الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » سامي جواد كاظم


القسم سامي جواد كاظم نشر بتأريخ: 01 /03 /2010 م 11:49 صباحا
  
صوتك صوتان

والاهم من هذا وذاك ان الكثير منا لا يعي هذه النعم الا عندما يفقدها واتعس ما في البشر عندما يُنبه الى ما لديه من نعمة فيتجاهلها والاروع من كل هذا من يتدارك ما غفل عنه ويغتنم الفرصة باحسن واكمل وجه .

قد تكون هنالك خيارات صعبة تعترض اي فرد منا وهنا يجب الالتفات الى النتائج مع حجم التضحية وهنالك نتيجة قد تتطلب حياتنا ثمنا للتضحية ولنا اسوة حسنة بابي عبد الله الحسين عليه السلام الذي من اجل صوته دفع الثمن دمه الطاهر ودم عياله وصحبه وسبي نسائه من اجل ان لا يمنحهم صوته وفي نفس الوقت صوت بصوت عال عندما قال هيهات منا الذلة .

من هذا المنطلق عزيزي الناخب العراقي صوتك يساوي صوتين هذه المعادلة التي يجب ان يلتفت اليها كل ناخب ، ففي الوقت الذي تقول فيه نعم تكون قد انتخبت الاصلح من الشرفاء هذا اول صوت وتكون قد قطعت دابر الاشرار هذا الصوت الثاني ، وعند عدم تصويتك تكون قد منحت صوتين للاشرار الاول بانقاصك اصوات الذين انتخبوا الاخيار وثانيا تكون قد حققت اهداف الاشرار بثني عزيمتك من الانتخابات .

تامل الوضع كيف سيكون عليه عندما تخطئ او تمتنع من الانتخابات ؟ اذا فاز الاخيار فلا يكون لك بصمة بنفسجية في فوزهم ويكون صرح العراق قد خلا من لبنتك اي صوتك ، في حين العكس اذا فاز الاشرار لا سمح الله بذلك تكون قد شاركتهم في تسلطهم على رقاب الناس من خلال امتناعك عن التصويت .

هل سمعتم ان هنالك من يطالب بمقاطعة الانتخابات سواء كان مذهب او حزب او قومية ، بل العكس فقد ظهرت تعليمات الطاغية المقبور لازلامه عند سقوطه التغلغل من خلال الاحزاب والمشاركة في الانتخابات والتسلط على رقاب الناس وهذا ما كشفته لنا الحقائق مؤخرا .

اذن لا احد يمتنع او يحرض على الامتناع من الانتخابات وهنا ياتي الامتحان وبيدنا نستطيع ان نجعله عسير او يسير ، فالذي يقرأ الوضع العراقي وبدقة ومع النظر الى المستقبل مع ما تحقق في الماضي فان الامتحان يكون يسير جدا بالنسبة له ، واما الذي لا يلتفت الا الى العمليات الارهابية وكيفية تحقيق اهدافهم في الانتقام من الشعب العراقي لعدم وقوفهم مع طاغيتهم وتركوه يختبئ في جحر الجرذان فانهم سينتقمون من كل العراقيين الخيرين اذا ما لاحت لهم الفرصة ومعاذ الله من ذلك في التسلط علينا.

تذكر عزيزي الناخب هنالك عملاء ودول  عربية وغير عربية تراقب الوضع العراقي وعيونها ترنو الى السابع من اذار حيث صناديق الاقتراع ستكون مشرعة لاستقبال اوراقكم الانتخابية لترى نتيجة ما ضخت من اموال وجندت من اجندة في سبيل هدم ما بناه العراق من صرح ديمقراطي بنفسجي اللون فاياك ان تدخل السرور في قلوبهم المريضة وقل لهم لا مكان لكم في عراقنا الحبيب

- التعليقات: 0

: المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
أخبار أستراليا المحلية

منظمات علمانية تحذر: القانون الأسترالي الجديد يحمي الشريعة

أستراليا: برنامج موريسون الصحي يستحق الفوز بجائزة الفشل الذريع

أستراليا: دعوة لفرض ضريبة على المشروبات السكّرية
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
فلسفتنا بإسلوب وبيان واضح.. تربية في الأخلاق والقيم الإسلامية | كتّاب مشاركون
غدا مظاهرات قد تغيير المسار السياسي في العراق | عزيز الخزرجي
هولاكو لم يدخل بغداد | ثامر الحجامي
سي اي ايه وخططها بعيدة الامد | سامي جواد كاظم
أوّل فساد قانوني جديد | عزيز الخزرجي
امانة العاصمة والهدر اليومي | كتّاب مشاركون
مقعد برلماني .. خير من محافظ على شجرة | خالد الناهي
إلى أبي | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
المالكي والصدر صراع لن ينتهي | غزوان البلداوي
أبيات بحق أ.د هادي عطية مطر الهلالي | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
لماذا فقدت الثقة في العراق؟ | عزيز الخزرجي
عادل عبد المهدي وورقة باب المندب الرجل المناسب في الزمان غير المناسب | محمد أبو النواعير
حتى الأرض تستحي من دفنهم | خالد الناهي
مقال/ كوارث طبيعية وصراعات سياسية | سلام محمد جعاز العامري
أمطار سياسية | ثامر الحجامي
علة تسمية البلد الأسطوري بالعراق | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
بين السماء والأرض | خالد الناهي
النفط واستبداد الشعوب ! الزبائنية الجماهيرية كمضاد للديمقراطية الحقيقية. | محمد أبو النواعير
في رحاب الحضرة النبوية الشريفة / الجزء السادس | عبود مزهر الكرخي
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 288(أيتام) | المرحوم قاهر علي خمي... | عدد الأيتام: 1 | إكفل العائلة
العائلة 210(أيتام) | المرحوم قاسم علي... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 295(أيتام) | المرحوم علي نجم الطو... | عدد الأيتام: 4 | إكفل العائلة
العائلة 124(أيتام) | المرحوم السيد حسين د... | عدد الأيتام: 4 | إكفل العائلة
العائلة 184(محتاجين) | المريض شهيد صفر... | عدد الأطفال: 5 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي