الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » محمد الحسن


القسم محمد الحسن نشر بتأريخ: 30 /10 /2013 م 09:59 مساء
  
دولة بابا..!
لغاية إستلام حزب البعث للسلطة في العراق؛ لم يكن هناك عرف يتيح لعوائل الرؤساء أو الملوك التصدي والعمل, جاء البعث وأنتهى كل شيء, فالدولة هي ملك لطاقمه والمقربين!.. إبتداءاً بأبي هيثم ومروراً بوالد عدي ثم قصي ثم حلا شقيقة الليثين.
التغيير مثّل صدمة لرؤوس كثيرة, مارست العبودية حتى صارت جزءاً من تكوين شخصيتها, فليس هيناً عليها التخلص من شحنات الحنين المفرطة لعهود التسلط الذي يقابله تصفيق ورقص وأهازيج!..قد يختلف الشخص المتسلط, غير إن النهج يوفر فرصة مناسبة لممارسة أدمان العبودية, فمن السهل التعاطي مع الرجل الحديدي الجديد وذريته, سيما إذا وجّه دعوة رسمية لإعلان صنميته؛ وملكه؛ وأعلن بذات الوقت عن إمكانيات أبنائه المعجزاتية..!
"روح كول للقردة أهل البصرة, اللي يعارض بابا هذا مصيرة", هذا الحديث للمقبور (عدي) أثناء حضوره في حفلة موت جماعي لشباب يعتقد بمعارضتهم لنظام والده المهزوم. نقل هذه الحادثة الشهيد الحي (حيدر العيداني).
طالما سلم الوالد, وكرسي الوالد, فالجميع إلى الجحيم..هذا مبرر عقلاني للصمت الذي يلتزمه (أحمد) تجاه الحقد الإرهابي الممارس ضد الشعب المقتول, وإلا فما سر الإستغناء عن خدمات رجل السلام والقانون الأول في العراق؟!
الطغاة صناعة محلية بإمتياز, تُبتلى بهم الأمم الفاقدة للحيوية, وعندما يُعلنوا طغيانهم, ينتظر الشعب لحظة الخلاص!..قد تتأخر, لكنّها آتية, ثمة أمر يجعل الموضوع مركّب ويضفي عليه تعقيداً كبيراً؛ وهو أن يكون للرئيس وريث طامح بإحياء ذكرى الأب..تختزل كل الدولة بشخصية القائد بنظر الأبن, ولعل السيد المالكي قطع شوطاً بعيداً في رسم طريق المستقبل. لذا كان الحديث واضحاً دون مواربة, أحمد يقود الأمن؛ أحمد يركب؛ أحمد يذهب؛ أحمد يعتقل؛ أحمد يصادر أسحلة وأموال..!
 
إن صحّت رواية دولته, فالأبن يعتبر الدولة ملك صرف لوالده, بيده القانون, وهو على كل شيء قدير!..وإن صحّت رواية نمير العقابي -الذي يقول: "الحادثة غير صحيحة وأنا لم أعتقل بدليل وجودي هنا, وليس عندي ممنوعات"- فالمشكلة أكبر, حيث إن الزعيم يتقمص دور فنان ممسكاً ريشة ساحرة بغية رسم صورة فريدة لا يتمتع بها إلا حمّلة الدم المقدس!..إذن, يواجهنا ذات التحدي, فهل أستشهد الأبطال ليأخذ أحمد دور عدي؟!
- التعليقات: 0

: المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
أخبار أستراليا المحلية

أستراليا: الشرطة تلقي القبض على رجلين لمحاولتهما تنظيم احتجاج ضد تدابير العزل في ملبورن

أستراليا: شاب مصاب بكورونا زار سبعة مطاعم وفرع لمتجر وولورث في سيدني

أستراليا: قيود صارمة تدفع متاجر ملبورن للإغلاق وتسجيل 471 حالة جديدة في فيكتوريا
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
أدب الجوائح , رواية (الطاعون) لـ ألبيركامو أنموذجا | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
عنوان صحيفة المؤمن حب علي | عبود مزهر الكرخي
فضيلة قريب تناقش رسالتها عن رواية | د. سناء الشعلان
الدولة العميقة والدولة العقيمة | حيدر حسين سويري
تأملات في القران الكريم ح465 | حيدر الحدراوي
مختلف عليه برنامج امريكي يستهدف الوحدة الاسلامية | سامي جواد كاظم
حقيقةُ جَلال ألدِّين ألرّوميّ | عزيز الخزرجي
إنتخابات جديدة وتحديات قديمة | ثامر الحجامي
الكورونا بين دعاية أطباء أمريكا والحقيقة | الدكتور عادل رضا
قادة الشيعة يتحملون الوزر الأكبر من خراب العراق | عزيز الخزرجي
محنة وصلاحية الحاكم الشيعي الملتزم | سامي جواد كاظم
رقعة الشطرنج العراقية | جواد الماجدي
محمد مشالي طبيب الغلابة وعبدالناصر المشروع | الدكتور عادل رضا
الدولة العصرية.. الرؤيا والاستنتاج | كتّاب مشاركون
في معاني وقيم الحج الخالدة | عبود مزهر الكرخي
ألعراق و الثقافة و العِلم | عزيز الخزرجي
لحنا ولحى اولادنا زماننا وزمانهم | رحمن الفياض
من هو حاكم الشرع وماهي صلاحيته؟ | سامي جواد كاظم
الدولة العصرية .. الرؤيا والاستنتاج | كتّاب مشاركون
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 310(أيتام) | المرحوم سعيد علي الب... | عدد الأيتام: 2 | إكفل العائلة
العائلة 273(محتاجين) | المحتاج محمود فاضل ا... | عدد الأطفال: 3 | إكفل العائلة
العائلة 302(محتاجين) | المريض عبد خلف عباس... | عدد الأطفال: 4 | إكفل العائلة
العائلة 26(أيتام) | المرحوم عويد نادر /ز... | عدد الأيتام: 1 | إكفل العائلة
العائلة 4(أيتام) | المحتاجة سفيرة كريم ... | عدد الأيتام: 2 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي