الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية مواقيت الصلاة كتب ومطبوعات أخرى

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » الحاج هلال آل فخر الدين


القسم الحاج هلال آل فخر الدين نشر بتأريخ: 05 /09 /2009 م 11:02 مساء
  
ا دارة موقع الشيعة الاسترالي لاتقلقوا من عدوانية ابناء الابالسة انها شهادة تزكية لكم ...
والاضطهاد والتقتيل والابادة ..فالذي نزل بساحتكم وان كان شهادة تزكية لكم لما بلغه موقعكم من مكانة متنامية مؤثرة تجتذب كتاب متميزين واقلام رفيعة المستوى ونشاطا متصاعدا في طرح مواضيع بروح من الموضوعية والاصالة عليها حلة قشيبة من الحداثة وايثاركم التمسك بابراز الحقائق وكذلك لكم هذا الحضور من حشود القراء الواعين وهفوا قلوبهم للاستنارة بابحاث ومقالات موقعكم الموقر ..وهذا يقض مضاجع المتطرفين والمتحجرين والمتخلفين ..الذين يعادون النور والاستنارة وكلمة (الحق) وهؤلاء لايقر لهم قرار ليس فقط فى محاربة الفكر والاجتهاد واطفاء نور الله جل جلاله بل حتى انهم لم يتورعوا من ان يخوضوا في الدماء خوضا وينتهكوا الاعراض شيمتهم الدمار والخراب والارهاب وتاريخهم حافل بالجرائم والمخازي التي سودت صحائف التاريخ وهذا ديدنهم مستمر حتى العصر الحديث وقيام دولتهم في نجد فكانوا يغيرون ويسلبون وينهبون الى التفجير والتفخيخ والتخريب سواء في العراق ام في اليمن (صعدة) ام في باكستان ام في افغانستان او في لبنان (نهر البارد)والاحداث الاخيرة في (غزة) في تمترسهم بدور العبادة واتخاذها أوكار لجرائمهم انهم عثة مزمنة تسري في كيان الامة ولم تسلم الامم كافة من وبال توحشهم وقسوتهم وعدوانيتهم ..فان ذلك ينم عن حقدهم الاسود الدفين وسيرتهم الضالة على منهج سلفهم الطالح انهم (الشجرة الخبيثة...)... اعزتي في موقع الشيعة الاسترالي ان هذا العمل الجبان من خفافيش الليل والظلاميين الذين لايفقهون حديثا ولا يعقلون منطقا ولايرعون خلقا اضل من (الانعام السائمة ) كل املنا ان لا يفل في عزيمتكم او يثبط من هممكم بل يكون حافزا لكم على مواصلة العمل الجاد في العطاء والانفتاح والتسامح والارتقاء بوتائر اليات برامجكم والتوسع في مناهج التطور والتجديد والوسطية والمزيد من التمسك بحمل راية الاسلام الانسانية الحضارية السمحاء ..وهنا سوف اشير الى محطات سوداء من جرائم هذه الطغم الضالة المضلة التي طالت العلم وعلماء السلف الصالح وحتى المساجد واحراق مدينة السلام كما تؤكدها المصادرالسنية المعتبرة ... في البداية لايتصور الناس وشعوب وامم الارض والمجتمع الدولي الذى اكتوى بزوابع واعاصير ارهاب السلفية الوهابية الضالة المارقة المضلة انها وليدة اليوم او الوقت الحاضر كطالبان والقاعدة وغيرهم من التنظيمات السلفية المتطرفة التكفيرية التفجيرية ...بل ان هذه الطغم التكفيرية الضالة لها جذور في الامة تمتد حتى الى زمن الرسالة المحمدية عندما نفق نفيق الضلالة والغلظة والشر على ايدى اجلاف الاعراب واوباش بدو نجد بعد غزوة الطائف عند توزيع الغنائم في(الجعرانة) فقام احد طغام القوم مخاطبا للرسول الرحمة المصطفى(ص) :اعدل يا محمد ...!!! فاراد بعض الصحابة تاديبه لكن النبي(ص) قال:دعوه فان لهؤلاء الشرذمة صاحب –يؤدبهم – واشار الى امير المؤمنين الامام علي ع وهؤلاء كما تواتر انهم هم جرثومة الخوارج الذين ظهروا في خلافة الامام علي لشدة تسامحه وعمله بالقيم الاسلامية (وممن خلقنا أمة يهدون بآلحق وبه يعدلون) الاعراف :181 حتى ان النبي (ص) وصفهم خير وصف لمن اراد الاعتبار :انكم لتحقرون صلاتكم الى جنب صلاتهم لكنهم يمرقون من الدين كما يمر السهم من الرمية يقرؤن القران لايجاوز تراقيهم ..) حيث تلاحظ في شخوصهم وجوه مكفهرة وقلوب مريضة منافقة والسنة غليظة خبيثة وأئمتهم أئمة اسوء يقودونهم الى النار وجوههم مسودة في الدنيا قبل الاخرة لايعرفون من القران الا رسمه لو اطلعت عليهم لوليت منهم فرارا ولملئت منهم رعبا ...وقد لاقت الامة وفي كافة الاصقاع من شرورهم وارهابهم الكثير فهم لايتورعوا حتى من قتل الصحابة وبقر بطون الصحابيات وذبح الاجنة كما فعلوها بالصحابي ابن خباب وزوجته فهم اشر بلاء من طغام الجاهلية الجهلاء ...فقد بيض الشيطان وفرخ في صدورهم القاحلة من الايمان والحب والعطاء وهي فقط موغرة بالحقد والجهل والشر (والذي خبث لايخرج الا نكد) ...فقد عمت بلواهم وطاماتهم الامة في كافة اقطارها وكان جام غضبهم منصب على اهل الفكر والقلم والعلم ويذكر المؤرخون فضائع مارتكبوه بحق علماء الامة ومحدثيها وفقهائها وحرق المكتبات ومكاتب الوراقيين والتعرض لطلبة العلوم ومدارس التعليم في زمن الدولة العباسية ما لايمكن الاحاطة او الالمام به لكثرة ما اجترحوه من مجازر وفي كل بقعة لما انفسحت لهم فسحة في زمن خلافة الجاهل الفاسق (المتوكل ) وفعلوا من الافاعيل مالم يفعله حتى جنكيز خان وهولاكو وكانت فتنتهم طخية عمياء (وآتل عليهم نبأ الذي ءاتيناه اياتنا فانسلخ منها فاتبعه الشيطان فكان من الغاوين* ولو شئنا لفعناه بها ولكنه أخلد إلى آلارض وآتبع هواه فمثله كمثل آلكب إن تحمل عليه يلهث أو تتركه يلهث ذلك مثل آلقوم آلذين كذبوا باياتنا فآقصص آلقصص لعلهم يتفكرون) الاعراف :175-176 وهنا نذكرنتفا من اخبار مخازي التطرف والتعصب الحنبلي ونفوسهم العدوانية الاثمة كما يرويها علماء السلف من السنة وثقاتهم لكونهم الاصل والامتداد الطبيعي للسلفية الوهابية الضالة المضلة المعاصرة : الحنابلة وفتنة تكفير المسلمين ... من المعلوم ان من ركائز السلفية الوهابية تكفير امة المسلمين كافة على نهج أئمة السلف الطالح من الحنابلة ..وتذكر المصادر السنية ان الامام (العز بن عبد السلام ) المتوفي سنة 660 هجرية من العلماء المبرزين ومن الدعاة إلى التحرر من نير التقليد الاعمى وكان اشعري العقيدة فتقدم (الحنابلة) إلى الملك (الاشرف) بأن الشيخ العز زائغ العقيدة منحرف عما صح من العقائد الدينية الصحيحة وان الدين الذي هم عليه هو اعتقاد السلف والامام احمد وفضلاء أصحابه وعلى هذا الاعتقاد الذي فرضه السلطان الاشرف يقول الرستمى : الاشعرية ضلال زنادقة إخوان من عبد العزى مع اللات بربهم كفروا جهرا وقولهم إذا تدبرته ا سوأ مقا لات ينفونما اثبتوا عودا لبدئهم عقائد القوم من اوهى المحالات هامش ذيل تذكرة الحفاظ ص...263 وقد امتحن الامام المجاهد العز بن عبد السلام وغيره ممن خالف الحنابلة في شيء من الاعتقاد وكانت السلطة هي العامل الوحيد في بعث نشاطهم وامتداد حركتهم وبها ينتصرون على خصومهم الذين نبذوا الجمود واثروا التدبر والاحتكام الى العقل والسنة . فلم يكن للحنابلة كما رايت قوة منطقا والا حجة لادليل ولاصورة بيان ولاقدرة على المناظرة في بسط الكلام وبيان الاعتقاد ..!! فالشيخ عز الدين بن عبد السلام إنما كان غرضا لهم لما عرف عنه من اقوال بليغة ومنطق حصيف وبيان جميل وعقل سديد ومواقف صلبة ثابتة تغاير ما يدعون اليه الحنابلة السلفية من (الجمود والتقليد والتحجر)ومنها قوله :ومن العجب العجيب ان الفقهاء المقلدين يقف أحدهم على ضعف ماخذ إمامه بحيث لايجد لضعفه مدفعا وهو مع ذلك يقلده فيه ويترك من شهد الكتاب والسنة والاقيسة الصحيحة لمذهبهم جمودا على تقليد إمامه بل يتحيل لدفع الكتاب والسنة ويتأولها بالتأويلات البعيدة الباطلة نضالا عن مقلده .انظر رسالة الانصاف للدهلوي ص37 ان تكفير الفرق بعضها بعضا صار أمرا شائع وحدثا سأغا حيث يحز في النفس ويطعن في صدر الحق وقعه ويتبرأ الاسلام منه فهذا (أبو سهل زياد القطان) وكان من الحفاظ والثقات فهو يذهب الى تكفير المعتزلة مستدلا بقوله تعالى (يا أيها الذين امنوا لاتكونوا كالذين كفروا وقالوا لإخوانهم إذا ضربوا في الارض أو كانوا غزى لوكانوا عندنا ما ماتوا وما قتلوا ليجعل الله ذلك حسرة في قلوبهم والله يحي ويميت والله بما تعملون بصير)ال عمران :156 وثارت على اثرها فتنة عمياء ووقعت حوادث مؤلمة مبعثها التعصب المقيت.ولعل من اعظم تلك الفتن واستحر فيها القتل الرهيب بين الناس التي وقعت في بغداد سنة 469 هجرية عند ورود الامام (ابن القشيري الشافعي) الى بغداد وحدوث الصدامات الدامية بين اتباعه من الشوافع وجماعة الحنابلة على ان ابن القشيرى- وهو احد علماء الشافعية الصلحاء المصلحين– يدخل بغداد ويرقى المنبر للوعظ فتقوم قائمة الحنابلة وتقع بينهم وبين الشافعية فتنة وبسبب ذلك يسجن بعض العلماء لاطفاء نارها انظر سير اعلام النبلاء ج19ص447 ..وغضب الوزير نظام الملك لتسلط الحنابلة وعقد مجلسا للصلح فقال له القشيري انما الصلح يكون بين متخاصمين على ولاية او دين أو تنازع في ملك فاما هؤلاء الحنابلة يزعمون إنا كفار ونحن نعتقد ان ملا يعتقد مانعتقده كان كافرا فأي صلح يكون بيننا. ذيل طبقات الحنابلة لابن رجب ج1ص22 فتنة الحنابلة والتراشق بالتكفير .. وخلاصة القول ان الحنابلة يرون مخالفيهم من المسلمين (بالكفار) ويقابلهم الاشعري كلهم او بعضهم( بتكفير) شامل لمن لايعرف وجود البارى بالطرق التي وضعها وقد خالفهم الحنابلة في جميع ذلك وهكذا فالاشعرية تكفر الحنابلة والحنابلة تكفر الاشعرية...ويذكر ابن العماد الحنبلى في شذرات الذهب ج3ص253 ان (الشيخ أبو بكر الواعظ) في جوامع بغداد ذهب الى تكفيرالحنابلة اجمع. وفي هذا دلالة كافية لمن يدعي زورا بان مذاهب السنة على عقيدة واحدة ودورالحنابلة برمي كافة المسلمين بالكفر وانهم وحدهم على الحق والفرقة الناجية الى ما هنلاك من خزعبلاتهم .. ارهاب السلف الطالح للحنابلة يطال الاموات من علماء السلف الصالح ... ونتيجتنا لارهابهم الفكري والعملي مع مخالفيهم فقد (اتخذ الحنابلة العنف الفعلي بعد عنف الاقوال وسيلة لفرض العقائد وإرهاب المخالفين لهم من المسلمين كما في محاصرتهم للعالم الكبير الحافظ(ابن جرير الطبري) صاحب التفسير والتاريخ المشهورين سواء في حياته من منعه من التحدث ونشر العلم ام في رمى داره بالحجارة حتى علت على الباب او في مماته فقد منعوا دفنه نهارا ودفن ليلا خوفا من غوغاء الحنابلة حتى دفن في بيته وادعوا عليه الرفض والالحاد والزندقة لانه خالفهم في مسألة اليدين.. الحنابلة وطامات التجسيم... لقد انفرد الحنابلة من بين المذاهب الاسلامية بالقول بالتجسيم وعرفوا بالمجسمة ويجترحون على رب العزة بان له ما للبشر كاليد والشعر والوجه ...الى ماهنالك من الطامات وانهم ينكرون على بقية الفرق الاسلامية مايفسروا به الايات يقول الامام الطبري في قوله تعالى:(يداه مبسوطتان) المائدة: 64 أي نعمتاه . لكن الحنابلة يرون ان اليد هي اليد الجارحة ..ولشدة جهلهم كان الامام علي بن عيسى يقول:والله لو سئلواعن الرفض والالحاد لما عرفوه ..راجع مسكويه في كتاب تجارب الامم .. لم ينجوا من ارهاب الحنابلة حتى الموتى من اعلام الامة .. فنحن نعلم ان للاموات حرمة وفإن كانت غريزة الكره والحقد والجهل والتعصب المقيت مترسخة مغروزة عندهم و تجد مجالها بين الاحياء فان ارتحال الطرف الاخرالى جوار ربه كاف للكف عن استمرار الغرائز الملتوية البشعة والاتهامات الباطلة لكن الحنابلة لم يسلم من غلواء ترطفهم وارهابهم حتى علماء الامة الاموات يقول ابن كثير في البداية والنهاية ج11ص167 :(ودفن -أي الامام الطبري- في داره لان بعض عوام الحنابلة ورعاعهم منعوا من دفنه نهارا ونسبوه الى الرفض ..ومن الجهلة من رماه بالالحاد وحاشاه من ذلك كله ..بل كان احد ائمة الاسلام علما وعملا بكتاب الله وسنة رسوله وإنما تقلدوا ذلك عن ابي بكر محمد بن داود الفقيه الظاهري حيث كان يتكلم فيه ويرميه بالعظائم وبالرفض ..ولما توفي اجتمع الناس من سائر اقطار بغداد وصلوا عليه بداره ودفن بها ومكث الناس يترددون الى قبره شهورا يصلون عليه .. والملاحظ على هذه الفرقة غوغائيتها المفرطة واتباعها التقليد الاعمى اتباع الفصيل لامه الذان ينمان عن جهلهما وتحجرهما وافلاسهما الفكري والعلمي..ولكن بمرور الوقت عجز خصوم الامام الطبري عن طمس شواهد علمه وهذه مؤلفاته الكثيرة القيم معين ينهل منها العلماء والقول بمثل هذا ينم عن القصد السييء والتعصب المقيت... التخلف والاجرام والارهاب الحنبلي الهمجي يطال مدينة السلام حرقا قبل المغول .. والملاحظ الخطيرة هي ان الحنابلة ببتعادهم عن كل مبادىء العدالة ومجانبة كل قيم الخلق ومخالفة قواعد العلم ومنطق الحكمة وتجاهلم مستخفافهم بتعاليم الاسلام التي تشدد النكير على الجهال والمعتدين ومن منطلق تحجر البدو واستأناسهم بالفتك وتلذذهم بالعدوان كانت غوائل الحنابلة لاتنقضي ولاتنفك عن الامة حتى انهم اشر وانكد من المغول والتتر ..وهم اول من اسس للرعب والفتك والارهاب والحرق في دار السلام بغداد ففي سنة 323هجرية احرق الحنابلة في- بغداد جانب-(الكرخ ) طرف البزازين فذهبت فيه اموال كثيرة للتجار واطلق لهم –خليفة المسلمين –الراضي تشجيعا على غيهم واجرامهم ثلاثة الاف دينار واحترق ثمانية وأربعون صنفا من أسواق الكرخ طرح فيها النار قوم من الحنابلة حيث قبض بدر الخرشي على رجال من اصحاب البربهارى-احد اقطاب الحنابلة والمجسمة – يعرف بالدلال واحترق خلق من الرجال والنساء ...!!!تكملة تاريخ الطبري ص93 ابطال الجهل وفرسان الرذيلة لم يسلم من عدوانهم حتى ا لوعاظ وأئمة المسلمين والحفاظ ..!! وخلفت استثارت الغوغاء احتقانات شديدة واثارت حالات التعصب والجهل ظهور جنودا اشاوس في الاجرام وابطال ماهرين في السفك وانتهاك الاعراض وفرسانا في السلب والنهب وشجعانا في الاذى والضرر والارهاب ..! وفي هذا الخضم المضطرب استبيحت الانفس والدماء والاموال واستحر القتل على ايدي طغام السلفية الحنبلية ففي سنة 495 هجرية قدم بغداد الامام (عيسى بن عبد الله الغزنوى) فوعظ الناس –وكان شافعيا أشعريا- فوقعت فتنة بين الاشعرية والحنابلة..راجع الطبري ج10 ص286 اذ لايروق لهم ان يكون اشعري أو شافعي بوظيفة الوعظ وتهدئة الامور في تلك الايام فهاجوا وماجوا لذلك الحنابلة ومعهم كل الرعاع والعيارين والقتلة والصوص ووقعة الفتنة وحدث حريق مريع ببغداد .!! اذن هذا نهجهم في كل عصر وزمن عندما تسنح لهم الفرصة ..! سلوك الحنابلة الاشقياء باخراج المصلحين وابعاد العلماء في قمع للفكر ومحاربة الاجتهاد .. ان فجاجة الاساليب التي سلكها علماء الحنابلة مع مخاليفهم لتتقزز منها النفوس والتقشعر منها الابدان فقد ذكرت المصادر السنية نماذج من همجية علمائهم ما يبعث على الاستغراب والحيرة فقد جاء من علمائهم من استعملوا الارهاب الفكري في وجه خصومهم فمن أولئك (يحي بن عمار)المتوفي عام 422 هجرية هو شيخ المجسمة الشهير (ابي إسماعيل الهروي) حيث أخرج الامام (ابن حبان) –وهو من كبار الحفاظ واصحاب السنن ومؤلف مدونة ثقات الحديث - من سجستان لان ابن حبان أنكر الحد لله تعالى وكما هو من عقائد الامة المتفق عليها ان الله سبحانه غير محدود لكن من تثقل هاماتهم العمم من أئمة السلفية الحنبلية ياتون بالطامات ويجعلون الله محدود ويجسمونهم كما يجد ذلك من يطالع ترجمة ابن حبان في (الميزان )للذهبي و(لسان الميزان)لابن حجر وفي سنة 513 هجرية دخل العلامة (أبو نصر القشيرى) بغداد فوعظ بها فثارت نائرة الحنابلة ووقعة فتنة بينهم وبين الشافعية حتى اخرج الشيخ القشيرى من بغداد ..راجع ابن كثير ج12 ص162 على ان ابن القشيرى- وهو احد علماء الشافعية الصلحاء المصلحين– يدخل بغداد ويرقى المنبر للوعظ فتقوم قائمة الحنابلة وتقع بينهم وبين الشافعية فتنة وبسبب ذلك يسجن بعض العلماء لاطفاءنارتهم انظرسيراعلام النبلاء 19ص447 ويذكر ابن قدامة في مقدمة المغنى أن اربعماية قاضى حنفي وشافعي هاجروا فرارا من تحكم الغوغاء يعنى همج الحنابلة الحنابلة سبقوا التتر والمغول باحراق الجوامع ..!! لم تسلم من عظيم فتنة الحنابلة الهوجاء تلك حتى بيوت الله ومراكز العبادة ودور الكتب في امصار المسلمين وهذا يدلل على انهم انكى شراسة من المغول والتتر وهم السباقين ولهم قصب السبق في الاحراق والعدوان والارهاب ..!! ففي خوارزم أحرق الحنابلة جامعا عظيما في (مرو) بناه نظام الدين مسعود بناه للشافعية فحسدتهم الحنابلة واحرقوا الجامع ...! لاحظ الى أي مدى يبلغ بالجاهليين الحقد والغيض بحيث لم يسلم من غلوائهم وتطرفهم وارهابهم حتى المساجد ...!فقد استطالت ايديهم في بغداد حتى تجرؤ وحرقوا مسجد براثا ومكتبة الشيخ الطوسي الرعيه وهذا مايذكره ابن الاثير في الكامل دار الكتاب العربي بيروت ج6 ص248 تحت عنوان (ذكر فتنه الحنابله ببغداد ) قال ( وفيها -يقصد سنه 323 هجريه في خلافه الراضي -عظم امر الحنابله وقويت شوكتهم وصاروا يكبسون دور القواد والعامه ومشى الرجال مع النساء والصبيان فاذا رأوا ذلك سألوه عن الذي معه من هو ؟ فان اخبرهم وإلا ضربوه وحملوه الى صاحب الشرطه وشهدوا عليه بالفاحشه فارهجوا بغداد وكانوا يستعينون بالعميان في ضرب المخالفين لهم في المساجد !) حجة الاسلام الغزالي يعتبر الحنابلة نواب الشيطان في تنفيذ مكائده ...!! ويقول حجة الاسلام الامام ( ابو حامد الغزالى) المتوفي سنة 505 هجرية صاحب كتاب احياء علوم الدين :وقد سلمت المدارس لاقوام قل من الله خوفهم وضعفت في الدين بصيرتهم وقويت في الدنيا رغبتهم واشتد على الاستسباع حرصهم ولم يتمكنوا من الاستسباع وإقامة الجاه إلا بالتعصب فحبسوا ذلك في صدورهم ولم ينبهوهم على مكايد الشيطان فيه بل نابواعن الشيطان في تنفيذ مكيدته فاستمرالناس عليه ونسوا امهات دينهم فقد هلكوا وأهلكوا..عسى ان يتوب الله عليهم... لا يا سماحة حجة الاسلام ان توبة الله قريب من المحسنين وام هؤلاء فقد نسوا الله فانساهم انفسهم .. الامام المؤرخ ابن كثير يؤكد زيغ الحنابلة وجهلهم ... ان العالم والمؤرخ الموسوعي عندما يتكلم عن فئة لايتكلم من فراغ بل من استقراء ومعايشة للواقع فهذا امام اهل السنة في عصره ابن كثير يقول العلامة (ابن كثير) في البداية والنهاية ج13 ص29 وهو في واقعه وحقيقته من كبار علماء الحنابلة رغم صبغة الشافعية بعد ذكره لهذا الحادث في تاريخه :وهذا إنما يحمل عليه قلة الدين والعقل ..فالحنابلة هم اصل جرثومة الوهابية والامتداد الطبيعي لها ...وليس هذا الذي يقوله العلامة ابن كثير كما نعتهم به من باب القلة فقط بل هو العدمية ايضا فهم عديمي الدين والعقل والضمير طمس الله عليهم وخزاهم فهم لايفقهون كالانعام واظل سبيلا قال تعالى(أفريت من أتخذ إله هواه واضله الله على علم وختم على سمعه وقلبه وجعل على بصره غسوة فمن يهديه بعدد الله افلا تذكرون )الجاثية 23 وهؤلاء لشدة غبائهم وعميهم وجهلهم لايحسبون انهم وان حطموا الموقع فهل بمقدورهم تحطيم العقول التي خلقت الموقع ..؟ او هل بستطاعتهم الغاء العقول التي تتواصل مع موقع الشيعة الاسترالي وتتواصل معه او التي ترفده بالنتاجات الفكرية والابداعات الادبية والنظريات الثقافية والافاق المعرفية ..؟وهل لهم الامكانية في ابعاد العقول التواقة الى المعلومة الصحيحة والكلمة الهادفة والمقالة الناضجة والتحليل الموضوعي المتوازن ..؟؟ فما اخسرعدوان الجهالات واسخف محاولات مكرالجهلة واتفه محاولات البغاة .. فهذه العصابة التي مردت على النفاق لاينفع معها نصح او تذكير(وإن تدعوهم إلى الهدى لايسمعوا وتراهم ينظرون إليك وهم لايبصرون *خذ العفوا وأمر بالمعروف واعرض عن الجاهلين) الاعراف :197-198 واخيراجاء في الذكر الحكيم قوله سبحانه المنطبق عليهم :(ولقد ذرأنا لجهنم كثيرا من الجن وآلانس لهم قلوب لايفقهون بها ولهم اعين لايبصرون بها ولهم اذان لايسمعون بها أولئك كالانعام بل هم أضل أولئك هم الغافلون) الاعراف:179 هلال آل فخرالدين hilal.fakhreddin@gmail
- التعليقات: 0

: المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

إعلانات الملتقى | إرسل اعلانك من هنــــــــــــــــــــا
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

أستراليا تؤكد دعمها للولايات المتحدة في مواجهة أي ضربة كورية شمالية

أستراليا.. المهاجرون مثل الخلايا السرطانية تتزايد وتنمو لتقتل صاحبها!

استقالة رئيس أكبر مصرف في أستراليا على خلفية تمويل الإرهاب
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية | إرسل سؤالك من هنــــا
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
مسؤوليات العراقيين في الإنتخابات القادمة | محمد الحسن
رفض شيمة الغدر في الثورة الحسينية | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
فلسفة إستبدال الراية | حيدر حسين سويري
تاملات في القران الكريم ح355 | حيدر الحدراوي
المرجعية بين ازمة النجف وازمة كردستان | سامي جواد كاظم
البناء الإعلامي للأزمات إشكاليات العرض والتناول | هادي جلو مرعي
الجديد على الناصرية | واثق الجابري
عدالة ترامب تستبح السلام على الارض | محسن وهيب عبد
مقال/ خروج الحسين حِكمَةٌ وإصلاح | سلام محمد جعاز العامري
المغرّد خلف القضبان قصة قصيرة | كتّاب مشاركون
العباس عنوان الحشد | ثامر الحجامي
كردستان تعيد حرب صفين | سلام محمد جعاز العامري
ظواهر و خرافات و عادات في عاشوراء | فؤاد الموسوي
الهلال والتطبير والأسطوانة المشروخة | عبد الكاظم حسن الجابري
القوة والدبلوماسية.. بين الإمامين الحسن والحسين | المهندس زيد شحاثة
لم أخرج أشراً.. الإصلاح الحسيني أنموذج | عمار العامري
الأمام علي(ع) وصي رسول الله / الجزء الأخير | عبود مزهر الكرخي
لم لم يدرج الانسان ضمن البورصات التجارية؟ | سامي جواد كاظم
الأمام علي(ع) وصي رسول الله / الجزء الثالث | عبود مزهر الكرخي
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
صندوق الملتقى لدعم عوائل الأيتام والمحتاجين
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي