الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » مجاهد منعثر منشد الخفاجي


القسم مجاهد منعثر منشد الخفاجي نشر بتأريخ: 17 /03 /2012 م 01:41 مساء
  
المفكر الشهيد عبد الزهراء عثمان محمد الحجاج

هذا هو الاسم الحقيقي للشهيد المفكر الاسلامي عز الدين سليم ,ويكنى ابو ياسين .

ولد  في البصرة عام 1943 .واستشهد داخل العراق في  صباح يوم الاثنين 17 |5|2004 .

وكان موقع الاستشهاد في محافظة بغداد ـ الحارثيه قرب أحد مداخل المنطقة الخضراء.

وكانت عودته من المهجر للعراق بتاريخ 17|5|2003 أي بعد عام من عودته كان اغتياله من قبل زمرة ارهابية  .

وخلال هذه السنة كان لهذا المجاهد الاثر البالغ  في نفوس العراقيين .ولعل هذا الاثر جاء نتيجة اخلاص هذا الرجل الفاضل تجاه الاسلام والوطن .

و خرج من البلد بسبب ممارسته العمل السياسي حتى اعتقل عدة مرات من 1974 -1978  اخرها صدور حكم الاعدام بحقه من قبل البعثيين .

وكان المفكر العراقي ابو ياسين يطبق نظريات اساتذته حتى جعلها اطروحة جاهزة للتفعيل , فهو صاحب أطروحة حكومة الإنسان  ,وهي بالفعل الحل والعلاج الواقعي للعراق ,فقد قال الشهيد عبد الزهرة في  عام 2004 ((إننا يجب أن نقيم دولة الإنسان، دولة تحترم الإنسان بكل كيانه، لا تفرق بين البشر، وتعظم كل ما هو إنساني ونبيل ثم ليختار الشعب أية حكومة يُريد)) (1).

وهذه من نظريات استاذه الشهيد السبيتي (رض) ,فقد قال  الشهيد عزالدين سليم عن ذلك: ((لقد شخّص الشهيد السعيد(رض)، ما يجري في العراق من كارثة ثقافية وإنسانية عميقة وان الفكرة الفرعونية التي يحملها صدام التكريتي هي وراء هذه المحنة ووراء هذه الكارثة، ولذا جاء في حيث الدعوة إلى الناس في العراق وهو ما عرف بـ(بيان التفاهم) فيما بعد، دعا إلى تضافر الجهود العراقية كافة بغض النظر عن الانتماء العرقي والديني والمذهبي والسياسي في البلاد إلى مواجهة تلك الرياح الصفراء التي يقودها صدام وحزبه اللقيط بعد توليه رئاسة ذلك الحزب. لقد تنبه للخطر المحدق بالعراق والإنسان في العراق فشخّص الخطر ونادى بضرورة قيام جبهة وطنية عراقية موحدة للوقوف ضد ذلك الخطر من أجل إقامة حكومة تحترم الإنسان، وتحفظ حقوقه وحرياته، وتلبي طموحاته الإنسانية الطبيعية))(2)،

الشهيد عز الدين ابو ياسين ترأس (( حركة الدعوة الإسلامية ))  عام 1980 حتى استشهاده, وهذه الحركة لم تاتي من فراغ ,بل كان الشهيد معايشا وحاضرا مع أقطاب الدعوة الاسلامية الامام محمد باقر الصدر و الشيخ الشهيد عارف البصري، والسيد الشهيد محمد باقر الحكيم (رضوان الله عليهم اجمععين ) .

وما تم ملاحظته على الشهيد عبد الزهرة بانه يتسم بصفة الاقطاب حيث تواضعه الشديد ,ولم يكترث بالمناصب والمراكز التي احتلها بجداره وانتخاب قبل وبعد سقوط الانظام .

ومثال على ذلك عندما تولى رئاسة مجلس الحكم في العراق حيث صوت اغلب الاعضاء له  ,وكان هذا في 1|5|2004 .وايضا لم يأتي اغتياله من فراغ ! فالعملية ليست باطار محدد ليكون الاتهام بانها زمرة ارهابية وكفى , بل هناك ايدي دولة اجنبيه لاتريد العراق ان يكون دولة الانسان .

ونكتفي بهذه المحة الموجزة والمختصرة عن السياسي الوطني عز الدين سليم ,لننتقل الى المفكر الاسلامي عبد الزهراء عثمان .

بعد ان تخرج  من دار المعلمين عام 1964 اهتم بالتاليف والبحث العلمي ,فصدر له اول كتاب بعنوان   الزهراء فاطمة بنت محمد (ع) عام 1969 ونال هذا الكتاب جائزة بالمرتبة الثانية .اضافة الى ان الشهيد الامام محمد باقر الصدر (رض) كان يثني على كتاباته .

وواصل الشهيد ابو ياسين كتابة بحوثه وانتاجاته التي منها :ـ

محمد رسول الله(ص),و أمير المؤمنين(ع) ,و المعارضة السياسية في تجربة أمير المؤمنين(ع ),و الإمامة في الرسالة الإسلامية.و حديث الغدير: رواته ـ ظروفه ـ معطياته الحضارية (الكتاب الذي فاز بالجائزة الثانية في مسابقة التأليف العالمية للكتابة عن الغدير، بمناسبة مرور أربعة عشر قرناً عليه,و الصديقة الزهراء بين المحنة والمقاومة,و سيرة الإمام الحسن(ع) ,و سيرة الإمام الحسين(ع),و خلفيات ثورة الحسين(ع) ,و ثورة الحسين(ع)قراءة جديدة ,و الإمام علي بن الحسين(ع) .و سيرة الإمام الباقر(ع) ,و الحركة التغييرية عند الإمام الصادق(ع),و المفاصل الرئيسية لقضية الإمامة من خلال حديث الإمام الصادق(ع( ,وهكذا تحدث الرضا(ع).و الإمام الجواد(ع)مكانته الدينية، ظروفه السياسية , وأم المؤمنين خديجة بنت خويّلد سلام الله عليها.و أبو طالب الصحابي المفترى عليه. وشاه عبد العظيم الحسني: سيرته ومسنده, سيرة الأئمـة(ع)محاولـة لتقويـم المنهـج.,و التعددية وأخلاقية الحوار في الإسلام.و التعددية والحوار.و الشهيد الصدر رائد حركة التغيير في العراق,و هكذا نقرأ التاريخ.و مكانة الإنسان في الإسلام.و دور المساجد في حياة المسلمين,و أبحاث في شؤون النهضة.و الحجاب الإسلامي.و المرأة ودورها المغيب. و المرأة في ظل المجتمع الإسلامي.و معالم على الطريق.و من حصاد التجربة.و التربية الإسلامية: عرض للمباديء العامة,و الإسلام ورسالته الخالدة (الكتاب الذي كان يطبع باسم محمد أبو المجد,و آية التطهيـر: دراسـة في المداليـل والأهـداف.و العقـدة القرشيـة في حركـة أحداث التاريـخ,و قضايا وأبحاث سياسية.و الفقر دراسة وعلاج.و تلخيص كتاب التوحد للشيخ الصدوق,و تحقيق كتاب الملهوف على قتلى الطفــوف.و الشباب مشاكل وحلول.و القيمة الحضارية للشريعة الإسلامية. وتفاسير سورة القدرو سورة التوحيدو سورة التكاثرو سورة الكوثر,و مكانة الصحابة عند المسلمين.و هل يحتاج القرآن إلى قيم.و الاختلاف المركزي بين السنة والشيعة.و من بنود منهاج الأئمة(ع)في البناء والتغيير.,و المرأة التي زوجها الله,و حول تشكيل العقل السليم. و الثورة الإسلامية في إيران من منظور حضاري.و ضوء على خط السير.و لماذا الصوم؟,و وصية الإمام علي(ع)لولده محمد بن الحنفيـة.و بين المسـاواة والمرونـة.و الهدف والأسلوب.و التحرك الإسلامي في مدينة البصرة.و نهج البلاغة ـ النصوص الكاملة.و الإسلام مباديء وتطبيقات.

واما الكتب التي اوصى بطباعتها بعد وفاته هي :

1.    صفحات من أيامي .

2.    حوارات في الحركة الإسلامية المعاصرة.

وله من الأبحاث والدراسات والكراسات مايقارب ثمانية عشر مؤلف (3).

 فسلاما عليك ايها الشهيد الذي استشهد ورحل عنا جسده لكن لم ترحل اثاره وافكاره ورحمة الله وبركاته .

 

المصادر والهوامش

(1). الدكتور.حامد الظالمي، رجل الاعتدال عزالدين سليم كما عرفناه، صحفية الزمان في عددها لصادر بتاريخ 19/5/2004.

(2). المركز الوطني للدراسات الاجتماعية والتاريخية في البصرة، مركز الشهيد عزالدين سليم، شهيد يتحدث عن شهيد، ط1، 2005م،

(3) يراجع مؤسسة الشهيد عز الدين سليم الثقافية.

- التعليقات: 0

: المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
أخبار أستراليا المحلية

منظمات علمانية تحذر: القانون الأسترالي الجديد يحمي الشريعة

أستراليا: برنامج موريسون الصحي يستحق الفوز بجائزة الفشل الذريع

أستراليا: دعوة لفرض ضريبة على المشروبات السكّرية
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
الإغراق السلعي | المهندس لطيف عبد سالم
تأريخ وتقرّيظ للهيئة العليا لتحقيق الأنساب | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
فلسفتنا بإسلوب وبيان واضح.. تربية في الأخلاق والقيم الإسلامية | كتّاب مشاركون
غدا مظاهرات قد تغيير المسار السياسي في العراق | عزيز الخزرجي
هولاكو لم يدخل بغداد | ثامر الحجامي
سي اي ايه وخططها بعيدة الامد | سامي جواد كاظم
أوّل فساد قانوني جديد | عزيز الخزرجي
امانة العاصمة والهدر اليومي | كتّاب مشاركون
مقعد برلماني .. خير من محافظ على شجرة | خالد الناهي
إلى أبي | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
المالكي والصدر صراع لن ينتهي | غزوان البلداوي
أبيات بحق أ.د هادي عطية مطر الهلالي | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
لماذا فقدت الثقة في العراق؟ | عزيز الخزرجي
عادل عبد المهدي وورقة باب المندب الرجل المناسب في الزمان غير المناسب | محمد أبو النواعير
حتى الأرض تستحي من دفنهم | خالد الناهي
مقال/ كوارث طبيعية وصراعات سياسية | سلام محمد جعاز العامري
أمطار سياسية | ثامر الحجامي
علة تسمية البلد الأسطوري بالعراق | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
بين السماء والأرض | خالد الناهي
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 316(محتاجين) | المعوق رزاق خليل ابر... | عدد الأطفال: 4 | إكفل العائلة
العائلة 205(محتاجين) | المحتاجة سلومة حسن ص... | إكفل العائلة
العائلة 4(أيتام) | المحتاجة سفيرة كريم ... | عدد الأيتام: 2 | إكفل العائلة
العائلة 257(أيتام) | المرحوم طارق فيصل رو... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 184(محتاجين) | المريض شهيد صفر... | عدد الأطفال: 5 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي