الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » سامي جواد كاظم


القسم سامي جواد كاظم نشر بتأريخ: 03 /08 /2010 م 12:55 صباحا
  
تعالوا نتامل في قصة اولاد مسلم عليهم السلام

نعم الحزن له ضرورياته ولابد من ان المشاعر الصادقة ان تتالم مع احزان القصة ولكننا في الوقت نفسه يجب ان نولي اهتمام للعِبر التي يمكن لنا ان نستقيها من هذه القصص ان لم يكون اكثر من حزننا فعلى الاقل بالتساوي .

وانا اتامل احدى القصص الخاصة بمصائب اهل البيت عليهم السلام وقمة الماساة هي واقعة الطف استوقفتني قصة استشهاد اولاد مسلم عليهم السلام حيث في كل فقرة من فقراتها ابعاد تظهر ماهية ابناء ال الرسول عليهم السلام اجمعين ، تعالوا لنتامل في القصة ولنرى ما يمكن لنا ان نستخلصه من عبر منها

نقلا عن  الشيخ الصدوق :اسر طفلان من عسكر الحسين ، فجيء بهما الى ابن زياد ، فدفعهما الى رجل ، وأوصاه بالتضييق عليهما حتى في الطعام والشراب ....

اسر الطفلان جاء بعد هروبهما من معسكر الحسين عليه السلام بعد هجوم الانذال على الخيم وحرقها وسبي النساء واما ان هنالك رواية تقول ان ابن زياد امر بحبسهما لما مرت قافلة السبايا بالكوفة فهذا امر مستبعد لانه ما كانت زينب عليها السلام لتسمح بذلك ابدا لا سيما وان نفس الموقف اعترضها لما طلب الشامي احدى بنات الحسين عليه السلام جارية له وفي محضر يزيد اللعين فمنعتهم من ذلك .

الامر الاخر لاحظوا الى اي مدى جهل ابن مرجانة او استخفافه بالدين فالمعروف ان الاطفال احد الثلاثة الذين لا يقام عليهم الحد هذا ان ارتكبوا جريمة طبقا لحديث الرسول ( ص) ، فاذا به يامر بحبسهم مع التضييق عليهم اي حقد هذا على ال الرسول عليهم السلام ؟

العبرة الاخرى هو محاولة الطفلين من اقناع سجانهم ليمكنهم من الهرب وبالفعل لما جاء الرجل سألاه هل تعرف محمد بن عبدالله ؟ قال : هو نبيي . ثم سألاه عن جعفر الطيار ، قال : إنه الذي أنبت الله له جناحين يطير بهما مع الملائكة . فسألاه عن علي بن أبي طالب ، قال : إنه ابن عم رسول الله.

فقالا له : نحن من عترة رسول الله نبيك.....

لاحظوا كيفية تعريف الرجل بنسبهما بعد رسول الله سالاه عن جعفر قبل علي عليهما السلام خوفا من حقد الرجل على علي ولكنهم لما رايا حبه الشديد لجعفر عندها ذكرا علي عليه السلام ، وبالفعل مكنهما من الهرب ولكن الى اي مدى هنالك تضليل اعلامي في الكوفة الى درجة ان هنالك من يجهل مظلمة اهل البيت وما جرى عليهم ومن جانب اخر الى اي درجة تعسف الولاة بحق كل من يذكر اهل البيت او يتعاطف معهم .

بعد هروبهما نادى عسكر ابن زياد من اتى برأس الغلامين له الفا درهم .

وشاء حظهما ان يلتقيا بامراة محبة لهم لكن ختنها ناصبي فآوتهم وحذرتهم من زوجها ، وجاء زوجها يندب حظه العاثر في عدم عثوره على الطفلين لينال الجائزة وحاولت زوجته ان تثنيه عن هذا العمل فشك بها .

في هذه الاثناء كان الطفلان يغطان بنوم عميق وفي الرؤيا لاحدهما راى ان رسول الله والامام علي والحسين يقولون لمسلم لم تركت اولادك فناداهم مسلم تعالا يا ولدي . فاستيقظ الطفل وايقظ اخيه وحكى له الحلم وقال له ان اجلنا قد اقترب وبالفعل اثناء حديثهما اكتشف مكانهما الحارث اللعين ....

اطفال يحلمون ويعرفون تفسير الاحلام حيث ان هذه ملكة تعد من المناقب الرائعة لاصحابها وغالبا ما يكونون كبار السن فكيف بالطفل ؟   

وبالفعل اخذهم اللعين الى نهر الفرات ليقطع راسيهما وامر غلامه الاسود فليح ان يقطع راسيهما وهنا قالا له: يا أسود ما أشبه سوادك بسواد بلال مؤذن رسول الله أتقتلنا ونحن عترة نبيك ، فرقّ الغلام لهما واعتذر منهما ورمى السيف وألقى نفسه في الفرات وعبر الى الجانب الآخر فصاح به مولاه : عصيتني ؟ فأجابه : أنا في طاعتك ما دمت لا تعصي الله فاذا عصيت الله فأنا بريء منك....

الاطفال بينهم وبين بلال الحبشي عقود من السنين فكيف علما بقصة بلال ؟ الا يعد هذا قمة التربية التي يتربى عليها ذراري وابناء رسول الله (ص) ؟

واصر الرجل على قتلهما فقال : أنا أتولى ذبحكما ، فقالا له الغلامان : إن كنت تريد الال فانطلق الى السوق وبعنا ولا تكن ممن يخاصمك محمد في عترته ، فما ارعوى عن غيّة ، قالا له : انطلق بنا الى ابن زياد ليرى فينا رأيه ، فأبى . قالا : ألم ترع حرمة رسول الله في آله ، فأنكر قرابتهما من النبي ، فاستعطفاه لصغر سنهما فلم يرقّ قلبه......

في الرؤيا التي راها احدهم علم بانهم سيقتلون وبالرغم من ذلك اقترحا على الحارث اللعين عدة اقتراحات للنجاة ولكنه كان فاقد البصيرة فلم يستجب لهما .

قبل قتلهما ماذا طلبا ؟ طلبا منه أن يصليا لربهما سبحانه ، وبعد أن فرغا رفعا أيديهما الى الله سبحانه وهما يقولان : يا حي يا حليم يا أحكم الحاكمين إحكم بيننا وبينه بالحق.......

اطفال يصلون صلاة مستحبة للقاء الله عز وجل اي ايمان هذا  وبالرغم من عدم بلوغهم السن الشرعي؟ الا يدل هذا على اتقانهم الصلاة الواجبة ؟ اي تربية هذه ؟

فقدّم الأكبر وذبحه فتمرّغ الأصغر بدمه وقال : هكذا ألقى رسول الله وأنا مخضّب بدم أخي ، ثم ضرب عنقه ورمى ببدنهما في الفرات .... يخضب الصغير جسمه بدم اخيه حتى يلقى رسول الله بهذا الحال وهذا نفس الموقف عندما خضب الحسين عليه السلام جسمه بالدماء لكي يلاقي جده بهذا الحال .

وأقبل بالرأسين الى ابن زياد وقصّ عليه ما شاهده منهما، فهل اخذ ما كان يتمناه ؟ كلا ولان الله عز وجل دائما يسلط الظالم على الظالم فقد سلط ابن زياد على الحارث الذي قتل الغلامين بامر ابن زياد طمعا بالجائزة فامر احد اتباعه بقطع راسه في نفس المكان الذي قتل فيه الغلامين .

- التعليقات: 0

: المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
إعلانات الملتقى | أضف إعلانك من هنا | الإطلاع على جميع الإعلانات
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

موريسون: ستبقى أستراليا ذات اقتصاد منفتح لكن لن نتاجر أبدًا بقيمنا أو مستقبلنا

سفينة الشحن "الكويت" تجلب اصابات كورونا جديدة لأستراليا

أستراليا تحجز سفينة نقل مواشٍ كويتية بسبب كورونا
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
ملتقى الشيعة الأسترالي برعاية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
أطروحة دكتوراة للغماز عن مواجهة العنف الأسريّ في روايات سناء الشعلان | د. سناء الشعلان
قريباً: كتاب[مستقبلنا بين الدّين و آلدّيمقراطية]. | عزيز الخزرجي
التقنية والكلفة المالية | كتّاب مشاركون
تأملات في القران الكريم ح460 | حيدر الحدراوي
صورة من البرزخ بمناسبة رفع العلم الجديد | حيدر حسين سويري
عنف الدولة في كتاب تحديات العنف | علي جابر الفتلاوي
زواج المتعة هو الحل الامثل للمشاكل الاجتماعية | كتّاب مشاركون
جق لمبات رئاسية | جواد الماجدي
تأملات في القران الكريم ح459 | حيدر الحدراوي
حديث فى أسرار العمل | كتّاب مشاركون
البعدُ الدستوري والقانوني والدولي في رفعِ علمِ الشواذ في بعض البعثات الدبلوماسية العاملة في العراق : | كتّاب مشاركون
التّحول والتّعرّف وجماليات التلقّي قراءة في نصوص سناء الشعلان القصصية | د. سناء الشعلان
الجاف ب30 مليون دولار! يطير مع مديرته حمدية….TBIمصرف | عزيز الحافظ
مسؤول يتغرم أقل من 100$ بسبب تعيين 38 وكيل وزير! | عزيز الحافظ
لماذا تتعاظم الوصية في الغرب أكثر من الشرق؟ | د. نضير رشيد الخزرجي
تأملات في القران الكريم ح458 | حيدر الحدراوي
إحتراق الشيعة في العراق | عزيز الخزرجي
من المسؤول عن إخفاء علي بن أبي طالب؟! | الشيخ عبد الأمير النجار
ما تأثير الجائحة كرونا على الرؤساء والأنظمة والمسؤولين والأنظمة والعالم؟ | كتّاب مشاركون
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 254(أيتام) | العلوية نجف توفيق حس... | عدد الأيتام: 1 | إكفل العائلة
العائلة 252(أيتام) | المريض السيد حيدر ها... | عدد الأيتام: 5 | إكفل العائلة
العائلة 277(أيتام) | المرحوم حسن فالح الس... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 291(أيتام) | المفقود حسين عبد الل... | عدد الأيتام: 5 | إكفل العائلة
العائلة 344(أيتام) | المرحوم صباح علي... | عدد الأيتام: 5 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي