح التدخل العسكري السعودي في البحرين لإدخال تعديلات على توازنات المنطقة، لرسم خطوط حمر جديدة ، وفرض واقع جديد يضع إيران أمام أحد خيارين خاسرين:
1- إما الإذعان والقبول، وبذلك يكون التدخل العسكري قد حقق أهدافه.
2- أو الانجرار إلى خطوة عسكرية وإشعال الفتنة المذهبية، وبذلك يكون التدخل قد حقق الهدف المرجو منه أيضا؟ً
وقد برر الايرانيون صمتهم أن قرار دخول قوات درع الجزيرة إلى البحرين كان قراراً أميركياً، وليس خليجياً ولا سعودياً، وأن ما حصل يؤكد بأن دول الخليج لا تريد، ولن تقبل بأي دور إيراني لدى شيعة الخليج، وأنها مستعدة للمواجهة لضمان هذا الأمر،وأن الهدف المباشر مما يجري هو جر إيران إلى طاولة تفاوض في المنطقة، والاذعان الى الشروط السعودية؟
وبعد الواقع العربي الجديد وتغيير الانظمة الدكتاتورية المركزية في المنطقة، كانت الانظار تتوجة الى العراق على انه الدولة الاكثر توازنا وديمقراطية في المنطقة العربية ، وكانت الفرصة كبيرة لكي يلعب الدور المحوري في المعادلات الاقلمية المضطربة بفعل الضغط الشعبي، والرغبة في التغيير ،لكن الحسابات الاقليمية اكبر واستطاعت ان تحجم الدور المأمول للعراق، بفعل سطوة المال الخليجي وقوة اعلامه المرئي والمقروء والمسموع، وتفرق الصف الشيعي العراقي نتيجة تغليب المصالح الشخصية والحزبية على مصالح البلد العليا، ومصلحة المذهب ،فاصبح دور العراق هامشيا وغير مؤثرا بعد ان ان حرفت بوصلة القوة السياسية والشعبية الشيعية واشغالها بالشأن الداخلي .وأعطاء السعودية الضوء الاخضر لاطراف الفساد السياسي للاقلية السنية في العراق بالانقلاب على العملية السياسية ومحاولات اسقاطها ، والتطاول على الثوابت والرموز الدينية وزرع الفتنة الطائفية من جديد ....
علي حسن الشيح حبيب
اكادمي وباحث عراقي مسقلِ

- التعليقات: 0


عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
إعلانات الملتقى | أضف إعلانك من هنا | الإطلاع على جميع الإعلانات
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

أستراليا: خفض سعر الفائدة الرسمي 0،25 في المئة

أستراليا: قتلى في إطلاق نار داخل فندق

أستراليا: اشتعال النيران في صدر مريض أثناء عملية جراحية!
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
التسيير والتخيير وحيرة الحمير | حيدر حسين سويري
التصدي السياسي كالزواج | سلام محمد جعاز العامري
حكومات الجرعات المخدرة | سلام محمد جعاز العامري
مباركة رايسي تدرس تمظهرات المكان في السّقوط في الشّمس لسناء الشعلان | د. سناء الشعلان
الإعلاميّة المصريّة دينا دياب تناقش رسالتها عن الكائنات الخارقة عند نجيب محفوظ | د. سناء الشعلان
صفقة القرن.. واللعبة الكبرى | المهندس زيد شحاثة
الضّعف في اللّغة العربيّة (أسبابه وآثاره والحلول المقترحة لعلاجه) | كتّاب مشاركون
عمار الحكيم يصارح الاكراد... هذه حدودكم | كتّاب مشاركون
طرفة قاضي اموي اصبحت حقيقة في بلدي!!!! | سامي جواد كاظم
كاريكاتير: جماعتنا والألقاب | يوسف الموسوي
ما يحمل العراق وشعبه للشيخ الكهل المنزوي في النجف / 2 | عبود مزهر الكرخي
الدكتور علي شريعتي في كتاب (الدين والظمأ الانطولوجي) | علي جابر الفتلاوي
مؤسسة أضواء القلم الثقافية تستضيف النائب السابق رحيم الدراجي بأمسية ثقافية | المهندس لطيف عبد سالم
همسة كونية(250) أسهل الأعمال و أصعبها | عزيز الخزرجي
ما يحمل العراق وشعبه للشيخ الكهل المنزوي في النجف | عبود مزهر الكرخي
رسالة الى القائد الصدر | واثق الجابري
عقيدتنا اثبت منك يا.. | خالد الناهي
العيد الزنكَلاديشي (دبابيس من حبر31) | حيدر حسين سويري
عبد الباري عطوان ... ليس الامر كما تعتقد | سامي جواد كاظم
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 108(محتاجين) | المريضة حميدة صالح ا... | عدد الأطفال: 3 | إكفل العائلة
العائلة 311(أيتام) | المرحوم عبد العزيز ح... | عدد الأيتام: 2 | إكفل العائلة
العائلة 333(محتاجين) | المعاقين الأربعة ابن... | عدد الأطفال: 4 | إكفل العائلة
العائلة 324(محتاجين) | المريض حسن مهيدي دعي... | عدد الأطفال: 5 | إكفل العائلة
العائلة 175(أيتام) | الأرملة مليحة شويش ك... | عدد الأيتام: 2 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي