الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية مواقيت الصلاة كتب ومطبوعات أخرى

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » نبيل البصري


القسم نبيل البصري نشر بتأريخ: 15 /11 /2008 م 02:20 صباحا
  
صدام حسين سادس الخلفاء الراشدين
[color=497418]أو حتى اعتباره حزباً ناضجاً جاء في طيات أطروحاته تغييراً للشعوب أو العمل على بناء الدول التي تسلط عليها بقوة السلاح وانتهاك الكرامات ، فاذا ما قدر لباحث ان يتناول هذا الفكر المريض والقيام بوضعه تحت الفحص يجده موغل فقط في ترديد الشعارات ’ التي لايجد صعوبه في استحصالها من الاخرين فقد اشتهر هذا الحزب بکوادره المكونه من السراق والمجرمين ومن السهولة أن يسطوا هؤلاء على شعارات الاحزاب الاخرى ، ومن ثم يطرحونها لأ نفسهم بعد ان تضاف عليها كلمة هنا وكلمة هناك ، فتصبح فاليوم التالي من اقوال قائدهم الفذ العظيم ويصبح ذلك الامتناهي في فراغه الفكري الكاتب والمنتج والمخرج للفلم العالمي الجديد ( من أقوال القائد ) وبسبب هذه الافعال المضحكة أكتشف الكثيرين ممن بحث في هذا الحزب مدى هبوطه المقتصر على جمع الشعارات المنسوخه والقيادات المريضة التي منحت لنفسها صفات عده حتى وصلت الى صفة التأليه فطرحت نفسها على انها الباقيه بعد فناء الاشياء والوحيده القادره على موازنة الكون ولايوجد بعدها من بعد , فعندما كان صدام على قيد الحياة كان قد طلب من أقلامه الماجوره أن يدونوا له شجرة للعائله التي ينتسب اليها وبعد ان انتهت الاقلام من تدوين تلك الشجره تفاجيء العراقيين من انتساب رئيسهم الى ذرية الرسول العظيم ( صلى الله عليه واله ) في حين أن جميع العراقيين يتفقون على أن صدام حسين لم يكن منتسباً لعائله عراقيه ألا من خلال أمه التي تتناقل قصصها الافواه ، ولو فتحت الابواب على مصاريعها لضهرت القصص العجاب لهذا الرجل الذي شارك حتى الله سبحانه وتعالى في اسمائه الحسنى عندما وضع لنفسه 99اسماً وفرض على العراقيين ان يبتاعوا ذلك ( البوستر ) الذي يحتوي على اسمائهِ الحسنى ،، واليوم يعاود حزبه الفاشي الكره بعد قبره ويمنحه مرتبة جديدة الا وهي مرتبة الخلافة الاسلاميه فكان حسب عقيدتهم العفلقيه أنه ( الخليفة السادس للمسلمين ) وجاء هذا اللقب على لسان البعثية المتشرذمين هنا وهناك ومن خلال موقعهم المشبوه ( شبكة الرافدين الاخباريه ) الذي أصبح بوقهم بعد أن منّ عليهم رب العزة بالخزي والرذيله ، حتى وصلت بهم الدونيه الى هذا الانحطاط ، في ان يجعلوا من اشخاص قياداتهم ألهه وخلافاء وملائكه ظناً منهم ان رموزهم الذين يدعون تستحق مثل هذه المراتب وهذا التزويق , فهؤلاء الخاسرون لايزالون يحملون رذائل الافكار في رؤوسهم الخاويه التي نمت وتربت على مباديء حزباً لم يحصد لهم غير الهزائم والاندحارات طوال فترة تسيده على رقاب الابرياء فأننا لا نستغرب من ان حزب البعث الذي يتحدث التاريخ عن تخبطه بأسهاب ان يجعل من صدام حسین الخليفة السادس عن د المتأسلمـــــــين من الطائفة البعثيه . ( حيا على الجهاد والقتل للابرياء ) نبيل البصري [/color]
- التعليقات: 0


عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

أخبار أستراليا المحلية

أستراليا: جاكي لامبي المثيرة للجدل تخوض تجربة اللاجئين

أستراليا تقتل 3 من قرش النمر

أسترالي من السكان الأصليين معرض للترحيل من أستراليا
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية | إرسل سؤالك من هنــــا
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
منتدى أضواء القلم الثقافي ينظم أمسية لمناقشة مشكلة الموارد المائية في العراق | المهندس لطيف عبد سالم
الصرخة الحسينية / الجزء الثاني | عبود مزهر الكرخي
سلاماً على أيامنا الماضيات | عبد صبري ابو ربيع
غابت شمس العاشر من المحرم لكن الحسين الخالد الابدي لم يغب | الفنان يوسف فاضل
فلسفة الشعائر الحسينية | حيدر حسين سويري
كم صافي نحتاج لتعمير الوطن | رحيم الخالدي
هوس اهواء وتخريف جهلاء حول نهضة الحسين ودحضها بادلة النصوص الإسلامية واليهودية والمسيحية 2 | الحاج هلال آل فخر الدين
قدر العوران في هذا الزمان. | عبد الجبار الحمدي
عندما تقف الكلمات حائرة | المهندس زيد شحاثة
جماعة عرار تدين السّطو على أعمال أديبات عربيّات من قبل دار نشر صهيونيّة،وتدين السّطو على الأعمال الأ | د. سناء الشعلان
دبابيس من حبر24 | حيدر حسين سويري
المرجعية لا تتخذ قرارا في ظلمات الليل | سامي جواد كاظم
قضية الحسين، هي التي أنقذت البصرة | حيدر حسين سويري
الحدّ الفاصل بين الدِّين و السياسة | عزيز الخزرجي
الحسين بين طلب الحكم وثورة الإصلاح . | رحيم الخالدي
هوس اهواء وتخريف جهلاء حول نهضة الحسين ودحضها بادلة النصوص الإسلامية واليهودية والمسيحية | الحاج هلال آل فخر الدين
السياسة في قاموس العظامة | واثق الجابري
بَغْدَاد.. عبق الماضي وألم الحاضر | المهندس لطيف عبد سالم
اذا كنت من الابرار حتماً ستدخل مجمع الابرار الترفيهي. | كتّاب مشاركون
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 157(أيتام) | اسعد حمد ابو جخيرة... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 264(محتاجين) | المحتاج عباس جواد عا... | عدد الأطفال: 3 | إكفل العائلة
العائلة 176(أيتام) | المرحوم علي رهيف معد... | عدد الأيتام: 2 | إكفل العائلة
العائلة 101(محتاجين) | المحتاجة فتحية خزعل ... | عدد الأطفال: 6 | إكفل العائلة
العائلة 138(أيتام) | غالب ردام فرهود... | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي