الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » عبد العباس الجياشي


القسم عبد العباس الجياشي نشر بتأريخ: 10 /12 /2013 م 06:06 مساء
  
بعض من الاساب التي دعت امير المؤمنين عليه السلام يسكت علىاغتصاب حقه

بسم الله الرحمن الرحيم
وبه تعالى نستعين والصلاة والسلام على محمد وآله الطيبين الطاهرين
تساؤلات بدخل قلب كثير من شيعة اهل البيت تعج بصدورهم لولا غلبة الموالاة لأهل البيت والايمان المنقطع بولاية امير المؤمنين لتحولت الى شكوك
وخصوصا ان اعداء اهل البيت من النواصب والتكفيريين يصرون على الدق على الوتر الحساس الا وهو
نكران النص بولاية امير المؤمنين
وانه بايع ابو بكر راضيا مرضيا
وطبع هذا يسحبنا الى انه لا وجود لهجوم على بيت الزهراء واحراق الباب وضلع المكسور وأسقاط الجنين .
فالحوادث مرتبطة احدهما بالأخرة لان لو ان امير المؤمنين بايع عن طيب خاطر
فلما هجم الصحابة على بيت ال رسول الله وحرقوا الباب وعصروا الزهراء عليها السلام واسقطوا جنينها
ولما يأخذ امير المؤمنين مقتادا بحمائل سيفه
هذا من جهة
ومن جهة اخرى لو ان هذه الحادثة وقعت فكيف يليق ببطل الاسلام
وسيف الاسلام وقالع باب خيبر وقاتل مرحب اليهودي وعمرو ابن عبد ود العامري وبطل احد وبدر
ان يشاهد زوجته وام اولاده وبنت رسول الله يجري عليها ما جرى دون ايحرك ساكنا
فما ان بايع وهذه الحوادث لم تقع او انه امتنع عن المبايعة وجرى ما جرى
لأنه ليس ما يوصف من شجاعة وبطولة
ونحن بين نارين
اولا ان امير المؤمنين مكلف بوصية من قبل رسول الله (صلى الله عليه واله )
ومفادها اذا قل الناصر فارضخ لان الامة اجتمعت على مخالفة الوصية وصية رسول الله (صلى الله عليه واله)
ومخالفة اوامر السماء بولاية امير المؤمنين
وهذا لا يحسب عيبا على الامام بل له اسوة ب7 من انبياء الله حصل معهم ما حصل لأمير مؤمنين بل العيب يحسب على الامة التي خالفت وتقاعست عن نصرة دين الله
وحتى نكون دقيقين بالطرح ما حصل مع هارون اخو نبي الله موسى
حين اتخذ السامري العجل وعكفوا عليه عابدين
حيث اجتمع بنوا اسرائيل على نبذ عبادة الواحد القهار وهارون بينهم وهو خليفة نبي الله موسى خير دليل
ثانيا ان امير المؤمنين اعلم الناس بعد رسول الله (صلى الله عليه واله)
بدين الله وسنة رسول الله (صلى الله عليه واله)
وحيث ان رسول الله (صلى الله عليه واله) قال ((اني تارك فيك الثقلين كتاب الله وعترتي اهل بيتي ......الخ ))
مامعناه ان القران ثقل والعترة الثقل الثاني
وان امير المؤمنين هو القران الناطق وترجمانه ومؤله ومفسر آياته ومطبق احكامه فهو مكمل للقران
اذن كان على امير المؤمنين ان يحفظ شخصه واهل بيته لا من أجل حفظ حياته وحياتهم بل لحفظ الثقل الثاني الذي يمثل عدل القران
وبعبارة اخرة ان بيضة الاسلام التي متمثلة بأمير المؤمنين واهل بيته اي عترت رسول الله (صلى الله عليه واله)
واجب على كل من يشهد الشهادتين ان يحافظ عليها لو اقتضى الامر الى ان يموت لدفاع عنها فهو واجب شرعي لا شك فيه
فكيف بامير المؤمنين وهو بيضة الاسلام
ورغم كل هذه الاسباب فان الامام لم يبايع لحين استشهاد الصديقة الطاهرة فاطمة الزهراء عليها السلام
حيث نقل ابن الاثير في التاريخ ابن الاثير
والبخاري ومسلم في صحيحهما وغيرهم انه امتنع عن البيعة ستة اشهر
وفي كل هذه المدة هو جليس بيته لم يشترك في جماعة ولا جمعة ولا أمر ولا نهي ولم يسمع له صوت في حروب الردة ولا غيرها

بل واكثر من ذلك كان يطرق ابواب الانصار واهل السوابق ليلا حاملا معه فاطمة والحسنين يدعوهم لنفسه ويذكرهم عهد رسول الله صلى الله عليه واله وسلم
ولو اخذنا السبب الاول ووجهناه الى امير المؤمنين لا جابنا الشقشقية قال لو وجدت اربعين ذوي عزم منهم لناهظت القوم او قوله ((اما والذي فلق الحبة وبرا النسمة لولا حضور الحاضر وقيام الحجة بوجود الناصر وما اخذ الله على العلماء الا يقاروا على كظة ظالم ولا سغب مظلوم لالقيت حبالها على غاربها ولسقيت اخرها بكاس اولها ))حيث ان اصحابه الذين كانوا يجتمعون اليه طالبوه بمناهضة القوم وتعهدوا بالنصرة وكائنهم ظنوا ان العدد المطلوب اربعين ذو العزم
فقال لهم اغدو على هذا محلقين الرؤس وهو انما يريد ان يريهم لم يبلغوا المنزلة التي تقام بها الحجة فلم يعد عليه
الا ثلاث نفر
وعلى هذا الحال ياترى كيف وصف امير المؤمنين هذه الحالة التي تعد بحق شدة الشدائد
(وطفقت أرتي بين أصول بيد جذاء أو أصبر على طخية عمياء يهرم فيها الكبير وتشيب فيها الصغير ويكدح فيها المؤمن حتى يلقى ربه).
فقلت الناصر وتخاذل الامة عن طاعت الله ورسوله في امره وخالفوا القران وما انزل به من تبيان
انكروا البيعة التي بأعناقهم لأمير المؤمنين في غدير خم
محاولة لاستدراج الامام ليلاقي حتفه وهلاك اهل بيته
والحفاظ على بيضة الاسلام فخسارة الخلافة والابقاء على الامامة خير من خسران الخلافة والامامة
لان الامامة هي الاهم
ضعف الاسلام حيث انه لم يتغلغل بالنفوس بعد الردة وما تبعها
كل هذه الاسباب جعلت من امير المؤمنين يرضخ للامر بل يسكت عن ما جرى على سيدة النساء
حفاظا على الاسلام والمسلمين .

- التعليقات: 0

: المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
إعلانات الملتقى | أضف إعلانك من هنا | الإطلاع على جميع الإعلانات
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

أستراليا: الحكومة صرفت 27 مليون دولار على احتجاز عائلة لاجئي التاميل

من سيدني أيضاً الشعب يريد إسقاط النظام

صندوق النقد الدولي يخفض توقعات نمو الاقصاد الاسترالي وموريسون وفريدنبيرغ لا يخاطران بفائض الموازنة
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
ملتقى الشيعة الأسترالي برعاية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
   تأملات في القران الكريم ح438  
   حيدر الحدراوي     
   نهضة الامام الحسين(ع) وعلاقته بالأمام المهدي(عج) / 7  
   عبود مزهر الكرخي     
   الأمام الحسين عليه السلام أنقذ الكاتب عباس محمود العقاد من الموت ...  
   نهاد الفارس     
   ثورة زيد بن علي بن الحسين بن علي ابن ابي طالب (عليهما السلام).. الاسباب والنتائج  
   جعفر رمضان عبد الاسدي     
   موقف الصحابة والتابعين من المسير الامام الحسين  
   جعفر رمضان عبد الاسدي     
   نهضة الامام الحسين(ع) وعلاقته بالأمام المهدي(عج) / 6  
   عبود مزهر الكرخي     
   تأملات في القران الكريم ح437  
   حيدر الحدراوي     
   المسجد مكانة وأهميته في حياة الأمة  
   جعفر رمضان عبد الاسدي     
   نهضة الامام الحسين(ع) وعلاقته بالأمام المهدي(عج) / 5  
   عبود مزهر الكرخي     
   الظروف الموضوعية لهجرة الامام الحسين (عليه السلام) من مكة المكرمة الى الكوفة  
   جعفر رمضان عبد الاسدي     
المزيد من الكتابات الإسلامية
ألاحتجاجات في العراق وطرف باهت مهم لابس عباءة الاخفاء ومعروف من الاف للياء ! | كتّاب مشاركون
مفتاح فوز قيس سعيّد | علي جابر الفتلاوي
صفحات مشرقة عن(الفيلسوف الكوني) | عزيز الخزرجي
الرئيس "وحل بوسي" | رحمن الفياض
نهضة الامام الحسين(ع) وعلاقته بالأمام المهدي(عج) / 7 | عبود مزهر الكرخي
طبول الحرب ومفتاح بغداد | واثق الجابري
الولاء بين الشخصنة والموضوعية | عبد الكاظم حسن الجابري
هل يفعلها رومل العراق؟ | جواد الماجدي
برقع شابة (قصة قصيرة)ٌ | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
كاريكاتير: بعد خطاب عبد المهدي | يوسف الموسوي
انتفاضة تشرين ستكون لها ابعادها التغييريه وعنوان للتصدي لطغمة الفساد ولصوص الوطن .. | يوسف الموسوي
حرت يا وطن | عبد صبري ابو ربيع
فاسيلي في بغداد ! | ثامر الحجامي
الخلافة الفاطمية في الميزان ... | نهاد الفارس
الأمام الحسين عليه السلام أنقذ الكاتب عباس محمود العقاد من الموت ... | نهاد الفارس
ومضة على طريق الحسين ياعراق | كتّاب مشاركون
ألمرأ وطن .. فلا تُخربه | عزيز الخزرجي
المظاهرات والأضرار بالآمن القومي الداخلي | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
منعطف شعبي | سلام محمد جعاز العامري
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 316(محتاجين) | المعوق رزاق خليل ابر... | عدد الأطفال: 4 | إكفل العائلة
العائلة 282(أيتام) | المرحوم علاء قاسم ال... | عدد الأيتام: 2 | إكفل العائلة
العائلة 336(أيتام) | المرحوم حميد عواد ال... | عدد الأيتام: 4 | إكفل العائلة
العائلة 115(محتاجين) | المريضة سعدة يحيى... | إكفل العائلة
العائلة 291(أيتام) | المفقود حسين عبد الل... | عدد الأيتام: 5 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي