الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية مواقيت الصلاة كتب ومطبوعات أخرى

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » حيدر الحدراوي


القسم حيدر الحدراوي نشر بتأريخ: 01 /03 /2015 م 07:09 مساء
  
تأملات في القران الكريم ح264

تأملات في القران الكريم ح264

سورة  الفرقان الشريفة

بسم الله الرحمن الرحيم

 

أَرَأَيْتَ مَنِ اتَّخَذَ إِلَهَهُ هَوَاهُ أَفَأَنتَ تَكُونُ عَلَيْهِ وَكِيلاً{43}

تضمنت الآية الكريمة سؤالين :

  1. أَرَأَيْتَ مَنِ اتَّخَذَ إِلَهَهُ هَوَاهُ ) : سؤال تقرير وتعجب , اطاعة هواه وبنى عليه بنيانه , وشرع له دينا من غير حجج ولا براهين . 
  2. أَفَأَنتَ تَكُونُ عَلَيْهِ وَكِيلاً ) : سؤال انكاري , حافظا تحفظه من هواه وتمنعه من الشرك والمعصية .   

 

أَمْ تَحْسَبُ أَنَّ أَكْثَرَهُمْ يَسْمَعُونَ أَوْ يَعْقِلُونَ إِنْ هُمْ إِلَّا كَالْأَنْعَامِ بَلْ هُمْ أَضَلُّ سَبِيلاً{44}

تستكمل الآية الكريمة موضوع سابقتها الكريمة (  أَمْ تَحْسَبُ ) , تظن , (  أَنَّ أَكْثَرَهُمْ يَسْمَعُونَ ) , سماع تدبر وتفكر , (  أَوْ يَعْقِلُونَ ) , ما تخبرهم به , (  إِنْ هُمْ إِلَّا كَالْأَنْعَامِ بَلْ هُمْ أَضَلُّ سَبِيلاً ) , النص المبارك يشبههم بالبهائم لعدم انتفاعهم بما يسمعون وعدم تدبرهم بالآيات والحجج التي جئتم بها , ليسوا كالأنعام فقط , بل اشد ضلالا وتيها من الانعام , وذلك :

  1. ان الانعام تنقاد للراعي .
  2. ان الانعام تطلب ما ينفعها , وتترك ما يضرها .
  3. كما وان الانعام تميز من يحسن اليها ممن يسيء اليها .

 

أَلَمْ تَرَ إِلَى رَبِّكَ كَيْفَ مَدَّ الظِّلَّ وَلَوْ شَاء لَجَعَلَهُ سَاكِناً ثُمَّ جَعَلْنَا الشَّمْسَ عَلَيْهِ دَلِيلاً{45}

تتطرق الآية الكريمة الى ذكر شيئا من صنع الله تعالى , مما يمس الحياة اليومية (  أَلَمْ تَرَ إِلَى رَبِّكَ ) , الم تنظر الى صنع ربك , (  كَيْفَ مَدَّ الظِّلَّ ) , بسطه , جاء في تفسير القمي عن الباقر عليه السلام في هذه الآية قال "الظل ما بين طلوع الفجر الى طلوع الشمس قيل وهو اطيب الاحوال فان الظلمة الخالصة تنفر الطبع وتسد النظر وشعاع الشمس يسخن الهواء ويبهر البصر ولذلك وصف به الجنة فقال وظل ممدود " , (  وَلَوْ شَاء لَجَعَلَهُ سَاكِناً ) , ساكن لا يتغير , (  ثُمَّ جَعَلْنَا الشَّمْسَ عَلَيْهِ دَلِيلاً ) , لولا الشمس لما كان هناك ظلا .    

 

ثُمَّ قَبَضْنَاهُ إِلَيْنَا قَبْضاً يَسِيراً{46}

تستكمل الآية الكريمة موضوع سابقتها الكريمة (  ثُمَّ قَبَضْنَاهُ إِلَيْنَا ) ,  اي الظل , فكلما ارتفعت الشمس في السماء تقلص الظل , (  قَبْضاً يَسِيراً ) , قليلا , لتنتظم المصالح .  

 

وَهُوَ الَّذِي جَعَلَ لَكُمُ اللَّيْلَ لِبَاساً وَالنَّوْمَ سُبَاتاً وَجَعَلَ النَّهَارَ نُشُوراً{47}

تستكمل الآية الكريمة موضوع سابقاتها متطرقة الى ثلاث آيات :

  1. وَهُوَ الَّذِي جَعَلَ لَكُمُ اللَّيْلَ لِبَاساً ) : سترا وغطاء .
  2. وَالنَّوْمَ سُبَاتاً ) : راحة للبدن .
  3. وَجَعَلَ النَّهَارَ نُشُوراً ) :  تنتشرون فيه لطلب الرزق وقضاء الحوائج .   

 

وَهُوَ الَّذِي أَرْسَلَ الرِّيَاحَ بُشْراً بَيْنَ يَدَيْ رَحْمَتِهِ وَأَنزَلْنَا مِنَ السَّمَاءِ مَاءً طَهُوراً{48}

تستكمل الآية الكريمة موضوع سابقاتها متطرقة الى آيتين اخريين :

  1. (  وَهُوَ الَّذِي أَرْسَلَ الرِّيَاحَ بُشْراً بَيْنَ يَدَيْ رَحْمَتِهِ ) : ارسل الرياح مقدمة مبشرة بهطول المطر .
  2. وَأَنزَلْنَا مِنَ السَّمَاءِ مَاءً طَهُوراً ) : ماءا مطهرا بالغ الطهارة .  

 

لِنُحْيِيَ بِهِ بَلْدَةً مَّيْتاً وَنُسْقِيَهُ مِمَّا خَلَقْنَا أَنْعَاماً وَأَنَاسِيَّ كَثِيراً{49}

تستمر الآية الكريمة في موضوع سابقتها الكريمة :

  1. (  لِنُحْيِيَ بِهِ بَلْدَةً مَّيْتاً ) : ما يلازم هطول المطر من نمو الزرع وما يعتاش عليه من الدواب والحشرات .
  2. وَنُسْقِيَهُ مِمَّا خَلَقْنَا أَنْعَاماً وَأَنَاسِيَّ كَثِيراً ) : احياء الارض الميتة للأكل , فيضيف النص المبارك ان ماء المطر مما يشرب ايضا, فتشرب منه الحيوانات وكذلك الانسان . 

 

وَلَقَدْ صَرَّفْنَاهُ بَيْنَهُمْ لِيَذَّكَّرُوا فَأَبَى أَكْثَرُ النَّاسِ إِلَّا كُفُوراً{50}

تستمر الآية الكريمة في موضوع سابقتها الكريمة (  وَلَقَدْ صَرَّفْنَاهُ بَيْنَهُمْ ) , يختلف المفسرون في (  صَرَّفْنَاهُ ) فمنهم من يرى :

  1. قيل صرفنا هذا القول بين الناس في القرآن وساير الكتب . "تفسير الصافي ج4 للفيض الكاشاني" .
  2. صَرَّفْنَاهُ )  أي المطر , يذهب الى هذا الرأي جملة من المفسرين منهم الفيض الكاشاني في تفسيره الصافي وكذلك السيوطي في تفسيره الجلالين وغيرهم .

لِيَذَّكَّرُوا ) , ليتفكروا في كمال قدرته وتمام نعمته جل وعلا , (  فَأَبَى أَكْثَرُ النَّاسِ إِلَّا كُفُوراً ) , كفرا بالنعمة وجحودا لها , بأن ينسبوا المطر الى الاسباب الطبيعية مبتعدين عن قدرة الله تعالى وصنعه وتدبيره .   

 

وَلَوْ شِئْنَا لَبَعَثْنَا فِي كُلِّ قَرْيَةٍ نَذِيراً{51}

الآية الكريمة تخاطب الرسول الكريم محمد "ص واله" ويشمل الخطاب سائر الناس (  وَلَوْ شِئْنَا ) , لو اردنا , (  لَبَعَثْنَا ) , لأرسل الله تعالى , (  فِي كُلِّ قَرْيَةٍ نَذِيراً ) , في كل قرية نبيا منذرا , ينذرهم ويخوفهم عقاب الله تعالى ويوم الاخرة , فيخفف عنك من اعباء النبوة واداء الرسالة , لكن الله تعالى خصّك بها دون سائر الرسل والانبياء "ع" تعظيما لشأنك واجلالا لك وتفضيلا لك على سائر الرسل والانبياء "ع" , فقابل ذلك بالثبات عليها والاجتهاد فيها اظهارا للحق .      

 

فَلَا تُطِعِ الْكَافِرِينَ وَجَاهِدْهُم بِهِ جِهَاداً كَبِيراً{52}

يستمر الخطاب في الآية الكريمة ناهيا وامرا , اما ناهيا (  فَلَا تُطِعِ الْكَافِرِينَ ) , في هواهم وما يريدون منك ان تترك شيئا مما ارسلت به , وامرا (  وَجَاهِدْهُم بِهِ جِهَاداً كَبِيراً ) , وجاهد الكفار بالقرآن الكريم جهادا لا فتور فيه .

الآية الكريمة في جملتها حثت وحضت الرسول الكريم محمد "ص واله" وسائر المؤمنين ان لا يتهاونوا او يفتروا في مساعيهم لنشر الاسلام والجهاد , او ما هم عليه من الايمان والالتزام بالشرائع .    

 

وَهُوَ الَّذِي مَرَجَ الْبَحْرَيْنِ هَذَا عَذْبٌ فُرَاتٌ وَهَذَا مِلْحٌ أُجَاجٌ وَجَعَلَ بَيْنَهُمَا بَرْزَخاً وَحِجْراً مَّحْجُوراً{53}

تضيف الآية الكريمة آية اخرى من آيات وعجائب قدرته جل وعلا (  وَهُوَ الَّذِي مَرَجَ الْبَحْرَيْنِ ) , متجاورين متلاصقين , لا يتمازجان , (  هَذَا عَذْبٌ فُرَاتٌ ) , احدهما عذب , بالغ العذوبة , (  وَهَذَا مِلْحٌ أُجَاجٌ ) , والاخر مالح , شديد الملوحة , (  وَجَعَلَ بَيْنَهُمَا ) , وضع جل وعلا بين البحرين : 

  1. بَرْزَخاً ) : حاجزا , مانعا ان يختلط احدهما بالأخر .
  2. وَحِجْراً مَّحْجُوراً ) : لا يغير احدهما طعم الاخر .

 

وَهُوَ الَّذِي خَلَقَ مِنَ الْمَاء بَشَراً فَجَعَلَهُ نَسَباً وَصِهْراً وَكَانَ رَبُّكَ قَدِيراً{54}

تضيف الآية الكريمة آية اخرى من آيات وعجائب قدرته جل وعلا (  وَهُوَ الَّذِي خَلَقَ مِنَ الْمَاء بَشَراً ) , يختلف المفسرون في كينونة هذا الماء , فمنهم من قال :

  1. الماء المعلوم الذي خمّرت به طينة ادم "ع" , يذهب الى مثل هذا الرأي جملة من المفسرين منهم الفيض الكاشاني في تفسيره الصافي ج4 .  
  2. النطفة "المني" , يذهب الى مثل هذا الرأي جملة من المفسرين منهم الفيض الكاشاني في تفسيره الصافي ج4 والسيوطي في تفسيره الجلالين وغيرهم .     

فَجَعَلَهُ نَسَباً وَصِهْراً ) , بعد ان تكامل خلق الانسان , لابد من وسيلة للتكاثر وحفظ النوع وديمومته , فقسمه الخالق جل وعلا الى قسمين :

  1. (  فَجَعَلَهُ نَسَباً ) : ذا نسب , او ذكورا ينسب اليهم .
  2. وَصِهْراً ) : ذوات صهر , اي اناث يصاهر بهن .       

وَكَانَ رَبُّكَ قَدِيراً ) , قادرا مقتدرا في خلقه وصنعه وتدبيره , " حيث خلق من مادة واحدة بشرا ذا اعضاء مختلفة وطباع متباعدة وجعله قسمين متقابلين" . 'تفسير الصافي ج4 للفيض الكاشاني'

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

إعلانات الملتقى | إرسل اعلانك من هنــــــــــــــــــــا
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

أستراليا.. حادثة مأساوية: نسي طفله لساعات في السيارة وقت الظهيرة!

أستراليا.. لأول مرة درون ينقذ مراهقين من الغرق

موجة الحرّ عائدة إلى أستراليا ولولاية NSW الحصّة الأكبر
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية | إرسل سؤالك من هنــــا
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
ما ينسى وما لاينسى | المهندس زيد شحاثة
مفخخات وإنتخابات | ثامر الحجامي
الانشطار الأميبي والانشطار الحزبي.. والجبهات الجديده | الدكتور يوسف السعيدي
لوطن والسكن والإنتخابات | واثق الجابري
رعاة اخر زمن | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
كاريكاتير: تحالفات وتكتلات واسماء عجيبه تتهافت لخوض الانتخابات | الفنان يوسف فاضل
هل ينجح الفاسدون بعد فشل أحزابهم؟ | عزيز الخزرجي
كيف يُصنع العميل الشيعي؟ | سامي جواد كاظم
جرأة في علي | حيدر محمد الوائلي
من حسن حظ العالم ان جاء ترامب الى السلطة | محسن وهيب عبد
المعادلات الكيميائية والفيزيائية دليل على وجود الخالق | عبد الكاظم حسن الجابري
ترامب شجاع وصريح | سامي جواد كاظم
التدخلات الخارجية في الانتخابات العراقية | ثامر الحجامي
بناء المساجد في السعودية | الشيخ عبد الأمير النجار
كان معمما | سامي جواد كاظم
كاريكاتير:النائبة حمدية الحسيني: سيارتي موديل 2012 ماگدر أغيرها.. لان الراتب هو سبع ملايين نص.. والد | الفنان يوسف فاضل
الحرب السياسية القادمة | كتّاب مشاركون
همسات فكر كونية(167) | عزيز الخزرجي
الإنتخابات المقبلة وخارطة التحالفات الجديدة. | أثير الشرع
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
صندوق الملتقى لدعم عوائل الأيتام والمحتاجين
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي