الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية مواقيت الصلاة كتب ومطبوعات أخرى

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » الحاج هلال آل فخر الدين


القسم الحاج هلال آل فخر الدين نشر بتأريخ: 27 /05 /2012 م 01:04 صباحا
  
سلسلة العواصم من القواصم نصوص ومصادر(2)

(وما يستوى آلاعمى وآلبصير *ولا آلظلمات ولاآلنور*..)

مهما سعوا لطمس الحقائق واخفاء النور ..ومهما صانعوا والبسوا الحق بالباطل .. ومهما جحدوا واستكبروا  فما يستوى ( الظل ولا آلحرور *وما يستوى آلاحياء ولاآلاموات إن الله يسمع من يشاء وما أنت بسمع من فى القبور ) فاطر :22 -21- حيث تبقى  منزلة اهل البيت  منزلة لا تدانا لان الله سبحانه نسبهم الى نفسه القدسية فنزلت فى حقهم وحقوقهم  ايات كثرة واضحة تؤكد فضائلهم وعلو شرفهم وخطير منزلتهم ففى هذه الاية قال تعالى :(يا ايها الذين امنوا اطيعوا الله واطيعوا الرسول وأولى الامر منكم )النساء:59 الذين قرن الله طاعته وطاعت رسوله بطاعتهم  ووجه دلالته أنه لازم بين أهل بيته والقران المعصوم وما لازم المعصوم معصوم

ولاية الاخرى التى تدلل بشكل قاطع بعدم خلوا الارض من امام عادل يجرى الحق ويبلغ الهدى معصوم من الزلل  الى يوم الدين .. حيث يؤكدها علماء السلف من السنة   قال  ومن الادلة العظيمة والحجج البالغة على عصمة الائمة ما جاء فى القران الكريم قوله تعالى :(وممن خلقنا أمة يهدون بالحق وبه يعدلون)الاعراف:181 فقد اخرج علماء السنة ومنهم الامام الجبائى قال:(هذه الاية تدل على انه لايخلوا زمان البته عمن يقوم بالحق ويعمل به ويهدى اليه وإنهم لايجتمعون فى شىء من الازمنة على باطل) التفسير الكبير للامام فخر الدين الرازى ج15ص76-77

 ولما كان خير الهدى هدى محمد(ص)  فقد افصح (ص) بعظيم مكانة اهل بيته وجليل قدرهم  ولا هداية  لا احد الا بالاقتداء بهم قال  (ص) :(لاتقدموهما فتهلكوا ولاتقصروا عنهما فتهلكوا ولاتعلموهم فإنهم أعلم منكم) الصواعق المحرقة 229 باب وصية النبى(ص) باهل البيت

قطبية اهل البيت    

 قال الامام الفاروقى  مجدد الالف الثانى :القطبية لم تكن على سبيل الاصالة الا لائمة أهل البيت المشهورين ثم  انها صارت بعدهم لغيرهم على سبيل النيابة ..فاذا جاء المهدى  ينالها أصالة كما نالها غيره من الائمة   وقال العلامة الالوسى :قطب الاقطاب لايكون الامنهم لانهم أزكى الناس اصلا وأوفرهم فضلا وان من ينال هذه الرتبة لاينالها على سبيل الاصالة دون النيابة والوكالة ؛ وانا لا اتعقل النيابة فى ذلك المقام  انظر تفسير روح المعانى ج12ص28  مورده اية التطهير   وقال الشيخ عبد الوهاب الشعراوى:يجب اعتقاد وجوب محبة ذرية نبينا محمد(ص) واكرامهم واحترامهم وهو الحسن والحسين ابنا فاطمة رضى الله عنهم واوولادهما الى يوم القيامة وذكر الاية –المودة- رشفة الصادى ص50 الباب الرابع

نظرات دقيقة ونكات عميقة للعلامة الفراهيدى

روى العلامة أبة حيان التوحيدى :قال محمد بن مسلم :حدثنا يونس النحوى قال:قلت للخليل –يعنى ابن احمد الفراهيدى صاحب العقلية الجبارة واضع علم العروض ...-  ما بال أصحاب رسول الله (ص) كانهم تؤام واحدة وعلى كأنه ابن علة (بنو علة بنو امهات شتى من رجل واحد )؟

فقال الخليلبن احمد الفراهيدى:من أين لك هذا السؤال؟

فقالت:اريد ان تخبرنى

قال:على ان تكتم عنى مادمت حيا

قلت :اجل

 قال لى:تقدمهم إسلاما وبذهم شرفا وفاقهم علما ورجحهم حلما واكبرهم زهدا؛ فحسدوه والناس الى أمثالهم وأشكالهم أميل )البصائر والذخائر لابى حيان 593 السفر الثالث

ولعلامة الفراهيدى مقولة اخرى عندما سؤل عن  باب علم النبى (ص)الامام على قائلا ما اقول فى رجل احتياج الكل اليه واستغنائه عن الكل

تعليقات رشيقة وتحليلات بليغة  للعارف ابن عربى

وقال العارف محى الدين بن عربى :(كل عبد إلهى توجه لاحد عليه حق من المخلوقين فقد نقص من عبوديته لله تعالى بقدر ذلك الحق فإن ذلك المخلوق يطلبه بحقه وله عليه سلطان به؛فلايكون عبدا مخلصا لله تعالى وهذا هو الذى رجح عند المنقطعين إلى اللهانقطاعهم عن الخلق ولزومهم السياحة والبرارى والسواحل والفرار من الناس والخروج عن ملك الحيوان ؛فإنهم يريدون بذلك الحرية من جميع الاكوان .ولما كان رسول الله(ص) عبدا محضا قد طهره الله تعالى وأهل بيته تطهيرا وأذهب عنهم الرجس وهو كل ما يشينهم .فإن الرجس هو القذر عند العرب كذا قال الفراء:قال تعالى :(إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا) فلا يضاف اليهم إلا مطهر ولابد؛فإن المضاف اليهم هو الذى يشبههم فما يضيفون لانفسهم إلا من حكم الطهارة والتقديس فهذه شهادة من النبى (ص) لسلمان الفارسى رضى الله عنه بالطهارة والحفظ الالهى والعصمة قال فيه رسول الله(ص):(سلمان منا أهل البيت)  وشهد الله لهم بالتطهير وذهاب الرجس عنهم وإذا كان لايضاف اليهم إلا مقدس مطهر وحصلت له العناية الالهية بمجرد الاضافة فما ضنك باهل البيت فى نفوسهم فهم المطهرون؛بل هم عين الطهارة –اخرج الترمذى والطبرانى وابن مردويه وابو نعيم والبيهقى معا فى الدلائل قال رسول الله(ص):(أنا وأهل بيتى مطهرون من الذنوب –تفسير روح المعانى للالوسى ج12ص20 مورد الاية   -فهذه الاية تدل على ان الله تبارك وتعالى قد شرك اهل البيت مع رسول الله (ص) فى قوله :(ليغفر لك ماتقدم من ذنبك وما تأخر) الفتح:2 وأى وسخ وقذر أفذر من الذنوب وأوضح ؟؟؟

فطهر الله نبيه(ص)بالمغفرة مما هو ذنب بالنسبة إلينا ؛ لو وقع منه (ص)لكان ذنبا فى الصورة لافى المعنى ؛لان الذم لا يلحق به من الله تعالى ولامنا شرعا ؛فلو كان حكمه حكم الذنب لصحبه الذنب من المذمة ولم يكن يصدق قوله:(ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا)

فدخل الشرفاء اولاد فاطمة(ع)كلهم (ومن هو من اهل البيت مثل سلمان الفارسى )إلى يوم القيامة  فى حكم هذه الاية من الغفران فهم المطهرون باختصاص من الله وعناية بهم لشرف محمد (ص) عناية الله سبحانه  اختصار المقريزى نص ابن عربى فى الفتوحات المكية

فينبغى لكل مسلم مؤمن بالله وبما أنزله ان يصدق الله تعالى فى قولهتعالى:(ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا) فيعتقد فى جميع ما يصدر من اهل البيت وفى كتاب خلاصة الكلام للمقريزى ص67 (مايصدر من اولاد فاطمة )   ..ولاينبغى لمسلم ان يلحق المذمة ولا ما يشنأ أعراض من قد شهد الله تعالى بتطهيرهم وإذهاب الرجس لابعمل عملوه ولابخير قدموه بل سابق عناية وإختصاص إلهى – لان المصطفى (ص)واهل بيته قبل الخلق ؛فكانوا أنوارا حول عرش الله يعبدون الله ولا يفترون ويقدسونه ويخلصون الى ان خلق-الملائكة- فقدسوا بتقديس أهل البيت انظر مناقب الخوارزمى ص145 الفصل 14 ح 169 وتذكرة الخواص لابن الجوزى 121-122 الباب السادس خطبة فى مدح النبى والائمة وينابيع المودة للقندوزى الحنفى ج1ص314  وكشف الغمة للاربلى ج2ص108 واكمال الدين ج2ص335-336 وكشف اليقين ص28 -:(ذلك فضل اللله يؤتيه من يشاء والله ذو الفضل العظيم  الحديد:28

وإذا كانت مرتبة مخلوق عند الله بهذه المثابة ان يشرف المضاف اليهم بشرفهم وشرفهم ليس لانفسهم وإنما الله تعالى هو الذى اجتباهم وكساهم حلل الشرف ؛فكيف بمن له المجد والشرف التام لنفسه فهو المجيد سبحانه وتعالى فالمضاف اليه عباده الذين هم عباده وهم الذين لاسلطان ولا ملك لمخلوق عليهم فى الاخرة قال تعالى:(إن عبادى )فاضافهم اليه (ليس لك عليهم سلطان ) الحجر:43  وماتجد فى القران الكريم عبادا مضافين اليه سبحانه إلا السعداء خاصة القائمين بحقوق  سيدهم الواقفين عند مراسمه وحدوده  فشرفهم أعلى وههؤلاء هم أقطاب هذا المقام  ومن هؤلاء الاقطاب ورث سلمان  رضى الله عنه شرف مقام هذا البيت  ؛فكان رضى الله عنه من أعلم الناس بما لله على عباده من الحقوق وما لانفسهم والخلق عليهم من الحقوق  وأقوالهم على أدائها وفيه قال رسول الله (ص):(لوكان العلم فى الثريا لناله رجال من فارس)واشار الى سلمان الفارسى  -انظر المعجم الكبير للطبرانى ج18ص353 وكنز العمالج12ص91ح34129  وصحيح الترمذى ج5ص384-726 ويتابع ابن عربى كلامهم قائلا فان النبى (ص) ما سأل منكم إلا المودة فى القربى ومن لم يقبل  سؤال نبيه فيما هو قادر عليه فبأى وجه يلقاه غدا او يرجوا شفاعته وهو ما أسعف نبيه فيما ساله من المودة فى القرابته .ثم انه جاء بلفظ المودة وهى ثبوت على المحبة؛فإن من ثبت على محبته استصحب المودة فى كل حال وإذا استصحب المودة فى كل حال لم يؤاخذ اهل البيت فيما يطرأ منهم فى حقه مما لايوافق غرضه –مما له ان يطالبهم به فيتركه ترك محبة وايثارا لنفسه لاعليها

الاترى ماقال المحب وما ذكر المودة التى هى اتم :

                                                          وكل ما يفعل المحبوب محبوب 

وقا الاخر :

أحب لحبها السودان  حتى              أحب لحبها  سود الكلاب

وكانت الكلاب

وكانت الكلاب السود  تناوشه وهو يتحبب اليها فهذا فعل الحب فى حب من لاتسعده محبته عند الله تعالى ولاتورثه القربة عند الله تعالى فهل هذا الا من صدق الحب وثبوت المودة فى النفس: فلو احببت الله تعالى ورسوله(ص)أحببت اهل بيت الرسول (ص) ورايت كل مايصدر منهم فى حقك مما لا يوافق طبعك ولاغرضك  انه جمال محض تنعم بوقوعه  وتعلم ان لك عناية عند الله تعالى حيث ذكرك من يحبه وهم أهل بيت رسول الله (ص)  ولو ذكروك بذم وسب وتقول:الحمد الله الذى اجرانى على ألسنتهم وتزيد الله تعالى شكرا على هذه النعمة؛فانهم ذكروك بالسنة طاهرة قد طهرها الله تعالى بطاهرة لم يبلغها علمك .ومن اراد متابعة حديث العارف ابن عربى  بكامله فعليه بالفتوحات المكية  ج1ص196-198 الباب 29 ط دار احياء التراث بيروت  ففيه الكثير من النكات الملفته والتجليات الرائعة كذكر مكانة سيدة النساء العالمين :(إن الله فطم ابنتى فاطمة وولدها ومن أحبهم من النار) وقوله (ص) :(انما فاطمة بضعة منى يسرنى ما يسرها) فى رواية ابو الفرج الاصبهانى الاموى فى اخبار عمر ابن عبد العزيز ج8ص307 والصواعق المحرقة ص232 من دخول عبد الله بن الحسن على عمر بن عبد العزيز وهو حدث السن فرفع مجلسه واقبل عليه وقضى حوائجه ثم اخذ عكنه –اطواء البطن- فغمزها حتى اوجعه  وقال عمر بن عبد العزيز :اذكرها عند الشفاعة

فلما خرج لامه قومه وقالوا:فعلت هذا بغلام حدث ؟!

فقال:ان الثقة حدثنى حتى كانى اسمعه من رسول الله(ص):(انما فاطمة بضعة منى يسرنى ما يسرها)

وانا اعلم ان فاطمة لوكانت حية لسرها مافعلت بابنها  -نقله القندوزى فى ينابيع المودة ج1ص306 

وقالوا :فما معنى غمزك بطنه وقولك ماقلت ؟

قال:انه ليس احد من بنى هاشم إلا وله الشفاعة-نسب هذا الحديث الى عمر فى ينابيع المودة ج1ص304 –فرجوت أن أكون فى شفاعته هذا  ..ذكرت القصة ايضا فى رشفة الصادى ص96 الباب السابع وذكرها المقريزى فى خلاصة الكلام فى معرفة ما يجب لال  البيت النبوى ص74-75

ونعوذ بالله من سبات العقول

والسلام على من اتبع الهدى

 Hilal

Fakhreddin

- التعليقات: 0

: المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

إعلانات الملتقى | إرسل اعلانك من هنــــــــــــــــــــا
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

أستراليا تؤكد دعمها للولايات المتحدة في مواجهة أي ضربة كورية شمالية

أستراليا.. المهاجرون مثل الخلايا السرطانية تتزايد وتنمو لتقتل صاحبها!

استقالة رئيس أكبر مصرف في أستراليا على خلفية تمويل الإرهاب
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية | إرسل سؤالك من هنــــا
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
مسؤوليات العراقيين في الإنتخابات القادمة | محمد الحسن
رفض شيمة الغدر في الثورة الحسينية | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
فلسفة إستبدال الراية | حيدر حسين سويري
تاملات في القران الكريم ح355 | حيدر الحدراوي
المرجعية بين ازمة النجف وازمة كردستان | سامي جواد كاظم
البناء الإعلامي للأزمات إشكاليات العرض والتناول | هادي جلو مرعي
الجديد على الناصرية | واثق الجابري
عدالة ترامب تستبح السلام على الارض | محسن وهيب عبد
مقال/ خروج الحسين حِكمَةٌ وإصلاح | سلام محمد جعاز العامري
المغرّد خلف القضبان قصة قصيرة | كتّاب مشاركون
العباس عنوان الحشد | ثامر الحجامي
كردستان تعيد حرب صفين | سلام محمد جعاز العامري
ظواهر و خرافات و عادات في عاشوراء | فؤاد الموسوي
الهلال والتطبير والأسطوانة المشروخة | عبد الكاظم حسن الجابري
القوة والدبلوماسية.. بين الإمامين الحسن والحسين | المهندس زيد شحاثة
لم أخرج أشراً.. الإصلاح الحسيني أنموذج | عمار العامري
الأمام علي(ع) وصي رسول الله / الجزء الأخير | عبود مزهر الكرخي
لم لم يدرج الانسان ضمن البورصات التجارية؟ | سامي جواد كاظم
الأمام علي(ع) وصي رسول الله / الجزء الثالث | عبود مزهر الكرخي
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
صندوق الملتقى لدعم عوائل الأيتام والمحتاجين
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي