الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية مواقيت الصلاة كتب ومطبوعات أخرى

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » الحاج هلال آل فخر الدين


القسم الحاج هلال آل فخر الدين نشر بتأريخ: 29 /08 /2014 م 09:02 مساء
  
عصمة النبي (ص) بين اكاذيب الاحبار وحقائق الذكر..(3):

اعظم فرية على مقام المصطفى (ص) نسيانه ليلة القدر !!!

لانجانب الحقيقة اذا قلنا بان المشركين لم يبلغواعشرمعشارمالفقه السلف من روايات واحاديث واخبار تطعن ليس فقط بالرسالة بل بشخص النبي (ص) نفسه وسيرته ومقامه وتنزل به لمستوى منحط  مما لا يتناسب وسوقة الناس وحتى اسافلهم ...الخ  فالمشركين لم يطعنوا بشخص النبي (ص) حيث كانوا يصفونه ب(الصادق) و(الامين )والعقل الراجح وصاحب النسب الرفيع ...الخ ..لكن مما يثير الذهول ان ترى ركاما من روايات مفترات على النبي (ص) في كثير من مواضيع الحياة والتبليغ هدفها سلب العصمة من النبي (ص) وانتزاعها منه بكل حيلة ومزركشة  بمتون واسانيد متعددة وتؤكدها مصادر متنوعة حتى انها تبلغ فوق سقف التواتر مما تبعث لدى علماء السنة حالة من الركون اليها بل والدفاع عن تلك الاساطير بكل قوة وهذا ما سنعرض له ونفنده ونردعلى شبهاته لانها لاتخرج عن الغثاء والترهات بعونه سبحانه .

ومن فضيع الرويات المفترات الجارحة للعصمة ان النبي (ص)نزل عليه جبريل فاعلمه بليلة القدروعلى التعين وبالتحديد ..وخرج النبي (ص) الى المسجد ليبلغها لامته لكنه(ص) نساها بسبب مشاجرة بين اثنين من الصحابة فقال :التمسوها في العشر الاواخر من رمضان ..!!

وهذه الفرية قبل ان تكون طعن في عصمة النبي(ص) فهي طعن في القران الكريم .. اذن كيف يامر الله سبحانه بالاخذ عن النبي(ص) وهو ينسى او يغفل او يخطيء فيما يقوله قال تعالى :(وماءاتاكم الرسول فخذوه وما نهاكم عنه فانتهوا)الحشر:7 وانه لاينطق عن الهوى ...؟!  

روايات السلف في نسيانه (ص)لليلة القدر..!!

سوف لانتعرض لاسانيد تلك الروايات الكثيرة التي تعج بها مصادر السلف صحاح وسنن ومسانيد ومصنفات الحديث وموسوعات التفسير والتاريخ ...الخ تضعيفا او تصحيحا بل نبقى في تمحيص متن الروايات المختلفة ونقدها في ضوء الكتاب والسنة والعقل واليكم يامعاشر المسلمين هذه الروايات بحق نبيكم الذي ينسى حتى ابسط الامورولايحفظ حتى مجرد كلمة واحدة فقط وهي اعظم واشرف واقدس ليلة كرمها الله سبحانه بنزول وحيه على حبيبه المصطفى بشرف الرسالة الخالدة واكرم ليلة عاشها الرسول(ص) واسعد ليلة تعيشهاالامة .. وقت ليلة نزول القران.. ليلة القدر.. اليلة التي يفرق فيها كل امرعظيم الليلة التي كان يدأب فيها المصطفى (ص)على العبادة والتهجد ويامر اهلة والصحابة باحيائها ...الخ .!.!.!.فهل يعقل ان ينسى النبي (ص) تلك الليلة العظيمة .؟! وهل يمكن ان نتصورذلك الامر .؟ !! 

اولا:رواية البخاري في صحيحه في نسيانه(ص) ليلة القدر

اخرج البخاري في صحيحه حدثنا محمد بن المثنى حدثنا خالد بن الحارث حدثنا حميد حدثنا أنس عن عبادة بن الصامت قال خرج النبي صلى الله عليه وسلم ليخبرنا بليلة القدر فتلاحى رجلان من المسلمين فقال :خرجت لأخبركم بليلة القدر فتلاحى فلان وفلان فرفعت وعسى أن يكون خيرا لكم فالتمسوها في التاسعة والسابعة والخامسة ..!!!ذكر ابن حجر في فتح الباري على صحيح البخاري 315رفع معرفة ليلة القدر.. لتلاحي الناساي : بسبب تلاحي الناس ..بعد إخبارهم بأنها رفعت ، ومن كون أن وقوع التلاحي في تلك الليلة لا يستلزم وقوعه فيما بعد ذلك ، ومن قوله : ( فعسى أن يكون خيرا ) فإن وجه الخيرية من جهة أن اخفاءها يستدعي قيام كل الشهر أوالعشر بخلاف ما لو بقيت معرفة تعيينها

316ويتابع ابن حجر في فتح الباري  قوله : ( فالتمسوها في التاسعة والسابعة والخامسة ) يحتمل أن يريد بالتاسعة تاسع ليلة من العشرالأخير فتكون ليلة تسع وعشرين ، ويحتمل أن يريد بها تاسع ليلة تبقى من الشهر فتكون ليلة إحدى أو اثنين بحسب تمام الشهر ونقصانه ، ويرجح الأول قوله في رواية إسماعيل بن جعفر عن حميد في كتاب الإيمان بلفظ : " التمسوها في التسع والسبع والخمس " أي : في تسع وعشرين وسبع وعشرين وخمس وعشرين ، وفي رواية لأحمد : " في تاسعة تبقى " والله أعلم

ثانيا: رواية مسلم في صحيحه يروي غير ذلك في نسيانه (ص)ليلة القدر

وروى مسلم أيضا من طريق أبي سلمة عن أبي هريرة أن رسول الله ( ص) قال : أريت ليلة القدر، ثم أيقظني بعض أهلي فنسيتها وهذا سبب آخر ، فإما أن يحمل على التعدد بأن تكون الرؤيا في حديث ابي هريرة مناما فيكون سبب النسيان الإيقاظ ، وأن تكون الرؤية في حديث غيره في اليقظة فيكون سبب النسيان ما ذكر من المخاصمة ، أو يحمل على اتحاد القصة ويكون النسيان وقع مرتين عن سببين .!! كما يتمحلوا ( أيقظني بعض أهلي فسمعت تلاحي الرجلين فقمت لأحجز بينهما فنسيتها للاشتغال بهما )

وفي رواية أبي نضرة عن أبي سعيد عند مسلم : فجاء رجلان يختصمان معهما الشيطان  ونحوه في حديث القلتان عند ابن إسحاق وزاد أنه لقيهما عند سدة المسجد فحجز بينهما، فتعددت هذه الأحاديث على سبب النسيان ..!

ثالثا: رواية ابن ماجة  في نسيانه (ص) لليلة القدر

اخرج ابن ماجة في سننه : 1766 كتاب الصيام عن أبي سعيد الخدري قال : اعتكفنا مع رسول الله العشر الاوسط من رمضان، فقال : (انّي رأيت ليلة القدر فاُنسيتها ، فالتمسوها في العشر الاَواخر في الوتر )

رابعا:رواية الامام عبد الرزاق في نسيانه(ص) لليلة القدر

 روى الامام عبد الرزاق من مرسل عن سعيد بن المسيب أنه ( ص) قال : ألا أخبركم بليلة القدر؟ قالوا : بلى . فسكت ساعة ثم قال : لقد قلت لكم وأنا أعلمها ثم أنسيتها فلم يذكر سبب النسيان ..!! .

تعددت الاسباب والنسيان واحد ...!!

ملابسات وتمحلات السلف للحديث
قوله : ( فرفعت)أي : من قلبي ، فنسيت تعيينها للاشتغال بالمتخاصمين ، وقيل:المعنى فرفعت بركتها في تلك السنة ، وقيل : التاء في رفعت للملائكة لا لليلة ، وقال الطيبي قال بعضهم : رفعت أي : معرفتها ، والحامل له على ذلك أن رفعها مسبوق بوقوعها ، فإذا وقعت لم يكن لرفعها معنى ، قال : ويمكن أن يقال : المراد برفعها أنها شرعت أن تقع فلما تخاصما رفعت بعد ، فنزل الشروع منزلة الوقوع ، وإذا تقرر أن الذي ارتفع علم تعيينها تلك السنة فهل أعلم النبي (ص)بعد ذلك بتعيينها؟ فيه احتمال ، وقد تقدم قول ابن عيينة في أول الكلام على ليلة القدر أنه أعلم ، وروى محمد بن نصر من طريق واهب المغافري أنه سأل زينب بنت أم سلمة : هل كان رسول الله ( ص) يعلم ليلة القدر؟ فقالت : لا ، لو علمها لما أقام الناس غيرها.
وهذا ماقالته احتمالا وليس بلازم ؛ لاحتمال أن يكون التعبد وقع بذلك أيضا فيحصل الاجتهاد في جميع العشر كما تقدم .

واستنبط السبكي الكبير ، في " الحلبيات " من هذه القصة استحباب كتمان ليلة القدر لمن رآها ; قال : ووجه الدلالة أن الله قدر لنبيه أنه لم يخبر بها ، والخير كله فيما قدر له فيستحب اتباعه في ذلك ، وذكر في " شرح المنهاج " ذلك عن " الحاوي " قال : والحكمة فيه أنها كرامة والكرامة ينبغي كتمانها بلا خلاف بين أهل الطريق من جهة رؤية النفس فلا يأمن السلب ، ومن جهة أن لا يأمن الرياء ، ومن جهة الأدب فلا يتشاغل عن الشكر لله بالنظر إليها وذكرها للناس ، ومن جهة أنه لا يأمن الحسد فيوقع غيره في المحذور ، ويستأنس له بقول يعقوب - عليه السلام - : يا بني لا تقصص رؤياك على إخوتك الآية .

تحليل موضوعي  

لايدري المسلم مايقوله حيال شنائع الاكاذيب وطامات المفتريات وتناقض الروايات هذه ..! فهل يعقل ان ينسى النبي(ص) حدثا عظيما وليلتا مباركتا كريمتا نزل فيها القران العظيم وليلة هي خير من الف شهر وليلة يفرق فيها كل امرعظيم ....وقد اعلمه بها بالتحديد الخبير العليم على لسان جبريل الامين وهو (ص) المبعوث رحمة للعالمين ..!!!  فكيف ينسى (ص)تبليغ ما أمربه  الخبير العليم من امر جليل وحدث خطير... بل حدث ما اعظمه وحدث ما اجله بهذه السهولة ينساه النبي(ص) لمجرد مسألة عابرة وحدث تافهه من تلاحي او شجاروقع بين اثنين من الصحابة .؟ علما ان النبي(ص) ينزل عليه الوحي – سور وايات ومواقف واخبارونصائح وتحذير ...الخ - في اشد الظروف حراجة وادقها واخطرها  كالحروب والغزواة والمعارك فيحفظها ويبلغها للصحابة وينشرها للامة ويقول:اللهم اشهد هل بلغت فليبلغ الحاضر الغائب  ؟!...فكيف ينسى كلمة واحدة فقط .؟! ولوحدث لطفل ان ينسى كلمة واحدة لاصبحت عليه سبة ومثلا يوصم به وتلاحقه حتى كبره ...!! فكيف بمستودع العلوم والعقل الكل والمبلغ الامين.؟!

فان مثل هذه الفرية العظمى من العيار الثقيل هي غير مقبولة على الطلاق من أي انسان عادي بنسيان امر عظيم وحدث خطير ينساه لمجرد امر تافه  فكيف لنا ان نستسيغها او نتجرعها من امين الوحي  والمهيمن عليه والمنصورالمؤيد ابي القاسم محمد(ص)؟!

إذا كان النبي (ص) ينسى ما قد أنزل الله إليه من قرآن فما لنا بمن جمع القران من بشر لم يكونوا انبياء ولا معصومون كم
 فالذي له سلطان على النبي (ص)بأن يزيل الوحي من الذاكرة، له سلطان أيضاً بأن يضيف للوحي ما هو ليس من الوحي !.
هل من سنة الله في انبيائه ان يجعل للشياطين سلطانا عليهم 

والباري سبحانه يخاطبه المصطفى(ص) قائلا  :(سنقرئك فلا تنسى )الاعلى :6 قالوا: مايوحى إليك بواسطة جبريل (ع) فلا تنسى أبدا من قوة الحفظ والاتقان انظر تفسير وبيان كلمات القران الكريم للشيخ حسنين محمد مخلوف
طامات السلف النبي (ص) ينسى نصوص القران ..!!

حتى بلغ الامر بالسلف ان يطعنوا بالنبي (ص)لانه ينسى نصوص القران الموحى اليه  اخرج البخاري عن عائشة قالت :سمع النبي رجلا يقرأ في المسجد فقال :رحمه الله لقد أذكرني كذا وكذا آية أسقطتهن من سورة كذا وكذا وزاد عباد بن عبدالله عن عائشة :تهجد النبي في بيتي فسمع صوت عباد يصلي في المسجد فقال :يا عائشة أصوت عباد هذا؟ قلت :نعم قال :اللهم ارحم عبادا -البخارى 2461 قال تعالى:(ومن اظلم ممن افترى على الله كذبا او كذب بالحق لما جائهم )العنكبوت:68و

تبيان حقائق

من المعلوم عند المسلمين كافة ان رسالة الاسلام خير واكمل رسالة ولكافة الامم والشعوب والمواكبة للتطور الحضاري والرسالة الخاتمة حتى يرث الله الارض ومن عليها ..لكن لماذا من يتحمل اعباء هذه الرسالة العظيمة  نبي الاسلام محمد(ص) بالذات كثيرالخطأ كثير النسيان ..؟! وكيف يكون من يحمل رسالة السماء مسحور بل ويهجر وحتى يقول ما لايعي ...الخ من الامور التي لاتغتفر لاقل اهل العلم منزلة فكيف بنبي صفه الله في القران :(ولكم في رسول الله اسوة حسنة) و(وما اتاكم الرسول فخذوه..) و(وما ينطق عن الهوى ) و(وانك لعلى خلق عظيم) .. ثم ينسى كلمة واحدة فقط ؟!

ولكن نحن امام  دعاوى علماء السنة وأئمتهم  يمكن طرح اوجه اسئلة منطقية :فاما ان الله سبحانه يماري محمد ويهب له من الصفات والقدرات ماليس فيه ؟ او ان ماجاء في القران مشيدا بالنبي (ص)بتبيان فضائله امور موضوعة ليس فيها اعتبار من الصحة وليس لها اساس ؟ وعلى اساس ذلك يمكن القول وهذه الاسئلة تعني ان القران من صنع محمد ؟ او ان محمد ليس بنبي ؟ ولماذا محمد من دون سائر الانبياء والمرسلين تلصق به تهم تخرجه من دائرة العصمة ومقام النبوة ..؟ 

فهل يستطيع اي مسلم وحالة نبيه هذه ان ينسب لمحمد العصمة في التبليغ من قريب أو بعيد ؟

فاذا كان الباري عزوجل ينزل الملائكة بالروح على من يشاء من عباده لتسديدهم وعصمتهم قال تعالى:(ينزل الملائكة بالروح من امره على من يشاء)النحل:2 و:(يلقي آلروح من امره على من يشاء من عباده لينذر يوم التلاقي)غافر:15 و(أؤلئك كتب في قلوبهم الايمان وايدهم بروح منه)المجادلة :22 وتايد الروح بالطاعة لله والعمل له وتفارقه بالمعصية  وان هذه الروح من مراتب الروح الانسانية ينالها المؤمن عندما يستكمل الايمان فليست مفارقة له  غير انها تبتدىء هيئة حسنة في النفس ربما زالت لعروض هيئة سيئة تضادها ثم ترجع إذا زالت الموانع المضادة حتى إذا  استقرت ورسخت وتصورت النفس بها ثبتت ولم تتغير انظر تفسير الميزان ج19ص199...فالاجدر ان تنزل  الملائكة بالروح على انبيائه لتسديدهم وعصمتهم من الخطأوالنسيان ...الخ

فهل تبقى  قيمة للنبي وما قدره ما دام لايستطيع حفظ مجرد كلمة واحدة فقط لليلة عظيمة وخطيرة في رسالته  نزل بها  جبريل ؟
هذا غيض من فيض مما نقلته أمهات كتب السلف وامصادر السنة ومراجع المسلمين لاحد افضع واعظم فرية تلصق بسيرة المصطفى (ص)

عذرالسلف اقذرمن الفرية  

ويجدر بنا ان نعطي تصورا لما يعتقده السنة من حقيقة النسيان للنبي (ص)يقول الطاهر بن عاشور في موضوع النسيان
:
وقوله :(وإمَّا ينسينَّك الشيطان فلا تقعد بعد الذكرى مع القوم الظالمين )عطف حالة النّسيان زيادة في تأكيد الأمر بالإعراض . وأسند الإنساء إلى الشيطان فدلّنا على أنّ النسيان من آثار الخلقة التي جعل الله فيها حظّاً العلم الشيطان . كما ورد أنّ التثاؤب من الشيطان ، وليس هذا من وَسْوسة الشيطان في أعمال الإنسان لأنّ الرسول (ص)معصوم من وسوسة الشيطان في ذلك ، فالنسيان من الأعراض البشرية الجائزة على الأنبياء في غير تبليغ ما أمروا بتبليغه ، عند جمهور علماء السنّة من الأشاعرة وغيرهم .

قال ابن العربي في (الأحكام): إنّ كبار الرافضة هم الذين ذهبوا إلى تنزيه النبي (ص)من النسيان اه . وهو قول لبعض الأشعرية وعزي إلى الأستاذ أبي إسحاق الإسفِرائيني فيما حكاه نور الدين الشيرازي في (شرح للقصيدة النونية) لشيخه تاج الدين السبكي . ويتعيّن أنّ مراده بذلك فيما طريقه البلاغ كما يظهر ممّا حكاه عنه القرطبي : وقد نَسي رسول الله (ص)فسلَّم من ركعتين في الصلاة الرباعية ، ونسي آيات من بعض السور تذّكرها لمّا سمع قراءة رجل في صلاة الليل ، كما في الصحيح . وفي الحديث الصحيح : (إنّما أنا بَشَر أنسَى كما تنسَوْن فإذا نسيتُ فذكّروني ). وليس نظرنا في جواز ذلك وإنَّما نظرنا في إسناد ذلك إلى الشيطان فإنَّه يقتضي أنّ للشيطان حظّاً له أثر في نفس الرسول ، فيجوز أن تكون بعض الأعراض البشرية التي يجوز طروّها على الأنبياء قد جعلها الله في أصل الخلقة من عمل الشياطين ، كما جعل بعض الأعراض موكولة للملائكة ، ويكون النسيان من جملة الأعراض الموكولة إلى الشياطين كما تكرّر إسناده إلى الشيطان في آيات كثيرة منها . وهذا مثل كون التثاؤب من الشيطان ، وكوْن ذات الجَنْب من الشيطان . وقد قال أيّوب (أنِّي مسَّني الشيطان بنُصب وعَذَاب)ص : 41  ، وحينئذٍ فالوجه أنّ الأعراض البشرية الجائزة على الأنبياء التي لا تخلّ بتبليغ ولا تُوقعُ في المعصية قد يكون بعضها من أثر عمل الشيطان وأنّ الله عصمهم من الشيطان فيما عدا ذلك .
وقد يدلّ لهذا ما ورد في حديث شقّ الصدر : أنّ جبريل لمَّا استخرج العلقة قال : هذا حظّ الشيطان منك ، يعني مركز تصرّفاته ، فيكون الشيطان لا يتوصّل إلى شيء يقع في نفس نبيّنا (ص)إلاّ بواسطة تدبير شيء يشغل النبي حتَّى ينسى مثل ما ورد في حديث (الموطأ) حين نام رسول الله (ص)ووكَّل بلالاً بأن يكلأ لهم الفجر ، فنام بلال حتَّى طلعت الشمس ، فإنّ النبي قال : (إنّ الشيطَان أتى بلالاً فلم يزل يُهَدّئُه كما يُهَدّأ الصبيّ حتّى نام )فأمّا نوم النبي والمسلمين عدا بلالاً فكان نوماً معتاداً ليس من عمل الشيطان . وإلى هذا الوجه أشار عياض في (الشفاء)وقريب منه ما ورد أنّ رسول الله (ص)رأى ليلة القدر ، فخرج ليُعلم الناس فتَلاحَى رجلان فرُفعت . فإنّ التلاحي من عمل الشيطان ، ولم يكن يستطيع رفع ليلة القدر بنفسه فوسوس بالتلاحي .
والحاصل أنّ الرّسول (ص)معصوم من الوسوسة ، وأمّا ما دونها مثل الإنساء والنزْغ فلا يلزم أن يعصم منه . وقد يفرّق بين الأمرين : أنّ الوسوسة آثارها وجودية والإنساء والنزغ آثارهما عدمية ، وهي الذهول والشغل ونحو ذلك . :
فالمعنى إن أنساك الشيطان الإعراض عنهم فإن تذكّرتَ فلا تقعد معهم ، فهذا النسيان ينتقل به الرسول (ص)من عبادة إلى عبادة ، ومن أسلوب في الدّعوة إلى أسلوب آخر ، فليس إنساء الشيطان إيَّاه إيقاعاً في معصية إذ لا مفسدة في ارتكاب ذلك ولا يحصل به غرض من كيد الشيطان في الضلال ، وقد رفع الله المؤاخذة بالنسيان ، ولذلك قال : (فلا تقعد بعد الذكرى مع القوم الظالمين )، أي بعد أن تتذكَّر الأمر بالإعراض . فالذكرى اسم للتذكّر وهو ضدّ النّسيان ، فهي اسم مصدر ، أي إذا أغفلت بَعد هذا فقعدت إليهم فإذا تذكَّرت فلا تقعد ، وهو ضدّ فأعرض ، وذلك أنّ الأمر بالشيء نهي عن ضدّه .
وقرأ الجمهور : (يُنْسِيَنّك )بسكون النون وتخفيف السين . وقرأه ابن عامر بفتح النون وتشديد السين من التنسية ، وهي مبالغة في أنساه . ومن العلماء من تأوّل هذه الآية بأنَّها مما خوطب به النبي (ص)والمراد أمَّته ، كقوله تعالى : (لئن أشركت ليحبطنّ عملك )الزمر : 65  قال أبو بكر بن العربي إذا عذرنا أصحابنا في قولهم ذلك في (لئن أشركت ليحبطنّ عملك )لاستحالة الشرك عليه فلا عذر لهم في هذه الآية لجواز النسيان عليه).  تبا لكم وتبا لتأويلكم المعوج وفهمك الناقص ..!!!

الردع القراني
القران الكريم يلقم كل اؤلئك الرهط من السلف المتطاولين على مقام العصمة حجارة من سجيل حيث الباري سبحانه يخاطب المصطفى(ص) قائلا :(سنقرئك فلا تنسى )الاعلى :6  يقول الشيخ حسنين محمد مخلوف : مايوحى إليك بواسطة جبريل (ع) فلا تنسى أبدا من قوة الحفظ والاتقان..! انظر تفسير وبيان كلمات القران الكريم للشيخ حسنين محمد مخلوف...

والسلام على من اتبع الهدى

هلال ال فخر الدين

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

إعلانات الملتقى | إرسل اعلانك من هنــــــــــــــــــــا
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

أستراليا: 55% من خريجي الجامعات المهاجرين لا يجدون عملاً!

تأشيرتك إلى استراليا في خطر والسبب فيسبوك!

أستراليا رحّلت وألغت تأشيرات 2000 مجرم منذ بدء العمل بالقانون الجديد!
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية | إرسل سؤالك من هنــــا
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
فدك | محسن وهيب عبد
تاملات في القران الكريم ح362 | حيدر الحدراوي
خمس معارك بأنتظارنا بعد تحرير راوة! | كتّاب مشاركون
جعلتني برلمانياً! | حيدر حسين سويري
لماذا لا يجتمعان السعودية وايران ؟ | سامي جواد كاظم
رقصة الموت (Dance of death) لحكّام السعودية | علي جابر الفتلاوي
أيقونة النصر .. رنا العجيلي | ثامر الحجامي
الطف ملحمة الصبر ومدرسة الأجيال للتحرر | كتّاب مشاركون
عتبي على السيد حسن نصر الله | سامي جواد كاظم
قيم الحق في النهضة الحسينية / الجزء السابع | عبود مزهر الكرخي
زلزال بغداد يكشف ثغرات الإعلام المحلي | المهندس لطيف عبد سالم
شبابنا..وثقافة التسطيح والتمرير والتفاهة | المهندس زيد شحاثة
جريمة اغتيال في المدينة المنورة | ثامر الحجامي
سعد الحريري ليست شماتة ...تستحق ماجرى لك | سامي جواد كاظم
الحريري.. مفتاح لمرحلة اقليمية جديدة | كتّاب مشاركون
28 صفر الخسارة العظمى | عبد الكاظم حسن الجابري
الهلالان الشيعيان | سامي جواد كاظم
جاكوزي عام برعاية أحزاب الإسلام | حيدر حسين سويري
شبهات قديمة جديدة في احياء النهضة الحسينية وان زادوا في الطنبور أوتار (4) | الحاج هلال آل فخر الدين
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
صندوق الملتقى لدعم عوائل الأيتام والمحتاجين
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي