الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » حيدر الحدراوي


القسم حيدر الحدراوي نشر بتأريخ: 05 /04 /2013 م 10:30 مساء
  
تاملات في القران الكريم ح104
سورة  الاعراف الشريفة
بسم الله الرحمن الرحيم
 
وَمَا أَرْسَلْنَا فِي قَرْيَةٍ مِّن نَّبِيٍّ إِلاَّ أَخَذْنَا أَهْلَهَا بِالْبَأْسَاء وَالضَّرَّاء لَعَلَّهُمْ يَضَّرَّعُونَ{94}
تقرر الاية الكريمة , ان كل نبي اتى لقرية كفروا به , ولم يصدقوه , فأن الله عز وجل سيعاقبهم بصنفين من العقاب الدنيوي العاجل :
1-    (  بِالْبَأْسَاء ) : الفقر والفاقة , القحط والجدب .
2-    (  وَالضَّرَّاء ) : المرض والعرض , الاعلال والاسقام .         
سياق الاية الكريمة يبين ان :
1-    عدم الايمان والتصديق بالنبي يستوجب حلول هذين الصنفين من العقاب .
2-    (  لَعَلَّهُمْ يَضَّرَّعُونَ ) : ( لعل ) تفيد الترجي , هذين الصنفين من العقاب لهم تأثير كبير على الانسان والبلد الذي يحلان فيه , لعل الناس يتوجهون بالدعاء وطلب النجاة في مكانها الصحيح عند الله تعالى .       
 
ثُمَّ بَدَّلْنَا مَكَانَ السَّيِّئَةِ الْحَسَنَةَ حَتَّى عَفَواْ وَّقَالُواْ قَدْ مَسَّ آبَاءنَا الضَّرَّاء وَالسَّرَّاء فَأَخَذْنَاهُم بَغْتَةً وَهُمْ لاَ يَشْعُرُونَ{95}
نستقرأ الاية الكريمة في اربعة موارد :
1-    (  ثُمَّ بَدَّلْنَا مَكَانَ السَّيِّئَةِ الْحَسَنَةَ ) : عندما يتوجه الناس الى الله تعالى ينجيهم من الفقر والفاقة , والمرض والسقم , ويبدلهم بالغنى والصحة .
2-    (  حَتَّى عَفَواْ ) : يروي النص المبارك , ان الناس عندما تحل عليهم بركات الصحة والغنى ويتكاثروا , يمتنعون عن شكر المنعم جل وعلا .   
3-    (  وَّقَالُواْ قَدْ مَسَّ آبَاءنَا الضَّرَّاء وَالسَّرَّاء ) : يروي النص المبارك , ان الناس سيعللون ما اصابهم من فقر وفاقة وامراض واسقام , بأن ابائهم قد تعرضوا لمثلها , فهي ليست عقابا من الله تعالى , وهذا سبب عدم شكرهم النعمة . 
4-    (  فَأَخَذْنَاهُم بَغْتَةً وَهُمْ لاَ يَشْعُرُونَ ) : يروي النص المبارك ان العذاب سيحل عليهم هذه المرة بشكل مفاجأ , بدون سابق انذار , الى درجة يصفه فيها ( وَهُمْ لاَ يَشْعُرُونَ ) .                     
يستفاد من سياق الاية الكريمة ثلاثة امور :
1-    هناك صنف ثالث من العقاب , وهو عذاب يأتي بشكل مفاجأ , يضاف الى الصنفين السابقين , لم تحدد الاية الكريمة نوعه وابعاده .
2-    ان الصنف الثالث من العقاب يكون اشد واعنف من سابقيه .
3-    من سياق الاية الكريمة , ندرك ان سبب حلول العقاب الثالث هو عدم شكر نعمة المنعم جل وعلا .
 
وَلَوْ أَنَّ أَهْلَ الْقُرَى آمَنُواْ وَاتَّقَواْ لَفَتَحْنَا عَلَيْهِم بَرَكَاتٍ مِّنَ السَّمَاءِ وَالأَرْضِ وَلَـكِن كَذَّبُواْ فَأَخَذْنَاهُم بِمَا كَانُواْ يَكْسِبُونَ{96}
تتكلم الاية الكريمة عن فتح نوعين من البركات :
1-    بركات ( خيرات ) من السماء : يرى بعض المفسرون انه المطر , وهذا الرأي يتناسب مع الزمن الذي عاش فيه المفسر , حيث لم يكن المفسرون يرون خيرا من السماء غير المطر , اما في عصرنا الحاضر , نرى خيرات اخرى للسماء , منها الفضاء ( الحيز او الفراغ ) المفتوح , الذي يسمح  بانسيابية الطائرات والتنقل فيه بسلاسة ويسر لنقل الركاب والبضائع الى غير ذلك من الفوائد التي لا تغيب عن ذهن المفكر الفطن اللبيب ! .      
2-    بركات ( خيرات ) من الارض : نفس الشيء يتكرر هنا , فيعتقد المفسرون انه النبات ( الزرع ) , حيث انهم في زمانهم لم يكتشفوا او يروا اشياءا اخرى , اما في عصرنا الحاضر , فلا يخفى على احد بركات ( خيرات الارض ) من البترول والمعادن وغيرها .  
( وَلَـكِن كَذَّبُواْ فَأَخَذْنَاهُم بِمَا كَانُواْ يَكْسِبُونَ ) البركات السابقة لا تنال الا بالايمان والتقوى , فلو ان اهل تلك البلدان امنوا بالرسل واتقوا الله تعالى , لفتح عليهم تلك البركات , لكنهم اعرضوا عن الايمان وامتنعوا عن التقوى , فأصابهم نوعين من العقاب :
1-    الحرمان من بركات السماء والارض .
2-    عاقبهم الله تعالى بكفرهم وذنوبهم ومعاصيهم ... الخ .   
 
أَفَأَمِنَ أَهْلُ الْقُرَى أَن يَأْتِيَهُمْ بَأْسُنَا بَيَاتاً وَهُمْ نَآئِمُونَ{97}
تضمنت الاية الكريمة سؤالا مباشرا منه جل وعلا الى اهل القرى الكافرة ( ايظن اهل القرى انهم في مأمن من عذاب الله تعالى ان يحل عليهم وهم نائمون ( ليلا ) ؟ ) .    
 
أَوَ أَمِنَ أَهْلُ الْقُرَى أَن يَأْتِيَهُمْ بَأْسُنَا ضُحًى وَهُمْ يَلْعَبُونَ{98}
تضمنت الاية الكريمة سؤالا مباشرا اخر لاهل القرى الكافرة ايضا , لكن هذه المرة (  أَن يَأْتِيَهُمْ بَأْسُنَا ضُحًى ) , والضحى هو وقت ارتفاع الشمس في صدر النهار , (  وَهُمْ يَلْعَبُونَ ) مشغولون بأمور الدنيا .
تجدر الاشارة الى ان الله تعالى خصّ هذين الوقتين الواردين في الاية الكريمة وسابقتها الكريمة , لان الانسان يكون فيهما في اعلى درجات الغفلة , واشدها اطباقا عليه ! .      
 
أَفَأَمِنُواْ مَكْرَ اللّهِ فَلاَ يَأْمَنُ مَكْرَ اللّهِ إِلاَّ الْقَوْمُ الْخَاسِرُونَ{99}
تضمنت الاية الكريمة سؤالا ثالثا , يرتبط بسابقيه .
 (  مَكْرَ اللّهِ ) عقوبته واستدراجه " مصحف الخيرة / علي عاشور العاملي " .       
                  استدارجه إياهم بالنعمة وأخذهم بغتة " تفسير الجلالين / السيوطي " .
                  المكر من الله : العذاب " تفسير البرهان / السيد هاشم الحسيني البحراني " .
 
أَوَلَمْ يَهْدِ لِلَّذِينَ يَرِثُونَ الأَرْضَ مِن بَعْدِ أَهْلِهَا أَن لَّوْ نَشَاء أَصَبْنَاهُم بِذُنُوبِهِمْ وَنَطْبَعُ عَلَى قُلُوبِهِمْ فَهُمْ لاَ يَسْمَعُونَ{100}
(  أوَلم يتبين للذين سكنوا الأرض من بعد إهلاك أهلها السابقين بسبب معاصيهم, فساروا سيرتهم, أن لو نشاء أصبناهم بسبب ذنوبهم كما فعلنا بأسلافهم, ونختم على قلوبهم, فلا يدخلها الحق, ولا يسمعون موعظة ولا تذكيرًا؟ ) .  
 
تِلْكَ الْقُرَى نَقُصُّ عَلَيْكَ مِنْ أَنبَآئِهَا وَلَقَدْ جَاءتْهُمْ رُسُلُهُم بِالْبَيِّنَاتِ فَمَا كَانُواْ لِيُؤْمِنُواْ بِمَا كَذَّبُواْ مِن قَبْلُ كَذَلِكَ يَطْبَعُ اللّهُ عَلَىَ قُلُوبِ الْكَافِرِينَ{101}
تروي الاية الكريمة , ان تلك القرى التي تَقَدَّم ذِكْرُها في الايات الكريمة السابقة (  قوم نوح وهود وصالح ولوط وشعيب ) , نقصُّ عليك ( أيها الرسول ) من أخبارها بالخصوص , وبالعموم بطريقة ( اياك اعني , واسمعي يا جارة ) لكافة الناس ومنهم المسلمين , وما كان من شأن رسل الله تعالى الذين أرسلوا إليهم, ما جرى ودار بينهم فيه العظة والعبرة , ولقد جاءت أهلَ القرى رسلنا بالحجج البينات على صدقهم, فلم يؤمنوا بما جاء به الرسل; بسبب تجبرهم وطغيانهم وتكذيبهم بالحق, وكما خَتْمِ الله تعالى على قلوب هؤلاء الكافرين المذكورين يختم الله تعالى على قلوب الكافرين بمحمد (ص واله) .
 
وَمَا وَجَدْنَا لأَكْثَرِهِم مِّنْ عَهْدٍ وَإِن وَجَدْنَا أَكْثَرَهُمْ لَفَاسِقِينَ{102}
تكشف الاية الكريمة عن امرين
1-    (  وَمَا وَجَدْنَا لأَكْثَرِهِم مِّنْ عَهْدٍ ) : ان اكثرية ( الاغلبية ) الامم السابقة لم يفوا بعهدهم يوم اخذ الميثاق منهم .
2-    (  وَإِن وَجَدْنَا أَكْثَرَهُمْ لَفَاسِقِينَ ) : وان الاكثرية منهم كانوا فسقة , خارجين عن طاعة الله تعالى , وامتثال اوامره عز وجل .      
 
 

حيدر الحدراوي

- التعليقات: 0

: المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
إعلانات الملتقى | أضف إعلانك من هنا | الإطلاع على جميع الإعلانات
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

أسترالي يدعي أنه نائب في البرلمان لخداع عائلة سورية لاجئة وللاستيلاء على أموالها

ديك شرس يقتل عجوزا في أستراليا

خدمة الإنترنت في أستراليا الأعلى سعراً بالمقارنة مع 36 دولة متقدمة
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
   زعيب وشحيج المنابر وحلقات براثن الشر والخراب والديمقراطية المسلفنة وبضاعة السياسين الفاسدة تحكم الع  
   كتّاب مشاركون     
   صرخة عبر الزمن  
   سلام محمد جعاز العامري     
   ماهي اهم المحددات والمعايير الوطنية وتقاطعاتها مع الولائية والتبعية؟؟؟  
   كتّاب مشاركون     
   خربشات الساسة العراقيين والحكومة الملائكية( لزكة جونسون ام النسر )  
   كتّاب مشاركون     
   نهضة الامام الحسين(ع) وعلاقته بالأمام المهدي(عج) / 3  
   عبود مزهر الكرخي     
   من سرقنا والكل ذوو دين ومعتقد ومذهب وقومية ويخاف الله وترك صحبة ابليس واصبح قديس  
   كتّاب مشاركون     
   الحسين الإنسان الاستثنائي  
   مجاهد منعثر منشد الخفاجي     
   وزارة الصحة والحاجة الماسة لقانون رواتب جديد.  
   جواد الماجدي     
   ماهو دين وعقيدة الاحزاب المتنفذة بالعراق ومنها الحاكمة , ولايبوابة شر وعهر ينتمون؟  
   كتّاب مشاركون     
   لأوّل مرّة يُكشف عن رأس الحسين(ع)  
   عزيز الخزرجي     
إرشيف الكتابات
ثلث واردات نفط العراق بيد كردستان | عزيز الخزرجي
تأملات في القران الكريم ح435 | حيدر الحدراوي
ما زالوا يقتلون الحسين(ع) ... | عزيز الخزرجي
مأساة الحسين(ع) بين جفاء الشيعة و ظلم السُّنة - الحلقة الرابعة و الأخيرة | عزيز الخزرجي
المؤمن الفاجر | خالد الناهي
ايران ترعى الارهاب والعنف والقتل منذ الايام الاولى للثورة الاسلامية وتصفية الخصوم بمختلف البلاد | كتّاب مشاركون
نهضة الامام الحسين(ع) وعلاقته بالأمام المهدي(عج) / 2 | عبود مزهر الكرخي
مأساة الحسين(ع) بين جفاء الشيعة و ظلم السُّنة - الحلقة الرابعة | عزيز الخزرجي
وثائق ومقتبسات واراء صادقة حرة اصيلة عن مايسمونه الان حزب الدعوة الاسلامية وبراعم الارضة والاميبا ال | كتّاب مشاركون
مرة أخرى.. قابيل يريد قتل هابيل | ثامر الحجامي
هل تعرف الحسين يا اخي؟ | الدكتور عادل رضا
الإستهداف الخبيث | سلام محمد جعاز العامري
مأساة الحسين(ع) بين جفاء الشيعة و ظلم السُّنة - الحلقة الثانية | عزيز الخزرجي
ماهي الاشارات والدلالات لامريكا بامكانية تحجيم وضرب المليشيات الموالية لايران في العراق | كتّاب مشاركون
فشلوني .. حجة العاجزين | خالد الناهي
نهضة الامام الحسين(ع) وعلاقته بالأمام المهدي(عج) / 1 | عبود مزهر الكرخي
و ماذا بعد ثبوت سرقات الأقليم الكبرى.؟ | عزيز الخزرجي
خيانة الامانة وجحافل خيالة الخيانة والمنبطحين وبائعي الوطن وولائهم للصنم ! | كتّاب مشاركون
تأملات في القران الكريم ح434 | حيدر الحدراوي
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 299(محتاجين) | المريض علي عبادي عبو... | عدد الأطفال: 4 | إكفل العائلة
العائلة 26(أيتام) | المرحوم عويد نادر /ز... | عدد الأيتام: 1 | إكفل العائلة
العائلة 249(أيتام) | المرحوم خير الله عبد... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 335(محتاجين) | المريض مرتضى عباس ال... | عدد الأطفال: 5 | إكفل العائلة
العائلة 124(أيتام) | المرحوم السيد حسين د... | عدد الأيتام: 4 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي