الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية مواقيت الصلاة كتب ومطبوعات أخرى

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » حيدر الحدراوي


القسم حيدر الحدراوي نشر بتأريخ: 22 /02 /2015 م 06:50 مساء
  
طين

اليوم , توقف هطول المطر , بعد ان استمر ثلاثة ايام متتالية , أرسلت الشمس اشعتها الذهبية , ناشرة الضوء .. الدفء , كأم رؤوم  , تحتضن الارض والسماء , الشجر والماء , البشر وسائر الاحياء .

 خرجت من البيت كي العب او لعلي التقي بأصدقائي الاطفال , فنلعب سويا , لم يك هناك احد سوى الكبار , بعضهم يصلح مبازل ماء المطر من البيوت الى الشارع , واخرون هرعوا الى الاسواق , اثناء ذلك سمعت صوت صديقي عبيس واخته بنبن يلعبان في حديقة منزلهما , استرقت النظر الى الحديقة , اكتشفت انهما يلعبان بالطين , رغم البرد .. وبرودة الطين , كادت اناملهما ان تتجمد , لكنهما كانا يلعبان بمرح وحبور , لم يعيرا لذلك أي اهمية .

لم يك يهمني عبيس ولا لعبته , بل كنت مهتما جدا بالتقرب من بنبن .. اخته , وقفت بالقرب منهما , اقرب ما اكون اليها , ناظرا الى ما يعملان .. يصنعان في الطين , فقد صنع عبيس بيتا مسورا بسياج صغير , داخله رجل وكلب حراسة وعدة شويهات , بهرني ذلك , قد صنعها بدقة كأنه نحات ماهر , وكان يشرح قصة البيت والرجل والكلب والشويهات , يروي عنهما العجائب , ثم صنع ذئبا يسترق النظر من خارج السياج , ينتظر ان تحين اللحظة المناسبة لينقض على الشويهات او احداها .

تركته والتفت الى بنبن , التي صنعت عدة دجاجات وديك , وبيت صغير زعمت انه قنهن , اثناء ذلك تروي الكثير من الروايات عن دجاجاتها وديكها , بدت انها مقتنعة تماما بحقيقة تماثيلها , بهرني صنعها , وادهشتني حكاياتها , غازل انفي رياحين أريج عطر مسك طيب عبق نسيم طيناتها , اسكرني فعلها , حتى اني صدقت كل كلامها , وبدت لي التماثيل ذواتا حقيقية .  

قررت ان اصنع كما صنعا , وابحث لي عن قصة ارويها عما اصنعه , اتخذت لي مكانا مقابلا لها , اكتشفت اني لست بارعا في صنع التماثيل ولا حتى في حكاية القصص عنها , مرّ وقت طويل ولم افلح بصنع رجل واحد , وبالكاد صنعته , ثم قطعت عودا صغيرا جعلت منه انفا له , انفجر عبيس ضاحكا على انف تمثالي , تبعته بنبن بضحكاتها الخافتة الخجولة , لم يك لتهمني ضحكات عبيس , لكني فرحت كثيرا لأني تمكنت ان اجذب انظارها الي .

خيّم الصمت قليلا لانشغال كلا بطيناته , او مستغرقا في تفكيره بحثا عن قصة يرويها عنها , وبشكل مفاجئ اصدر عبيس ضحكات شريرة , التفت اليه , فأشار الى تمثاله "الرجل" , نظرت اليه , اكتشفت انه قد استعار فكرتي  فقطع عودا صغيرا , لكنه لم يضعه كأنف للرجل , بل وضعه في مكان الجهاز التناسلي , عبست بنبن واسرعت نحو البيت , انزعجت وغضبت بدوري لذهابها , لمته ووبخته لذلك , لم يك همي ما صنع , بل تركز همي وغضبي لما تسبب بذهابها , لم يبال عبيس لذلك واستمر بضحكاته الشريرة , يا لسوء حظي ! , لكنها لم تلبث طويلا حتى خرجت بصحبة والدتها مغضوضبة , حاملة بيمينها عصا غليظة صارخة :         

  • سوف ألقنك درسا لن تنساه يا عبيس بن هديرس ! .  

كانت هيئتها مكفهرة , مرعبة , لاذ عبيس بالفرار , قال لي انه سيعود للبيت حين تهدأ ثورة غضبها , جفلت ساكنا في مكاني , متفرجا عليها وهي تحطم كل التماثيل التي صنعناها , بعد ذاك اخذت بيد بنبن وعادتا الى البيت .

بقيت وحيدا مع تماثيل الطين , التي فقدت ذواتها .. حكاياتها .. عطر نسيمها , وربما قيمتها , رغم ان اثار اصابع بنبن لا زالت على بعضها , وعادت الى كينونتها .. مجرد طين ! .

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

إعلانات الملتقى | إرسل اعلانك من هنــــــــــــــــــــا
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

أستراليا: إصابة 15 شخصا في اصطدام قطار بحاجز في سيدني

الولاية الوحيدة التي حاولت الانفصال عن أستراليا!

أستراليا.. سيدني في المرتبة 32 عالمياً من حيث ارتفاع تكاليف المعيشة! ما رأيكم بهذا التصنيف؟
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية | إرسل سؤالك من هنــــا
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
جميعنا ينتخب الافضل | كتّاب مشاركون
حذر السيد السيستاني مما نحن عليه الان والشاهد الاخضر الابراهيمي | سامي جواد كاظم
حاميها حراميها | ثامر الحجامي
الإنتخابات بين التأخير وكسب غير مشروع ... | رحيم الخالدي
يا سليم انت لست بسليم | كتّاب مشاركون
إقتراع سري .. على من تضحكون | ثامر الحجامي
حافظ القاضي واستذكارات خالد المبارك | الفنان يوسف فاضل
امريكافوبيا وربيبته الوهابيتوفوبيا | سامي جواد كاظم
نبضات 26 شباك صيد شيطانية | علي جابر الفتلاوي
تأملات في القران الكريم ح372 | حيدر الحدراوي
ما ينسى وما لاينسى | المهندس زيد شحاثة
مفخخات وإنتخابات | ثامر الحجامي
الانشطار الأميبي والانشطار الحزبي.. والجبهات الجديده | الدكتور يوسف السعيدي
لوطن والسكن والإنتخابات | واثق الجابري
رعاة اخر زمن | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
كاريكاتير: تحالفات وتكتلات واسماء عجيبه تتهافت لخوض الانتخابات | الفنان يوسف فاضل
هل ينجح الفاسدون بعد فشل أحزابهم؟ | عزيز الخزرجي
كيف يُصنع العميل الشيعي؟ | سامي جواد كاظم
جرأة في علي | حيدر محمد الوائلي
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
صندوق الملتقى لدعم عوائل الأيتام والمحتاجين
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي