الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية مواقيت الصلاة كتب ومطبوعات أخرى

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » الحاج هلال آل فخر الدين


القسم الحاج هلال آل فخر الدين نشر بتأريخ: 09 /10 /2011 م 02:17 مساء
  
نص الإستنكار الذي ارسل الى السفارة السعودية و الجهات الرسمية ومؤسسات حقوق الانسان.

من أستراليا موطن التعايش السلمي والإحترام والمحبة

نسخة منه الى:-

  • الموقع الرسمي لملتقى الشيعة الأسترالي
  • سفارة المملكة العربية السعودية
  • إذاعة اهل البيت الإسلامية في سيدني
  • إذاعة دار السلام في ملبورن
  • القسم العربي في اذاعة اس بي اس
  • اذاعة 2 أم اي


بسم الله الرحمان الرحيم

والحمد الله رب العالمين والصلاة على خاتم النبين وسيد المرسلين ابى القاسم محمد واهل بيته الاطهار واصحابه الابرار ومن اتبعه  باحسان واهتدى  بهداه وستن بسنته واخذ باخلاقه الى يوم الدين
قال تعالى ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِن جَاءكُمْ فَاسِقٌ بِنَبَأٍ فَتَبَيَّنُوا أَن تُصِيبُوا قَوْماً بِجَهَالَةٍ فَتُصْبِحُوا عَلَى مَا فَعَلْتُمْ نَادِمِينَ ) الحجرات:6
جلالة الملك عبد الله بن عبد العزيز ال سعود ملك المملكة العربية السعودية والحكومة السعودية والشعب السعودى الابى
نحيكم تحية الاسلام

وبعد
نحن ابناء الطائفة الاسلامية الشيعية فى استراليا نستنكر اشد الاستنكار ونشجب بقوة ما جاء على لسان الغوى المبين والبدوى اللعين ما يسمى بامام الجمعة فى المسجد النبوى الشريف علي الحذيفى بتاريخ 8 ذى القعدة من شنيع كلام وطرح  تحريضى متطرف متخلف لايمت الى الاسلام العظيم ورسالته السمحاء وخلق نبيه الكريم  بصلة .من سباب وشتائم تنم عن روح الحقد الاسود الدفين وسوء السلوك الفظ الغليظ الذى ابتلى بمثله  من قبل الرسول الكريم (ص)من قبل طغام واوباش وذؤبان الاعراب من الطعن فى الرسالة ومذهب اهل البيت (ع) الذين اذهب الله عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا والتعرض لمقدساتهم باقبح العبارات والمساس بعقيدتهم باقذع الالفاظ  واحطها وبلسان سليط بذيءوهذا لايتناسب ومقام امامة صلاة المسلمين وبالخصوص فى رحاب المسجد النبوى الشريف والروضة المطهرة وقيم صلاة الجمعة والجماعة الهادفة للم الشعث ونصرة المظلوم واحقاق الحق ونشر الفضائل وهنا نستذكر الأمة وبكل إحترام ما قام به خليفة الإصلاح عمر بن عبد العزيز من الغاء لبدع حزب البغاة الأشرار والطلقاء الأرجاس وإبدالها بسنة محكمة من الذكر الحكيم (
إِنَّ اللَّهَ يَأْمُرُ بِالْعَدْلِ وَالإِحْسَانِ وَإِيتَاء ذِي الْقُرْبَى وَيَنْهَى عَنِ الْفَحْشَاء وَالْمُنكَرِ وَالْبَغْيِ يَعِظُكُمْ لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ
) النحل 90 ..لامن  شن الحرب الشرسة والطعون القذرة والاستهزاء برموزهم والتجنى على الشيعة وكيل السباب والتهم الباطلة الظالمة لهم وعلى رؤس الاشهاد وهم اشد المواطنين لبلدهم  حبا ودفاعا واكثرها التزاما بالسلم والسلام وكذلك اصبرهم على الاذى والحرمان والاضطهاد وعدم التمتع بحقوق المواطنة الكاملة علما بان ثراء وغنى المملكة التى ترفل به السلطة من نعيم وخيرات ما هو الا من فيض تربتهم  ومن نبع  اراضيهم وبترول منطقتهم (الشرقية ) بالذات.وهذا يستدعى النظرة الرشيدة  اليهم بروح العدالة والانصاف وصون الحقوق ونبذ وسائل العداء والتسلط  بحد السيف ..وان نامت عيون المتفرعنين فان عيون المحرومين والمظلومين لاتنام وان طال السرى وبعدت الشقة ولايضيع حق وراءه  مطالب .. وان عصر الاذلال والعبودية  قد ولى ..فقد بلغ السيل الزبى ..فاستفيقوا قبل فوات الاوان ..وما اقرب ما شاهدتم ما حدث فى  السودان ..ومايحيط بكم من ربيع الثورات على القاهرين والمستبدين قد بدأت باجتثاث الانظمة الفاسدة المفسدة وعصاباتها الخائنة ..(لِيُحِقَّ الْحَقَّ وَيُبْطِلَ الْبَاطِلَ وَلَوْ كَرِهَ الْمُجْرِمُونَ)(الانفال 8) فان العنف والارهاب والتطرف والابواق الماجورة لاتحل مشكال انسانية ولامطالب وطنية ولاقضايا تحررية
وطالما انفقتم جليل الاموال ياخادم الحرمين الشريفين على اقامة مؤتمرات عالمية وندوات اسلامية ودعوتم اليها من مختلف الاديان والطوائف والملل لتبينوا مفاهيم  التسامح الرفيعة والسماحة الاسلامية السامية فلماذا لاتطبقوها على شعبكم او تجربوها ولو لمرة واحدة على الاقل ..؟ فاذا كانت دعواتكم لاقامة مثل تلك المؤتمرات سواء فى امريكا او اسبانيا وغيرها طلبا للتبرأ من عار احداث 11 سبتمر وما لحقها من تفجيرات ارهابية فى مناطق اوربية وغيرها او لتلميع صورة المملكة و لاجل الكسب الاعلامى  فان حبل ذلك قصير ..فالاجدر بكم ان تطبقوا ما تدعونه من قيم التسامح وشيم الاصالة والنخوة والكرم والالتزام بالقانون على ابناء الشعب السعودى كافة من دون تمييز او تفرقة  فذلك هو صمام الامان لبقاء السعودية من دون توتر وتفتت او ثورات ..اولا
وثانيا:فانتم ياجلالة الملك تدينون بشدة وتستنكرون حملات القمع للانظمة العربية البوليسية حيال شعوبها العزلاء المطالبة بالحرية والحياة الكريمة ..فلماذا اذن ارسلتم جحافل البغى والعدوان لابادة  ابناء الشعب البحرينى المضطهد الرافض لتسلط اسرة ال خليفة  المستهترة العابثة الجائرة وقمعه بالنار والحديد ..؟وكذلك انكم ومؤسستكم الدينية  تتبجحون بادانة  ما يحدث فى الغرب من اهانة للمسلمين واستهانة بمشاعرهم  بحرق القران الكريم ..! فلماذا دنسة  المساجد فى البحرين بل ودمروها واحرقوا كتاب الله ومزقوه وداسوه  بالاقدام طغام رعاعكم من البدو الاوباش (درع الارهاب )حيث انتهك كل المقدسات ومارس افضع وسائل الاجرام.؟ولماذا لاتدينوا وتستنكروا اوتعزلوا وزير داخليتكم الامير نايف الذى اعطى الاوامر علانية لزمركم العسكرية بضرب المطالبين بالاصلاح (بالرصاص الحى) والتى راح ضحاياها عشرات الشهداء ومئات المصابين فى شهر حتى اهل الجاهلية كانوا يحرمون فيه القتال لحرمته  فما عرفتم  حرمة شهركم (وَيَقْتُلُونَ النَّبِيِّينَ بِغَيْرِ حَقٍّ وَيَقْتُلُونَ الَّذِينَ يَأْمُرُونَ بِالْقِسْطِ مِنَ النَّاسِ فَبَشِّرْهُمْ بِعَذَابٍ أَلِيمٍ)(آل عمران 21)؟!! فلماذا لم تظهر منكم اي بادرة تصحيحية اونزعة انسانية  بل  ايدتموه وشجعتم مرتزقة العسكر بما ترتكبه من جرائم بحق المواطنين من النساء والاطفال واجواء الارهاب العشوائية وسفك الدماء والاعتقالات والتعذيب والحصار وقطع الماء والكهرباء وغيرها من الممارسات البربرية بما يفوق الوصف ويندى له الجبين  بمنع اداء الطقوس الدينية والاحتفالات الاسلامية ومصادرة الحريات الفردية التى اقرتها الشرائع السماوية واخذت بها الاعراف والقوانين الدولية وضمنتها مبادىء حقوق الانسان..؟ الاتعد هذه المماراسات اشد وطأة وافضع تنكيلا مماترتكبه القوات  العسكرية الاسرائيل المحتلة حيال الفلسطينين العزل .؟!!
ونحن ومن المسؤلية الشرعية  والوظيفة الاخلاقية والاخوة الاسلامية اذ نرنوا ان تاخذوا بالرشد وتفتحوا صدوركم وتحتضنوا اخوانكم من ابناء الاحساء والقطيف والمدينة من الشيعة وغيرهم من ابناء البلد بالعطف والرعاية والعدالة .. والاسلام دين الرحمة والرأفة بتعويضهم عما لحق بهم من اضرار مادية معنوية كثيرة من جراء ما احاق بهم من معاملة وحشية واساءات متعمدة وخوف دائم وعدوان مستمر وعدم امان وطمأنينة سواء من وعاظ السلاطين او من مرتزقة العسكر ..!
وما احوجنا الان من اى وقت مضى ياجلالة الملك وفى هذا الظرف العصيب  الذى تمر به الامة الى لم الشعث والتمسك بحبل الله والتحلى بالحكمة والكلمة الطيبة  وقمع هذه الاصوات الضالة المضلة المثيرة للفتنة والمحرضة على الارهاب لثلة من المؤسسة الدينية السعودية التى كانت دائما الحاضنة لها وقد جرت ممارساتهم التكفيرية الاجرامية المتطرفة  على الامة ويلات ونكبات لازالت تعانى منها الامرين فقد اوردوها ولم يصدروها بعدا ..!!
ونحن وكلنا امل بالله وبكم يا خادم الحرمين الشريفين ان تقيلوا هذا الغوى الخارجى الناصبى وتحيلوه الى القضاء لينال جزاء تطاوله ويكون عبرة لكل من تسول له نفسه الترويج للاكاذيب ونشر الفتة كما نطلب منكم ان تضربوا بيد من حديد على كل متطاول على حقوق المواطنين المنادين بالحرية والاصلاح ومن ينشر الرعب بين المحرومين وعلى هذه الثلة  المتبرقعة بعباءة الدين والدين منهم براء ولانستبعد ان تكون ورائهم مكائد ابليسية ومصادر استخباراتية واجندة طائفية متعصبة عدوانية  تريد تفريق المسلمين والشرلهم (وَسَيَعْلَمُ الَّذِينَ ظَلَمُوا أَيَّ مُنقَلَبٍ يَنقَلِبُونَ) (الشعراء227) صدق الله العلى العظيم 
واخر دعوانا ان الحمد لله رب العالمين والسلام على من اتبع الهدى


الحاج هلال آل فخر الدين
المشرفين

- التعليقات: 0

: المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

إعلانات الملتقى | إرسل اعلانك من هنــــــــــــــــــــا
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

أستراليا تؤكد دعمها للولايات المتحدة في مواجهة أي ضربة كورية شمالية

أستراليا.. المهاجرون مثل الخلايا السرطانية تتزايد وتنمو لتقتل صاحبها!

استقالة رئيس أكبر مصرف في أستراليا على خلفية تمويل الإرهاب
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية | إرسل سؤالك من هنــــا
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
مسؤوليات العراقيين في الإنتخابات القادمة | محمد الحسن
رفض شيمة الغدر في الثورة الحسينية | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
فلسفة إستبدال الراية | حيدر حسين سويري
تاملات في القران الكريم ح355 | حيدر الحدراوي
المرجعية بين ازمة النجف وازمة كردستان | سامي جواد كاظم
البناء الإعلامي للأزمات إشكاليات العرض والتناول | هادي جلو مرعي
الجديد على الناصرية | واثق الجابري
عدالة ترامب تستبح السلام على الارض | محسن وهيب عبد
مقال/ خروج الحسين حِكمَةٌ وإصلاح | سلام محمد جعاز العامري
المغرّد خلف القضبان قصة قصيرة | كتّاب مشاركون
العباس عنوان الحشد | ثامر الحجامي
كردستان تعيد حرب صفين | سلام محمد جعاز العامري
ظواهر و خرافات و عادات في عاشوراء | فؤاد الموسوي
الهلال والتطبير والأسطوانة المشروخة | عبد الكاظم حسن الجابري
القوة والدبلوماسية.. بين الإمامين الحسن والحسين | المهندس زيد شحاثة
لم أخرج أشراً.. الإصلاح الحسيني أنموذج | عمار العامري
الأمام علي(ع) وصي رسول الله / الجزء الأخير | عبود مزهر الكرخي
لم لم يدرج الانسان ضمن البورصات التجارية؟ | سامي جواد كاظم
الأمام علي(ع) وصي رسول الله / الجزء الثالث | عبود مزهر الكرخي
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
صندوق الملتقى لدعم عوائل الأيتام والمحتاجين
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي