أضيف بواسطة: حيدر الحدراوي || بتاريخ : م
بابيلون ح17

اقترب احد الضباط محلقا على وحشه الطائر من وحش القائد خشنشلوس واخبره ان الوحوش الطائرة القت كل ما تحمل من حجارة , اما الجنود على ظهورها فقد نفد كل ما لديهم من رماح ونبال , فأمرهم ان يذهبوا الى جبال قريبة , ومن ثم يحملون كل وحش طائر قدر استطاعته من الحجارة .



شرعت الوحوش الطائرة بالتوجه الى منطقة الجبال , وبدأت بالهبوط , بينما اسرع الجنود بحمل الحجارة , اثناء ذلك , كان هناك الكثير من الثوار يتربصون بها , تواروا جيدا بين الاشجار وبعض المغارات الصغيرة , فانتهزوا الفرصة لينقضوا عليها , كان جنود الحرس الامبراطوري منهكين , وكذلك وحوشهم الطائرة , ساعد ذلك الثوار كثيرا كي يجهزوا عليهم او يأسروهم .



كان الوزير خنياس يراقب الوضع الدائر من على شاشات المراقبة , لم يخف اندهاشه مما يرى , وهو يشاهد الحرس الامبراطوري يتجرع غصص الهزيمة , وكذلك يتفرج على جنوده في مدينة تاكيرون كيف يهربون امام اندفاع جيش الثوار نحوهم بقوة وسرعة منقطعة النظير , فجأة , ظهرت صورة الامبراطور على الشاشة , نهض من كرسيه وانحنى له , حتى سمعه يقول :




  • خنياس ماذا تفعل ... أتكتفي بالتفرج ؟ ! ... هيا شن هجوما واسعا عليهم ... اقض عليهم جميعا ... واحرص على ان تخلص كل من وقع في ايديهم من قواتنا ! .

  • امركم سيدي الامبراطور المعظم . 



امر الوزير خنياس بعض قادة جيشه بشن الهجوم ومن جميع جهات دولة الثوار , لكن الثوار كانوا مستعدين لأي هجوم , ومن أي جهة كانت , فتمكنوا من صد جيوش الوحوش بقوة , واوقعوا فيها الكثير من الخسائر .



أمر الوزير خنياس ان تفتح السدود , لتغمر المياه دولة الثوار , او لعلها تحول دون مقاومتهم , على الفور , فتحت السدود , وبدأت المياه بالتدفق بغزارة , لكنها لن تصل قبل يومين , اثناء ذلك , طلب ينامي الحكيم من القائد خنكيل العودة , فغادر على وجه السرعة , ثم ألتفت الى قادة الثوار طالبا منهم الاندفاع بشكل سريع واحتلال مدن اكثر , حالما انطلق الجميع , تناول آلة خاصة يستعملها للاتصال بأهل تلك المدن , اخبرهم ان جيوش الثوار قادمة لتحريرهم , آمرا اياهم بأسلوب لطيف ان يتحركوا داخل مدنهم , مثيرين بعض الفوضى والاضطراب , فأن ذلك سيزعزع جيوش الوحوش من الداخل , ويسهل المهمة على الثوار . 



رويدا رويدا , بدأت تظهر في المدن المجاورة حالات تمرد واعتداء على جيوش الوحوش التي كانت تستعد لصد هجوم الثوار , لكنهم لم يتوقعوا ظهور جبهة داخلية , فدب الرعب والهلع بين صفوفهم , وبدأوا بالانهيار , وانهاروا اكثر واكثر عندما وصلت اولى فرق الثوار الزاحفين نحوهم .  



كان الامبراطور يراقب من على الشاشات الخاصة , فعدّ سقوط عشرة مدن بشكل سريع , عندما ظهرت صورة الوزير خنياس :




  • سيدي الامبراطور المعظم ! .

  • ماذا يجري يا خنياس ... عشرة مدن في عدة ساعات ! .

  • جيوشنا لم تكن مستعدة ... اقترح الانسحاب وايقاف المعارك لنعيد تنظيم جيوشنا ونعيد وضع الخطط ودراستها .

  • لك ذلك يا خنياس ! .

  • وماذا عن القائد خنكيل والجيوش التي تحت امرته ... هل اكلفهم بمهمات ام استثنيهم من الامر ؟ .

  • كلا ... كلا ... دع القائد خنكيل وجيوشه في ايروس ... فهم الدرع الواقي لمدينة الاسوار .

  • حسنا ... سيدي الامبراطور المعظم ! .



شرعت الوحوش الطائرة بمغادرة سماء المعركة , تبعتها كافة جيوش الوحوش على الارض , انتهز الثوار الفرصة ليعدوا تنظيم شتات امرهم , وايضا لينالوا قسطا من الراحة بعد يوم شاق .



لكن ينامي الحكيم أمر بعض الفرق بمطاردة جيوش الوحوش المنسحبة وملاحقتها , وايقاع اكبر قدر ممكن من الخسائر بها , فاستمروا بالمطاردة حتى حلول الليل .



في الليل , جمع قيادات الثوار لوضع خطط جديدة , دفاعية وهجومية , وحتى احترازية , خصوصا من الماء الذي سيصل في اليومين القادمين , أكد له احد الحاضرين ان السدود ستكون كفيلة بمنع الماء من دخول المدن , بل ستدفعه الى الصحراء , الصحراء التي تأتي منها جيوش الوحوش .  



في اليوم التالي , لم يكن صباحا هادئا , انشغل الثوار بإعادة تنظيم صفوفهم , وانشغل الاهالي برفع اثار الدمار الذي حلّ بمدنهم , لكن ينامي الحكيم والعديد من فرق الثوار التي لم تشترك بالحرب يزحفون نحو السدود , لم يواجهوا مقاومة في الطريق , سوى وحوش الاستطلاع الطائرة , التي ولت هاربة عندما رميت الحجارة المنفلقة نحوها , واستمرت الفرق بالتقدم , مصرا على ان يصلوا الى السدود عند المغيب .




  • سيدي الوزير خنياس ! .

  • ماذا ورائك ؟ .

  • ينامي مع الالوف من المتمردين متجهون نحو السدود .

  • متى سيصلون اليها ؟ .

  • لو استمروا بهذه السرعة فسوف يصلون عند المغيب .

  • حسنا ... عندها سيكونون منهكون ... فنفاجئهم بهجوم واسع النطاق ... ارسلوا سرايا لدعم الجيوش المرابطة على السدود ! .   



شرعت الوحوش الطائرة بنقل سرايا الوحوش وانزالها في مناطق السدود , كانت اسرع بكثير من زحف ينامي الحكيم وثواره .



كادت فرق الثوار تصل , لكن الشمس قد غابت , فقرر ينامي الحكيم ان يعسكروا في مكان قريب , على ان يبدأ الهجوم في صبيحة اليوم التالي , في الطرف المقابل كانت الوحوش تستعد لشن هجوما في منتصف الليل على معسكر الثوار , حالما وصل الامر من الوزير خنياس , اطبقوا على معسكر الثوار من عدة جهات , لكن تفاجئوا بخيام فقط , لم يكن هناك احد في الخيام , لا احد على الاطلاق , شعروا انهم قد وقعوا في كمين , فأمر القائد ان يغادر الجميع بأسرع وقت , لكن ذلك لم يسعفهم على الخروج , ولم ينجهم من الخطر المتربص , فقد اطبق الثوار عليهم من خلفهم , اذاقوهم حر النار وحر الحديد , تمزقت سراياهم كل ممزق , وتشرذم جنودها هائمين في الصحراء , لم يتسن لهم الدفاع عن انفسهم , فضلا عن السدود .



بعد ان اجهز الثوار على شراذم سرايا الوحوش , توجهوا مباشرة الى السدود , فلم يجدوا فيها الا القليل ممن تبقى من الوحوش , اجهزوا عليهم , وشرعوا بإحكام اغلاقها , كي يمنعوا الماء من التدفق نحو دولتهم .   



استبشر الثوار فرحا بانتصار فرقهم وتحرير مناطق السدود , وباشروا بإرسال المزيد من الفرق لدعم قوات ينامي الحكيم المنهكة , لكن ينامي الحكيم لم يكن ليفكر بالراحة رغم تقدمه بالسن , وكذلك لم ينتظر وصول الامدادات , بل اصر على التقدم نحو مفترق طرق ايروس , واصر ان هناك ستكون الراحة ونقطة التقاء فرقه بالإمدادات , صعد في ماكن مرتفع , وقال مخاطبا الثوار :




  • اعرف انكم لم تناموا منذ البارحة ... واعلم انكم تعبون جدا ... لكن لا يجب ان نتوقف هنا ... بل يجب ان نستمر بالتقدم .. حتى مفترق ايروس ... فهو الحد الفاصل لاستمرار احتفاظنا بمنطقة السدود ... ان اسرعنا فسوف نصل هناك قبل الغروب بقليل .



هتف الجميع بصوت واحد بنشاط وحماس :




  • الى مفترق ايروس ! .



بالرغم من ان الطريق الى مفترق طرق ايروس مهما , الا انهم لم يواجهوا مقاومة تذكر , فقد كان الطريق سالكا , ولم تكن امامهم ثمة عوائق , واستمر الزحف  , رغم ان الكثيرين منهم ظهرت عليهم اثار التعب والاعياء , وصلت الطلائع الاولى قبل المغيب بساعات , فشرعوا بنصب الخيام على الفور .



********************** يتبع


بسم الله الرحمن الرحيم – الحمد لله رب العالمين وصلى الله على رسوله الامين محمد واله الطاهرين
قيل ان اسم زينب مؤلف من مقطعين هما : زين أب اي زين لابيها .

." HREF=news.php?action=view&id=3128 TARGET=_self>
  • ولادة الطاهرة زينب العقيلة ولادة لمدرسة المراة المسلمة [قراءات:1153 تعليقات:0]

  • الزمان يتخطانا بخطى سريعة وقفزات متوالية ..
    وما زالت الشعوب العربية ترزح تحت أنظمة حكم بالية ..وشائخة ..

    ." HREF=news.php?action=view&id=5393 TARGET=_self>
  • السقوط المحتوم [قراءات:767 تعليقات:0]

  • بقلم| المحامي جعفر يوسف مرتضى: كربلاء المقدسة

    التضحية للأبطال، والأبطال للتضحية، والبطل سواء استشهد وجسده سليم أو استشهد وجسده ممزق فهو بطل وشهيد،

    ." HREF=news.php?action=view&id=2227 TARGET=_self>
  • مهرجان التضحية في كربلاء [قراءات:1146 تعليقات:0]

  • أبطال قد سحقتهم افات السياسيين الجدد كالحسد والانانية وحب الذات والاموال وحب السلطة ولم يبقى لهؤلاء الشهداء ذكرا الا في مجالس الاخيار والاحرار والمهمشين الذين لم تلوثهم ماكنة الحكومة القذرة

    ." HREF=news.php?action=view&id=4123 TARGET=_self>
  • رجال ومواقف - 3 - الشهيد عمار جواد ابو الهيل الصالح [قراءات:1249 تعليقات:0]

  • كان سليل علم ووارث شهادة وصنو عمل وعاشق خدمة وراكب مخاطر .

    ." HREF=news.php?action=view&id=3573 TARGET=_self>
  • السيد الحكيم ترك المسؤلية وترك الفراغ , فمن تحمل المسؤلية بعده وسد الفراغ ؟ [قراءات:903 تعليقات:0]

  • من بشريات الثورات المتتالية في تونس ومصر وليبيا واليمن أنها دفعت الشعب العراقي الصابر على كل شيء ،

    ." HREF=news.php?action=view&id=5215 TARGET=_self>
  • إطلاق سراح التسليف يخفف من الغضب والإحتقان الشعبي العراقي‏ [قراءات:701 تعليقات:0]

  • هل من صولة لقائد الصولات في مكافحة الفساد ؟؟؟ [قراءات:1035 تعليقات:0]

  • ألمفهوم الديمقراطي في الفكر الأنساني

    ." HREF=news.php?action=view&id=5137 TARGET=_self>
  • مستقبلنا بين الدين و الديمقراطية (2) [قراءات:1087 تعليقات:0]

  • جاء في الحكمة (موظف لا يكفيه راتبه ، فهو ليس موظف) !! –من عندي- !!

    ." HREF=news.php?action=view&id=4240 TARGET=_self>
  • موظف لا يكفيه راتبه لشهر ولا يرفهه فهو ليس موظف [قراءات:1067 تعليقات:0]

  • الحسيني الصغير [قراءات:1093 تعليقات:0]

  • مابين المحبة والصفاء والكراهية والبغضاء [قراءات:924 تعليقات:0]

  • نبي الله سليمان وعرض الصافنات الجياد [قراءات:1616 تعليقات:2]

  • الفكر الوهابي المنحرف وجماعة أصحاب الفتاوى ألشارونيه اليوم يتآمرون على العراق وشرعية اختياره لحكومته ودستوره

    ." HREF=news.php?action=view&id=4195 TARGET=_self>
  • العراقيون تمسكوا بالراية ألحسينيه الكريمة واسقطوا الفكر الوهابي المزيف [قراءات:631 تعليقات:0]

  • مثلما شرع قانون لأجتثاث البعث لابد من تشريع قانون لإجتثاث العبث,

    ." HREF=news.php?action=view&id=3719 TARGET=_self>
  • إجتثاث البعث أم إجتثاث العبث [قراءات:821 تعليقات:1]

  • الصمت تجاه تهجير العوائل الشيعية [قراءات:1206 تعليقات:0]

  • الحسين مشروع حضاري - الحلقة الرابعة [قراءات:1154 تعليقات:0]

  • بقلم| توركيش كامل جوما
    أحزاب تتنافس … وأخرى تتآلف … وإنتخابات على الأبواب … وقضية كركوك وكركوك ثم كركوك ... وشعب ينتظر الإعمار … وكرة الأمنيات في ساحة الإرهاب … هذا موجز الساحة السياسية العراقية هذه الأيام ،

    ." HREF=news.php?action=view&id=2000 TARGET=_self>
  • السادة مرشحو الانتخابات النيابية إليكم وصايا الشارع العراقي!!! [قراءات:1002 تعليقات:0]

  • ولد مصطفى كمال اتاتورك في عام (1881م) في اليونان ، في مدينة سالونيك عندما كانت اليونان تابعة الى السلطنة العثمانية ،وانحدر مصطفى اتاتورك من عائلة بسيطة ،حيث كان أبوه المسمى علي رضا أفندي يعمل حارسا في الجمارك اليونانية،وهو من عائلة فقيرة.

    ." HREF=news.php?action=view&id=3211 TARGET=_self>
  • كيف قضى مصطفى كمال اتاتورك على الدولة العثمانية ؟؟ [قراءات:2668 تعليقات:0]

  • كرّم المعهد الدولي لتضامن النساء في العاصمة الأردنية عمان الأديبة الأردنية سناء الشعلان على اختيارها مؤخراً في الاستفتاء العربي لتكون واحدة من أنجح 60 امرأة عربية

    ." HREF=news.php?action=view&id=2384 TARGET=_self>
  • المعهد الدولي لتضامن النساء يكرّم الشعلان ويستضيف الشوملي [قراءات:1350 تعليقات:0]

  • المفكرة:ذكرى قصف المفاعل النووي العراقي [قراءات:1136 تعليقات:0]

  • ما أن إنتهى يوم إلانتخابات العراقية الملحمي الذي أثار إعجاب العالم كله ، بما تميز به هذا اليوم من إصرار واضح من

    ." HREF=news.php?action=view&id=2813 TARGET=_self>
  • جدلاً.. لنفترض غير المالكي !!! [قراءات:1003 تعليقات:0]

  • لم يكن غريبا تهجم القذافي على ابناء الشعب الليبي الثائر ووصفه باقذع الاوصاف والتي من بينها:الجرذان!...

    ." HREF=news.php?action=view&id=5408 TARGET=_self>
  • مصيدة الجرذان: [قراءات:705 تعليقات:0]

  • دمعت عيني مرتين في الأولى فرحا لما رأيت ألأمير يترجل في جنوب لبنان للأحتفال بأعادة بناء مادمرته الحرب, وفي الثانية حزنا على حال أهلنا في غزة الذين لم يجدوا من يواسيهم ويكفكف دموعهم ؟

    ." HREF=news.php?action=view&id=3892 TARGET=_self>
  • أما آن لهذا الفارس أن يترجل ! [قراءات:228 تعليقات:2]

  • الشيعة وولائهم لآل البيت وما هو معنى الشيعة والتشيع...! [قراءات:1144 تعليقات:0]

  • إحياءً لتراث القراءة العراقية للقرآن الكريم وحفاظاً على الأصالة التي يفوح منها عبق الماضي

    ." HREF=news.php?action=view&id=2928 TARGET=_self>
  • القراء التركمان في حاضر مبدع ومستقبل مشرق [قراءات:1266 تعليقات:0]

  • يا أحرار الانسانية، يا شرفاء العالم ويا أصحاب القلم الحر

    ." HREF=news.php?action=view&id=5409 TARGET=_self>
  • نداء الى كل ضمير حي لإنقاذ أبرياء البحرين [قراءات:986 تعليقات:0]

  • المعارضة السياسية في أي مكان في العالم نستطيع أن نقسمها إلى معارضتين ، معارضة فاعلة ومعارضة سلبية:-

    ." HREF=news.php?action=view&id=3646 TARGET=_self>
  • المعارضة الفاعلة والأخرى السلبية [قراءات:761 تعليقات:0]

  • سيرة الامام موسى بن جعفر الكاظم عليه السلام بين النظرية والتطبيق [قراءات:1833 تعليقات:0]

  • " فذكر فإن الذكرى تنفع المؤمنين"

    ." HREF=news.php?action=view&id=6357 TARGET=_self>
  • الدال على الخير كفاعله!! [قراءات:835 تعليقات:0]

  • بسم الله الرحمن الرحميم
    (وَاعْتَصِمُواْ بِحَبْلِ اللَّهِ جَمِيعًا وَلاَ تَفَرَّقُواْ وَاذْكُرُواْ نِعْمَةَ اللَّهِ عَلَيْكُمْ إِذْ كُنتُمْ أَعْدَاء فَأَلَّفَ بَيْنَ قُلُوبِكُمْ فَأَصْبَحْتُم بِنِعْمَتِهِ إِخْوَانًا وَكُنتُمْ عَلَىَ شَفَا حُفْرَةٍ مِّنَ النَّارِ فَأَنقَذَكُم مِّنْهَا كَذَلِكَ يُبَيِّنُ اللَّهُ لَكُمْ آيَاتِهِ لَعَلَّكُمْ تَهْتَدُون) آل عمران/103 .

    ." HREF=news.php?action=view&id=3602 TARGET=_self>
  • العدو في ثياب الصديق أو مثل "البوم والغربان"!! [قراءات:878 تعليقات:0]

  • بمن تتوسل من الأئمة؟ [قراءات:1598 تعليقات:3]

  • لايستطيع البعض أن يخفي حقده ولو حاول بأقصى جهده , ولا يمكنه أن يكون موضوعيا ً أو حياديا ً عندما يتعلق الأمر بخلفيته الطائفية ,

    ." HREF=news.php?action=view&id=2754 TARGET=_self>
  • هكذا العَمالة وإلا فـــــلا !!!!! الجلبي نموذجا [قراءات:1182 تعليقات:4]

  • الأكراد من الأقليات القومية الكبيرة في منطقة الشرق الأوسط التي لم يسجل لها تكوين دولة قومية بعد إسدال الستار على الحرب العالمية الأولى وتفكك المبراطورية العثمانية ،

    ." HREF=news.php?action=view&id=5191 TARGET=_self>
  • الشعب الكوردي لن يسمح بإفشال تجربته الرائدة [قراءات:811 تعليقات:0]

  • {أقول: إن النبی یمکنه معرفة اسرارغیب السماوات والأرض ومكان وما يكون وذالك نستدل بهذه الآية الكريمة وهيه قوله تعالى،

    ." HREF=news.php?action=view&id=2271 TARGET=_self>
  • الإمــام الحسين شهيد نهج ابيه الشهيد علي بن ابي طالب ابن عم الرسول محمد {عليهم السلام} / 2 [قراءات:1243 تعليقات:0]

  • أربعاء أسود...وأحد دامي... وثلاثاء أسود ترى متى سيأتي الدور على بقية أيام الاسبوع السوداء لتكتمل حلقات المسلسل الدموي اليومي على المواطن العراقي المبتلى والممتحن بذئاب الارهاب وتقاعس المسؤولين الأمنين؟؟؟

    ." HREF=news.php?action=view&id=2127 TARGET=_self>
  • نكرر مطالبتنا باستقالة وزراء الداخلية والدفاع ورؤساء الاجهزة الامنية على إثر تفجيرات الثلاثاء الأسود [قراءات:1243 تعليقات:1]

  • ولادة الامام المهدي (عجل ) في الانساب وشهود واحاديث [قراءات:1662 تعليقات:0]

  • الديمقراطية 2 : وخيم عواقب خارطة طريق الاستبداد .... [قراءات:1207 تعليقات:0]

  • مرة اخرى زوبعة في فنجان على مقال كتبته !! [قراءات:1169 تعليقات:1]

  • حسن العلوي البعثي العفلقي الصدامي...من ذوي الوجوه المكفهره التي تناثرت شظاياها على ارصفة فوضى حملة شعارات الوحده العفلقيه والحريه البعثيه والاشتراكيه الصداميه..

    ." HREF=news.php?action=view&id=2682 TARGET=_self>
  • سقوط البعث العفلقي...وسقوط حسن العلوي‏ [قراءات:1067 تعليقات:0]

  • (قَالَتْ إِنَّ الْمُلُوكَ إِذَا دَخَلُوا قَرْيَةً أَفْسَدُوهَا وَجَعَلُوا أَعِزَّةَ أَهْلِهَا أَذِلَّةً وَكَذَلِكَ يَفْعَلُونَ ) النمل /34.

    ." HREF=news.php?action=view&id=5434 TARGET=_self>
  • ألسنتهم أ حلى من العسل وأعمالهم الباطنة أنتن من الجيف!!..... [قراءات:706 تعليقات:0]

  • الثورة البحرينية هي أمتداد للثورات والأنتفاضات التي قامت في تونس ومصر والجارية الأن في ليبيا واليمن وسوريا والجزائر والأردن وسلطنة عمان والمغرب

    ." HREF=news.php?action=view&id=5489 TARGET=_self>
  • الثورة البحرينية هي أمتداد للثورات والأنتفاضات التي قامت في تونس ومصر والجارية الأن في ليبيا واليمن [قراءات:772 تعليقات:0]

  • تروتسكي والثورة الروسية‏ [قراءات:1264 تعليقات:0]

  • ايران تعدم والعراق يــٌسَلم [قراءات:1461 تعليقات:0]

  • نحن لا ننتقد بغرض التشهير، انما هي آهات تملأ اجوافنا وتهز وجداننا لماض طاهر أقل ما يوصف انه درب ملائكي صبغته دماء الشهداء

    ." HREF=news.php?action=view&id=3335 TARGET=_self>
  • النقد، الإنتقاد وردة فعل اللا وعي.! [قراءات:1229 تعليقات:4]

  • شارك من أجل العراق [قراءات:1252 تعليقات:0]

  • لتّوجّه النّووي في منطقة الشّرق الأوسط .. أسباب ومبرّرات - الحلقة الثالثة [قراءات:1545 تعليقات:0]

  • اجتثاث البعث .. مسألة وعدالة ..ضغوط امركية..ام رضوخ لشقاوات البعثية !! [قراءات:1143 تعليقات:2]

  • استضافت مدرسة الأميرة ثروت الثانويّة الشّاملة للبنات في ناعور في العاصمة الأردنية عمان الأديبين الأردنييند.سناء الشعلان ورمزي الغزوي

    ." HREF=news.php?action=view&id=6076 TARGET=_self>
  • ندوة للأديبة الشعلان ورمزي الغزوي في الأسبوع الثقافي لمدرسة الأميرة ثروت [قراءات:930 تعليقات:0]

  • www.iraqiwi.com

     

    ." HREF=news.php?action=view&id=3244 TARGET=_self>
  • اعتداء تخريبي يتعرض له موقع رابطة الكتاب العراقيين [قراءات:1157 تعليقات:1]

  • المقالة هي فن ادبي جميل تجتمع فيه خلاصة زبدة الفكرة والرأي في قالب صغير

    ." HREF=news.php?action=view&id=4165 TARGET=_self>
  • كتب المقالات: [قراءات:885 تعليقات:0]

  • بقلم| حيدر المنصوري
    تكملة للمقال الاول حول مايحدث قي العراق والمنطقة.ان السيناريو المحتمل هو التالي.

    ." HREF=news.php?action=view&id=5998 TARGET=_self>
  • ماذا سوف يحدث في العراق والمنطقة عام 2013؟ - 1 [قراءات:1670 تعليقات:1]

  • بوش زعل حسني واوباما صالحه [قراءات:1051 تعليقات:0]

  • بسم الله الرحمن الرحيم:
    أنظر كيف يفترون على الله الكذب وكفى به أثما مبينا-50-النساء

    ." HREF=news.php?action=view&id=2434 TARGET=_self>
  • ألى متى ستستمر أكاذيب شيوخ الوهابية وأضاليلهم ؟ [قراءات:1215 تعليقات:0]

  • ان صحت هذه الاخبار فطارق الهاشمي خائن للشعب وخارج على القانون [قراءات:1215 تعليقات:0]

  • لقد عرف عن الشعب الليبيّ الشيء القليل من قبل العديد من العرب إلا من أؤلئك الذين عاشوا وسط هذا المجتمع العربي المتنوّع بتكويناته المدنيّة والعشائريّة.

    ." HREF=news.php?action=view&id=5227 TARGET=_self>
  • أوراق ليبيّة من ذاكرة مؤجّلة! [قراءات:1155 تعليقات:0]

  • بسم الله الرحمن الرحيم
    (وَقَضَى رَبُّكَ أَلاَّ تَعْبُدُواْ إِلاَّ إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِندَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلاهُمَا فَلاَ تَقُل لَّهُمَا أُفٍّ وَلاَ تَنْهَرْهُمَا وَقُل لَّهُمَا قَوْلاً كَرِيمًا) الإسراء /23 .

    ." HREF=news.php?action=view&id=3148 TARGET=_self>
  • البر بالوالدين والإحسان إليهما وحفظ الجوار !!! [قراءات:719 تعليقات:0]

  • ماهو السحر الاسود
    يعتبر هذا النوع من اخطر انواع السحر السفلي واشدها فتكا بالنفس البشرية

    ." HREF=news.php?action=view&id=6391 TARGET=_self>
  • السحر الاسود ( سحر الحقد والانتقام والتدمير والهلاك ) [قراءات:20208 تعليقات:0]

  •  الكلام والصمت نعمتان موهوبتان.. وعلم الكلام صنعة الكلام بالعقل والنقل

    ." HREF=news.php?action=view&id=6136 TARGET=_self>
  • الكلام ولُغَة الصَمت والأسكات.!! [قراءات:763 تعليقات:0]

  • ما قبل الندم

    ." HREF=news.php?action=view&id=3804 TARGET=_self>
  • حتى يغيروا - (19) [قراءات:1121 تعليقات:1]

  • بغداد – فراس الكرباسي :
    بعد توافد الملايين من المسلمين "شيعة وسنه" لأكثر من 12 محافظة عراقية الى مدينة الكاظمية المقدسة في بغداد

    ." HREF=news.php?action=view&id=3737 TARGET=_self>
  • أمين العتبة الكاظمية : اكثر من 10 ملايين زائر توافدوا على مرقد الامام الكاظم (عليه السلام) ومازالوا [قراءات:909 تعليقات:0]

  • يا حمد بن آل خليفة مع الشعب البحريني ، وعادتاً أن للبحرين أخلاق وسلوكيات لا يعرفها الغرباء من أقربائك السعودين وجهاز أمك الباكستاني والغلاة التكفيريين من الهجانة وإخونجية سوريا!!!

    ." HREF=news.php?action=view&id=5416 TARGET=_self>
  • يجب التحاور بالحسنى وبالتي هي أحسن!! [قراءات:814 تعليقات:0]

  • اللعن والشتيمة ثقافة قديمة متجددة تستشري في المجتمعات الإسلامية كلما وجدت بؤرا ً للتخلف والجهل , وإذا كانت هذه الظاهرة محصورة على مستوى الشارع قديما ً فقد أضحت اليوم  كيان و مؤسسة لها منظروها

    ." HREF=news.php?action=view&id=4749 TARGET=_self>
  • مؤسسات الشتيمة ظاهرة إجتماعية خطيرة [قراءات:993 تعليقات:0]

  • حملت أحلامي على ظهري , بعدما لونتها بألوان زاهية  , تصفحت وأقدامي عدة أماكن  , وقلت ربما سيتغير الأمر ..

    ." HREF=news.php?action=view&id=5704 TARGET=_self>
  • بائع الاحلام (قصة قصيرة) [قراءات:1285 تعليقات:0]