الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » أمير جابر


القسم أمير جابر نشر بتأريخ: 22 /11 /2009 م 03:51 مساء
  
الرؤيا العجيبة.(ياامة ضحكت من جهلها الامم)

 وانها تسيطر على نصف اقتصاد العالم ورايت وكأن الدول العربية والاسلامية هي الاخرى بمثابة اوربا واليابان من حيث التقدم والقوة وان اوربا وامريكا في وضع من التخلف والتمزق يماثل حالة مسلمي هذا الزمان
وان احدى الحركات الاسلامية المتطرفة اعادت الاندلس ارض الاجداد وهجرت معظم سكانها من المسيحيين وان هذه الحركة لديها مايربو على مائتي قنبلة نووية وان سكان اسبانيا من المسيحيين المشردين يستنجدون باخوانهم المسحيين ولا من مجيب
لكن ايران العظمى والدول العربية (الاوربية) تفتقر للبترول الكافي لرفاهية شعوبها وان البترول موجود بكثرة في اورباو امريكا الشمالية والجنوبية لذالك قامت ايران ولحماية مصالحهاوشركائها المسلمين ولحماية دولة اسبانيا الاسلامية بغزو واحتلال المكسيك وكندا لان بعض مواطنين تلك الدول قاموا بعمليات ارهابية ضد دولة ايران العظمى وبعض الدول العربية وانها حاصرت امريكا من كل مكان وان دول اوربا وامريكا اللاتينية المسيحية المتخلفة وضعوا اراضيهم ومياههم واجوائهم تحت خدمة دولة ايران العظمى وان وزيرة خارجية ايران فاطمة الخراساني تذهب وتجئ الى دول اوربا المسيحية وتجتمع بقيادات تلك الدول وبقيادة دولة اسبانيا الاسلامية من اجل القضاء على دولة الشر الامريكية لانها تحاول ان تنشئ بعض المفاعلات الذرية للاغراض السلمية وتحرض الشعوب المسيحية للتخلص من الهيمنة الايرانية والعربية وتساعد المسيحيين الذين شردتهم دولة اسبانيا الاسلامية
وان المسيحيين منقسمون الى كاثوليك وبروتستانت وان الكاثوليك من خلال مركزهم الرئيسي في الفاتيكان متحالفون مع المسلمين ضد ابناء ملتهم البروتستانت وان كبار كهنتهم يصدرون الفتوى التي تكفر وتحلل دماء البروتستانت وان فضائياتهم التي ليس لها عد من خلال اموال البترول تعمل على مدار الساعة على الهجوم على البروتستانت واثارةالتنازع ونبش التاريخ الدامي بينهم واستطاعت تلك الوسائل الاعلامية الجهنمية ان تجعل الشعوب الاوربية تنسى احتلال واستغلال دولة ايران العظمى والدول العربية لاراضيها واخذت تتنادى للقضاء على دولة امريكا المحاصرة والقضاء على البروتستانت الذين تلفق لهم المباحث الاوربية التهم ارضاءا للقوة الوحيدة دولة ايران العظمى وان الكثير من البروتستانت قد لجؤا للدول الاسلامية وانهم اقنعوا شعوبهم ان الخطر الاكبر الاكبر لاياتي من الدول الاسلامية المتقدمة والمحتلة لاراضيهم والناهبة لثرواتهم بل ياتي من الامريكان البروتستانت
وعندما حاول احد الاحزاب المسيحية في الدولةالمجاورة لدولة اسبانيا الاسلامية مساعدة اخوانه المسيحيين المضطهدين في اسبانيا اصدر البابا الاكبر في الفاتيكان واسمه ابن جبرائيل فتوى يحرم نصرة ذلك الحزب الكافر ويدعو الكاثوليك الىتخذيل الناس عن نصرته
وان هؤلاء القساوسة حثوا مواطنيهم للتوجه الى المكسيك المحتلة من قبل ايران لتفجير انفسهم بالمسيحيين وقد ابادوا وهجروا الملايين من سكان المكسيك وكندا الاصليين لانهم اعتبروهم طابوراخامسا للبروتستانت الامريكيين وجمعوا الملايين لقتل اكبر عدد من اولئك الكفرة البروتستانيين وان منظمة الامم المتحدة التي تسيرها دولة ايران العظمى اصدرت عشرات القرارات وجمعت الشرق والغرب لمحاصرة دولة امريكا الارهابية وان حكام الدول الاوربية يلحون على ايران العظمى للقضاء على دولةامريكاالمحاصرة
صحوت من تلك الرؤيا العجيبة وفتحت التلفاز فرايت الحال معكوسا تماما فقد رايت بوش يرقص رقصة العرضة مع خادم الحرمين وفي نفس الوقت يقوم الصهاينة المحتلين لفلسطين بدك الفلسطينين بالصواريخ والطائرات ودول الاعتدال العربي تحاصرهم من كل الجهات حتى تسهل المهة على الصهانية والفلسطنيون لا مغيث لهم سوى ايران وحزب الله اللبناني وبعض الاشراف من العرب وعندما رد حزب الله عدوان الصهاينة على لبنان قام المفتي الاكبر في ارض الحرمين بتكفير ذلك الحزب ودعى الى تخذيل الناس عنه ورايت بام عيني ان جزيرة العرب التي منها وصلتنا شعلة الاسلام فاذا بحكامها ومشايخها يتحالفون مع اهل الصليب ويملؤون ارض جزيرة العرب وسمائها ومياهها بالقواعد الصلبيه والتي منها تنطلق قواتهم الغازية لتحتل وتقتل الاف المسلمين ورايت الكافر عزيزا في تلك البلدان والمسلم يعاني الذل والهوان وعلى عكس ماجاء في القران ورايت امريكا الصليبة التي تمتلك الالاف من الصواريخ والقنابل النووية والاساطيل البرية والجوية الي لم تعرف لها البشرية مثيلا تحيط بايران من الشرق والغرب بحجة انها لديها مفاعل نووي يخشون من ان تتعلم منه ايران صناعة قنبلة نووية ولو بعد عشرات السنين، وتعين امريكا واسرائيل على ايران معظم الدول العربية و الاسلامية والتي نسيت فلسطين والمحتلة من قبل الصهاينة الذين يمتلكون اكثر من مائتي قنبلة نووية رايتها وكانها بردا وسلاما على قلوب عربان هذا الزمان وجعلوا من ايران المحاصرة من كل مكان الخطر الاكبر اما اهل الصليب واليهود المعتدين والمنتهكين لحرمات المسلمين والذي قال لنا ربنا ان من تولاهم فانه منهم وانهم لن يرضوا عنا حتى نتبع ملتهم ولن تفيد التابيد رايتهم يتحالفون ويحمون الانظمة العربية والاسلامية ويوجهون انظارهم وعداوتهم باتجاه ايران لان ايران تريد مساعدة اهل فلسطين في تحرير بلدهم ومسجد المسلمين الاول ورايت هذه الدول العربية التي اغناها الله بنعمة البترول قد انشات المحطات الفضائية والوسائل الاعلامية لغرض رئيسي الا وهو العمل على تفرقة المسلمين وتعاونهم على الاثم والعدوان والحث على التنازع وانهم اشداء فيما بينهم رحماء على الكفار وانهم وضعوا اموالهم الطائلة في بنوك الكفرة الربوية وفي نفس الوقت يموت الملايين من المسلمين جوعا ومرضا وفي مرات تتصدق عليهم الكنائس شريطة تنصيرهم ورغم كل هذا الهوان رايت كبار مشايخ بلاد الحرمين لايتحدثون عن تلك الموبقات وقالوا انهم يريدون تجديد عقيدة المسلمين من خلال الحرب على اهل القبور ونبش التاريخ وتكفير 90% من المسلمين وتحت تاثير مال خادم الحرمين ومشايخة يشنون حملات تحذيرية وتكفيرية ضد اخوانهم الشيعة ورايت انهم اقنعوا الاف من شبابهم بالتوجة لابادة اطفال ونساء الشيعة الذين عاشوا معهم قرونا طويلة والصهاينة والامريكان يمدونهم بكل وسائل الدمار ورايت ان وزيرة خارجية امريكا تاتي الى الدول العربية وتجتمع بوزراء الداخلية ورؤساء المخابرات لتحثهم وتستلم منه احدث المعلومات للقضاء على جارتهم المسلمة ايران
والسؤال الكبير ماذا لو ان محمد ابن عبدالله اعاد الله له الحياة وقال له انظر الى شعوبك وقام ثم رانا على هذا الحال فاين سيقف هل يقف مع من قال لنا الله ( لاتتخذوا اليهود والنصارى اولياء ومن يتولهم منكم فانه منهم) وبماذا سيجيب من يسمون انفسهم باصحاب العقيدة الصحيحة؟؟؟؟؟؟؟
او انه سيقف مع المحاصرين من قبل اولئك الظالمين المعروفين
سيدي ياسول الله انقذ شعوبك قد حار المداوونا
ياامة ضحكت من جهلها الامم

- التعليقات: 0


عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
إعلانات الملتقى | أضف إعلانك من هنا | الإطلاع على جميع الإعلانات
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

أستراليا تكشر أنيابها ضد وكلاء الهجرة الفاسدين

زيادة كبيرة في وتيرة إلغاء تأشيرات السودانيين بأستراليا عام 2018

برج أوبال يفضح عيوب المباني السكنية في أستراليا
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
في لقاء مع الأديبة الأردنية د.سناء الشعلان: البرفيسور القضاة رئيس جامعة استثنائيّ،ولذلك أهديته الجائ | د. سناء الشعلان
ظلامات ونتائج دنيوية | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
بعثي يطلب صداقتي ! | ثامر الحجامي
هل تعود الدّعوة بعد تفسّخها؟ الحلقة الأولى | عزيز الخزرجي
شمس الأدب العربيّ تهدي جائزة المثقف العربيّ لرئيس الجامعة الأردنيّة | كتّاب مشاركون
عبد المهدي بين نارين . | رحيم الخالدي
مهندس الحشد الشعبي | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
المعلم بين مطرقة الإدارة وسندان المشرفين | حيدر حسين سويري
إلى يوم الثلاثاء 8/1/2019 | مسجد أهل البيت في ملبورن
مشانق وطن | خالد الناهي
عندما يرقص الإرهاب على دماء الشهداء !. | رحيم الخالدي
عليه ليس بالهين. | رحيم الخالدي
بأنتظار قطار العودة عند محطة فلندرز (FLINDERS) | السيد سلام البهية السماوي
خفقات ابداع الابورجينال | الفنان يوسف فاضل
الروابط والعلاقات الانسانية في المعسكر الواحد -2- | السيد سلام البهية السماوي
السماء تبكي دماً على المظلوم | حيدر حسين سويري
الكربلائي يضع اصبعه على جرح خطير انه التسقيط | سامي جواد كاظم
بعد الداخلية.. البناء يسقط في التربية | ثامر الحجامي
الجميع تحت طائلة القانون .. الا انت! | خالد الناهي
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 312(محتاجين) | عائلة مصطفى عايد الح... | عدد الأطفال: 3 | إكفل العائلة
العائلة 333(محتاجين) | المعاقين الأربعة ابن... | عدد الأطفال: 4 | إكفل العائلة
العائلة 307(محتاجين) | المريض عباس عبد العز... | عدد الأطفال: 7 | إكفل العائلة
العائلة 249(أيتام) | المرحوم خير الله عبد... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 214(محتاجين) | المحتاج عبد الحسين ... | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي