الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » السيد سلام البهية السماوي


القسم السيد سلام البهية السماوي نشر بتأريخ: 25 /12 /2010 م 12:16 مساء
  
مني ونخيل مدينتنا وفراتها الى يحيى السماوي .

.فلا بأس عليك سياتيك الجواب في اخر المطاف منه

او ربما قد تسال عن واضع هذه السطور فأعذرني فانا لست كما انت عملاق في الادب وان لك في الحياة مناحي وميادين لااراني موفيا عليها , انت طلق اللسان في البيان ساحرا اغنيتنا عن الاخذ بالاعناق الى مواضع الجمال الادبي , وعالمنا هذا يااستاذي ترتسم في افاقه افاقا وافاق , ولكن لو اعددتهم ستجدهم قلة قليلة لافذاذ معدودين يشار اليهم بفخر واعتزاز لما يمتلكونه من فنون الادب والثقافة جعلتهم في اعلى سلم الافاق وهذا امر طبيعي فهو استحقاقهم , ولكن   

.الذي يشع اسمه في كل الافاق مجتمعة فهم الذين جادت بهم طبيعتنا  

 

فكنت نجما لامعا لانك مجنون العشق للادب فاصبحت رسولا في فنونه لعراق الحضارة والتاريخ والفراتين , وهذا كل الفخر , فلله مراعف يراعك ومقاطر  

.اقلامك  

 

فان عدت يااستاذي وقلت اطلق عنان القلم وعرفني المزيد ولاتخف فان صدري رحب فهاتها بينة ؟  

 

.فلامتثال امرك طائع ولك مااردت  

 

انا ياابا علي , ولدت في نفس مدينتك الغافية على ضفاف نهر الفرات الذي ينساب في وسطها ويداعبها نسمات الهواء الذي يهب على سعف نخيلها الشامخ وسنابل عنبرها واسكن في محلتك ذاتها التي انجبت من خلدهم تاريخ المدينة البطولي , وشربت  من نفس مياه نهرك واستظليت بظل نفس  

.شجرتك التي استظليت انت بظلها  

.انا الذي علمته احرف الابجدية مذ كان طفلا في مدرسة كانت تحمل اسم مدينتنا  

 اما انت فكنت لاتحب الجلوس الا بجانبي في مقعد دراستي الذي اجلس عليه  والذي اتخذ مكانه في مؤخرة غرفة الدرس   

واراك تدندن بكلماتك الشعرية ودموع العيون تتارجح على الاهداب وتترقرق في مقلتيك وزفرات انفاسك تتأوه بين ثنايا صدرك واني لاحسبك في هذا الامر تذهب بعيدا الى عالمك الخاص بك عالم لااعرفه فقط انت وحدك تعرفه , انه يختلف عن عالمي الصغير , بينما انت عالمك لايحده الحد , كالعراق ,ومن الذي يستطيع ان يحد عراقنا بمكان او زمان ؟  

اتذكرك يااستاذي وانت تسطرشذراتك لقصائد في زمن السبي والبكاء , وقطرات الدموع تنساب من عيونك الصافية كصفاء ولون سماء مدينتنا  

وكبرت انا وتحولت من عالمي الصغير الى اكبر منه , ورايتك في بيت الله الذي يتوسط محلتنا منتصبا شامخا بمأذنه الشماء وانت تجهر بصوتك تشحذ همم الرجال ليتحولوا الى غضب في وجه الاوغاد الذين ارادوا ان يستبيحوا المقدسات في مدينتنا وان يجعلوا من هامات نخيلها اذلة ويعيثوا فيها فسادا , فكان لك مااردت يااستاذي انني اعلم انك ممن تغنيه الكناية عن التصريح ولايحتاج مع الاشارة الى توضيح   

 انا وانت ونخيل مدينتنا وفراتها لنا ذكريات مع الامس واليوم , ناضلنا من اجلها كي تبقى طاهرة نقية من اي دنس يقترب منها او يمس اطرافها , ولاجل ذلك فقد تضرج الكثير من الابرار بدمائهم دفاعا عنها ومنهم انت تعرفهم من اهلي شهداء وقرابين اولهم دفناه اشلاء ممزقة , نعم ياابا علي اشلاء ممزقة  

والثاني في اخر ليلة وداع للنخيل والفرات في ليلة لن يسمح لي فيها الاوغاد لامتلاك معولا ولا كفنا له , فشققت الارض باصابعي النحيفة بجوار محلتنا محاذيا لفراتنا فنام فيها مكتفنا ثيابه الدامية فداءا لها قربة لوجه الله تعالى , وفي الليلة ذاتها يااستاذي انا وانت رايناهم عندما سرقوا فيها المدينة والنخيل والفرات وذكرياتنا , نعم سرقوها  

واخرجونا منها كلها , والاوغاد يعلمون بأن ( الدار دارنا وفيئها لنا فأصبحت الدار للاغراب والشمس لنا ) فسرنا في الفيافي الى المتاهات , وعشنا انا وانت بغربتنا اجسادا بلا ارواح لان ارواحنا ابت ان تغادر ظلال النخيل ومياه الفرات  ورائحة العنبر , فمكثت هناك لانها على يقين بعودة الاجسام اليها   

 يااستاذي سنة بعد سنة كلها عجاف مرت وجاد الدهر علينا مرة بان انتقم من سراق دارنا وظلها (وسقط ابن صبحة وحزبه بغير رجعة ) عندها قرر الجسد ان يلتحق بروحه لان لوعة الاشتياق الى التجوال في شوارعها والاستظلال تحت سعف نخيلها والاستلذاذ ببرحيها ومحاكاة فراتها والجلوس لاستماع حكايات ابي , اجبرهما على الالتحاق ببعضهما , وياليتهما لم يتعانقا ويحن احدهما الى الاخر, اتدري لماذا يااستاذي ؟  

ساقص لك ماشاهدت ورايت عندما تجولت في ازقتها وشوارعها واول باب وقفت عليها باب بيت الله في محلتنا وابصرت مابداخله ورفعت براسي الى اعلى فشاهدت مأذنه لازالت مسروقة فقلت هذا اول الغيث , ثم يممت وجهي الى جهة قادتني قدماي اليها نحو باب داركم فوقفت مجبرا عندها لارم السلام عليكم وكأنني سمعت رد السلام منها بافضل منه تحية وسلاما , فجرى السخين بحرارة دون توقف  

لان مدينتنا موحشة يااستاذي الهذا الحد مازالت قابعة في ظلالها منذ ان سرقها الاوغاد رايت مدينتنا ياابا علي ونخيلها وفراتها وكل شي فيها قابعة في ليل غلس ! حتى الانسان لايكاد ان يرى ويستبين الاشياء بل وحتى نفسه , أه , ماهذا ؟ رهيب صمتك ياليل وتزداد خوفا ورهبة عندما تجثم على مدينتي ,قبل ان تحل فيها ايها الليل كانت الشوارع تضج بالناس مليئة بالحركة كل يبحث عن ضالته , وخوفا منك ياليل اصوات الناس وكل المخلوقات قد سكنت وهدأت اهي خائفة لما تخفيه , أم هي تعبا ؟  

أم قد تعودت عليك وألفتك وعرفت من انت واخلدت الى النوم كبقية المخلوقات الاخرى لتلقي عن كاهلها رهق العناء والتعب التي احاطت بها حتى تستريح قليلا  

ياابا علي حتى الافق متعب في مدينتنا فتغير لونه فصار لونه لونا اخر يبعث الحزن انه قاتما دمويا , وغيومها رمادية اللون . فهل علمت بذلك ؟ ام تخال انها تعبت هي الاخرى ؟  

اما اشجارها التي تزين طرقات المدينة اصبحت عارية , فأنا في لحظة صمت يااستاذي وأنيني مسموع قد مزق صدري ونظراتي شاردة أفأنا تعب لما رأيته ايضا ؟  

ثم , انت ايتها الشوارع والازقة في مدينتي الجميلة ماهذا السكون الذي الم بك , هل تعبتم ؟ وعصافير المدينة ياابا علي فلها حكاية اخرى , اصبحت اجنحتها مضمومة وهي قابعة خلف اغصان الاشجار العارية المحيطة بهذه الشوارع ,لاتقل لي انه الخريف قد سلب منها اوراقها ورونقها ؟  

انت تعلم انه حتى الخريف فيها جميلا   

 ياالهي لقد تعبت يااستاذي بالامس عند الغروب شاهدت ابي يعاتب شيئا بل اشياءا كثيرة ومشغولا بنفسه فبدلا من ان يحكي لي حكايات الامس خاطب النخيل قائلا , احدودب كما احدودب ظهري ,وانت ايتها العصافير اجنحتك المضمومة وزقزقتك الليلية الحزينة تزيدان من الحزن والملل المخيمين على هذا الغروب ؟  

واخبرني ايها الغروب من القادم بعدك اليس هو ليل داكن منفرد وغريب بعالمه ؟ ليل عالمه مختلف في كل شي عن عالمك هذا , يحمل ارواحا تقاد فيها الى ذلك المكان , مكان حيث السلام والطمأنينة والراحة الابدية , وثلة اخرى من الارواح يذهب بها ويحملها على سفن محملة باليأس والحرمان لتذهب بعيدا , بعيدا نحو الاقدار نحو المجهول والضياع ؟ سيحل عالم عجيب بعدك ايها الغروب له لون وطعم خاص  

وحدته قاتله صمته رهيب وموحش مجرد من كل رائحة سوى السكون والهدوء   

 هكذا كان والدي يعاتبها يااستاذي , اتراه متعب هو الاخر ؟  

مدينتنا الجميلة هذه عندما ينقض عليها الليل بمخالبه السوداء ويرخى بسدوله عليها فانها تتوشح بثوب الوحشة فلا يصبح هناك شي يدل على وجود حياة فيها تصبح كانها مدينة اشباح , يلفها السكون كانها اكل عليها الدهر وشرب في ذكريات الزمن الغابر  

لاشئ , لاشئ يتحرك فيها كل شئ صامت سوى تلك النسمات عندما تتأوه موجعة تمر بين تلك الشوارع والازقة والمساكن وتعبث بتلك الشجيرات الخالية من اوراقها وعند مرورها ذلك تترك خلفها الحانا تقطع اوتار الصمت والسكون يااستاذي , تلك هي اخبار مدينتنا وحالها ؟ كما شاهدتها عندما التحقت الروح بالجسد ذات مرة واحببت ان اخبرك بها .  

والان فما هي اخباركم انتم ؟  

 هل اشتقت الى مدينتك ونخيلها ومياه فراتها ,هل لازلت كما تقول منذ ارتميت بغربة وانت ميت ولكنك نابض الجسد وترضى بأن تبلى على شظف وعلى تعلات وتبلى , والى متى يااستاذي ؟

  

 

فلك مني ونخيل مدينتنا وفراتها التحية والسلام  

السيد سلام السماوي - ملبورن   

 

 

sayid_s65@hotmail.com


23-12-2010 


 

- التعليقات: 0

: المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
إعلانات الملتقى | أضف إعلانك من هنا | الإطلاع على جميع الإعلانات
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

وفاة مؤسس جائزة آرتشي بيتر باتي عن عمر يناهز 85 عامًا

أستراليا: خفض سعر الفائدة الرسمي 0،25 في المئة

أستراليا: قتلى في إطلاق نار داخل فندق
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
حشد الإنسانية..وحكايات لا تنسى | واثق الجابري
الطاريء.. في قمم مكة | واثق الجابري
همسة كونية(252) العلاقة بين الكون و المخلوقات | عزيز الخزرجي
أمانة بغداد لمن يصونها | سلام محمد جعاز العامري
أفلاطون في بغداد | ثامر الحجامي
بعض الظن اثم ! | خالد الناهي
التسيير والتخيير وحيرة الحمير | حيدر حسين سويري
التصدي السياسي كالزواج | سلام محمد جعاز العامري
حكومات الجرعات المخدرة | سلام محمد جعاز العامري
مباركة رايسي تدرس تمظهرات المكان في السّقوط في الشّمس لسناء الشعلان | د. سناء الشعلان
الإعلاميّة المصريّة دينا دياب تناقش رسالتها عن الكائنات الخارقة عند نجيب محفوظ | د. سناء الشعلان
صفقة القرن.. واللعبة الكبرى | المهندس زيد شحاثة
الضّعف في اللّغة العربيّة (أسبابه وآثاره والحلول المقترحة لعلاجه) | كتّاب مشاركون
عمار الحكيم يصارح الاكراد... هذه حدودكم | كتّاب مشاركون
طرفة قاضي اموي اصبحت حقيقة في بلدي!!!! | سامي جواد كاظم
كاريكاتير: جماعتنا والألقاب | يوسف الموسوي
ما يحمل العراق وشعبه للشيخ الكهل المنزوي في النجف / 2 | عبود مزهر الكرخي
الدكتور علي شريعتي في كتاب (الدين والظمأ الانطولوجي) | علي جابر الفتلاوي
لا خُلود إلّا بآلمعرفة | عزيز الخزرجي
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 233(أيتام) | المرحوم جعفر مظلوم... | عدد الأيتام: 4 | إكفل العائلة
العائلة 322(أيتام) | المرحوم وهاب العبودي... | عدد الأيتام: 2 | إكفل العائلة
العائلة 264(محتاجين) | المحتاج عباس جواد عا... | عدد الأطفال: 3 | إكفل العائلة
العائلة 4(أيتام) | المحتاجة سفيرة كريم ... | عدد الأيتام: 2 | إكفل العائلة
العائلة 92(محتاجين) | المرحوم ياسين الياسر... | عدد الأطفال: 1 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي