الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية مواقيت الصلاة كتب ومطبوعات أخرى

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » الحاج هلال آل فخر الدين


القسم الحاج هلال آل فخر الدين نشر بتأريخ: 29 /01 /2012 م 03:22 صباحا
  
سدنة مدرسة (السقيفة) إغتيال للشرع والغاء للعقل ووأد للحواروحرق للتراث.... الحلقة الاولى

الحلقة الاولى  


 


سدنة مدرسة (السقيفة) إغتيال للشرع والغاء  للعقل ووأد للحواروحرق للتراث....


مما لامشاحة فيه فقد كان انبثاق نور الاسلام رحمة للعالمين حيث اسس لمفاهيم السلام والتسامح والانفتاح والحوار الموضوعى وتكريم بنى ادم وان خير الناس من نفع الناس وان الجعل الالهى للبشر كافة ان يتعارفوا ويتعاونوا..


فى حين اراد سدنة الدين وباصرار غير ذلك وفعلوا نقيض منهج الرسالة وبلاغ محمد(ص)تماما ..


ان المثل العربى يقول خيربين شرين أهونهما صعب يضرب لمن خير بين قهرين من الامور فختار اهونهما قهرا ..!فكيف اذا اغلقت ابواب العقل وعطلت اليات الشرع واسلوب الحوار واستعيض عنها بالتحجر واتباع الهوى وكم الافواه بل واشهار فتاوى التكفير والسيف.وحرق المكتبات وتدمير التراث وتفجير ....؟! فهنا تكمن الطامة الكبرى  بابتلاء الامة بمنافقى سدنة الشرع واحبار التلفيق لطمس حقائق الدين وتشويه شريعة خاتم المرسلين ومنع اعمال العقل واجالة الفكر والتدبر على حساب القيم والقواعد لكسب رضا السلاطين والفوز بلحس قصاع الظالمين  حتى فاقوا تحريف احبار بنى اسرائيل فنتيجة لذلك سقطوا فى الفتنة وجنوا على الرسالة بمتاهات التزوير وتناقضات التأويل واوقعوا الامة فى صراعات...ويقول فيهم الامام محمد عبدة :لبسوا الفراء بالمقلوب لاهم تدثروا به ولا هم اظهروه ) وسوف نتناول فى كل حلقة موضوع معين ومؤصل من امهات مصادر المدرسة


افة التعصب المقيت


لذلك يلاحظ بوضوح اى متتبع لمنهج سدنة مدرسة السقيفة سواء قديما ام حديثا في اطارها العام لاتخرج عن وأد الفكر وقمع منطق الحوار ومجانبة الشرع بتأويل النصوص تبعا للهوى واطاعة لاصحاب النعم واصطناع منظومة قواعد لعداء الاخر ..وان خرجت عن صحيح الشرع وجوهر المبادىء حيث ادى تشبثهم بالاخذ لهذا المنهج المعوج الى الخروج عن صراط  الحق وسبل الدين  حتى اصبحت النصوص الواردة في الكتاب او السنة عند جلهم  لايعمل بها إن خالفها رئيس المذهب الذي اصبحت اقوله  سنة محكمة ومخالفته بدعة منكرة وعدم اتباعه كفرا  حتى قالوا أن كتاب الله تنسخه مخالفة أقوال علماء المذهب وقديماقال الامام عبيد الله بن الحسن الكرخي :(الاصل ان كل اية تخالف قول اصحابنا فانها محمولة على النسخ او على الترجيح  والاولى على التاويل من جهة التوفيق .الاصل ان كل خبر يجيىء بخلاف قول اصحابنا فانه يحمل على النسخ او يحمل على انه معارض بمثله ثم صار الى دليل اخر او ترجيح فيه بما يحتج به اصحابنا من وجوه الترجيح او يحمل على التوفيق )الدكتور مصطفى سعيد الجن نقلا عن اصول الكرخي ص84 القاهرة 1972


يكشف النص مدى الارتباط بالدائرة المذهبية والتطرف بالالتزام اقوال علماء المذهب وكانها ايات محكمة حتى وان خالفت النصوص المقدسة وهم يتمحلون ويخضعون الكتاب لموافقة اهوائهم او مايطلبه السلاطين منهم  فيحرفون الكلم عن مواضعه ويأولوه حسب الطلب وإذا امتنع النص القراني فانهم ينسخونه ويعملون بما جاء عن اصحاب المذهب ..وحديثا يقول الدكتور مصطفى سعيد في اثر الخلاف في قواعد الاصول ص9 ((فهم مدفوعون وراء المذهبية تعصبا ويطرحون الدليل ويأولونه  تاويلا بعيدا لا يتفق مع الحقيقة فهذه هي المذهبية  التي يبغضها الله ورسوله )..!!


والذى يؤكده د.مصطفى هو فى الواقع الا مرض قديم استشرى ولغوا فيه بارادتهم و ديدن فطموا برغبتهم  لاجل التبرير والتماس المعاذير اولا  ثانيا: لاجل الاستقواء على الاخر لعجزهم من التوفيق ما بين النصوص وواقع منهج مدرستهم وسلوكيات احوالهم ثالثا:لشدة ما تشرنقوا داخله وحشروا انفسهم فيه من الغاء منطق العقل والدليل رابعا:لسدهم  باب الرحمة الالهية (الاجتهاد) خامسا:التحجر على فتاوى قديمة وسحبها على الحاضر سادسا:التنكرحتى لما يرويه سلفهم الصالح من مقارعة الظلم والطغاة عند اصطدامها بسياسة الانظمة خوفا من الطرد من الوظيفة والاستغناء عن خدمتهم سابعا :اجهاد انفسهم بتمحل التاويل الممجوج  اوالتزيف المفضوح  ..


التخندق بدائرة الغلوا والافراط بالتعصب المذهبي ..


وتأصلت روح العداء للاخر والجهل بالشرع حدا تعصب معه اصحاب كل مذهب الى حد الغلوا والافراط في التطرف والدعاوى  الزائفة فى تمام وكمال مذهبه وكلمافيه صح  منزه عن الخطأوما هو الانتاج بشرى غير معصوم يقول الحنبلي :


سبرت شرائع العلماء طرا       فلم  أركا  عتقاد   الحنبلي


فكن من أهله سرا وجهرا        تكن أبدا على النهج السوى


ويقول اخر:


أنا حنبلي ما حييت وإن أمت       فوصيتي للناس أن يتحنبلوا


والحنابلة يقولون: (أحمد بن حنبل إمامنا فمن لم يرضى فهو مبتدع ) فقد بالغ الغلوا حدا  مرعبا بان يكون أحمد معيرا وميزانا وفيصلا بين الحق والباطل ومن لايقبل (مبتدع) اذن فما اكثر المبتدعة في نظرهم على هذه القاعدة ! فائمة سائر المذاهب واتباع المذاهب الاسلامية  الاخرى مبتدعة حسب منطقهم


وكذلك يقولون:إنه ماقام بامر الاسلام أحدا بعد رسول الله (ص)ماقام به احمد ابن حنبل ولا أبو بكر ولا عمر ولاعثمان .... مثله وإن الله جل جلاله  كان يزور قبره كل ليلة جمعة حيث ينزل من السماء السابعة ..!!!!! انظر تاريخ الخطيب البغدادى عند ذكر احمد بن حنبل


إلى اخرماهنالك من مناقب وفضائل الامام احمد ..مالم يفز بها نبى مرسل ولاملك مقرب ..ومبعثها الجهل والتعصب والغلوا ..!!


والذكر الحكيم يصف علماء السوء واتباع سيدهم  إبليس (ولقد صدق عليهم إبليس ظنه  فاتبعوه إلافريقا من المؤمنين)سبأ:20


فالذى يخطيىء الامة باجمعها ويجعلها على ظلال بل ويكفروها كافة وكأن موازين الامور بايديهم وومعيار الحقيقة لاتخرج عنهم ويمتلكوا التفويض الالهى ..وهذا ماكان يخشاه المصطفى (ص) من المتهوكين والمتنطعين –المتشددين- بالهلاك  بل والاهلاك ايضا !!!


وربما تمر علي اوقات اتساءل فيها، ماذا سيحدث لو نزل المبعوث رحمة للعالمين الرسول (ص) إلينا، وتحدث مع مَن نصبوا انفسهم حماة للدين في مجتمعاتنا، وقال لهم: (لا. ليس هذا الدين الذى اراده الله للناس وكما بلغته. وانى براء من ماتنسبوه الى من  تلك الأحاديث ولا صلة لي بها ).ولماذا تفرضوا علي وعلى شريعتى السمحاء مالم أومربه ؟


أتدري كيف كانوا سيردون عليه؟


على نفس نمط  طريقتنا في الحوار اليوم، وإلى طريقتنا في التعامل مع الدين...  لااجانب الحقيقة أنهم سيقولون له: ( كفرت)!! لان كل من يناقض طريقة رؤيتهم للدين يصبح (كافر). حتى النبي(ص) نفسه

- التعليقات: 0

: المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

أخبار أستراليا المحلية

أستراليا: تعرفوا إلى تأشيرة العلاج الطبي 602

ملايين الأستراليين يواجهون صعوبات في الحصول على الطعام

أستراليا: سائقو التاكسي والسيارات المؤجرة يستعدون لمقاضاة أوبر
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية | إرسل سؤالك من هنــــا
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
الرأي العام.. بين التوظيف والتحريف | واثق الجابري
أكتفي بهذا القدر | عبد الجبار الحمدي
لا أمان إلا بآلمعرفة | عزيز الخزرجي
الاستشهاد بالأربعين في الآيات والحديث | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
الصرخة الحسينية / الجزء السادس | عبود مزهر الكرخي
كيف السبيل لاتهام قاسم سليماني بمقتل خاشقجي؟ | سامي جواد كاظم
الحكومة المقبلة ومهمة تعظيم موارد الدخل | المهندس لطيف عبد سالم
السرطان الفكري | خالد الناهي
حكومة عبد المهدي وتحدي المليشيات | ثامر الحجامي
شهادة شبيه المصطفى الحسن المجتبى | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
لماذا تحوّلت بلادنا لجحيم؟ | عزيز الخزرجي
مفارقات غير عادية من تراتيل سجادية | سامي جواد كاظم
عشرون معلومة عن منصب رئاسة الوزراء في العراق قبل 2003 | رشيد السراي
هل ينقذ عبد المهدي الأحزاب الإسلامية من الفشل؟ | جواد الماجدي
هل سيسقط رأس الفساد | سلام محمد جعاز العامري
و يسألونك بعد الذي كان ...؟ | عزيز الخزرجي
مناصب الوكالة والأقارب.. معضلة تحتاج حلول | سلام محمد جعاز العامري
السعودية دولة ملتزمة | سامي جواد كاظم
نافذة الى الجنة ام نافذة الى الجحيم؟ | خالد الناهي
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 305(أيتام) | المرحوم علي ثامر كاظ... | عدد الأيتام: 4 | إكفل العائلة
العائلة 314(أيتام) | المرحوم وحيد جمعة جب... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 26(أيتام) | المرحوم عويد نادر /ز... | عدد الأيتام: 1 | إكفل العائلة
العائلة 250(محتاجين) | المحتاجة نهاد خليل م... | عدد الأطفال: 5 | إكفل العائلة
العائلة 216(محتاجين) | الجريح جابر ثامر جاب... | عدد الأطفال: 5 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي