الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » علاء الخطيب


القسم علاء الخطيب نشر بتأريخ: 30 /01 /2015 م 12:32 صباحا
  
حزب الله إن قال فعل

أن أكثر ما يثير دهشتي في حزب الله هو الايمان المطلق بقدرات مقاتيلية وقاعدته الشعبية الذين أدمنوا الكرامة  والعزة , ولم يستسلموا لثقافة الخنوع والهزيمة رغم كل المعطيات التي تحيط بهم ورغم جحافل المهزومين و الخانعين التي تتقاذفهم من كل جانب , لقد أثبت  حزب الله ومحوره الذي تتعاوى عليه كل قوى الشر انه في معركة حقيقة مع التحالف الإسرائيلي الداعشي الساعي  لتدمير الانسان في منطقتنا.وإنه ليس حزباً شعاراتياً, فقد جاء رده سريعاً على الاسرائيلين وعلى منْ قال أن تهديدات الحزب دونكيشوتية للاستهلاك الاعلامي, فقد خاب ظنهم. لم يبقى لهؤلاء إلا إطلاق أصواتهم المرتعدة والمرتعشة منددةً بعملية مجموعة شهداء القنيطرة , وسيلقون باللوم على حزب الله لأنه تعرض للكيان الصهيوني, متانسين ان الصهاينة هم من بدؤا والبادي أظلم,أما القسم الاخر منهم سيتفنن في طرق البكاء والنواح على اللبنانيين والعرب كما تفننوا في البكاء على العراقيين في العلن وهم يرسلون الارهابيين في الليل ويفتتون وحدته من خلال التآمر مع منْ يتحالف مع إسرائيل من ابنائه أو المحسوبين عليه في النهار.

لن يستطيع الاعراب أن يفعلوا شيئاً ذا قيمة ففاقد الشئ لا يعطية, ففاقد الكرامة لا يمكن ان  يمنحها للاخرين, ومنْ يتخوف من الرد الإسرائيلي أقول, وانا على اعتقاد جازم ان إسرائيل لن ترد رغم التهديدات العرمرمية التي أطلقها قادتها من الصين والولايات المتحدة وتل ابيب وذلك لاسباب , أولها أن قائد الحزب اعلنها صراحةً  بقولته إن عدتم عدنا  , نعم لقد عادوا بعودة مشرفة , فلا يسلم الشرف الرفيع من الأذى حتى يراق على جوانبه الدم. وثانياً: ان الوضع الاقليمي والدولي لا يسمح بمثل هذه الحرب ,الأمر الاخر هو دخول أيران على خط الازمة من خلال إغتيال أحد أبرز قادتها مع قادة حزب الله وهذا يعني ان ايران معنية بالامر كحزب الله فهي طرف, وقد صرحت بذلك, مع الاخذ بنظر الاعتبار المفاوضات النووية بين ايران والغرب وأن الاخير حريص على التوصل الى اتفاق ينهي هذه المشكلة لكي لا تضطر ايران الى تصنيع السلاح النووي .

 ولعل اهم الاسباب التي تدعو إسرائيل الى عدم الرد هو الوضع الاقليمي والتحالف الايراني مع قوى المقاومة والممانعة في سوريا والعراق ولبنان واليمن وفلسطين, فلا قبل لاسرائيل ان تفتح عدة جبهات في آن واحد مع جيوش مستعدة لهذه اللحظة التاريخية. لقد أخطأت إسرائيل في توقيتها لهذه العملية وأخطأت في تبريرها لفعلتها, لكن تسارع الاحداث في سوريا والعراق اجبر اسرائيل ان ترتكب مثل هذا الفعل, فبعد العملية النوعية للسورين وحزب الله في الكمين الذي نصب للارهابين يرافقه التقدم الكبير الذي  تحرزه القوات العراقية والحشد الشعبي جعلها تفقد صوابها فارادت تحويل الانظار من خلال عملية القنيطرة , فاسرائيل لم تتكن تتوقع ان تمر العملية دون رد وهي التي خبرت الحزب الذي يقاتلها من زمن طويل. وانه إن قال فعل نعم إن قال فعل.      

- التعليقات: 0

: المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
إعلانات الملتقى | أضف إعلانك من هنا | الإطلاع على جميع الإعلانات
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

من سيدني أيضاً الشعب يريد إسقاط النظام

صندوق النقد الدولي يخفض توقعات نمو الاقصاد الاسترالي وموريسون وفريدنبيرغ لا يخاطران بفائض الموازنة

العائلات الأسترالية من الأعلى مديونية في العالم
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
ملتقى الشيعة الأسترالي برعاية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
   نهضة الامام الحسين(ع) وعلاقته بالأمام المهدي(عج) / 7  
   عبود مزهر الكرخي     
   الأمام الحسين عليه السلام أنقذ الكاتب عباس محمود العقاد من الموت ...  
   نهاد الفارس     
   ثورة زيد بن علي بن الحسين بن علي ابن ابي طالب (عليهما السلام).. الاسباب والنتائج  
   جعفر رمضان عبد الاسدي     
   موقف الصحابة والتابعين من المسير الامام الحسين  
   جعفر رمضان عبد الاسدي     
   نهضة الامام الحسين(ع) وعلاقته بالأمام المهدي(عج) / 6  
   عبود مزهر الكرخي     
   تأملات في القران الكريم ح437  
   حيدر الحدراوي     
   المسجد مكانة وأهميته في حياة الأمة  
   جعفر رمضان عبد الاسدي     
   نهضة الامام الحسين(ع) وعلاقته بالأمام المهدي(عج) / 5  
   عبود مزهر الكرخي     
   الظروف الموضوعية لهجرة الامام الحسين (عليه السلام) من مكة المكرمة الى الكوفة  
   جعفر رمضان عبد الاسدي     
   جوهرة في حياتك فحافظ عليها ...!!!  
   نهاد الفارس     
المزيد من الكتابات الإسلامية
نهضة الامام الحسين(ع) وعلاقته بالأمام المهدي(عج) / 7 | عبود مزهر الكرخي
طبول الحرب ومفتاح بغداد | واثق الجابري
الولاء بين الشخصنة والموضوعية | عبد الكاظم حسن الجابري
هل يفعلها رومل العراق؟ | جواد الماجدي
برقع شابة (قصة قصيرة)ٌ | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
كاريكاتير: بعد خطاب عبد المهدي | يوسف الموسوي
انتفاضة تشرين ستكون لها ابعادها التغييريه وعنوان للتصدي لطغمة الفساد ولصوص الوطن .. | يوسف الموسوي
حرت يا وطن | عبد صبري ابو ربيع
فاسيلي في بغداد ! | ثامر الحجامي
الخلافة الفاطمية في الميزان ... | نهاد الفارس
الأمام الحسين عليه السلام أنقذ الكاتب عباس محمود العقاد من الموت ... | نهاد الفارس
ومضة على طريق الحسين ياعراق | كتّاب مشاركون
ألمرأ وطن .. فلا تُخربه | عزيز الخزرجي
المظاهرات والأضرار بالآمن القومي الداخلي | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
منعطف شعبي | سلام محمد جعاز العامري
رغم المحن؛ إنتصر العراق | عزيز الخزرجي
ثورة زيد بن علي بن الحسين بن علي ابن ابي طالب (عليهما السلام).. الاسباب والنتائج | جعفر رمضان عبد الاسدي
(الوفاء للموتى) | كتّاب مشاركون
بعد كشف المستور؛ هل ستضع المرجعية النقاط على الحروف؟ | عزيز الخزرجي
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 210(أيتام) | المرحوم قاسم علي... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 324(محتاجين) | المريض حسن مهيدي دعي... | عدد الأطفال: 5 | إكفل العائلة
العائلة 215(أيتام) | المريض حسين حميد مجي... | عدد الأيتام: 1 | إكفل العائلة
العائلة 302(محتاجين) | المريض عبد خلف عباس... | عدد الأطفال: 4 | إكفل العائلة
العائلة 233(أيتام) | المرحوم جعفر مظلوم... | عدد الأيتام: 4 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي