الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » عبود مزهر الكرخي


القسم عبود مزهر الكرخي نشر بتأريخ: 20 /03 /2013 م 11:05 مساء
  
ماذا نكتب ونقول ياحكومة ويا أشباه الساسة؟

ملاحظة : الرجاء من يقرأ مقالي أن يرى هذه الصورة ولنسأل ماذنب هذا الطفل البريء قد تعوق ومن المسئول عن اراقة دم هذا الكائن الجميل وسرقة البسمة من شفتيه؟

اصطبحت بغداد يوم الثلاثاء المصادف 13/3 بصباح دامي كان فيه أنهار الدماء البريئة تسيل وهي أصبحت النهر الثالث بعد دجلة والفرات وكان العراقيين كلهم في خوف وترقب ليترجم هذا التخوف بإزهاق أرواح برئيه لاذنب لهم في استباحة دمائهم سوى أنهم عراقيين وليكون القتل على الهوية وفي مناطق معينة ن اجل إثارة الفتنة الطائفية ويبدو أن هذه الهتافات تم ترديدها في ساحات الأعتصامات قد نفذت وقد وفوا وكفوا.

ولا ادري إي رب لديهم هؤلاء لكي يتم استباحة هذه الدماء والذي هو بريء من أفعالهم الدنيئة والخسيسة فهؤلاء ربهم ورسولهم من نوع أخر وهو رسول الأجرام والقتل والتكفير والقتل على الهوية وربهم الشيطان وبأبهى صوره فهم مجرمون وقتلة وساديين من الدرجة الأولى تعاونهم في ذلك أجندات خارجية وداخلية وهم معهم في نفس المرتبة وعتبي على حكومة ضعيفة لا تستطيع أن تمسك اي مسئول مشترك معهم ولا تستطيع وقف نزيف الدم هذا ومحاسبة المجرمين والإرهابيين قابعين في سجون وهي ليست كذلك بل فنادق درجة اولى في كهرباء دائمة وتكييف وتبريد وحتى كي ملابسهم ولا يتم إعدام هؤلاء الحثالة لكي يأتوا الدور في تهريبهم أو تسليمهم إلى دولهم بإطلاق العبارة السخيفة العلاقات العربية وتوطديها...وأسمح لي إن أقول طيح الله حظ هيج حكومة وبرلمان وكل الساسة من أولهم إلى أخرهم والذي يريد نشر مقالي وقولي فليفعل إما من يريد ذلك فأقول حسبك ما جرى من دماء طاهرة وشريفة لكي تثير فيك كل الحنق والغضب على أفعال من يكونون في السلطة وهرمها.

وساعد الله أمهات الضحايا وأهاليهم الذين تعبوا وسهروا في تربيتهم ويأتوا هؤلاء المجرمين وبلحظة وقاموا بخطفهم وقتلهم فكم اليوم أصيبت أم ثكلى وأمرأة ترملت وطفل تيتم واب فجع بولده وأهالي فقدت عزيزها وكم كانت ام تترقب ابنتها وهي راجعة من الأمتحان لكي عرف ما هو مستواها  وكم من أم واب كانوا يتأيهون لعرس أبنهم وإعداد مراسيم الزفاف ليستبدلوا زفافه إلى عرس الموت الذي كتبه ذلكم الأوغاد.

إلا لعنة الله على هؤلاء المجرمين الوهابية والقاعدة ومن يساندهم من الأجندات الداخلية والخارجية وكل من ساهم وشارك معهم ونحتسب لله في هذا اليوم والمصاب الدامي على قلوب العراقيين.

ويبدو  قائمة الموت هي تطال كل عراقي لأنه يبدو أن قوائم الموت بالنسبة للعراقيين تحصدهم الواحد تلو الآخر وهم ينتظرون دورهم في طابور القتل والذبح على الهوية من قبل أناس هم حتى لايندرجوا على قائمة المجرمين بل على قائمة أخس الناس وأحطها  وفي خانة قابيل وقاتل زكريا وقاتل ناصح وأبن ملجم.

زكم نصبر وقائمة الموت تلاحقنا الواحد بعد الأخر وأصبحت رائحة الدم نتنفسها كل صباح يوم ولينتظم العراقيون في طابور الموت والذي يصحو أهلنا على صباح دامي ممتزج برائحة الغدر والخيانة والقتل على الهوية من اجل إشاعة الفرقة والحرب الطائفية ومن قبل أناس منحطين لاهم لهم سوى الرقص على إشاعة الدم والقتل ومن اجندات داخلية وخارجية وحسبي الله ونعم الوكيل.

وقتلوهم فجروهم اجعلو بكل شارع عبوة ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ليزرعوا الموت والرعب في احياء بغداد الحبيبة فأين أنت ياحكومة من هذه المسلسل الدامي والذي يتم زرعب والدمار كل يوم.

وسوف يظهرون ساستنا ببدلاتهم الأنيقة وحماياتهم وهم يشجبون ويستنكرون ويحملون هذا الطرف أو ذاك مسئولية التفجيرات وكان المسئولية هي ليست جماعية ويتحملها الجميع ومتى نخلص من هذا المسلسل القذر لساسة هم لا يستحقوا حتى العيش في العراق وطيح الله حظهم كلهم ولكل مايقولونه من خريط.

وسيلعنهم التاريخ هؤلاء المجرمون الذين يزرعون الرعب والدمار والموت في عراقنا الحبيب وكذلك كل ساستنا لأن التاريخ لا يرحم ولكل من ساهم وساند هؤلاء المجرمين وسف تلعنهم الأجيال القادمة اشد لعنة وسوف يرمون في أقذر مزبلة للتاريخ ومعهم كل من يتاجر بهذه الدماء الطاهرة والزكية من ساستنا ولكل من يقف موقف الخانع والمتفرج على سيلان هذا النهر الدموي وكل من يزايد على ضرورة سيادة القانون والدولة وكل كلام فارغ وفي الهواء فهم مشتركون في هذه الجريمة البشعة وحسابهم عند الله العزيز الجبار يكون متساوي مع المجرمين ونقول والتي لا نملك وكذلك شعبنا العراقي الصابر الجريح حسنا الله نعم الوكيل وهي عظيمة وكبيرة عند الله سبحانه وتعالى والتي هي دعوة المظلوم والتي ليس بينها وبين الله حجاب.

ويبقى عراقنا صامداً قوياً ولنرفع بدل أجرامهم  المحبة والخبر في كل مكان من بلدنا وليغسل دجلة الخير وفرات المحبة الدماء الطاهرة والبريئة التي سالت على أرضنا وندعو من الله إن يرحم شهدائنا الأبرياء الذين سقطوا نتيجة مراهنات سياسية مجرمة طبخت في الداخل والخارج ونبتهل إلى الله المولي القدير أن يحفظ العراق وشعبه الصابر الجريح ويبعد عنه كل شر.

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

- التعليقات: 0

: المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
أخبار أستراليا المحلية

هل تحتاج استراليا الى هيئة وطنية لمكافحة الفساد؟

استطلاع: أغنياء وفقراء أستراليا يدعمون وقف الهجرة

أستراليا.. استطلاع للرأي: الحكومة يجب أن تبذل مزيدا من الجهود لمواجهة الفقر
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
أستسيغها وحلا... | عبد الجبار الحمدي
الأحزاب تأمر... وعبدالمهدي ينفّذ! | واثق الجابري
خلخلة مسميات ... النظام.. الأنظمة.. النظم | عبد الجبار الحمدي
ميلان كفة الردع يؤسس لنوع حاد من الأسر | د. نضير رشيد الخزرجي
مسؤول عراقي: ديوننا 124 مليار دولار وسأكشف فضائح وزارة النفط | هادي جلو مرعي
للانسانية مدار هندسي متميز | عزيز الحافظ
تحديــات الثقـــافة والمثقف العربــــــــي في مؤتمر القمة الثقافي العربي الأول | د. سناء الشعلان
بحضرة علي وعلي | جواد أبو رغيف
تاملات في القران الكريم ح411 | حيدر الحدراوي
عزائي لصاحب الزمان في ذكرى شهادة أبيه | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
مقال/ ذوبان المليارات | سلام محمد جعاز العامري
قال، فعل، صدق، هل سينجح؟ | حيدر حسين سويري
أما آن وقت الحساب !. | رحيم الخالدي
النظام البحريني يتمادى | عبد الكاظم حسن الجابري
كش ملك | خالد الناهي
العامري والفياض .. زواج من نوع آخر | ثامر الحجامي
قراءات أدبيّة لأيوب والدسوقي في جمعية الفيحاء | د. سناء الشعلان
تشكيل الحكومة تفويض أم ترويض؟ | سلام محمد جعاز العامري
في رحاب الحضرة النبوية الشريفة / الجزء الأول | عبود مزهر الكرخي
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 292(أيتام) | المرحوم عذاب محمد... | عدد الأيتام: 5 | إكفل العائلة
العائلة 27(أيتام) | المرحوم ياسين صابر... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 295(أيتام) | المرحوم علي نجم الطو... | عدد الأيتام: 4 | إكفل العائلة
العائلة 276(أيتام) | المرحوم عطية محمد عط... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 282(أيتام) | المرحوم علاء قاسم ال... | عدد الأيتام: 2 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي