الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » السيد سلام البهية السماوي


القسم السيد سلام البهية السماوي نشر بتأريخ: 15 /06 /2010 م 03:07 صباحا
  
السيد الحكيم ترك المسؤلية وترك الفراغ , فمن تحمل المسؤلية بعده وسد الفراغ ؟

في الاول من شهر رجب فجع العراق والعراقيون بفقد الحكيم ..

بسم الله الرحمن الرحيم ( الذين اذا اصابتهم مصيبة قالوا انا لله وانا اليه راجعون اولئك عليهم صلوات من ربهم ورحمة .واولئك هم المهتدون)

لقد تميز مذهب اهل البيت ع بان قيض الله تعالى له على مر الدهر نخبا جليلة القدر من العلماء الاعلام الرساليين . تصدوا لنشر احكامه في الامصار والاعصار باذلين من اجل ذلك الغالي والنفيس . غير عابئين بما لاقوه من ابشع ضروب التنكيل والنكاية والاضطهاد على ايدي حكام الجور وشياطين الانس والجهلة والخاذلين .

اذ ان المذهب الحق الذي عرف عنه انه لم يتصالح قط مع الوقت ولم يهادن الباطل واهله , شهدت بذلك مظلومية امير المؤمنين علي بن ابي طالب ع , ابن عم المصطفى , ووصيه في رسالته للورى .

وكذلك مظلومية السيدة فاطمة الزهراء ع ,

والامام المجتبى , وسيد الشهداء .

وهكذا الى اخر سلسلة الامامة والولاية ,هذا المذهب النير , ليس مستغربا او مستبعدا بما هو هو , ان يكثر معاندوه ومخالفوه من حيث انه يمثل الحق الصراح , ويصدر من بيت النبوة ومعدن الرسالة , وعلى هذا فمن الطبيعي ان ينفجر الصراع بجميع حلقاته ويشتد اواره بين طلاب الحق وطلاب الباطل , بمقتضى الناموس الكوني المتمثل بقوله تعالى  (كذلك يضرب الله الحق والباطل , فاما الزبد فيذهب جفاءا واما ماينفع الناس فيمكث في الارض )

ولقد قاد هذا الصراع باسمى صوره واشرف طرقه الائمة المعصومون ع , والسلف الصالح والخلف الطاهر المتمثل بالعلماء الرساليين واتباع الاسلام المحمدي الاصيل , كما انه ليس بخارج عن مقتضى الناموس الكوني ان تصادف البشرية علماء افذاذ , نادرا ماترى عين الزمان امثالهم , بحيث ان كل واحد منهم يمثل امة بكل ماتحملة الكلمة من معنى , مثلت في امتدادها الرسالة السماوية الحقة ,

وهكذا تكلم القدر وسكن المقدور .

وشاءت الارادة الالهية ان فجع العراق بكل شعبه بكل طوائفه باستشهاد السيد محمد باقر الحكيم وصحبه رضوان الله عليهم اجمعين .

بعد صلاة الجمعة وفي اول يوم من شهر رجب المعظم , ذلك الشهر المبارك الذي كان فيه عرب الجاهلية يوقرونه ويعظمونه حيث لاقتال فيه .

الا اعراب البعث التي امتدت فيه ايديهم اللئيمة ففعلوا فعلتهم على خلاف الطبيعة البشرية والانسانية بل وحتى خلاف الطبيعة الحيوانية , فليس عند الحيوانات اعتداء او تشفي .

وظنوا انهم بفعلتهم هذه ان يبعدوا الشهيد الحكيم عنا وعن شعبه .

نعم لقد ابعدوه جسدا عنا , ولكن هل ابعدوه روحا , جهادا , تاريخا

لانهم بجهلهم لايعلمون بان الشهيد الحكيم ارثا علميا وفقهيا واخلاقيا .

ولانهم لايعلمون بان الشهيد الحكيم مجاهدا عنيدا .

ولانهم لايعلمون بان الشهيد الحكيم معلما حضاريا ومنارا ثقافيا .

هل كانوا يدركون هؤلاء ان السيد الشهيد الحكيم من هو ؟

الم يعلموا بانه كان محمدي الحسب , علوي النسب , فاطمي الهوى حسني الدم , حسيني الموقف والثأر.

لازال الشهيد الحكيم شامخا كشموخ الجبال بروحه وتاريخه واستشهاده بين ابناء شعبه وسط ارض العراق . يجمعه بكل اطيافه وقومياته . لاتفريق بينهم ابدا . وما جهاده وتضحياته واستشهاده الا من اجل ذلك.

( ويمكرون ويمكر الله , والله خير الماكرين )

لقد كان السيد الشهيد طيلة سنوات جهاده بمقارعته للظلم والطاغوت قبل مجئ البعث واثناء حكمه وبعده .

حتى اكد كلامه الذي انكره البعض عليه , ودعمه بالموقف الذي نادرا مايحصل الا وهو بذل دمه الشريف وبهذا اخرس السنة الذين كانوا يشككون به , حتى اصبح مصداق الاية ( من المؤمنين رجال صدقوا ماعاهدوا عليه الله فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا )

وبهذا قد برهن السيد الشهيد ان دمه اعلى شانا من كلامه , وان جسده المتناثر اعلى شانا من بندقيته وقلمه .

وان دم الشهيد الحكيم سيواكب الثورة حتى مبلغها في الهدف والغاية حتى لو استمرت قرونا وقرونا . ونحن نعلم انه لايستطيع مجاراتها ومواكبتها بعمره فجاراها باشلائه المتناثرة ودمه التي لايستطيع الدهر ان يعفى عليهما .

السيد سلام السماوي - ملبورن - 2010

- التعليقات: 0

: المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
إعلانات الملتقى | أضف إعلانك من هنا | الإطلاع على جميع الإعلانات
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

وفاة مؤسس جائزة آرتشي بيتر باتي عن عمر يناهز 85 عامًا

أستراليا: خفض سعر الفائدة الرسمي 0،25 في المئة

أستراليا: قتلى في إطلاق نار داخل فندق
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
أمانة بغداد لمن يصونها | سلام محمد جعاز العامري
أفلاطون في بغداد | ثامر الحجامي
بعض الظن اثم ! | خالد الناهي
التسيير والتخيير وحيرة الحمير | حيدر حسين سويري
التصدي السياسي كالزواج | سلام محمد جعاز العامري
حكومات الجرعات المخدرة | سلام محمد جعاز العامري
مباركة رايسي تدرس تمظهرات المكان في السّقوط في الشّمس لسناء الشعلان | د. سناء الشعلان
الإعلاميّة المصريّة دينا دياب تناقش رسالتها عن الكائنات الخارقة عند نجيب محفوظ | د. سناء الشعلان
صفقة القرن.. واللعبة الكبرى | المهندس زيد شحاثة
الضّعف في اللّغة العربيّة (أسبابه وآثاره والحلول المقترحة لعلاجه) | كتّاب مشاركون
عمار الحكيم يصارح الاكراد... هذه حدودكم | كتّاب مشاركون
طرفة قاضي اموي اصبحت حقيقة في بلدي!!!! | سامي جواد كاظم
كاريكاتير: جماعتنا والألقاب | يوسف الموسوي
ما يحمل العراق وشعبه للشيخ الكهل المنزوي في النجف / 2 | عبود مزهر الكرخي
الدكتور علي شريعتي في كتاب (الدين والظمأ الانطولوجي) | علي جابر الفتلاوي
لا خُلود إلّا بآلمعرفة | عزيز الخزرجي
مؤسسة أضواء القلم الثقافية تستضيف النائب السابق رحيم الدراجي بأمسية ثقافية | المهندس لطيف عبد سالم
همسة كونية(250) أسهل الأعمال و أصعبها | عزيز الخزرجي
ما يحمل العراق وشعبه للشيخ الكهل المنزوي في النجف | عبود مزهر الكرخي
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 27(أيتام) | المرحوم ياسين صابر... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 310(أيتام) | المرحوم سعيد علي الب... | عدد الأيتام: 2 | إكفل العائلة
العائلة 175(أيتام) | الأرملة مليحة شويش ك... | عدد الأيتام: 2 | إكفل العائلة
العائلة 215(أيتام) | المريض حسين حميد مجي... | عدد الأيتام: 1 | إكفل العائلة
العائلة 264(محتاجين) | المحتاج عباس جواد عا... | عدد الأطفال: 3 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي