الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » حيدر الحدراوي


القسم حيدر الحدراوي نشر بتأريخ: 31 /07 /2014 م 06:55 مساء
  
تاملات في القران الكريم ح216

تاملات في القران الكريم ح216

سورة  مريم الشريفة

بسم الله الرحمن الرحيم

 

وَاتَّخَذُوا مِن دُونِ اللَّهِ آلِهَةً لِّيَكُونُوا لَهُمْ عِزّاً{81}

تبين الآية الكريمة ان الكفار تركوا التوجه لله تعالى في عباداتهم , واتخذوا الهة من الاصنام وغيرها , طالبين بذلك العزة والرفعة من خلال شفاعتها لهم . 

 

كَلَّا سَيَكْفُرُونَ بِعِبَادَتِهِمْ وَيَكُونُونَ عَلَيْهِمْ ضِدّاً{82}

الآية الكريمة تضمنت الرد الحازم والحاسم عليهم (  كَلَّا ) , لا يمكن ان تمنحهم تلك الاصنام العزة او الشفاعة , ولن تكون مانعا لهم من دخول النار , بل :  

1-    سَيَكْفُرُونَ بِعِبَادَتِهِمْ ) : يبين النص المبارك مؤكدا ان تلك الاصنام او الالهة التي يعبدونها ستنكرهم يوم القيامة , وهو مصداقا لقوله عز من قائل { مَا كَانُوا إِيَّانَا يَعْبُدُونَ }القصص63 .

2-    وَيَكُونُونَ عَلَيْهِمْ ضِدّاً ) : تضمن النص المبارك الاول انكار الاصنام لعبادها , بينما يضيف النص المبارك انها ستنقلب ضدهم بالبراءة منهم ومن عبادتهم . 

 

أَلَمْ تَرَ أَنَّا أَرْسَلْنَا الشَّيَاطِينَ عَلَى الْكَافِرِينَ تَؤُزُّهُمْ أَزّاً{83}

تخاطب الآية الكريمة كافة الناس بخطابها للنبي الكريم محمد "ص واله" (  أَلَمْ تَرَ أَنَّا أَرْسَلْنَا الشَّيَاطِينَعَلَى الْكَافِرِينَ ) , سلطانهم على الكفار , (   تَؤُزُّهُمْ أَزّاً ) , تهيجهم وتنخسهم وتحرضهم وتدفعهم الى ركوب المعاصي دفعا .    

 

فَلَا تَعْجَلْ عَلَيْهِمْ إِنَّمَا نَعُدُّ لَهُمْ عَدّاً{84}

يستمر خطاب الآية الكريمة موجها الى الرسول الكريم محمد "ص واله"  وتضمن محورين :

1-    (  فَلَا تَعْجَلْ عَلَيْهِمْ ) : لا تتعجل ايها الرسول بعذابهم  . 

2-    إِنَّمَا نَعُدُّ لَهُمْ عَدّاً ) : يبين النص المبارك ان الله تعالى يحصى انفاسهم على رأي , او يحصى عدد الايام والشهور والسنين من اعمارهم على رأي اخر .    

 

يَوْمَ نَحْشُرُ الْمُتَّقِينَ إِلَى الرَّحْمَنِ وَفْداً{85}

تبين الآية الكريمة مؤكدة (  يَوْمَ نَحْشُرُ الْمُتَّقِينَ ) , يوم يجمع المتقين , (  إِلَى الرَّحْمَنِ وَفْداً ) , على صفة الوفد , راكبين , مكرمين .     

 

وَنَسُوقُ الْمُجْرِمِينَ إِلَى جَهَنَّمَ وِرْداً{86}

تنعطف الآية الكريمة لتذكر الطرف المقابل للمتقين , (  وَنَسُوقُ الْمُجْرِمِينَ ) , كما تساق البهائم , وفيها بيانا للذلة والهوان الذي سيكونون عليه , (  إِلَى جَهَنَّمَ وِرْداً ) , كما ترد الماشية عطاشا على الماء .  

 

لَا يَمْلِكُونَ الشَّفَاعَةَ إِلَّا مَنِ اتَّخَذَ عِندَ الرَّحْمَنِ عَهْداً{87}

تبين الآية الكريمة (  لَا يَمْلِكُونَ الشَّفَاعَةَ ) , لا يملكون الشفاعة , ولا ينالونها , (  إِلَّا مَنِ اتَّخَذَ عِندَ الرَّحْمَنِ عَهْداً ) , يستثني النص المبارك من كان على عهد الله تعالى , كالرسل والانبياء "ع" والمؤمنين .   

 

وَقَالُوا اتَّخَذَ الرَّحْمَنُ وَلَداً{88}

تبين الآية الكريمة ادعاءات البشر ومزاعمهم بأن الله تعالى عن ذلك علوا كبيرا اتخذ ولدا من البشر , حيث قالت اليهود عزيرا ابن الله , وقالت النصارى المسيح ابن الله , وادعت عرب الجاهلية ان الملائكة بنات الله .  

 

لَقَدْ جِئْتُمْ شَيْئاً إِدّاً{89}

ترد الآية الكريمة على تلك الادعاءات  والمزاعم ردا حازما , حاسما , (  لَقَدْ جِئْتُمْ شَيْئاً إِدّاً ) , منكرا عظيما . 

 

تَكَادُ السَّمَاوَاتُ يَتَفَطَّرْنَ مِنْهُ وَتَنشَقُّ الْأَرْضُ وَتَخِرُّ الْجِبَالُ هَدّاً{90}

تبين الآية الكريمة ضخامة وجسامة المنكر الذي زعموه بثلاث نقاط :

1-    تَكَادُ السَّمَاوَاتُ يَتَفَطَّرْنَ مِنْهُ ) : يتشققن من عظمة تلك المزاعم .

2-    وَتَنشَقُّ الْأَرْضُ ) : تتصدع .

3-    وَتَخِرُّ الْجِبَالُ هَدّاً ) : تسقط سقوطا شديدا عليهم .   

 

أَن دَعَوْا لِلرَّحْمَنِ وَلَداً{91}

تبين الآية الكريمة ان كل ما ورد في الآية الكريمة السابقة يكاد ينزل بهم , لنسبتهم الولد اليه تعالى عن ذلك علوا كبيرا .

 

وَمَا يَنبَغِي لِلرَّحْمَنِ أَن يَتَّخِذَ وَلَداً{92}

تبين الآية الكريمة انه لا يليق به جل وعلا اتخاذ الولد , فان اتخاذ الولد يدل على النقص والحاجة وهو جل وعلا الغني الحميد .

 

إِن كُلُّ مَن فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ إِلَّا آتِي الرَّحْمَنِ عَبْداً{93}

تضيف الآية الكريمة مبينة (  إِن كُلُّ مَن فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ ) , جميع من فيها من المخلوقات العاقلة وغير العاقلة , (  إِلَّا آتِي الرَّحْمَنِ عَبْداً ) , فيه ننقل رأيين :        

1-    ذليلا خاضعا يوم القيامة منهم عزير وعيسى . "تفسير الجلالين للسيوطي" .

2-    يأوي إليه بالعبودية والانقياد لا يدعي لنفسه ما يدعيه هؤلاء . "تفسير الصافي ج3 للفيض الكاشاني " .

 

لَقَدْ أَحْصَاهُمْ وَعَدَّهُمْ عَدّاً{94}

تبين الآية الكريمة ان الله تعالى (  لَقَدْ أَحْصَاهُمْ ) , احاط بخلقه في السموات والارض وحصرهم فلا يخرجون عن علمه وقبضته وقدرته عز وجلا , (  وَعَدَّهُمْ عَدّاً ) , عدهم جميعا , فلا يخفى عليه احدا منهم , " عد أشخاصهم وأنفاسهم وأفعالهم فإن كل شيء عنده بمقدار . "تفسير الصافي ج3 للفيض الكاشاني " .     

 

وَكُلُّهُمْ آتِيهِ يَوْمَ الْقِيَامَةِ فَرْداً{95}

تبين الآية الكريمة ان الجميع يأتي يوم القيامة فردا , لا ناصر ولا معين , لا مال ولا ولد , {إِلَّا مَنْ أَتَى اللَّهَ بِقَلْبٍ سَلِيمٍ }الشعراء89 .  

 

إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ سَيَجْعَلُ لَهُمُ الرَّحْمَنُ وُدّاً{96}

تبين الآية الكريمة مبشرة (  إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ ) , الذين امنوا بالله تعالى واتبعوا رسله , وقرنوا حقيقة ايمانهم بالعمل الصالح , (  سَيَجْعَلُ لَهُمُ الرَّحْمَنُ وُدّاً ) , ستجري المودة لهم في القلوب .  

 

فَإِنَّمَا يَسَّرْنَاهُ بِلِسَانِكَ لِتُبَشِّرَ بِهِ الْمُتَّقِينَ وَتُنذِرَ بِهِ قَوْماً لُّدّاً{97}

تخاطب الآية الكريمة النبي الكريم محمد "ص واله" (  فَإِنَّمَا يَسَّرْنَاهُ ) , القرآن الكريم , (  بِلِسَانِكَ ) , لغتك العربية :

1-    لِتُبَشِّرَ بِهِ الْمُتَّقِينَ ) : تضمن النص المبارك الوظيفة الاولى للرسول "ص واله" , البشارة للمتقي بالثواب الجزيل وحسن العاقبة .

2-    وَتُنذِرَ بِهِ قَوْماً لُّدّاً ) : تضمن النص المبارك الوظيفة الثانية للرسول "ص واله" , انذار الكفار , (  قَوْماً لُّدّاً ) أشد الاقوام خصومة .   

 

وَكَمْ أَهْلَكْنَا قَبْلَهُم مِّن قَرْنٍ هَلْ تُحِسُّ مِنْهُم مِّنْ أَحَدٍ أَوْ تَسْمَعُ لَهُمْ رِكْزاً{98}

تبين الآية الكريمة على سبيل التذكير (  وَكَمْ ) , اشارة الى الكثرة , (  أَهْلَكْنَا قَبْلَهُم مِّن قَرْنٍ ) , من امم كذبت الرسل وكفرت بما جاؤوا به :

1-    هَلْ تُحِسُّ مِنْهُم مِّنْ أَحَدٍ ) : هل تشعر بأحد منهم او تراه ! .

2-    أَوْ تَسْمَعُ لَهُمْ رِكْزاً ) : ام هل تسمع لهم صوتا خفيفا , ( الركز الصوت الخفي ) . "تفسير الصافي ج3 للفيض الكاشاني " .           

- التعليقات: 0

: المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
إعلانات الملتقى | أضف إعلانك من هنا | الإطلاع على جميع الإعلانات
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

أستراليا: موريسون يطالب موظفي الحكومة بتقديم خدمة أفضل للمواطنين

أستراليا: فريدينبرغ يحدد خريطة الطريق لإصلاح قطاع الخدمات المالية

أستراليا: الأرقام تظهر تدفق الركاب على قطارات سيدني بدون سائق
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
آراء حول (الفيّلييون قادة المستقبل) | عزيز الخزرجي
الحقيقة و الوهم | عزيز الخزرجي
الإنسان في رواية د. سناء شعلان (أدركها النسيان): ما بين العتبة ودهشةِ الختام | د. سناء الشعلان
شمسك لن تغيب (قصيدة) | فؤاد الموسوي
إصدار الوثيقة الرسمية لإستخدام مسجد أهل البيت | إدارة الملتقى
حزب العدوة الانتقامية والحقد الدفين أطلق على نفسه وشخوصه وتماثيله طلقة الرحمة,ونسوا اهلهم وأبناء جلد | كتّاب مشاركون
مساهمة التقنيات الحديثة في تهديد الاستقرار الأسري | المهندس لطيف عبد سالم
سيدة الدورة أخت لم تلدها أمي | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
الشيعة ليسوا فاسدين | كتّاب مشاركون
تأملات في القران الكريم ح433 | حيدر الحدراوي
قيمة المعرفة في الفلسفة الكونية | عزيز الخزرجي
غدير مودة القربى | سلام محمد جعاز العامري
طابور المنتظرين وجوقة المتشائمين | واثق الجابري
بين التأمل والتركيز .... ماذا يجري في الدماغ؟ | الدكتور أسعد الإمارة
العربية والهوية .. ضياع في الشرق وفي الغرب اتباع | د. نضير رشيد الخزرجي
وعيدك الغدير | عبد صبري ابو ربيع
عشاق الدولار | عبد صبري ابو ربيع
كان هنالك كعبات كثيرة ومتعددة يحج اليها العرب قبل الاسلام وفي اماكن مختلفة وليس فقط بمكة ؟؟؟ | كتّاب مشاركون
شواظ من ماء، ابتكارات في عرض النص الشعري | حيدر حسين سويري
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 285(أيتام) | المرحوم حميد كاظم جل... | عدد الأيتام: 4 | إكفل العائلة
العائلة 268(أيتام) | المرحوم مشعل فرهود ا... | عدد الأيتام: 5 | إكفل العائلة
العائلة 83(أيتام) | المرحوم شهد طبيج مطر... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 306(أيتام) | الزوجة 2 للمخنطف (كر... | عدد الأيتام: 5 | إكفل العائلة
العائلة 333(محتاجين) | المعاقين الأربعة ابن... | عدد الأطفال: 4 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي