الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » د.هشام الخزاعي


القسم د.هشام الخزاعي نشر بتأريخ: 18 /04 /2011 م 02:30 مساء
  
كلا للبعث

ان الاعلان عن الدخول في حوار مع اعضاء حزب البعث يعني الموافقه رسميا على عودتهم للساحه السياسيه مجددا, وهذا اجراء يقف بالضد من ارادة الشعب العراقي واماله بالتطلع الى حياة حره كريمه بعيدا عن مخلفات الماضي الاليم , وبالعوده قليلا للماضي القريب نجد ان حزب البعث كان قد انتهى فعليا باستئثار صدام بالسلطه عام 1979 واعدام كل رفاقه البعثيين المخلصين الذين امنوا بافكار عفلق واهدافه , ثم اكتشف بعضهم الخديعه الكبرى فتمت مطاردتهم وقتلهم وتهجيرهم كما الاحزاب الاخرى , فاصبح صدام القائد الاوحد ( اذا قال صدام قال العراق) يحيي ويميت , يهب ويمنع ولم نجد اي بعثي مناضل يردعه بل كلهم كانوا يصفقون له ولازالوا يسبحون بحمده . واذكر في بداية التسعينات من القرن الماضي واثناء الحصار المدمر على الشعب العراقي كان صدام قد الغى حزب البعث رسميا حين قال في احدى احاديثه التلفزيونيه الممله ان الرفاق لاوقت لديهم للاجتماعات الحزبيه فهم يعملون طيلة اليوم لكسب رزقهم , فتلاشى البعث وقتها الى حين , حيث سرعان ما ادرك صدام فداحة خطاءه فاعاد الميليشيات البعثيه مجددا لكي تعيث فسادا واغراهم بالمال وحصه تموينيه مضاعفه لكي يعاودوا مراقبة الناس وارهابهم و كتابة التقارير عنهم .
لذا اعتقد ان حزب البعث يجب ان لايعود للساحه السياسيه مطلقا ,لان لايوجد شئ اسمه حزب البعث بل مجموعه من الاشخاص الانتهازيين المدعومين من دول معروفه يريدون تقاسم كعكة العراق الدسمه مع الاخرين الموجودين في الساحه السياسيه الان . فلم ننسى بعد القتل والمجازر والحروب المدمره التي خاضها البعث ولايزال اعلامه المعروف يطبل بالكراهيه ضد ايران والكويت والاكراد وغيرهم, هل نسينا عندما احتلت ايران ابار الفكه بثت احدى القنوات البعثيه نشيد ( هيه يا اهل العماره .. هاي اجمل بشاره .. اليوم كلنه جنود ...) فقرعت طبول الحرب مجددا . ان عودة البعث معناه عسكرة الشعب وخوض الحروب بالنيابه عن الاخرين . ان البعثيين هم اكثر الناس دراية بجرائمهم التي ارتكبوها ضد الشعب العراقي لذا تراهم بعد سقوط الصنم في 9/4/2003 قد اختفوا مذعورين خوفا من قصاص الشعب واستمر اختفائهم حوالي العام ليجدوا ان الظروف قد سنحت مره اخرى ليكي يخرجوا رؤوسهم العفنه باقنعه جديده وقديمه بدون خجل او حياء .
ان سبب محاولات البعثيين للعوده للساحه السياسيه العراقيه من جديد يتحمله الساسه العراقيين الحاليين لعدم خبرتهم السياسيه وتخبطهم بل وفشلهم في كل المجالات وانانيتهم وحبهم للجاه والسلطه والمال واهمالهم لقطاع الخدمات وانتشار الفساد وتجاهلهم لصيحات المخلصين من المثقفين والاكاديميين , فاعطى ذريعه للبعثيين لكي يستغلوا غضب الشارع وسخطه ليظهروا الى العلن بدعم خارجي واضح.
حزب البعث محضور في الدستور العراقي والحوار معهم هو خرق دستوري ,وسيظل البعثيون خارج المعادله السياسيه لانهم مطلوبون للوقوف امام عدالة الشعب ليحاسبهم على كل ما اقترفوه بحقه من جرائم يندى لها جبين الانسانيه .

- التعليقات: 0


عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
أخبار أستراليا المحلية

أستراليا: إعفاء سكان نيو ساوث ويلز العائدين من تكاليف الحجر الصحي في الفنادق

أستراليا: دعوات لجعل ارتداء الكمامات إلزاميا في مدارس نيو ساوث ويلز الثانوية وسط ازدياد الإصابات بكو

أستراليا: اصابة اثنين من العاملين في مستشفى ليفربول بسيدني بكورونا
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
حادثة الغدير تحديد لمسار الامة | عبد الكاظم حسن الجابري
عاشوراء .. نقطة المركز في غدير خم: | عزيز الخزرجي
بين مسرحيّة | د. سناء الشعلان
الخيال العلميّ والحبّ في مسرحيّة | د. سناء الشعلان
لبنان..لايستحق القتل ! | محمد الجاسم
الانتخابات العراقية.. بين الواقع والخيال | كتّاب مشاركون
لبنان وسيجار البيك بأنفجار الميناء | الدكتور عادل رضا
عنوان صحيفة المؤمن حب علي /2 | عبود مزهر الكرخي
أدب الجوائح , رواية (الطاعون) لـ ألبيركامو أنموذجا | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
عنوان صحيفة المؤمن حب علي | عبود مزهر الكرخي
فضيلة قريب تناقش رسالتها عن رواية | د. سناء الشعلان
الدولة العميقة والدولة العقيمة | حيدر حسين سويري
تأملات في القران الكريم ح465 | حيدر الحدراوي
مختلف عليه برنامج امريكي يستهدف الوحدة الاسلامية | سامي جواد كاظم
حقيقةُ جَلال ألدِّين ألرّوميّ | عزيز الخزرجي
إنتخابات جديدة وتحديات قديمة | ثامر الحجامي
الكورونا بين دعاية أطباء أمريكا والحقيقة | الدكتور عادل رضا
قادة الشيعة يتحملون الوزر الأكبر من خراب العراق | عزيز الخزرجي
محنة وصلاحية الحاكم الشيعي الملتزم | سامي جواد كاظم
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 210(أيتام) | المرحوم قاسم علي... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 92(محتاجين) | المرحوم ياسين الياسر... | عدد الأطفال: 1 | إكفل العائلة
العائلة 296(أيتام) | المرحوم احمد محمد ال... | عدد الأيتام: 4 | إكفل العائلة
العائلة 314(أيتام) | المرحوم وحيد جمعة جب... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 343(أيتام) | المرحوم رافد كاظم عج... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي