الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية مواقيت الصلاة كتب ومطبوعات أخرى

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » عزيز الخزرجي


القسم عزيز الخزرجي نشر بتأريخ: 12 /06 /2014 م 03:10 صباحا
  
ترقبوا الحلقة الجديدة الأخيرة من الازمنة البشرية المحروقة!

ترقّبوا (ألأزمنة آلبشريّة آلمحروقة)(ألزّمن ألسّادس و ألأخير) ألقسم آلثاني

زمنُ آلنّهضة آلأسلأميّة:
أن تحقّق ألدّولة العالميّة الموعودة بعد كلّ تلك الأزمنة المحروقة بحاجة لعدة تطوراتٍ لطيّ أزمنة و كأنها مقدّرة لتصل بعدها البشريّة مرحلة النّضوج و الوعي الكامل لتحقيق الخلافة الألهيّة بعد ما تُجرّب كلّ الأنظمة و آلأفكار والنظريات ألوضعيّة لتكون في نهاية المطاف مؤهلة لتحقيق الدّولة المهدوية العالمية العادلة الموعودة بشرطها و شروطها كخيار لا مناص منه!

و من شروطها؛
إيجاد الأرضية المناسبة في الدّول و الأمصار لأستقبال و دعم هذا المشروع, لأنّ الأمام المهدي لا يظهر و أدعياء الدين و الأنسانية جالسون في مكاتبهم و خلف كامرات فضائياتهم, و البعض منهم كفضائية(سلا) و (أهل البيت) يدعون لنشر الفساد والفوضى و تفريق شمل الأمة والهجوم على الدولة الأسلامية علناً إرضاءاً لأسيادهم اليهود!
بل يتفلسف البعض منهم داعياً للضلال بدعوى أن الأنتظار فقط من الأمور المستحبة بل الواجبة
و آلظهور لا يكون إلّأ بعد إنتشار الظلم و الفوضى!

إنّ ألأشكالية المعاصرة للنهضة الأسلامية
تتمثل في محنة إسمها (ألأنتظار السلبي للأمام المهدي و تشيّع الفاحشة) من قبل الفضائيات الصفراء و أساسه يعود
إلى الخطاب الديني التقليدي ألذي يحاول سحب الناس من المعقول و المحسوس الى اللامعقول و اللامحسوس و غير المرئي , لكي يجعلهم يعيشوا الوهم الحقيقي والتقليد الأعمى و إبعادهم عن العقل و التفكير!


فالخطاب الواقعي هو الذي يتعامل مع العقل البشريّ وفق سياقات الطبيعة من الممكنات المادية, فالعالم الذي صدق بوجود الله الغيبي تعرّف عليه من خلال اثره الواقعي الذي يتلائم مع الشُّعور الانساني الذي يحتاجه الفرد بشكل عام.

تمدد هذا الايمان النظري بخط أهل البيت(ع) و تحوّل الى قصص و خرافات و طاقات غير معقولة, و تمدّد بدعم خفي من المخابرات العالمية(1) ليسحق الإيمان الحقيقي عند معظم الناس, إلى الحدّ الذي حوّلوا معه قدرة الله الى البشر و إضفاء طاقة إلهية متحركة و متحولة و قادرة على صنع المستحيل و غير المعقول هو في الحقيقة انتقاص من قدرة الله و تعطيل لطاقات سائر الأمة الأسلامية, فالخطاب الديني الذي ركز تركيزاً مفرطاً على الغيبيات و اللطميات و (القامات) او غير المعقولات لم يلتفت الى نقطة هامة جدّاً وهي:

[إنّ جميع الاديان تقريباً  تتفق على ان العقل هو المائز الحقيقي بين معرفة الله من عدمه , لكن هذه الاديان او الايدلوجيات الدّينية غيّبت العقل تماماً, غيبته وفق خطاب غيبي ميتافيزيقي بحت بامتياز لا شعوري .. لا حسّيّ .. لا منطقيّ , فتيبست شرايين العقل و هجعت على حساب انماء شرايين مفتعلة و مغشوشة لكي ترتفع لغة التجهيل و التسطيح](1)!

 مدّعين فلسفة الأنتظار لظهور المصلح بحسب مقولاتهم لتعطيل طاقات الأمة و أحكام القرآن, لتحقيق مصالح شخصيّة و عائلية ضيقة كما هو الحال مع المحطات الفضائية الصفراء و  الأبواق الأعلامية من أمريكا كـفضائية (سلام) بقيادة  المهبول الشيخ هدايتي و فضائية (اهل البيت) بإشراف الشيخ حسن ألله ياري و من لندن بقيادة الشيخ (ياسر الحبيب) اللذين لا يعرفون الحدود الجغرافية للمدن التي يعيشون فيها و قد إنتشرت تلك الظواهر خلال السنوات الأخيرة لتصل العشرات حيث تبث برامج تدعوا إلى إهمال العقل تماماً و التأكيد على تقاليد بالية و تمويه الناس عبر الغيبات واللطميات و التباكي .. كحربٍ بديلة عن الحروب العسكرية التي يقودها الغرب ضد الدولة الأسلامية المباركة المعاصرة!

خلاصة القول: (أن ألنهضة الأسلامية المعاصرة تواجه محنة خطيرة إسمها (الأنتظار السلبي للأمام المهدي(ع) بتشيّع الفاحشة عبر الفضائيات الصّفراء و دعوة الناس إلى مقاطعة الدّولة الأسلامية الوحيدة العاملة التي تحاول تطبيق أحكام الله عملياً على أرض الواقع للتمهيد إلى دولة الإمام المهدي(عج) بعد ما قدّمت ملايين الضحايا و الشهداء و العلماء في هذا الطريق!

فترقبوا التفاصيل في الحلقة الأخيرة القادمة إن شاء الله, و آلتواصل معنا عبر:
https://www.facebook.com/almontada.alfikre

عزيز الخزرجي
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
http://www.sotaliraq.com/mobile-item.php?id=160997#ixzz349zIaXn9 (1) من مقال للأخ الكاتب :  

- التعليقات: 0

: المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

إعلانات الملتقى | إرسل اعلانك من هنــــــــــــــــــــا
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

أستراليا.. سيدني في المرتبة 32 عالمياً من حيث ارتفاع تكاليف المعيشة! ما رأيكم بهذا التصنيف؟

أستراليا.. حادثة مأساوية: نسي طفله لساعات في السيارة وقت الظهيرة!

أستراليا.. لأول مرة درون ينقذ مراهقين من الغرق
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية | إرسل سؤالك من هنــــا
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
إقتراع سري .. على من تضحكون | ثامر الحجامي
حافظ القاضي واستذكارات خالد المبارك | الفنان يوسف فاضل
امريكافوبيا وربيبته الوهابيتوفوبيا | سامي جواد كاظم
نبضات 26 شباك صيد شيطانية | علي جابر الفتلاوي
تأملات في القران الكريم ح372 | حيدر الحدراوي
ما ينسى وما لاينسى | المهندس زيد شحاثة
مفخخات وإنتخابات | ثامر الحجامي
الانشطار الأميبي والانشطار الحزبي.. والجبهات الجديده | الدكتور يوسف السعيدي
لوطن والسكن والإنتخابات | واثق الجابري
رعاة اخر زمن | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
كاريكاتير: تحالفات وتكتلات واسماء عجيبه تتهافت لخوض الانتخابات | الفنان يوسف فاضل
هل ينجح الفاسدون بعد فشل أحزابهم؟ | عزيز الخزرجي
كيف يُصنع العميل الشيعي؟ | سامي جواد كاظم
جرأة في علي | حيدر محمد الوائلي
من حسن حظ العالم ان جاء ترامب الى السلطة | محسن وهيب عبد
المعادلات الكيميائية والفيزيائية دليل على وجود الخالق | عبد الكاظم حسن الجابري
ترامب شجاع وصريح | سامي جواد كاظم
التدخلات الخارجية في الانتخابات العراقية | ثامر الحجامي
بناء المساجد في السعودية | الشيخ عبد الأمير النجار
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
صندوق الملتقى لدعم عوائل الأيتام والمحتاجين
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي