الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية مواقيت الصلاة كتب ومطبوعات أخرى

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » سلام محمد جعاز العامري


القسم سلام محمد جعاز العامري نشر بتأريخ: 18 /06 /2013 م 08:16 مساء
  
النار الأزلية


مرَ أكثر من شهرين  على ظهور  نتائج  انتخابات مجالس المحافظات ولا يزال التنازع على تشكيل المجالس في بعض المحافظات, فما هو السبب ؟
لقد تمت العملية بنجاح بالرغم من نسبة المشاركة الخجولة والسبب عدم ثقة المواطن في تغيير الأحوال , وهذا شيء طبيعي فلا المواطن مؤهلُ 100% للممارسة الديموقراطيه ألحديثه في العراق بالإضافة  إلى أنَ  بعض الساسة لم يستوعبوا دور مجالس المحافظات وماهية عملها وتداخل الأفكار ألسياسية وألخدميه  , فلحدِ الآن نجدُ أن الكثير يعتبر الفوز ما هو إلاَ نصر لا ستلام ألسلطة  في المحافظات دون الرجوع إلى تطبيق البرنامج وسرعة تقديم الخدمة للمواطن الَذي ينتظر بفارغ الصبر التشكيلة للشروع بالعمل .
صراعات ومفاوضات اتفاقات وانفصال ,فهل كتِبَ  على العراقي التضحية والصبر ؟
وعود وعهود تفاهم وتوافق ثمَ نقض وتصارع , أخطارٌ بعد أمطار ويستمر سيل الدماء .
متى يفهم القادة أن العمل إن لم يكن جماعياَ فلا نجاح ولا أفراح ؟ متى يُنصف الناخب ؟إما أن  تتفق معي أو انك لا تستحق ,أنا إن تحالفتُ مع الشيطان سأجعله رحماناَ رحيما , فأنا وحدي القادر على خدمة المواطن أنا الأمن, أنا والجميع خلفي هذه الشراكة أللتي يفهمها  أغلبيتهم .
جمعهم حكيم العراق و كرنفالٌ وتصافحٌ قُبلٌ متبادلة  , مشهد رائع يبشر بخير ولكن سرعان ما تَبخر  الأمل فما أن شرعوا للتوجه للعمل وتكوين الحكومات بدأت التناكفات السياسيه وخلط الأوراق .
فعندما تتفق دولة القانون مع متحدون أو التيار الصدري أو غيرهم فهذه وطنيةٌ وشراكةٌ حقيقية واقعية خدمية وإن اتفقت قائمة المواطن مع النجيفي والصدريين فهو تكتل لتسقيط المالكي ومجالسه أللتي لم تقدم أدنى ما يرجوه الشعب من خدمات , ازدواجية معهودة , هل هي طبيعيه أم هو مرض انفصام الشخصية  ؟
أما شراء الذمم وبيع الأصوات فهي كارثة سواء بدفع المبالغ أو الترغيب بمنصب فكيف سيخدم الشعب من يرشي ويرتشي ؟
ظهر تحالف جديد أربك الوضع وشلً تفكير المواطن والسبب هو تصريحات أبطال الشاشات الفضائية ,
دعوانا من الله العلي القدير أن  يهديهم ليخدموا ولا يبقوا بنزاع وصراع وملاكمة وتهديد  ووعيد إلى الانتخابات البرلمانية القادمة .متى تنتهي مصطلحات شيعيه سنيه كرديه عربيه ؟ متى يفهم الساسة تداول السلطة سلميا ومن منهم يفهم القول \"لو دامت لغيرك لما وصلت إليك \" ؟ إنها النار الأزلية حقا . 



- التعليقات: 0

: المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

أخبار أستراليا المحلية

قاضٍ أسترالي: سليم مهاجر مغرور ولا يكترث بالقانون

تفاصيل مداهمة الشرطة لمنزل عائلة الإرهابي الصومالي حسن خليف في أستراليا

أستراليا: ما الذي يعاني منه هواة القهوة السادة؟
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية | إرسل سؤالك من هنــــا
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 92(محتاجين) | المرحوم ياسين الياسر... | عدد الأطفال: 1 | إكفل العائلة
العائلة 254(أيتام) | العلوية نجف توفيق حس... | عدد الأيتام: 1 | إكفل العائلة
العائلة 307(محتاجين) | المريض عباس عبد العز... | عدد الأطفال: 7 | إكفل العائلة
العائلة 305(أيتام) | المرحوم علي ثامر كاظ... | عدد الأيتام: 4 | إكفل العائلة
العائلة 287(أيتام) | المرحوم علي عباس جبا... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي