الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » السيد سلام البهية السماوي


القسم السيد سلام البهية السماوي نشر بتأريخ: 01 /10 /2008 م 01:19 صباحا
  
ماذا لو طرحنا السؤال عكسيا. وهو . ماالذي يحصل لو ان علي بن ابي طالب ع قاتل الصحابة
[color=497418]ولايزال هذا التساؤل يراود الاغلبيه الساحقه من المسلمين الذين يخالفون اتباع مذهب اهل البيت ع ..الى يومنا هذا وسيبقى ؟ الاجابة على السؤال . ..بالحقيقة عندما تقرأالاخبار التي دونت الحوادث منذ انتقال الرسول الاعظم ص الى الرفيق الاعلى . الى فترة استتباب الحكم والنظام لابي بكر . تدلك الى حقيقة واضحه حول موقف الامام علي ع .واصحابه ولايوجد ادنى شك او ريب فيه ان الامام علي ع لم يترك مقاليد الامور وقيادتها هكذا بسهولة الى الذين قاموا بالبيعة في يوم السقيفه واتباعهم (فقد رفض البيعة الى ان ماتت السيدة فاطمة الزهراء ع بعد وفاة ابيها المصطفى ص بستة اشهر . )ولكنه اتخذ موقفا شجاعا وصلبا وذلك قبل وفاة السيدة فاطمة الزهراء ع وقام يتصرف حسب الظروف بناءا واعتمادا والتزاما بعهد رسول الله ص له . علما ان هذا التساؤل الذي راود ويراود الاغلبيه من المسلمين في السابق والحاضر لم يكن وليد الساعة . بل العكس كان مطروحا حتى في زمن الامام علي ع .وقد تم توجيهه اليه مباشرة عدة مرات وكان الامام يجيب عليه في كل مرة وكل مناسبة او فرصة تتاح له . بالعديد من الاجوبه بحيث لايسمح لاحد ان يشك بها نتيجة الادلة القاطعه والواضحه مستدلا بالقران والسنة النبوية الشريفه . خصوصا وهم حديثوا عهد برسول الله .ص.ورأوه وسمعوا كلامه بخصوص الامام علي ع وخلافته وولايته عليهم من بعده ص سألوه ذات مرة .. ان ياعلي لماذا لاتطالب بالخلافة بعد رسول الله ص قال الامام ع ... والله مامنعني الجبن ولا كراهية الموت . ولكن منعني عهد اخي رسول الله ص اذ قال يا ابا الحسن ان الامة ستغدر بك وتنتقض عهدي . وانت مني بمنزلة هارون من موسى . فقلت . ماذا تعهد الي يارسول الله اذا كان ذلك . فقال . ان وجدت اعوانا فبادر اليهم وجاهدهم وان لم تجد اعوانا فكف يدك واحقن دمك حتى تلحق بي مظلوما .. من هنا نتساءل كم كان عدد الذين كانوا مع الامام علي ع في ذلك الوقت حتى يجاهد بهم القوم ؟ ولذلك صرح الامام علي ع . وقال .لو وجدت اربعين ذوي عزم لناهضت بهم القوم .هذا دليل اخر على ان الذين كانوا مع الامام ع لم يتجاوزوا الاربعين . كيف يجاهد ويناهض القوم وهم بهذا العدد القليل ؟ الم يكون هذا قتل ووأد للدين الاسلامي اذا قاتل الامام بهذا القدر من الناس ؟ الم يقولوا ان الامام قد خرج عن الدين ويريد حكما ؟ علما ان الاسلام لازال طريا غضا وحديث العهد والقوم لازالت نفوسهم متزعزعه غير مستقره ولازالت ايديهم على قوائم سيوفهم والعصبية القبليه الى الان متغلغله في عقولهم ؟ رواية تقول اجتمع الى الامام جماعة يدعونه الى البيعه له . فقال لهم الامام . اغدوا علي غدا محلقي الرووس . فلم يغدوا عليه الا ثلاثة نفر . . اذن كيف يقاتل ويجاهد القوم والوضع هكذا ؟؟ وهذ الروحيه عندهم ومن المعلوم ان كرامة الانسان وافضليته لاتظهر الا في مواطن الفتنه التي يمر بها . وهناك لحظات اختبار عصيبه تمر به كما قال الامام الحسين ع (الناس عبيد الدنيا والدين لعق على السنتهم يحوطونه مادرت معائشهم فاذا محصوا بالبلاء قل الديانون) وهو امام توجيهات رسولين . لاثالث لهما .الرسول الاول . والمقصود النبي ص . والرسول الثاني . وهو العقل . وقد شاء الله سبحانه وتعالى ان تستمر الحياة ويستمر معها التطور في استمرار الحياة وان هناك حكمة الهيه في هذا التوازن والحياة الدنيويه فيها صراع مستمر لو انتهى هذا الصراع بالتاكيد سيزول التوازن . وفي حالة زوال التوازن ستستقر الحياة الدنيويه مع العلم انها لم تستقر لانها ماخلقت للاستقرار ولكنها خلقت حتى تتهيأللاستقرار في الحياة الثانيه وهي الحياة الاخرويه . والله عزوجل قال (وما الحياة الدنيا الا متاع الغرور...)اذا لنعود للسؤال مرة اخرى .حول الموضوع . في بداية الحديث . ياامير المومنين لماذا لاتطالب بالخلافة انه حقك الشرعي ؟ فاجاب الامام ع ذلك الجواب البليغ . قال ( ان لي اسوة بسبعة انبياء . اولهم نوح ع اذ قال اني مغلوب فانتصر .. والثاني ابراهيم الخليل ع حيث قال واعتزلكم وما تدعون من دون الله .. والثالث ابن خالته لوط الذي قال لقومه لو ان لي بكم قوة او اوي الى ركن شديد .والرابع يوسف ع .اذ قال ربي السجن احب الي مما بدعونني اليه ..والخامس موسى ع حيث قال . ففرت منك لما خفتكم . والسادس هارون الذي قال . ان القوم استضعفوني وكادوا يقتلونني . والسابع محمد ص لما هرب من المشركين الى الغار )هؤلاء سبعة انبياء يقتدي بهم لما عانوه هولاء الانبياء ع . .. لله درك ياسيدي ياامير المؤمنين ع . وانت تلاحظ ان امير المؤمنين كل افعاله واعماله واقواله مطابقه تماما لاعمال وافعال واقوال النبي الاعظم ص . ولم ينتهي الامام ع بهذا الحد من الاجوبه بل استمر بالاجابة على نفس السؤال ؟ وعندما تقرا الخطبة الشقشقيه للامام ستجد انها اشارة واضحة وجواب رادع عليهم . عندما قال فطفقت ارتأي ان اصول بيد جذاء او اصبر على طخية عمياء. فرأيت ان الصبر على هاتا احجى . .. اذن فسكوت الامام ع لمصلحة الاسلام والمسلمين من التفكك والاقتتال والتناحر فيما بينهم .وتمسكا لوصية الرسول الاعظم ص له . بعدم اشهار السيف حتى ان ائمة اهل البيت ع قد تعرضوا لهكذا سؤال في كل مراحل حياتهم الم يسال الامام الرضا ع .ياابن رسول . لم لم يجاهد علي اعداءه خمسا وعشرين سنة بعد رسول الله . ثم جاهد في ايام ولايته ؟ ماذا كان جواب الاما الرضا ع ؟ قال .(لانه اقتدى برسول الله ص في تركه جهاد المشركين بمكة بعد النبوة ثلاث عشرة سنة وبالمدينه تسعة عشر شهرا وذلك لقلة اعوانه عليهم . وكذلك ترك علي مجاهدة اعدائه لقلة اعوانه عليهم )اذن هناك تخاذل من القوم بعدم القيام ومناصرة امير المومنين ع لماذا ؟ حقدا وحسدا له ؟ وقد بين الامام ع هذا الحقد في نفوس القوم قال (كل حقد حقدته قريش على رسول الله ص اظهرته في وستظهره في ولدي من بعدي . مالي ولقريش انما وترتهم بامر الله وامر رسوله . افهذا جزاء من اطاع الله ورسوله ان كانوا مسلمين )ويمكنكم ان تستدلوا على ذلك اكثر بقول الخليفة الثاني عمر بن الخطاب لابن عباس ايضا حينما قال له . (ولولا راي ابي بكر في بعد موته لاعاد امركم اليكم . ولو فعل ماهنأكم مع قومكم انهم ينظرون اليكم نظر الثور الى جازره )اذن المساله مسالة احقاد دفينه للامام واهل البيت ع والمسالة مدبره ومعد لها قبل وفاة الرسول ص وتمت حياكتها من قبل اشخاص معروفين . واذهب الى سرح نهج البلاغه لابن ابي الحديد واقرا فيه . ان فاطمة ع لامته على قعوده واطالت تعنيفه وهو ساكت (الامام) حتى اذن المؤذن فلما بلغ الموذن قول اشهد ان محمدا رسول الله التفت اليها الامام وقال لها . اتريدين ان تزول هذه الدعوة من الدنيا فقالت . لا . فقال فهو ماقول لك .. يعني السكوت وعدم اشهار السيف . وهنا ان فاطمة ع عندما لامت الامام علي ع ليس لانها تريد تعنيفه حاشاها وحاشاه .. هي تعرف جيدا الامور وتعرف الامام علي ع جيدا . ولكن هنا الحوار للامام من باب اياك اعني واسمعي ياجاره . تريد ان تبلغ الناس بان امير المومنين ع لو قام وطالب بحقه سوف يضطر لاستخدام السيف وهنا ينتهي الاسلام وحاشاها ان تكون السبب في ذلك .. ولنكون اكثر جديه ولنطرح السؤال عكسيا ثم نجيب عليه . ماذا لو ان امير المؤمنين علي بن ابي طالب ع استمر في معارضته الى من تولى الخلافه . واستخدام القوة ضدهم ؟؟ بالتاكيد ستكون الاجابات كثيره ومختلفه عن بعضها كل حسب تفسيره للواقع حين ذاك . وحسب قراءة المرء واطلاعه للتاريخ من خلال ما نقل من احاديث وروايات مختلفه منها الصحيح ومنها الغير صحيح ناهيك عن بعض الروايات والاحاديث قد نقلت ودونت من قبل اشخاص يمتلكون تعصبا مذهبيا كل حسب مذهيه الذي ينتمي اليه . وربما تتطابق اراءنا بالاجابة عليه . دعوني اجيب على هذا التساؤل من خلال وجهة نظري واطلاعي على بعض ماقرات . واترك لكم ولاقلامكم لتخط افكاركم واجاباتكم ؟ فنقول . اولا . اذار اراد الامام ع ان يستمر بمعارضته للخلفاء والذين معهم بالتاكيد سيقوم هؤلاء الخلفاء والذين معهم بمحاربة الامام ع ويواجهونه بكل قوة وبما يملكون من عدة وعدد مما سيضطر الامام ع ان يشهر سيفه ويحاربهم . وبذلك يخالف وصية النبي الاكرم ص من ان يشهر سيفه بعد وفاته ص . وحاشاه ان يفعل الامام ع ذلك ويخالف الرسول ص.. ثانيا..لو اراد الامام ع ان يحارب ويعارض الخلفاء . ربما اولئك الخلفاء سيتجهون الى وجهات اخرى في ادارة دفة الحكم والسلطه ويستخدمون امور مخالفة . لما جاء به الاسلام من تعاليم حتى يدوم ملكهم وسلطانهم والتمسك بهما من خلال محاربته للامام علي ع في عدة مواقع . . ثالثا.. من المحتمل ان تختلف اساليب ادارة واداء الخلفاء للحكم اي بمعنى ان اداء حكمهم وهم في ظل الاستقرار نتيجة عدم معارضة الامام ع لهم يختلف تماما فيما لو ان الامام ع قام بمعارضتهم . ولكن الامام ع قاد زمام الامور معهم بشدة وقوة وحزم عندما تعاون معهم ومع ذلك كله كان الخلفاء يتجهون اليه في حل كل مشاكلهم المستعصيه التي توهناك امر اخر وهو ان الامام ع طوال فترة حياته الجهاديه واجههم خلال فترة حكمهم .. وعندما تراجع التاريخ وتغور فيه ستجد ان الحروب التي نشبت في الجزيرة العربيه وما حولها التي قام بها مجموعة من المتمردين وغيرهم تكون احدى الاسباب التي منعت الامام ع في الاستمرار لمعارضته للخلفاء وكما بينا قبل قليل من خلال الكلام ان الاسلام والمسلمين حديثوا عهد بالاسلام ولازالت قلوبهم متذبذبه ولازال الاسلام وتعاليمه لم تستقر في نفوس الكثيرين من الناس . بالاضافة الى ان الروم كانوا يتحفزون لغزو الجزيرة العربيه مما حدى بالنبي الاكرم ص ان يهيا المسلمين للقتال والمواجهة لان الروم كانوا يحاصرونهم للقضاء على الدولة الاسلاميه الفتية الناشئه . فلو ثار الامام علي ع والحال هذه لتشتت كلمة المسلمين ولانتهى الاسلام بتشتتهم وايضا لما وصل الاسلام الى ما وصل اليه من الفتوحات الاسلاميه حتى رفرف لوائه على العراق والشام ومصر وفارس وغيرها من البلدان الاخرى . فكيف يكون الامام ع هو السبب في تقويض اركان الاسلام وهدمه . وهو المجاهد الاول وقدم ماقدم من البطولات والتضحيات حتى قتل ابطال العرب ؟ لذلك سكت الامام ع واغمد سيفه ... وهناك امر اخر وهو ان الامام علي ع طوال فترة حياته الجهاديه في الدفاع عن الاسلام والنبي الاعظم ص .كم له من الاعداء وخصوصا الذين قاتل ابائهم واخوانهم واقاربهم . ووترهم ؟ اذن لو ان الامام ع قاتلهم وشهر السيف بوجوههم لاتخذوها حجة ضده ويشيعوا بين المسلمين انه قد شق وحدتهم . ولحاربوه وقاتلوه باسم الدين والاسلام ... ولكن الامام ع فوت الفرصة عليهم وعلى ماربهم وهو القائل ..ان امراءا امكن عدوه من نفسه يخر لحمه ويفري جلده ويهشم عظمه ويسفك دمه وهو يقدر على منعه لعظيم وزره ضعيف ماضمت عليه جوانح صدره... فكان السكوت اولى حفاظا على وحدة المسلمين والاسلام ..وبسكوته هذا اراد الامام ع به ان يبين للمسلمين بانه ليس ضعيف من ان يشهر السيف بوجه المعاندين . وان الاسلام ووحدته عنده اهم من الخلافه .. وهو القائل ..ان دنياكم هذه ازهد عندي من عفطة عنز.وان الامام ع امن بحقه بالخلافه ولكن اراد حقا يطلبه الناس ولا يسبقهم الى طلبه .. ولكن المسلمون اعرضوا عن الامتثال لامر الله عزوجل وتركوا مرجعية الامام ع وكذلك حسدهم له . وهناك الكثير من الروايات التي تروي حسدهم وبغضهم للامام ع وحتى بعض الصحابة للامام مما تسببوا فيما وقع له . لذلك كان الامام ع حساد كما كان له اعداء . قيل للخليل بن احمد..مابال اصحاب رسول الله كانهم بنو ام واحده وعلي بينهم كانه ابن عله (ابناء العلات هم اخوه من اب واحد وامهات شتى )فقال تقدمهم اسلاما وبزهم شرفا وفاقهم علما ورجحهم حلما . وكثرهم هدى . فحسدوه والناس على اشكالهم وامثالهم اميل ... وقال الصحابي الجليل ابو الهيثم ابن التيهان للامام ع ..(ان حسد قريش اياك على وجهين . اما خيارهم فتمنوا ان يكونوا مثلك منافسة في الملا وارتفاع الدرجة واما شرارهم فحسدوك حسدا اثقلالقلوب واحبط الاعمال وذلك انهم راوا عليك نعمة قدمها اليك الحظ . واخرهم عنها الحرمان . فلم يرضوا ان يلحقوا حتى طلبوا ان يسبقوك . فبعدت والله عليهم الغايه وقطعت المضمار . فلما تقدمتهم بالسبق وعجزوا عن اللحاق بلغوا منك مارايت وكنت والله احق قريش بشكر قريش نصرت نبيهم حيا وقضيت عنه الحقوق ميتا . والله مابغيهم الا على انفسهم ومانكثوا الا بيعة الله .يد ) الله فوق ايدهم ونحن معاشر الانصار ايدينا والسنتنا معك فايدينا على من شهد والسنتنا على من غاب اذن المسلمون اذا كان هكذا حالهم بين حاسد مقهور وعدو موتور فبمن يحارب ؟ علما ان الخليفة الاول والذين معه قد اخذوا الخلافة بالقوة والشدة لانهم كانوا متاكدين ان الامام ع لم يشهر السيف ولا يقاتل باي شكل من الاشكال فكان امامه خيارين اما ان يقاتل واما ان يبايع .. ولكنه دفع اخطر الضررين فبايع مكرها ..اذن موقف الامام ع من اتباع بيعة السقيفه ليس سوى دفاعا عن واجبه الذي ازيح عنه واعطي الى اناس غير مؤهلين وبقي هو .. مرجع وكفى ..لم يكن داعية و لابطالب سلطة . والكل يعلم بان حياة الامام ع كان خير شاهد على ذلك .. هذه هي الحقيقه التي دعت من الامام ع لم يشهر السيف بوجه من اغتصب الخلافه والذين ازاحوه عن مكانه الذي رتبه الله فيه .. ..امتثال امير المؤمنين ع لوصية الرسول ص ...وامتثال للحقيقة والواقع الذي كان قدر المسلمين الذي جرى عليهم منذ بيعت السقيفه ويومها الى يومنا هذا وسيبقى الاسلام والمسلمون يعانون هذه الويلات والمحن من التشتت الفكري والعقائدي والضعف والوهن وعدم الوحدة فيما بينهم . حتى ياذن الله سبحانه وتعالى بفرج وليه الامام المنتظر ع من اجل اقامة الحق ودحض الباطل .. ولو سمح لنا المجال لتكلمنا باكثر من هذا بينا الكثير من الحقائق حول الموضوع . لان هذا الموضوع قيه مقدمات كثيره بالاضافة الى ماجرى بعد ذلك في خلال فترة حكمه ع من ردود افعال من قبل البعض من المعاندين والخارجين عن طاعته وايضا ردود افعال بعض الصحابة تجاهه والمحن التي مر بها طوال فترة حكمه ع ولكنني اكتفي بهذا القدر والله من وراء القصد . واخر دعوانا ان الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على محمد وال محمد الطيبين الطاهرين اخوكم السيد سلام الحمزه.__30رمضان 2008[/color]
- التعليقات: 0

: المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
إعلانات الملتقى | أضف إعلانك من هنا | الإطلاع على جميع الإعلانات
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

أستراليا: انتخابات نيو ساوث ويلز تطيح بزعيم حزب العمال في الولاية

أستراليا: الائتلاف يفوز بانتخابات نيو ساوث ويلز

أستراليا: موريسون يمنح أماكن العبادة 55 مليون دولار منحا أمنية
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
القروض الإفتراسية.. بين الحاجة والوجاهة | واثق الجابري
من أدب الطريق: تربيع الأمثال في مئة مثال | د. نضير رشيد الخزرجي
رؤية متشائمة نحو المستقبل . | رحيم الخالدي
سفاح الموصل | ثامر الحجامي
أهدنا الصراط المستقيم | عبود مزهر الكرخي
ألأسس التربوية لتحصين الأبناء من الأنحراف | عزيز الخزرجي
ذكرى استشهاد(عَابِدَةُ آلٌ عَلَيَّ) الصَّدِيقَةُ الصُّغْرَى | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
على ضفاف علي | ثامر الحجامي
وطن الفزاعات | عبد الجبار الحمدي
إحذر السرطان يقترب منك | هادي جلو مرعي
سباق بين الدمعة والرصاصة... ح٢ | السيد سلام البهية السماوي
جحود وَاِعْتِرَافٌ (قصة قصيرة) | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
فلسفة الحُبّ في المفهوم الكونيّ | عزيز الخزرجي
عورة المسؤول | خالد الناهي
كي نكون دولة ! | ثامر الحجامي
تأملات في القران الكريم ح419 | حيدر الحدراوي
لعبة .. يجب أن نجيدها | المهندس زيد شحاثة
قراءة وتحميل كتاب (أدب كاتب) | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
في ذكرى الولادة المباركة لأمير المؤمنين(عليه السلام) | عبود مزهر الكرخي
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 140(أيتام) | ثامر عربي فرحان... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 26(أيتام) | المرحوم عويد نادر /ز... | عدد الأيتام: 1 | إكفل العائلة
العائلة 184(محتاجين) | المريض شهيد صفر... | عدد الأطفال: 5 | إكفل العائلة
العائلة 320(محتاجين) | المحتاج محمد هاشم ال... | عدد الأطفال: 3 | إكفل العائلة
العائلة 232(أيتام) | المرحوم حميد ضاحي... | عدد الأيتام: 4 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي