الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » عبدالله بدر اسكندر


القسم عبدالله بدر اسكندر نشر بتأريخ: 03 /05 /2010 م 07:05 صباحا
  
ولا تعجل بالقرآن

مصحوبة باجتيازهم للابتلاء والاختبار كما سيمر عليك، ومن هنا كان اختيار الله تعالى لمجموعة من الناس عرفوا بالأنبياء، وبما مر يظهر أن الاختيار الإلهي لا يترتب عليه علو الكعب الدنيوي أو الجاه القبلي وما إلى ذلك من الأوصاف والنعوت التي يتوسل بها الناس، بل لابد من الاختبار المسبق الذي يكون هو السبب الموصل لبلوغ الإنسان مرتبة الرسالة، وهذا التمحيص لا يأتي جزافاً وإنما يكون مسبوقاً بكثير من الاختبارات والابتلاءات التي تجعل النبي ينال تلك الدرجة كما بين ذلك تعالى بقوله: (وإذ إبتلى إبراهيم ربه بكلمات فأتمهن قال إني جاعلك للناس إماماً......الآية) البقرة 124. ومن ثم كان حصول إبراهيم على رؤية ملكوت السموات والأرض كما في قوله: (وكذلك نري إبراهيم ملكوت السموات والأرض وليكون من الموقنين) الأنعام 75. وهذه الخاتمة هي النتيجة التي حصل عليها إبراهيم بسبب الاختبار الذي تعرض له، لذا فإن عبء الرسالة يمكن أن يكون مصحوباً بمعارف ثقيلة لا تظهر عياناً للقوم الذين أرسل إليهم النبي إلا في حالات الاستثناء التي يكون للمقربين فيها دور في تحمل هذه المعارف والأسرارالتي تثقل على عامة الناس كما أشار تعالى إلى حمل آصف بن برخيا لبعض من علم الكتاب في قوله: (قال الذي عنده علم من الكتاب أنا آتيك به قبل أن يرتد إليك طرفك......الآية) النمل 40. وهذا ينطبق على صاحب علم الكتاب في هذه الأمة والذي شفع الله تعالى شهادته به في قوله: (ويقول الذين كفروا لست مرسلاً قل كفى بالله شهيداً بيني وبينكم ومن عنده علم الكتاب) الرعد 43. واختلف المفسرون في صاحب علم الكتاب، فذهب بعضهم إلى أنه الإمام علي (عليه السلام) وقيل هو سلمان الفارسي، وذهب أغلبهم إلى أنه عبدالله بن سلام إلا أن غرض سورة الرعد يدفعه.فإن قيل: هل الكتاب المشار إليه هو القرآن؟ أقول: نعم هو القرآن ولكن ليس القرآن المجزء الذي بين أيدينا وإنما جملة المعارف الإلهية التي ألقاها الوحي في روع النبي (ص) ومن هنا اختلف المفسرون في كيفية نزول القرآن الكريم على النبي (ص) مرتين، فذهب بعضهم إلى أن النزول لا يتعدى كونه نزولاً تدريجياً ومنهم من قال بالنزول الاجمالي إلا أنه اختصر ذلك على نزول القرآن إلى السماء الدنيا ومن ثم نزل مفرقاً، ولو تأملنا في آرائهم نجد الغالب منهم يميل إلى النزول التدريجي، ومن يندر في تحقيق النزول الاجمالي فإنه لا يتعدى الآراء التقليدية وإن شئت فقل الببغائية التي يتبع فيها الخلف سلفه دون دراسة وتمحيص، والحقيقة التي يمكن أن نستخلصها من مجموع الآيات التي تبين النزول الاجمالي هي أن هذه الآيات ناظرة إلى معنىً آخر يتناسب مع طابع الحركة الشمولية التي تعتمدها الأمة، ومن هنا يظهر أن الإنزال المشار إليه في آيات الدفعة الواحدة كقوله تعالى: (إنا أنزلناه في ليلة القدر) القدر1. وقوله: (إنا أنزلناه في ليلة مباركة إنا كنا منذرين) الدخان 3. وكذلك قوله تعالى: (وقرآناً فرقناه لتقرأه على الناس على مكث ونزلناه تنزيلاً) الإسراء 106. لابد أن تراعى فيه الأسرار والحكم التي لا يمكن أن تكون دولة بين الناس قبيل إتمام المعارف الكلية، من هنا يجب التحفظ على تلك المعارف رغم أن مردها إلى الأمة، وهذه المعارف الكلية كانت معلومة للنبي (ص) قبيل تفصيلها كما تشير إلى ذلك الآيات الواردة بهذا المعنى كقوله تعالى: (الر كتاب أحكمت آياته ثم فصلت من لدن حكيم خبير) هود 1. وكذلك قوله: (وأنزلنا إليك الذكر لتبين للناس ما نزل إليهم ولعلهم يتفكرون) النحل 44. وهذا ظاهر في التعبير المشار إليه بالإنزال الخاص بالنبي (ص) والتنزيل الذي يراد به عامة الناس، أما من يذهب إلى أن القرآن الكريم قد نزل بصورته الحالية جملة واحدة فهذا الرأي لا يمكن أن نركن إليه وذلك لأن موارد نزول الآيات ترده بسبب الوقائع والحوادث التي لها ارتباط خاص بالزمان والمكان، إضافة إلى آيات الأحكام التدريجية وما قيل فيه من ناسخ ومنسوخ، فكل هذا لا يمكن أن يجتمع في زمان واحد، وأهم من هذا تلك الأسئلة التي توجه للنبي (ص) ولا يجيب عليها إلا حين يرفده الوحي بالإجابة.

كل هذا يدل على عدم نزول القرآن الكريم بنفس الطريقة التدريجية، ومن هنا يظهر أن الإنزال الاجمالي أو ما يعبر عنه بـ [إنزال الدفعة] كان على صفة أخرى بعيدة عن الألفاظ التي يفهمها عامة الناس من خلال اللغة، ولذلك نجد أن النبي (ص) يسبق الوحي في تقرير ما يلزم تقريره من حلال أو حرام أو اجتناب أو ما شابه ذلك، وهذا دليل على حرص النبي (ص) على ايصال المعارف إلى الأمة، إلا أن الحق تبارك وتعالى يريد أن تأخذ الأحكام مجراها التدريجي دون العجلة التي كان يراها النبي (ص) ملزمة للأمة وهذا لا ينافي موقف النبي (ص) من هذا الأمر وحكمته ولكن الضعف في القابل وليس في الفاعل، وهذا من الغيب الذي لا يحيط به إلا الله تعالى، ولهذا نهى الرسول (ص) عن فتح جميع أسرار القرآن الكريم التي كان يعلمها علماً اجمالياً، وهذا ظاهر في خطابه تعالى له بقوله: (فتعالى الله الملك الحق ولا تعجل بالقرآن من قبل أن يقضى إليك وحيه وقل رب زدني علماً) طه 114. وفي الآية مجموعة من المباحث أعرض لها على النحو التالي:

 المبحث الأول: قال الزمخشري في الكشاف: [فتعالى الله الملك الحق] استعظام له ولما يصرف عليه من عباده من أوامره ونواهيه، ووعده والإدارة بين ثوابه وعقابه على حسب أعمالهم، وغير ذلك مما يجري عليه أمر ملكوته ولما ذكر القرآن وإنزاله قال على سبيل الاستطراد: وإذا لقنك جبريل ما يوحى إليك من القرآن، فتأن عليك ريثما يسمعك ويفهمك، ثم أقبل عليه بالتحفظ بعد ذلك، ولا تكن قراءتك مساوقة لقراءته ونحوه قوله تعالى: (لاتحرك به لسانك لتعجل به) القيامة 16. وقيل معناه: لا تبلغ ما كان منه مجملاً حتى يأتيك البيان.

 المبحث الثاني: قال القرطبي في الجامع لأحكام القرآن: لما عرّف العباد عظيم نعمه، وإنزال القرآن نزه نفسه عن الأولاد والأنداد فقال: [فتعالى الله] أي جل الله [الملك الحق] أي ذو الحق [ولاتعجل بالقرآن من قبل أن يقضى إليك وحيه] علم نبيه كيف يتلقى القرآن، ثم نقل عن ابن عباس قوله: كان (عليه السلام) يبادر جبريل فيقرأ قبل أن يفرغ جبريل من الوحي حرصاً على الحفظ وشفقة على القرآن مخافة النسيان فنهاه الله عن ذلك وأنزل: [ولا تعجل بالقرآن] طه 114. وهذا كقوله تعالى: [لا تحرك به لسانك لتعجل به] القيامة 16. ثم ذكر القرطبي في آخر وجوه تفسير الآية أن المعنى لا تلقه إلى الناس قبل أن يأتيك بيان تأويله. انتهى. وقد نسب هذا الرأي إلى قيل.

 المبحث الثالث: ذكر الطوسي في التبيان ثلاثة وجوه لتفسير آية البحث:

الأول: أي لا تسأل إنزاله قبل أن يأتيك وحيه.

الثاني: قيل معناه لا تلقه إلى الناس قبل أن يأتيك بيان تأويله.

الثالث: قيل لا تعجل بتلاوته قبل أن يفرغ جبرائيل من أدائه إليك.

 المبحث الرابع: قال الطباطبائي في الميزان: قوله تعالى: [ولا تعجل بالقرآن من قبل أن يقضى إليك وحيه وقل رب زدني علماً] السياق يشهد بأن في الكلام تعرضاً لتلقي النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) وحي القرآن فضمير [وحيه] للقرآن وقوله: [ولا تعجل بالقرآن] نهي عن العجل بقراءته، ومعنى قوله: [من قبل أن يقضى إليك وحيه] من قبل أن يتم وحيه من ملك الوحي، فيفيد أن النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) كان إذا جاءه الوحي بالقرآن يعجل بقراءة ما يوحى إليه قبل أن يتم الوحي فنهي عن أن يعجل في قراءته قبل انقضاء الوحي وتمامه، فتكون الآية في معنى قوله تعالى في موضع آخر: [لاتحرك به لسانك لتعجل به***إن علينا جمعه وقرآنه***فإذا قرأناه فاتبع قرآنه] القيامة 16-18. ويؤيد هذا المعنى قوله بعد: [وقل رب زدني علماً] فإن سياق قوله لا تعجل به، وقل رب زدني، يفيد أن المراد هو الاستبدال أي بدّل الاستعجال في قراءة ما لم ينزل بعد، طلبك زيادة العلم، ويؤول المعنى إلى أنك تعجل بقراءة ما لم ينزل بعد لأن عندك علماً به في الجملة لكن لا تكتف به واطلب من الله علماً جديداً بالصبر واستماع بقية الوحي، ثم يضيف الطباطبائي: وهذه الآية مما يؤيد ما ورد من الروايات أن للقرآن نزولاً دفعة واحدة غير نزوله نجوماً على النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) فلو لا علم ما منه بالقرآن قبل ذلك لم يكن لعجله بقراءة ما لم ينزل منه بعد معنى. انتهى. أقول: ما ذهب إليه صاحب الميزان هو رأي الإمامية في الإنزال والتنزيل.. ولم يُخالف إلا من بعض المحدثين.

 عبدالله بدر إسكندر المالكي

 

Abdullahaz2000@yahoo.com  

 

 

- التعليقات: 0

: المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
إعلانات الملتقى | أضف إعلانك من هنا | الإطلاع على جميع الإعلانات
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

أستراليا: موريسون يطالب موظفي الحكومة بتقديم خدمة أفضل للمواطنين

أستراليا: فريدينبرغ يحدد خريطة الطريق لإصلاح قطاع الخدمات المالية

أستراليا: الأرقام تظهر تدفق الركاب على قطارات سيدني بدون سائق
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
الحكومات العائلية وتوريث الفساد والوظائف والمناصب | كتّاب مشاركون
ركلة حجزاء | خالد الناهي
تناظر وانطباق وتشابه وشجاعة وجرأة وحقيقة وأنحطاط وذلة وسقوط ولاكن | كتّاب مشاركون
خميس الخنجرمن راعي اغنام ومهرب وشقاوة في زمن ردام وصار سياسي روغان لامع راضية عنه ايران | كتّاب مشاركون
هل كان ويكون لخيانتهم ثمن ونهبوا كل شيءالطارئين والسياسين والمسؤولين والفاسدين | كتّاب مشاركون
إباء المتوكلين | سلام محمد جعاز العامري
ماذا قال الاشرار عن مستقبل منطقتنا وما ينتظرها من بلاء | كتّاب مشاركون
في الذكرى الولادة العلوية المباركة / 1 | عبود مزهر الكرخي
ترانزيت بغداد_دكا | رحمن الفياض
ألفيلييون قادة المستقبل: | عزيز الخزرجي
الفنان ديفيد دارسي | يوسف الموسوي
هل لنا بتذكرة... لو سمحت؟؟؟ | عبد الجبار الحمدي
العقل في الفلسفة الكونية(2) | عزيز الخزرجي
الحكومة وعصا المرجعية | كتّاب مشاركون
عيد الغدير (قصيدة ) | فؤاد الموسوي
متسولة وعاملة | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
بعنجهيتهم واستبدادهم ودكتاتوريتهم ركبوا رؤسهم ونسوا شعوبهم الحكام العرب | كتّاب مشاركون
بعكس كل دول العالم على الارض يحاسب الفاسد ويعاقب وفي العراق العظيم يكرم ويحصن | كتّاب مشاركون
!في كل اصقاع الارض العمالة للجنبي يحاسبون عليها وبشدة وبالعراق يتمشدقون بذلك ومحصنين بحصن طركاعة!!! | كتّاب مشاركون
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 221(أيتام) | المرحوم عدنان عبد... | عدد الأيتام: 5 | إكفل العائلة
العائلة 101(محتاجين) | المحتاجة فتحية خزعل ... | عدد الأطفال: 6 | إكفل العائلة
العائلة 252(أيتام) | المريض السيد حيدر ها... | عدد الأيتام: 5 | إكفل العائلة
العائلة 205(محتاجين) | المحتاجة سلومة حسن ص... | إكفل العائلة
العائلة 250(محتاجين) | المحتاجة نهاد خليل م... | عدد الأطفال: 5 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي