الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » سيد أحمد العباسي


القسم سيد أحمد العباسي نشر بتأريخ: 26 /01 /2015 م 02:29 صباحا
  
ياقادة العراق بسببكم أحرقت هذه المرأة نفسها

بسم الله الرحمن الرحيم

فَأَمَّا الْيَتِيمَ فَلَا تَقْهَرْ *وَأَمَّا السَّائِلَ فَلَا تَنْهَرْ

تاريخ النشر : 20150125

 

ياقادة العراق بسببكم أحرقت هذه المرأة نفسها

 

بعد دخول عصابات داعش الاجرامية المناطق الغربية وخاصة بعد احتلالها محافظة الموصل تزايدت أعداد المهاجرين والمهجرين من اغلب تلك المحافظات التي تعاني من وجود ( داعش ) على اراضيها .

ورغم العوز والحرمان الذي تعاني منه اغلب العوائل المهجرة قسرا الى محافظات الوسط والجنوب كان من الصعب على تلك العوائل ان تعيل نفسها بنفسها .

وكذلك لم تلبي المنظمات الانسانية والصليب الاحمر وكل منظمات الاغاثة الحاجات الاساسية التي تحتاجها تلك العوائل . خاصة ونحن نسمع بين يوم واخر عن وفيات اعداد كثيرة من الاطفال وكبار السن .

وقد آلمني كثيرا وغيري من العراقيين حدوث مثل هذه الوفيات التي حدثت في المخيمات نتيجة عدم الاهتمام بهم من كل النواحي والا ماسبب هذا الذي يحدث . مثال على ذلك قبل اسبوع توفيت طفلة صغيرة متجمدة من البرد القارس .

اضافة الى كل ذلك لقد عجز العالم عن تقديم المساعدات لهم لتحمل اعباء هذا النزوح الذي لم تعد الحكومة العراقية قادرة على استيعابه !

وكل المؤتمرات التي عُقدت من اجل ايجاد حل للأزمة العراقية على مر الاعوام الماضية فشلت . كما هو مؤتمر ( دافوس ) الذي عقد في سويسرا وحضره اغلب ممثلين حكومات ورؤساء العالم كما حضره الدكتور حيدر العبادي وطالب دول العالم ان تقف مع العراق في دعمها ضد الارهاب . لأن العراق يحارب نيابة عن العالم في تصديه للمجموعات الارهابية . وكذلك طالب بدعم النازحين .

في الوقت الذي تتفاقم فيه المعاناة الانسانية للشعب العراقي . والذي يرمي بها على المجتمع الدولي من دون سواها . مع ان امكانات العراق لازالت متواضعة ولاتزال عاجزة عن ايجاد حلول لمشاكل مواطنيها قبل سواهم .

ولانعرف الى متى يشعر السياسي العراقي ورجل الدين بهؤلاء النازحين المسلوبين الارادة والذين رمت بهم الاقدار هنا وهناك في هذه المحافظة او تلك في مناطقنا الوسطى والجنوبية وهم يعانون الامرين .

ان رجعوا الى مناطقهم اصبحوا اسرى بيد داعش وان بقوا عندنا لايحضون بالرعاية الكاملة . وهكذا تتفاقم هذه الأزمة يوميا ولايوجد حل جذري لها .

وكما نلاحظ من هذا الوضع العام أن المنظمات الانسانية المعنية بحقوق النازحين واللاجئين قد غسلت هي بدورها يديها من هذه المشكلة !!!

ولو كان اي واحد من البرلمانيين والقادة السياسيين ورجال الدين يعيش مكان اللاجئين في تلك المخيمات المزرية وفي ذلك البرد والصقيع خاصة في المناطق الشمالية وفي اغلب مناطق العراق والتي تضرب المنطقة هذه الموجة وتصيب النازحين في خيمهم وأماكن تواجدهم لكان كل سياسي وبرلماني ورجل دين في خبر كان لعدم قدرته على العيش في تلك الاجواء المدمرة للنفس البشرية !

فالمفوضية العليا لشؤون اللاجئين التي أخذت على عاتقها الاعتناء بأوضاع النازحين المسجلين لديها بدأت تتماهل حسب المعلومات في تقديم تلك المساعدات المرجوة منها . أما الدول الاوروبية التي وعدت بإستيعاب أعداد من النازحين في بلدانها فحدث ولاحرج من الاعداد الخجولة التي استضافتها حتى الان مثل المانيا او امريكا أو فرنسا كما وعدت النازحين في العراق ولكن كما يبدو نتيجة الاعداد الهائلة والضخمة ينطبق عليها لقد أسمعت لو ناديت حيا  ولكن لاحياة لمن تنادي !

وقبل يومين حدثت فاجعة بل مأساة في محافظة ذي قار . امرأة من اهالي محافظة الموصل نازحة تقيم في احدى المجمعات التابعة للمؤسسة في قضاء الجبايش اقدمت على الانتحار بعد معاناة طويلة مع الحرمان والعوز . وبعد عجزها عن توفير الحليب لطفليها الصغيرين !!!

http://store1.up-00.com/2015-01/1422131562881.jpg

هنا نتسائل اين دور المنظمات الانسانية والحكومية واغاثة اللاجئين ومكاتب رجال الدين عن هذه المسكينة رحمها الله ؟

اين دور محافظة الناصرية واعضاء مجلس محافظة ذي قار عن انقاذ هذه المرأة ؟

مدير مؤسسة الشهداء في ذي قار عبد الحسين هادي هجر قال لشبكة اخبار الناصرية : ان النازحة كانت تقيم في مجمع الكرفانات الخاص بالنازحين في مدينة الجبايش . وقد اقدمت قبل يومين على حرق نفسها ثم نقلت الى احدى المستشفيات في الناصرية لتلقى حتفها اليوم متاثرة بحروقها .

وكما بين عبد الحسين هجر ان هذه المرأة راجعت عدة مرات مؤسسة الشهداء وطالبت المؤسسة بتوفير الحليب والغذاء لأطفالها لأنه لايوجد لديها معيل .

وقد تكون المؤسسة لبت طلب هذه السيدة مرة او مرتين ولكنها لم تستمر في دعمها نتيجة حجم المسؤولية وتزايد أعداد الطلبات من قبل النازحين حال دون الاستمرار بتقديم الدعم كما بين هجر !!!

بالله عليكم هل هذا كلام منطقي وسليم وحكيم في الرد على اسباب حرق هذه السيدة نفسها ؟ هل هذا يعفي المؤسسة عدم انتشالها من الاوضاع المزرية للنازحين ؟

الان ماذا تقول المؤسسة وهي تعنى ( غصبا عليها ) رعاية هذين الطفلين البريئين ؟

ماذا سوف يتغيير عندما كانت أمهم موجودة في الحياة وبعد فقدها حياتها ؟

ففي كلا الحالتين سوف تقوم الحكومة برعاية هذين الطفلين ؟

وهنا نوجه سؤالنا الى نائب رئيس الوزراء والذي هو اسم على مسمى . اي يعني باللهجة العراقية نحن نقول ( اسمك بالحصاد ومنجلك مكسور ) !!

السؤال الى صالح المطلك والذي تلكأ كثيرا في دعم النازحين وعدم توفير كل الاحتياجات لهم وخاصة ( الكرفانات ) كيف سيقابل ربه يوم القيامة وهو يسرق أموال النازحين علنا وفي النهار ويعرف الجميع تقصيره واهماله النازحين ؟

الان ماهي التبريرات التي سوف يقدمها لنا السياسييون والبرلمانييون ورجال الدين ؟ كيف سيكون موقفهم وهم يسمعون بإمرأة تحرق نفسها لعجزها عن توفير الحليب لطفليها ؟ كيف ستكون ردة فعلهم أمام الله والشعب العراقي والعالم كله ؟

وكيف سينامون في فراشهم ولاتنتابهم كوابيس هذه الانسانة الفقيرة المهجرة قسرا وهي تترك فلذة كبديها بسبب عدم نصرتهم لها ومساعدتهم لها بأبسط الاشياء ؟

 

سيد احمد العباسي

https://www.facebook.com/pens.from.mesopotamiab

معا ندحر الارهاب . شاركونا برأيكم . واذا اعجبكم الموضوع ضعو ( لايك ) على صفحة الفيس بوك مع الشكر على تواجدكم .

 

 

 

 

 

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
إعلانات الملتقى | أضف إعلانك من هنا | الإطلاع على جميع الإعلانات
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

أستراليا: خفض سعر الفائدة الرسمي 0،25 في المئة

أستراليا: قتلى في إطلاق نار داخل فندق

أستراليا: اشتعال النيران في صدر مريض أثناء عملية جراحية!
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
ما يحمل العراق وشعبه للشيخ الكهل المنزوي في النجف | عبود مزهر الكرخي
رسالة الى القائد الصدر | واثق الجابري
عقيدتنا اثبت منك يا.. | خالد الناهي
العيد الزنكَلاديشي (دبابيس من حبر31) | حيدر حسين سويري
عبد الباري عطوان ... ليس الامر كما تعتقد | سامي جواد كاظم
حوار مع رسام الكاريكاتير | يوسف الموسوي
عندما نكشف عوراتنا ! | خالد الناهي
حافظ على ترسيخ عقيدة المهدي المنتظر | سامي جواد كاظم
العراق.. وقمة العرب | ثامر الحجامي
دماء على الخليج | كتّاب مشاركون
ألعيد الحقيقيّ | عزيز الخزرجي
مظاهر تخلّف التعليم في العراق؟ وهل يمكن تخطي هذه المظاهر لنتقدم به؟ | أ.د. محمد الربيعي
انطلاق مؤسسة إعلامية ثقافية في أستراليا | شوقي العيسى
صدور | د. سناء الشعلان
مِن علامات ألفيلسوف الكونيّ: | عزيز الخزرجي
قدس العجم!! | خالد الناهي
القدس نقطة نظام! | عبد الكاظم حسن الجابري
من محمد صالح العراقي بدأت الفتنة | غزوان البلداوي
تأملات في القران الكريم ح425 | حيدر الحدراوي
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 287(أيتام) | المرحوم علي عباس جبا... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 324(محتاجين) | المريض حسن مهيدي دعي... | عدد الأطفال: 5 | إكفل العائلة
العائلة 251(أيتام) | المرحوم حسن قاسم الم... | عدد الأيتام: 5 | إكفل العائلة
العائلة 184(محتاجين) | المريض شهيد صفر... | عدد الأطفال: 5 | إكفل العائلة
العائلة 186(أيتام) | عائلة المرحوم عطوان ... | عدد الأيتام: 2 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي